أسماء أدوية توسيع الشرايين

أسماء أدوية توسيع الشرايين، أدوية توسيع الشرايين كثيرة ومتشعبة حيث إن بعض الأطباء ينصحوا أحياناً بهذه الأدوية في علاج الكثير من الأمراض التي لها مخاطر ومضاعفات.

مثل ارتفاع ضغط الدم والسكتات الدماغية والقلبية، حيث تعمل أدوية توسيع الشرايين على حماية الأشخاص من حدوث الجلطات المفاجئة في القلب والأوعية الدموية.

فهي تعتبر المركز المحرك لهذه الأوعية، فتابعوا معنا موقعنا المتميز دوماً مقال mqaall.com.

كيف تعمل أدوية توسيع الشرايين؟

لأدوية توسيع الشرايين المهام المفيدة للجسم، والتي تقي الإنسان من المخاطر الكبيرة فتدخل أدوية توسيع الشرايين إلى الجسم وتقوم بعملها على أكمل وجه كالتالي:

  • تعمل أدوية توسيع الشرايين علي توسيع وفتح الشرايين والأوعية الدموية المتشابه في جسم الإنسان.
    • والتي تصل إلى جميع الأجهزة حتى تسمح للدم بالتدفق بشكل أفضل من خلالها.
  • أدوية توسيع الشرايين تعالج مرض ضيق الشرايين أو ما يسمى بمرض الشريان التاجي بالقلب.
    • وذلك يحدث بسبب وجود ترسبات في الشرايين التاجية.
    • مما يسبب حدوث تصلب الشرايين وانسدادها فتصبح الشرايين قليله المرونة وضيقة جداً.
  • وهذا يؤثر بشكل سيئ على الشرايين، وهو تدفق الدماء بالداخل ويعيق حركة نقل الدم من وإلى القلب.
  • الكثير من هذه الأدوية تعمل بشكل مباشر، وذلك من خلال تأثيرها على خلايا العضلات.
    • والتي تتواجد وتبطن الأوعية الدموية والشرايين المختلفة.
  • تعمل بعض الأدوية الأخرى على التأثير الثانوي المركزي، فهي تعمل على تنظيم ضغط الدم في الجسم.
    • فتكون هي المركز المحرك لهذه الواعية داخل النخاع المستطيل في الدماغ.
  • تساعد أدوية توسيع الشرايين على عدم حدوث شد في العضلات، والذي من دوره أن يسهل تدفق الدم في الشرايين.
  • القلب في هذه الحالة لا يحتاج إلى مجهود كبيرة، حتى يضخ الدم في الجسم مما ينتج عنه انخفاض في ضغط الدم.

اقرأ أيضاً: فوائد التفاح للقلب والشرايين

أسماء أدوية توسيع الشرايين

  • أما عن أسماء أدوية توسيع الشرايين، فهي كثيرة ولكل منها فوائدها الهامة.
  • ولكن قبل البدء في تناول أدوية توسيع الشرايين لابد من استشارة الطبيب بالطبع.
  • لأن هناك أدوية تصلح لحالة معينة ولا تصلح لحالة أخرى، وعلى وجه العموم أسماء أدوية توسيع الشرايين.

حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين

تعمل هذه الأدوية على توسيع الأوعية الدموية بشكل جيد، وذلك من خلال وجود مادة الأنجيوتنسين المتواجدة في الجسم ومنع ارتباطها بالعضلات المتواجدة داخل الأوعية الدموية.

ومن أهم أسماء أدوية حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين ما يلي:

  •  إبروسارتان (Eprosartan).
  • كانديسارتان (Candesartan).
  • فالسارتان (Valsartan).
  • أولميسارتان (Olmesartan).
  • لوسارتان (Losartan).
  • تلميسارتان (Telmisartan).

النترات

  • تعتبر النترات من أهم أدوية توسيع الشرايين، وذلك لأنها تعمل بشكل مباشر من خلال قدرتها على تحويل النترات إلى أكسيد النترات.
  • هو المادة التي تساعد في تنشيط المواد الكيميائية داخل جسم الإنسان.
  • فتعمل هذه المادة على توسيع الشرايين والأوردة، ويتم وصف هذه الأدوية لمرضى الذبحة الصدرية والسكتات القلبية.

ومن أدوية هذا النوع ما يلي:

  • إيزوسوربيد أحادي النترات (Isosorbide mononitrate.
  • إيزوسوربيد ثنائي النترات (Isosorbide dinitrate).
  • هيدرالازين (Hydralazine).
  • مينوكسيدسل (Minoxidil).
  • نيتروجليسرين (Nitroglycerin).

مثبطات الأنزيم المحول للأنجيوتنسين

  • داخل الكبد يوجد بروتين يعمل على تصنيع الأنجيوتنسين، حتى يتم تحوله إلى أنجيوتنسين 2.
  • ومن خلال هذا الأنزيم المحول للأنجيوتنسين، يحدث انقباض للعضلات المتواجدة داخل الأوعية الدموية.
    • ويأتي ذلك نتيجة الارتفاع مستوى الضغط داخل الأوعية، يؤدي إلى تضيقها.
  • بعد ذلك تأتي أدوية مثبطات الأنزيم المحول للأنجيوتنسين، فتعمل على توسيع الشرايين.
    • وذلك من خلال إيقافها لعمل هذا الأنزيم يقلل من إفراز الأنجيوتسنين 2.

ومن أدوية هذا النوع من أدوية توسيع الشرايين مما يلي:

  • كابتوبريل (Captopril).
  • ليزينوبريل (Lisinopril).
  • راميبريل (Ramipril).
  • بينازيبريل (Benazepril).
  • اينالابريل (Enalapril).

قد يهمك: دواعي استعمال براكسيلان Praxilene ومتي يبدأ مفعوله 

حاصرات قنوات الكالسيوم

تعمل حاصرات قنوات الكالسيوم علي توسيع الشرايين، من خلال منعها للكالسيوم من الدخول إلى الخلايا العضلية الموجودة في الجسم.

ومن هذا النوع من أنواع أدوية توسيع الشرايين ما يلي:

  • ديلتيازم (Diltiazem).
  • نيكارديبين (Nicardipine).
  • أملوديبين (Amlodipine).
  • فيلوديبين (Felodipine).
  • فيراباميل (Verapamil).

استخدامات أدوية توسيع الشرايين

هذا النوع من الأدوية التي تعمل من الأدوية التي تعمل على توسيع الشرايين والأوعية أيضاً، فهو مفيد في علاج الحالات التالية:

  • تستخدم أدوية توسيع الشرايين للوقاية من السكتات الدماغية.
  • تعتبر أدوية توسيع الشرايين من الأدوية الهامة جداً في علاج ارتفاع ضغط الدم والذبحة الصدرية.
  • تعالج أدوية توسيع الشرايين أمراض كسور القلب بعد تعرضها لنوبة قلبية شديدة.
  • تعمل أدوية توسيع الشرايين والأوعية الدموية في علاج ارتفاع ضغط الدم، خلال فترة الحمل.
    • ويعالج ما يعرف بتسمم الحمل أيضاً.
  • تعالج أدوية توسيع الشرايين وقصور القلب الاحتقاني والنوبات القلبية المفاجئة.
  • تعالج هذه الأدوية وجود خلل في الكلية والنزيف في المنطقة تحت العنكبوتية.

التحذيرات عن استخدام أدوية توسيع الشرايين

هناك بعض التحذيرات عند البدء في استخدام أدوية توسيع الشرايين، وذلك حتى لا تصاب بالآثار الجانبية لها وهذه التحذيرات هي:

  • معرفة الطبيب بالأمراض الأخرى والأدوية المصروفة، من قبل الأطباء آخرون إذا كانت متواجدة.
  • إخبار الطبيب بالأدوية أو الأعشاب المستخدمة من جراء نفسك أو المكملات الغذائية.
    • والتي تتناولها قبل وبعد استخدام أدوية توسيع الشرايين.
  • ضرورة إخبار أي طبيب آخر بما في ذلك عيادة الأسنان أنك تتناول أدوية توسيع الشرايين حتى لا تصاب بالخطر.
  • تسبب أدوية توسيع الشرايين بعض الدوخة والإغماء، لذلك يجب تجنب قيادة السيارة والأنشطة التي تحتاج إلى تركيز كبير ويقظ.
    • لأن لهذه الأدوية بعد التحذيرات.
  • يطلب الطبيب منك إجراء الكثير من الاختبارات والتحاليل المتكررة، وذلك لمراقبة الجسم واستجابته لهذه الأدوية.
    • لذلك لا بد عليك من الالتزام بهذه المواعيد حسب وصف الطبيب الخاص بك.
  • فترة الحمل والرضاعة من أخطر الفترات في تناول أدوية توسيع الشرايين.
    • وذلك لأنها قد تسبب آثار جانبية غير مرغوب فيها تؤثر على صحة الجنين.
    • كما تؤثر على سير الحمل بسلام.

الآثار الجانبية أدوية توسيع الشرايين

الأدوية توسيع شرايين بعض الآثار الجانبية، التي لا بد من أخذه بعينه الاعتبار حتى يتم تجنب هذه الآثار الجانبية:

  • خفقان القلب المستمر والمفاجئ.
  • الغثيان والقيء.
  • توهج الجلد واحمراره وظهور الطفح الجلدي.
  • درجات القلب السريعة.
  • الصداع.
  • ألم في العظام والمفاصل.
  • المخ وضيق في التنفس.
  • كثرة نمو الشعر في الجسم.
  • احتباس السوائل بكثرة داخل الجسم.

العوامل التي تؤثر على توسيع الشرايين

هناك الكثير من العوامل المختلفة التي تعمل على توسيع الشرايين ومنها ما يلي:

العمر

  • بالطبع مع تقدم الإنسان بالعمر تقل قدرة الجسم والمستقبلات الداخلية في التحكم في مستوى ضغط الدم.
  • وتحتوي الأوعية الدموية على هذه المستقبلات، فهي تلعب دوراً هاماً في سيطرة على ضغط الدم وقدرته على الثبات.
  • وبالتالي تساعده على انقباض الأوعية الدموية أو توسعها.

الوزن

  • عند الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد، تكون الأوعية الدموية أكثر مقاومة للتوسع أيضاً.
    • وهذا قد يترتب عليه بعض المضاعفات الجانبية.
  • مثل الإصابة بأمراض القلب والذبحة الصدرية والنوبات القلبية وارتفاع ضغط الدم.

التواجد في الأماكن المرتفعة

  • عند تواجد الفرد في مكان مرتفع، يكون رد فعل الجسم هو التوسع في الشرايين الواصلة إلى المخ.
    • فكلما زاد الارتفاع عن الأرض كلما قلة نسبة الأكسجين في الهواء.
  • لذلك يعمل الجسم على توسيع الشرايين، للمحافظة على كمية الأكسجين في الخلايا والأنسجة.

درجة حرارة الجسم

  • داخل جسم الكائن الحي توجد الكثير من المستقبلات الحرارية، التي تكون حساسة جداً.
    • بسبب التغيرات الجوية المحيطة بالإنسان.
  • وذلك عند تواجد الفرد في مكان مرتفع درجة الحرارة تعمل هذه المستقبلات بشدة.
  • وبالتالي تتسبب في توسيع الشرايين والأوعية الدموية المختلفة داخل الجسم، لتأقلم الجسم مع درجة الحرارة الخارجية.

شاهد أيضاً: أطعمة تعمل على توسيع شرايين القلب طبيعيا

 في خاتمة موضوعنا حول أسماء أدوية توسيع الشرايين، ويبقى الكشف المبكر في حالات ضيق الشرايين هو العامل والسبب الرئيسي للعلاج الصحيح.

أدوية توسيع الشرايين تكافح السكتات القلبية والجلطات المستمرة التي تهدد حياة الفرد، دمتم بخير.

مقالات ذات صلة