أعراض أورام اللسان الحميدة والخبيثة

السرطان هو مرض خطر يصاب به الإنسان في مناطق مختلفة من الجسم، هذا المرض عبارة عن تكاثر غير منتظم لخلايا أنسجة الجسم غير طبيعية، السرطان له عديد من الأنواع حيث يوجد ما هو حميد ومنه ما هو خبيث، في هذا المقال سنتعرف على أورام اللسان وأعراضها وكيفية علاجها بشكل مفصل، تابعوا معنا المقال وأتمنى أن يكون مفيد لجميع قرائنا

ما هي أورام اللسان المختلفة

تعتبر أورام اللسان من أنواع السرطانات الفموية، وهي عبارة عن تقرحات أو أورام أو التهابات تظهر على اللسان ولا تشفى وتسبب الكثير من المضاعفات.

هو مثله مثل جميع أنواع السرطانات حيث يحدث بعد انقسام الخلايا ثم يصعب السيطرة عليها فتكون ورم أو سرطان.

من أكثر أنواع السرطانات شيوعاً هو سرطان الخلايا الحرشفية حيث تكون رقيقة ومسطحة الموجودة على سطح اللسان أو في بطانة الجهاز الهضمي.

  • يوجد نوعان من سرطان اللسان وهما:
    – الأول سرطان اللسان الفموي وهوما يصيب الجزء الخارجي.
    – الثاني سرطان قاعدة اللسان أو منطقة الحلق.

هذا النوع من السرطانات يصيب خاصة الجزء الأمامي من اللسان الذي يمكن أن يخرج من الفم ونستطيع مسكه بالإصابع.

  • ينشأ الورم السرطاني من خلايا طلائية حرشفية التي تبطن اللسان.
  • يعتبر سرطان اللسان من أنواع السرطانات نادرة الحدوث وخاصة عند الأطفال
  • قبل كل شيء يجب علينا أن نعرف أعراض هذا المرض لنسرع في تشخيص الحالة عند ظهور أي من هذه الأعراض.

ما هي أعراض سرطان اللسان

هناك عدد من الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب بسرطان اللسان وهي مثلاً:

  • الشعور بألم أو حرقان بشكل مستمر في داخل الفم.
  • حدوث تورم وتضخم في اللسان بالأخص.
  • الشعور بألم شديد إثناء البلع ويتنقل الألم إلى منطقة الأذنين.
  • كما يحدث نقص شديد في الوزن.
  • حالة من تصلب اللسان والفك عموماً.
  • ظهور طبقة على اللسان سواء بيضاء أو حمراء اللون أو تظهر في باطن الفم.
  • الشعور بألم في الحلق بشكل مستمر.
  • الإصابة بالتهابات الحلق بشكل مستمر ومؤلم.
  • حدوث تغيرات سرطانية في الخلايا الحرشفية التي توجد على سطح اللسان.
  • يصاب المريض بتقرحات على اللسان وردية اللون لا يشفى منها كما أن يكون قطر القرحة الواحدة أكبر من إثنين سنتيميتر.
  • قد يحدث نزيف في اللسان بدون أي سبب معلوم.
  • كما يصاب المريض بالتهاب مزمن في منطقة الحلق بالكامل.
  • الشعور بتنميل وتخدير في اللسان وقتاً طويلاً.
  • سيلاحظ المريض بوجود ورم أو كتل صغيرة على اللسان وردية اللون.
  • يحدث تغيير في صوت المريض مثلاً تظهر بحة شديدة في الصوت.

علينا أن نعلم أن الأعراض التي سبقنا وأوضحناها قد تتشابه مع أنواع أخرى من السرطانات الفموية.

قد يهمك أيضاً: هل الهربس الفموي خطير للاطفال؟

ما هي أسباب الإصابة بسرطان اللسان

كما يعتبر الرجال من هم فوق سن الخمسين من عمرهم هم الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

لم ينكشف السبب الأساسي وراء الإصابة بسرطان اللسان ولكن يرجع الأطباء السبب أن هناك بعض العوامل التي تزيد من فرص الإصابة به وهي مثل:

  1. الشرب المفرط للمشروبات الكحولية مثلاً.
  2. مضغ أوراق التنبول وهي تلك العادة الشائعة في منطقة دول شرق أسيا.
  3. كما أن مضغ التبغ من مسببات الإصابة.
  4. إصابة الشخص بمرض الإرتداء المعدي المريئي أيضاً.
  5. كما أن التدخين بكل أشكاله من أسباب سرطان اللسان.
  6. مضغ أوراق القات وهي العادة المنتشرة للغاية في منطقة جنوب الجزيرة العربية واليمن بشكل خاصة.
  7. عند إتباع نظام غذائي غني باللحوم أو الوجبات السريعة ويفتقر للفواكه والخضروات.
  8. عدم الاهتمام بصحة الأسنان واللثة أو الفم بشكل عام لفترة طويلة من الوقت.
  9. التاريخ المرضي للمصاب حيث أن من الممكن في حالة الإصابة ببعض أنواع السرطانات يصاب مرة أخرى بسرطان اللسان.
  10. عندما يتعرض الشخص لمواد كيماوية ضارة لفترات طويلة مثل مادة الأسبست مثلاً.
  11. كما أن العوامل الوراثية والجينية لها يد أيضاً للإصابة بالمرض أو إصابة أحد أفراد العائلة به.
  12. وأيضا في حالة إصابة الشخص خصوصاً بفيروس الورم الحليمي البشري.
  13. الإصابة بمرض تليف الكبد مثلاً أو مرض الزهري.
  14. الإفراط في تناول كمية كبيرة من اللحوم الحمراء أو اللحوم والأطعمة المصنعة.

كيفية تشخيص المرض

هذا المرض ليس له أي طرق للتشخيص إلا أن نقوم بالفحص عن قرب أو إجراء الفحوصات والتحاليل علة العقد الليمفاوية حتى يتم اكتشاف أي تغير في حجمها.

  • كما أن يجب أن يتم أخذ خزعة أو عينة من المصاب وإجراء بعض الفحوصات الإشعاعية الهامة ومتنوعة لمعرفة نوعية السرطان.
  • بدلاً من إجراء عملية جراحية لأخذ العينية من الجزء المصاب من الممكن أن نحرك فرشاة أسنان صغيرة الحجم على المكان المصاب ويتم فصحها مجهرياً مثلاً.

أقرأ أيضاً: أنواع أمراض اللسان وأسبابها وطرق علاجها

ما هو العلاج المناسب لهذا المرض

لعلاج هذا المرض علينا أن نشخص الحالة بشكل مبكر قدر الإمكان هذا يعطي فرصة كبيرة للشفاء الكامل منه، والعلاج هنا يختلف بحسب حالة المريض أو شدة المرض وذلك يحدده الطبيب المعالج.

طرق العلاج

  1. أجراء عملية استئصال النسيج المصاب أو استئصال أي عقد ليمفاوي مصاب وهو أفضل علاج عرفه الأطباء حالياً.
  2. الدخول إلى مرحلة العلاج الإشعاعي في حالة انتشار المرض في الأجزاء الخلفية من اللسان بالأخص أو في حالة الإصابة مرة أخرى بالمرض في نفس المكان.
  3. ثم مرحلة العلاج الكيماوي إلى جانب العلاج الإشعاعي في حالة انتشار المرض بشكل أكبرأو في حالات معينة تزيد من فرص الشفاء.
  4. في حالة العلاج من هذا المرض يدخل بالتالي في مرحلة العلاج الطبيعي حتى يستعيد القدرة على تحريك اللسان بشكل طبيعي والكلام والمضغ أيضاً.
  5. كما يجب في حالة الشفاء عمل فحوصات دورية ومنتظمة للتأكد من عدم الإصابة مجدداً.

إخترنا لك أيضاً: متى اكتشف مرض السرطان؟

كيفية حماية الجسم من هذا المرض؟

لحماية أجسامنا من الإصابة بسرطان اللسان يجب أن نتبع عادات صحية بشكل يومي أو الامتناع تماماً عن العادات الضارة وذلك مثل:

  • الإقلاع فوراً عن التدخين بكل أشكاله سواء سجائر أو شيشة أو شيشة إلكترونية  وغيرها.
  • كما يجب الابتعاد تماماً عن المشروبات الكحولية بكل أشكالها.
  • يجب علينا إتباع نظام غذائي صحي ومتكامل غنى بالفواكه والخضروات الطازجة.
  • يجب أن نحرص على صحة الأسنان واللثه وبشكل خاص الفم بالكامل بشكل دوري ومنتظم كل ستة أشهر أو عام.
  • كما يجب الامتناع تماماً عن الجنس الفموي الذي يسبب في الإصابة بهذا المرض.
  • في حالة وجود لقاحات أو تطعيمات خاصة بمكافحة الفيروس الحليمي البشري علينا أن نسرع بالحصول عليها.
  • في حالة إستخدام طقم إسنان يجب علينا أن نهتم بنظافته ويجب أن نحصل على طقم مناسب للفكين.

أحياناً ما يؤثر العلاج المتخذ على قدرة المريض على التكلم أو تناول الطعام وصعوبة في البلع، وفي هذه الحالة يحتاج المريض إلى فريق يساعده على إعادة التأهيل والتأقلم على التغييرات التي طرأت.

تعرفنا سوياً على معلومات كثيرة عن أورام اللسان وأعراضه وكيفية علاجه، وفي نهاية المطاف نتمنى لكم كامل الصحة ودوام العافية

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق