مضاد حيوي لعلاج صديد الأذن

مضاد حيوي لعلاج صديد الأذن، حيث يوجد العديد من المضادات الحيوية لعلاج صديد الأذن، حيث أن الالتهابات التي تصيب الأذن الوسطى، تكون عادة عدوى عن طريق البكتريا أو الفيروسات.

أسباب التهاب الأذن الوسطى

  • يحدث بعد انتقال الميكروبات من البلعوم إلى الأذن الوسطى بعد الزكام، ويعد هذا هو السبب الرئيسي في التهابات الأذن الوسطى.
  • توجد بعض الجراثيم التي تصيب الأذن وتسبب التهابها، مثل: الجرثومة العقدية الرئوية، والمستدمية النزلية، والجرثومة الموراكسيله النزلية.
  • وتوجد فيروسات تسبب التهابات الأذن الوسطى، منها: الفيروس المخلوي التنفسي، و الفيروس الأنفي، وفيروس الإنفلونزا.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: افضل مضاد حيوي لالتهاب الحلق والأذن للأطفال

أعراض التهابات الأذن الوسطى

هناك العديد من الأعراض التي تظهر على المريض المصاب بالتهابات الأذن الوسطى، ولابد من مضاد حيوي لعلاج التهابات وصديد الأذن، وهذه الأعراض منها ما يلي:

  • آلام حادة في الأذن.
  • نزول إفرازات من الأذن.
  • ارتفاع طفيف في درجة الحرارة.
  • تهيج الأذن والرغبة الشديدة في الحكة.
  • يشعر الشخص بالدوار وعدم الاتزان.
  • ضعف في حاسة السمع.
  • ضغط شديد داخل الأذن.
  • صعوبة في البلع والكلام لدى الأطفال.
  • صداع.

مضاد حيوي لعلاج صديد الأذن

استخدام هذه المضادات في بعض الحالات قد يساعد في تقليل وقت التعافي من التهابات الأذن الوسطى، وبالتالي فإن استخدامها ينتج عنه بعض الآثار الجانبية.

ومن أهم المضادات الحيوية المستخدمة لعلاج صديد الأذن ما يأتي:

دواء أموكسيسيلين

  • الجرعات العالية من هذا الدواء تعد أفضل مضاد حيوي لالتهاب الأذن الوسطى.
  • يعد هذا الدواء هو الخيار الأول للعلاج، والذي ينصح به الأطباء مرضاهم الذين لا يعانون من حساسية البنسلين.
  • يتميز بتكلفته المنخفضة، وطعمه المقبول، وأمانه، وفاعليته.
  • يجب معاودة فحص الأطفال مرة أخرى إذا استمر لديهم التهاب الأذن الوسطى بعد تناول الأموكسيسيلين ليومين أو ثلاثة.
  • يجب تناولهم تركيبة أموكسيسيلين مع كلافولانات إذا كان مناسب حسب استشارة الطبيب.

مجموعة السيفالوسبورينات

  • تعد خيارا علاجيا بديل عن دواء الأموكسيسلين.
  • يمكن استخدام الأدوية الفموية التابعة لهذه المجموعة، مثل دواء سيفوروكسيم للأطفال الذين يعانون من حساسية البنسلين.
  • من الواجب الاحتفاظ بالحقن الوريدية أو العضلية من مالسيفالوسبوريناتن لحين الحاجة إليها في حالات فشل العلاج.
    • أو في حالة وجود عدوى خطيرة بسبب البكتيريا تتزامن مع التهابات الأذن الوسطى لدى المريض.
  • هناك بدائل علاجية للأفراد الذين يعانون من حساسية شديده تجاه السيفالوسبورينات، وتتمثل في:
    • دواء دوكسيسا يكلين، أو دواء أزيثرومايسن، أو دواء كلاريثروميسن.

دواء أزيثرومايسن

  • يعتبر دواء علاجي آخر لدواء أموكسيسيلين.
  • وبالرغم من أن استخدامه بجرعات عالية يظهر فاعلية مثل تركيبة أموكسيسيلين / كلافولانات، إلا أنه لا يعد الخيار العلاجي الأول.
    • يعد السبب في ذلك أن الإفراط في تناوله قد يتسبب في زيادة مقاومة البكتيريا.

متى نستخدم المضاد الحيوي لعلاج صديد الأذن؟

  • في حالة اكتشاف أن الفيروسات هي سبب العدوى فلن يجدي المضاد الحيوي نفعًا.
    • لذلك يصف الطبيب المضاد الحيوي في حالة إذا كانت البكتيريا هي سبب عدوى الأذن.
  • حتى إذا كانت البكتيريا هي سبب العدوى، فإن الطبيب لا يصف المضاد الحيوي لعلاج صديد الأذن إلا في الحالات التي تستدعي علاج دوائر.
  • وبشكل عام يقرر الطبيب إعطاء المضادات الحيوية في الحالات الآتية:
    • المرضى الذين يعانون من أعراض شديدة وحادة.
    • كذلك الأطفال الذين لم تتجاوز أعمارهم السنتين.
    • الحالات التي تتضمن أعراض خفيفة أو متوسطة، إن لم تختفي لديهم الأعراض خلال يومين أو ثلاثة.

اقرأ أيضًا للتعرف على: افضل مضاد حيوي لالتهاب المفاصل

التعامل مع آثار المضادات الحيوية الجانبية

  • استخدام المضادات الحيوية في علاج التهابات الأذن الوسطى، ينتج عنه في كثير من الأحيان المعاناة من الإسهال.
    • إذا كان الإسهال خفيفًا فمن الممكن أن يختفي بعد يومين أو ثلاثة من انتهاء العلاج بالمضادات الحيوية.
  • ينصح بتناول المعززات الحيوية أو البيوبروتيك، بالإضافة إلى الألبان التي تحتوي على الخمائر النشطة أو البكتريا المفيدة، وذلك للتقليل من الإسهال خاصة لدى الأطفال.

علاجات أخرى لالتهاب الأذن الوسطى

يمكن أن يتضمن علاج التهاب الأذن الوسطى ما يلي:

الأدوية المسكنة للألم

  • تستخدم لتخفيف الألم عند المرضى، ومن الأمثلة عليها الباراسيتامول.
  • ودواء آيبوبروفين الذي ينتمي إلى مجموعة مضادات الالتهاب الستيرويدية.

مضادات الهستامين ومزيلات الاحتقان

  • إعطاء البالغين مزيلات الاحتقان على شكل بهارات أنفية تحتوي على الفينيليفرين، أو على شكل أدوية فموية تحتوي على السودوإفدرين.
  • إعطاء مضادات الهستامين لم يعاني من الحساسية، بينما هي غير مفيدة لمن لدية زكام أو برد.
  • لا ينصح بإعطاء مضادات الهستامين ومزيلات الاحتقان إلى الأطفال لأنها غير مفيدة لهم.
    • قد تسبب أعراضًا جانبية خطيرة خاصة لدى الأطفال أقل من سنتين.

القطرات المخدرة

  • يمكن استخدامها لتخفيف الألم إذا كانت طبلة الأذن سليمة لا تحتوي على أي ثقب أو ممزقة.

العلاجات الطبية الأخرى

  • عن طريق إبرة التصريف يتم صرف الارتشاح أو الانصباب الناتج عن الالتهابات، وذلك عبر طبلة الأذن.
  • تهوية طبلة الأذن عن طريق وضع أنابيب التهوية.
  • في حالة استمرار التهابات الأذن الوسطى، أو كانت تحدث بشكل متكرر فيجب إزالة اللحميات.

ولا تتردد في قراءة مقالنا عن: حقن مضاد حيوي للأطفال لالتهاب الحلق

وبذلك نكون قد عرضنا اليوم من خلال موقعنا mqaall.com، المضاد الحيوي لعلاج صديد الأذن، وما هي أسباب الالتهاب، وماهي أعراضه؟

وأفضل المضادات الحيوية للعلاج، وما هي الطرق الأخرى للعلاج غير المضادات الحيوية والآثار الجانبية والتعامل معها.

مقالات ذات صلة