أشهر مؤلفات البيهقي

أشهر مؤلفات البيهقي، الإمام البيهقي هو من العلماء السلف، الفقيه الشافعي صاحب السند اسمه أبو بكر أحمد ابن الحسين، وفي هذا البحث سوف نتعرف عبر موقع مقال mqaall.com على بعض أشهر مؤلفات البيهقي.

أشهر مؤلفات البيهقي

  • العالم البيهقي من اتباع فقه الشافعي حافظ كبير.
  • الشيخ البيهقي من نيسابور هو وأشهر تلاميذ عصره تلمزوا على يد أفضل المشايخ.
  • في موضوعنا اليوم سوف نتعرف عن بعض أشهر مؤلفات البيهقي

اقرأ أيضا: أهم مؤلفات ابن سينا

أشهر مؤلفات البيهقي

نشأت الإمام البيهقي نشأ في مدينة نيسابور، واتخذ الإمام البيهقي مدينة بيهق مكانا لرحلاته وسافر إلى الكوفة ونيسابور.

كان الإمام البيهقي ذو علم كثير ومن الأسباب التي ساعدت الإمام علي ذلك أنه بدأ رحلت طلب العلم وهو صغير ذو الخمسة عشر ربيعا، وتتلمذ الإمام على يد مشايخ منهم:

  • أبو الفتح المروزي الشافعي.
  • أبو عبد الله الحاكم النيسابوري.
  • عبد القاهر البغدادي.
  • أبو سعيد بن الفضل الصيرفي.
  • كان الإمام البيهقي وارع في أمور دنياه زاهدا في ملذات الدنيا
  • وكان تقيا.
  • وكان يصفه بتلك الصفات أهل نيسابور على رغم من أنهم أهل سيادة ورئاسة.

كما أدعوك للتعرف على: مؤلفات الزهراوي

من أشهر مؤلفات البيهقي

  • مناقب الشافعي: وقد قسم الإمام البيهقي هذا المجلد إلى 64 بابا وجعل كل باب بموضوع خاص فبدأ بباب تخصيص قريش للتقديم والاتباع وختم بباب ذكر من جلس في مجلس.
  • المدخل إلى السنن الكبير وقد قسم الإمام البيهقي الكتاب إلى 33 باب وهذا الكتاب مختص بالأحاديث ولكل باب موضوع مختلف.
  • سنن البيهقي الصغير ويتكون هذا الكتاب من 28 كتابا وكل كتاب يشمل عدد من الأبواب وكل باب يحتوي على موضوع خاص مثل الصلاة والذكاة وتلاوة القرآن.
  • فضائل الأوقات وهذا الكتاب يتحدث عن كل فروع الحديث والفروع المتصلة به.
  • كتاب البعث والنشور 73 بابا يتحدث فيهم عن البعث والنشور وحياة البرزخ بمراحلها.
  • كتاب الترغيب والترهيب يتحدث فيه عن آيات الترغيب التي حثنا الله فيها على الترغيب في العمل الصالح.
  • والآيات التي ذكر فيها الله الترهيب من عذابه وغضبه.
  • كتاب الدعوات الكبير.
  • كتاب الأربعين سمعته بعلو.
  • مناقب الشافعي.
  • إثبات عذاب القبر وسؤال الملكين.
  • كتاب القراءة خلف الإمام.
  • وصف الإمام البيهقي أنه كان أمام المحدثين وزاهد ووارع.
  • وقد أثني عليه بعض الجمع المبارك من العلماء.
  • قال عبد الغافر أن البيهقي كان زاهدا في الدنيا مشي على درب العلماء والصحابة في ورعه.
  • وقال الإمام السبكي عنه رضي الله عنه أنه كان عالماً عاملا بعلمه قال أيضا عن الإمام البيهقي أنه أفنى نصف عمره في جمع وتحصيل العلم الشرعي.
  • والنصف الآخر أنفقه على تصنيف ذاك العلم الذي جمعه.
  • وألف البيهقي 50 مصنف لم يسبق إليها.
  • وقال إمام الحرم: “ما من شافعي إلا وللشافعي عليه منة إلا البيهقي، فإنَّ له على الشافعي منة لتصانيفه في نصرة مذهبه”.

كما يمكنكم الاطلاع على: أبرز مؤلفات نيكولو مكيافيلي

 وهذه هي بعض أشهر مؤلفات البيهقي التي وفقني الله لجمعها وإن كان الإمام البيهقي ذو علم واسع، دمتم في أمان الله.

مقالات ذات صلة