عيد الاستقلال الجزائري

عيد الاستقلال الجزائري يعد واحدًا من أهم الاحتفالات السنوية التي تتم في دولة الجزائر، وذلك بعدما نجحت الجزائر في التخلص من الاستعمار الفرنسي الذي دام لأكثر من 132 عامًا.

ونظرًا لأهمية هذا العيد لدى الجزائر فسوف نوضح خلال هذا المقال جميع ما يتعلق بعيد الاستقلال الجزائري.

عيد الاستقلال الجزائري

  • حصلت دولة الجزائر على الاستقلال من الاستعمار الفرنسي عام 1962 ميلاديًا بالتحديد في يوم 5 يوليو من هذا العام.
  • لذلك يعد يوم 5 يوليو من كل عام من أهم الأيام التي تشهدها دولة الجزائر حيث يتم الاحتفال بذكرى عيد الاستقلال الجزائري.
  • تعتبر دولة الجزائر من الدول العربية التي عانت من الاستعمار لفترات طويلة حيث دام الاستعمار الفرنسي فيها أكثر من 12 عقدًا، وأيضًا عانت من حروب متعددة.
    • حيث وقعت دولة الجزائر في حرب ضد الجيش الفرنسي واستمر حوالي ثماني سنوات، والآن تحتفل دولة الجزائر بالذكرى الستين لانتهاء الاستعمار الفرنسي.
  • وقد تم إرسال رسالة تهنئة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون بمرور 60 عامًا على استقلال الجزائر من الاستعمار الفرنسي واسترجاع حريتها مرة أخرى معبرًا عن طموحه في تعزيز وتقوية العلاقات بين الدولتين.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه تم تصميم شعار خاص يدل على أهمية الذكرى السنوية وهو عبارة عن دائرة كبيرة تم تزينها ب 60 نجمة.
    • وفي وسطها عبارة رائعة وهي تاريخ مجيد وعهد جديد وظهر هذا التصميم على جميع القنوات التلفزيونية.

شاهد أيضا: أول رئيس للجزائر بعد الاستقلال

أحداث استقلال الجزائر

  • بعد أن ذكرنا لكن معلومات عن عيد الاستقلال الجزائري، ينبغي علينا ذكر بعض الأحداث عن استقلال الجزائر.
  • حيث قام علماء الحركة الوطنية بتكوين احتفالًا وذلك لانتصار الحلفاء على النازية بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية.
  • وحدث هذا الاحتفال عن طريق تنظيم العديد من المظاهرات، ويكون هدفها الرئيسي هو الضغط على الاحتلال الفرنسي لكي يتم إظهار قوة هذه الحركة ومعرفة الشعب الجزائري بحقوقه ومطالبته بها.
  • حدثت تلك المظاهرات في عام 1945م تحديدًا في شهر مايو من هذا العام وقد انتشرت تلك المظاهرات في جميع المدن والقرى الخاصة بدولة الجزائر، وقد طالب الشعب الجزائري بعدة مطالبات في هذه المظاهرات.

ومطالب الشعب الجزائري ما يلي:

  • منح مصالي الحاج حريته، وذلك عن طريق إطلاق سراحه.
  • إيقاف الظلم والاضطهاد الذي انتشر في البلد.
  • استقلال دولة الجزائر.
  • ولم يكتفي الشعب الجزائري بتلك المطالب بل قاموا برفع العلم الوطني الذي تم تصميمه بشكل خاص لتلك المناسبة.

قد يهمك: موضوع تعبير عن الثورة الجزائرية

نتائج مظاهرات الشعب الجزائري

  • من خلال موضوع عيد الاستقلال الجزائري، سنذكر النتائج المترتبة على خروج الشعب الجزائري في مظاهرات للحصول على الاستقلال.
  • فتعتبر المظاهرات الجزائرية من المظاهرات السلمية التي حدثت وقد نتج عنها عدة أمور.

ومن النتائج المترتبة على مظاهرات الشعب الجزائري ما يلي:

  • تم اعتقال العديد من الشباب.
  • إصابة العديد من الشباب الجزائرية بجروح.
  • تم الإعلان عن الاحتفال الرسمي في عام 1945 تحديدًا يوم 7 مايو لذلك قام الشعب الجزائري بتنظيم المهرجان الخاص به للمطالبة بالحرية والاستقلال.
    • وقد نتج عن ذلك التنظيم ارتكاب مجزرة في 8 يوليو عام 1945 ودمر الاستعمار الفرنسي الكثير من القرى والأملاك بأكملها وأيضًا تم قتل ما يزيد عن 45 ألف مواطن جزائري.
  • توقف القتال بين الجيش الفرنسي ومواطنين دولة الجزائر بعد توقيع اتفاقيات إيفان التاريخية وذلك في عام 1962م تحديدًا في يوم 18 مارس، هذه الاتفاقيات لها دور مهم في التمهيد للإعلان عن استقلال دولة الجزائر.
    • وذلك في الخامس من يوليو من نفس هذا العام، وتم إغلاق سلطات المدخل الرئيسي لشرق العاصمة وذلك لكي يتمكن الجيش بإجراء التدريبات اللازمة على استعراض عسكري كبير وسيكون الأول من نوعه منذ 33 عامًا.

أسباب الغزو الفرنسي لدولة الجزائر

  • من خلال موضوع عيد الاستقلال الجزائري، ينبغي علينا توضيح الأسباب الرئيسية لغزو الجيش الفرنسي لدولة الجزائر.
  • حيث يندرج الاستعمار الفرنسي لدولة الجزائر تحت إطار التوسع الاستعماري للدول الأوروبية وأيضًا زيادة الحاجة إلى المواد الأساسية والأسواق التجارية.
    • لذلك اتجهت الدول الأوروبية لاحتلال الدول الإفريقية والآسيوية وذلك لكي تتمكن من تحقيق أهدافها.
  • حاول القادة التابعون لدولة فرنسا إلى تبرير أطماعهم الاحتلالية بخصوص غزو دولة الجزائر.

وتتلخص تلك التبريرات فيما يلي:

  • قام الداي بتحطيم جميع الحصون الخاصة بالمؤسسات الفرنسية لصيد المرجان على الساحل الشرقي لدولة الجزائر.
  • إنهاء الاحتكار الخاص بصيد المرجان في دول فرنسا وإعطاء الحرية كاملة لجميع الدول.
  • قيام أسطول دولة الجزائر بتفتيش السفن الفرنسية وأدى ذلك إلى هدم لمعاهدة هدنة مع دولة فرنسا وذلك خلال سنتي 1826، 1827 ميلاديًا.
  • ويمكن اختصار أسباب الاستعمار الفرنسي لدولة الجزائر فيما يلي:

أسباب دينية

يظهر ذلك في خطاب رئيس الوزراء الفرنسي بأن الاستعمار يجب أن يباركه كل العالم المتحضر وأيضًا كل المسيحيين.

أسباب سياسية

عاشت فرنسا أزمة سياسية وذلك عام 1830 ميلاديًا، وكانت تلك الأزمة بين الحكومة الملكية والحكومة المعارضة فأرادت تلك الحكومة صرف أنظار الرأي العام الخاص بدولة فرنسا عن قضاياه الداخلية.

أسباب اقتصادية

  • ظهور الأطماع البريطانية في دولة الجزائر  وظهرت تلك الأطماع خلال حملة تسمى إكسموت عام 1816م.
  • مما أدى إلى إعداد خطة مميزة وأيضًا مفصلة لغزو دولة الجزائر، وذلك لاحتواء دولة الجزائر على أثار مهمة ومواقع تاريخية.

أسباب عسكرية

أدت معركة نافرين إلى فقد دولة الجزائر معظم القطع الخاصة بالأسطول الجزائري فكانت نتيجة ذلك انكشاف السواحل الجزائرية.

اخترنا لك: بحث عن تاريخ الجزائر القديم

الاحتفالات والبروتوكولات الخاصة بدولة الجزائر

أكدت دولة الجزائر بأنها تقيم احتفالات وطنية في كل عام وذلك لتخليد ذكرى الاستقلال والحرية من الاستعمار الفرنسي وقد انضمت بعض البروتوكولات الرسمية لتلك الاحتفالات مثل:

  • رفع علم الجزائر على مستوى جمهورية الجزائر.
  • بالإضافة إلى بث البرامج التليفزيونية التي لها علاقة بهذه المناسبة لكي يتم تكريم بعض من الشخصيات الوطنية والتلاميذ المتفوقة في المدارس.

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن تحدثنا عن عيد الاستقلال الجزائري.

وذكرنا أحداث استقلال الجزائر، وأوضحنا نتائج مظاهرات الشعب الجزائري، والأسباب التي دعت فرنسا لغزو الجزائر

عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع على جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة