وافوض امري الى الله ان الله بصير بالعباد فضلها

وأفوض أمري إلى الله أن الله بصير بالعباد، كثير من الناس يبحثون عن تفسير تلك الآية من سورة غافر من أجل معرفة التفسير الصحيح لها وأهمية قولها، ولهذا سنناقش في هذا المقال تفسير الآية ونوضح موقع mqaall.com أهمية الاتكال على الله عز وجل لأنه العليم بشؤون عباده.

وأفوض أمري إلى الله أن الله بصير بالعباد فضلها

  • تعتبر هذه الأية علامة واضحة أن كل إنسان يجب أن يتوكل على الله تعالى في كل أمور حياته.
  • بل ويفوضه أموره كلها ليحفظه من كل مكروه.
  • وقد تضمنت الآية الكريمة أن الله عز وجل يحمي عباده المؤمنين المتكلين عليه.
  • قال الله تعالي: (فوقاه الله سيئات ما مكروا) هذه الأية تؤكد لنا أن الله يحمى عباده من الكيد والمكر.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: دعاء الاستعانة بالله والتوكل عليه

تجربتي مع دعاء وأفوض أمري إلى الله

  • قالت إحدى النساء إنها كانت تعاني من عدم الإنجاب في بداية زواجها ولم تحمل لعدة سنوات.
  • رغم أنها ذهبت لأكثر من طبيب لمعرفة سبب تأخر الحمل وبدء العلاج.
  • أكد جميع الأطباء أنها بصحة جيدة ولا تعاني هي أو زوجها من أي مشكلة.
  • فاتجهت للتقرب إلى الله عز وجل مرددة قول وأفوض أمري إلى الله أن الله بصير بالعباد.
  • وقامت بترديد هذا الدعاء سائلة الله عز وجل أن يرزقها، وبالفعل رزقها الله بالإنجاب وأتم فضله عليها.
  • وأكدت هذه المرأة على وجوب اليقين بالله عز وجل عند التوسل إليه والدعاء، وأنه قادر على الإجابة.
  • كما رويت قصة أخرى بشأن هذا الدعاء وهي أن:
    • إحدى الفتيات تقول إنها كانت تجري أحد الامتحانات لعام تخرجها من الجامعة، حيث كانت قد أعدت نفسها لهذا الامتحان.
    • وعندما دخلت اللجنة وحصلت على ورقة الإجابة، بدأت في حلها بشكل طبيعي.
  • عندما وصلت للسؤال الأخير الذي يعتبر الأكبر من حيث الدرجات، تقول إنها راجعته بالأمس، لكنها لا تتذكره، لذلك كانت مرتبكة وخائفة للغاية.
  • وحينما رددت قول (وأفوض أمري إلى الله) كلما تخلصت من الضيق، حيث طلبت من الله المغفرة وطلبت منه المساعدة، ولم يمر الدقائق إلا وتذكرت الإجابة واجتازت الامتحان.
  • فهي تقول إن الله لم يخذلها أبدًا عندما طلبت منه العون والحصول على المساعدة.

فوائد آية وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد

ينبغي على كل مؤمن ومؤمنة التوكل على الله والتأكد تمامًا من أن الله سيحفظهم من كل مكروه.

كما أن الاعتماد الصادق على الله وإنابة الأمور إليه سبب للحماية والوقاية من كل مكروه، وتتعدد فوائد هذه الأية ومنها:

  • توفر الرزق والخير الكثير من الإيمان بالله وإنابة الأمر كله إليه.
  • يعين الله من قال هذه الآية ويجعل مؤامرة أعدائه في نحرهم.
  • يزيد من قوة الإيمان بالله، والثقة بأن كل ما يفعله الله هو خير بلا شك.
  • أثرها عظيم في تفريج الكروب وإزالة الهموم.
  • دخول السرور على قلب المسلم والراحة النفسية.
  • تحقيق النجاح الحقيقي لكل من استغنى بالله وفوض أمره إليه.
  • ونعلم جميعًا أنه لا أحد قادر على إيذاء أي إنسان إلا إذا شاء الله.
  • حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
  • ”يَا غلَام إِنِّي أعَلِّمكَ كَلِمَاتٍ، احْفَظِ اللَّهَ يَحْفَظْكَ، احْفَظِ اللَّهَ تَجِدْه تجَاهَكَ، إِذَا سَأَلْتَ فَاسْأَلِ اللَّهَ، وَإِذَا اسْتَعَنْتَ فَاسْتَعِنْ بِاللَّهِ، وَاعْلَمْ أَنَّ الأمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَه اللَّه لَكَ، وَلَوْ اجْتَمَعوا عَلَى أَنْ يَضرّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضرّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَه اللَّه عَلَيْكَ، رفِعَتِ الأَقْلَام وَجَفَّتْ الصّحف” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • لذلك فإن تفويض الأمر إلى الله هو الوسيلة التي يحصل بها المسلم على كل ما يريد.

ولا تتردد في زيارة مقالنا عن: دعاء التوكل على الله وطلب العون منه

أوقات قول وأفوض أمري إلى الله

لا شك في أن الدعاء يقال في أي لحظة، ولكن هناك أوقات تكون أفضل للدعاء كالاتي:

  • في آناء الليل وأطراف النهار.
  • في قيام الليل.
  • بعد الانتهاء من الصلاة.
  • يوم عرفة.
  • يستحب التوكل على الله عند الخروج من المنزل.
  • بين الآذان والإقامة.
  • قبل غروب شمس يوم الجمعة.
  • في الثلث الأخير من الليل.
  • في شدائد الأمور.

هل يجب تفويض الأمر إلى الله؟

على كل مسلم أن ينيب الأمر كله لله، لأن الله هو القادر وحده على فعل كل شيء.

وقال الله عز وجل في كتابه الكريم:

  • (فَسَتَذْكرونَ مَا أَقول لَكمْ وَأفَوِّض أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ * فَوَقَاه اللَّه سَيِّئَاتِ مَا مَكَروا وَحَاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سوء الْعَذَابِ).
    • تبين لنا هذه الآية أن المؤمن حينما فوض أمره إلى الله عز وجل، قد حفظه الله وحماه من مكائد آل فرعون، بل ونزل العذاب الأليم على آل فرعون.

وأفوض أمري إلى الله لقضاء الحوائج

  • من يقول هذا الدعاء وهو في حالة متعسرة يزيل الله همه ويفرج كربه ويرزقه من حيث لا يحتسب.
  • ومن خاف إيذاء أعدائه، عند تلاوة هذا الدعاء، حفظه الله من مكرهم.
  • عندما نطلب عون الله في جميع جوانب الحياة، فإن كل ما نريده سيتحقق.
  • التزامنا بالدعاء كل يوم يحفظنا الله عز وجل من كل شر.

أسرار وأفوض أمري إلى الله

  • يعتبر دعاء وأفوض أمري إلى الله من الأدعية الهامة التي يجب الالتزام بها لتخفيف الآلام وتخفيف البلاء والتخلص من الضيق.
  • الالتزام بهذا الدعاء من صفات إيمان القلوب وثقة القلوب بقدرة الله تعالى.
  • وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا يرد القضاء إلا الدعاء ولا يزيد في العمر إلا البر).
  • لذلك لابد من الحرص على الدعاء لكي ننال الجزاء والثواب.

كما يمكنك التعرف على: فضل لا حول ولا قوة الا بالله للزواج

وفي نهاية المقال نكون قد تحدثنا عن وأفوض امري الى الله أن الله بصير بالعباد، والتجربة التي خاضتها من التزمت بذكر هذا الدعاء، إضافة إلى فوائد وأوقات ذكر هذا الدعاء وأهميته.

مقالات ذات صلة