رقص الباليه للمبتدئين

رقص الباليه للمبتدئين، إن الرقص هو أحد الفنون التعبيرية التي تعبر عن شخصية مؤديها والصعاب التي يمر بها، وهي تجسيد حية للقص الأدبية أو القصص الغنائية، وهي تنقسم لجزئيين هما الموهبة والرؤية الفنية، حيث يمكن إتقانها حتى وإن كنت لم تولد بتلك الموهبة عن طريق التعلم والاستمرارية وأن يكون لك شخصية واضحة المعالم.

رقصة البالية

  • ظهر هذا النوع من الفنون الراقية بالمحاكم الملكية، وكان الراقصون يرتدون التنانير الطويلة، والقباقيب بدلًا من حذاء البالية.
  • وإن دراسة وتعلم البالية يساعد على زيادة تحمل قدرة الجسم، وزيادة الوعي بالزمان والمكان، وتحسين القدرة على التنسيق، إن راقصين البالية يحتفظون بمرونة أجسادهم حتى مع تقدم العمر، حيث يعد البالية هو الباب لتعلم أي نوع للرقص التعبيري

شاهد أيضًا: ما الرقصة الاكثر شعبية في روسيا

فوائد البالية

  • من الفوائد التي تعود على الراقص من خلال رقص البالية، أنه سيتمكن من بناء قوة بدنية، وزيادة قدرة الجسم على التحمل والتوازن، بالإضافة أنه يمنح الجسم الخفة في الحركة، ويتمتع بلياقة بدنية عالية.

القراءة عن البالية

  • كلما تصفح الراقص عن البالية أكثر كلما زادت احترافيته أكثر، وتعلم بشكل أوضح، ومن الأفضل اختيار كتب توضح الحركات وتحتوي على صور أو رسومات توضيحية.
  • كاسترشاد لتنفيذ الحركات، ومما سيمنح الراقص خبرة هو التصفح عن الراقصين البارزين في فن البالية، وهذا سيساعدك على أن يجد أسلوبه الخاص الذي سيكون سببًا لتميزه.

اختيار الأحذية والملابس المناسبة

  • إن أحذية البالية هي أحذية مخصصة للباليه بالتحديد، وإن استخدام أي نوع أخر من الأحذية لا تتماشى مع الرقصات قد يؤدي لإصابات وسيكون مؤلمًا في أداء الحركات، والأحذية المخصصة للبالية.
  • هي أحذية خفيفة تصنع من مواد كتانية أو جلد ناعم أو ستان ويكون لها بطانة مرنة ورقيقة، وكعلامة تقليدية في البالية يرتدي الرجال الأحذية البيضاء والنساء يرتدين الأحذية الوردية.
  • ولكن هذا ليس قانونًا عامًا بالشيء يمكن تغييرة تلك الألوان تقليديًا فقط، وفي البالية الحديث أو الرقص الحديث بشكل عام يرتدي الرجال والنساء أحذية بيچ، حيث تعطي إيحاء أنهم يرقصون حفاة الأقدام، في العادة يرتدي الراقصين في بداية التعلم نعال البالية بينما تغير الراقصات إلى أحذية الباليه الناعمة.
  • ويطلق عليها أحذية الباوينت، ويجب اختيار الأحذية ومقاستها جيدًا لتتناسب مع شكل القدم وتعطي راحة أكثر، تجنبًا للإصابات والحد من الألم، ويفضل في رقص البالية الملابس التي تأخذ شكل الجسم، و التنانير القصيرة لسهولة الحركة.

تعلم الباليه

  • إن تعلم رقص الباليه يساعد الراقص على التعبير عن نفسه بصورة صحية، وعن مشاعره في اتجاه يبنيها لا يهدمها، مما يجعله يفهم شخصيته ويقوم بتنميتها أكثر، وهناك وضعيات ثابتة على الراقص تعلمها جيدًا.

الحركات الأساسية

ترتكز أساسيات البالية على خمس وضعيات، ويجب على الراقصين إتقانها جيدًا، وهي:

الوضعية الأولى

  • تعد تلك الوضعية أسهل الوضعيات الأساسية في البالية، وهي الوقوف باستقامة مع ضم الساقين معًا، مع التأكد من ملامسة الكعبين، بعد ذلك نقوم بلف كل ساق للخارج، مع بقاء الساقين في وضع عمودي مع الجذع، مع الحرص على بقاء الكعبين متلامسين، لتشكل القدمين خط مستقيم يكون موازيًا للكتفين، وأما عن الذراع فتكون على مستوى البطن كأنها تمسك بها كرة، والحرص على بقاء الأصابع بعيدة على الأقل عشرة سم، مع ميل اليدين قرب الوجه.

شاهد أيضًا: تمارين الرقص للمبتدئين

الوضعية الثانية

  • تشبه تلك الوضعية الأولى مع اختلاف تباعد الكعبين في تلك المرة، وتشير هنا الأقدام إلى اتجاهين متعاكسين، ويتم لف الساقين للخارج مع القدم، ويكون موضع اليدين مثل الوضعية الأولى، ولكن تلك المرة مفتوحة، بمعنى تفتح الذراعين من المرفقين بعرض القدمين، وتقوم بإمالة باطن اليد في نفس اتجاه الجسد.

الوضعية الثالثة

  • يمكنك القيام بتلك الوضعية عن طريق الوضعية الأولى، ولكن مع الحرص على لف القدمين في اتجاهات متعاكسة، ثم يتم سحب إحدى القدمين مباشرة أمام الأخرى مع الحرص على الثبات، وأن يلامس كعب القدم المتقدمة مشط القدم الخلفية، ويجب أن يكون موضع بطن الساق الأمامية مباشرة أمام الساق الخلفية، أما الذراعين فتكون مزيج بين الوضعية الاولى الوضعية الثانية، وتترك أول يد في حالة الوضعية الأولى.

الوضعية الرابعة

  • افتحها عن طريق البدء بالوضعية الأولى، ويتم وضع قدم أمام القدم الأخرى، والتأكد أنا أصابع القدم تشير في اتجاهات متعاكسة، ولا تكون القدمين في وضع تلامس، تتشابه وضعية اليدين مع الوضعية الأولى، ويوضع ذراع واحدة فوق الرأس ويكون المرفق في وضع انثناء، ويكون كف الذراع المرفوعة موجه للأسفل، وتكون موضوعة أمام الرأس.

الوضعية الخامسة

  • تتشابه في وضعية القدم مع الوضعية رقم أربعة، ولكن تلك الوضعية يجب ضم القدمين إلى بعضهم البعض، ويمهد لها عن طريق وضعية مشابهة لوضعية رقم أربعة، ثم يتم تقريب القدمين من بعضهما حتى يكون البعد بينهما مقدار أصبعين على الأقل، وعند لف الساقين مع القدمين على الركبة أن تظل مستقيمة دون انثناء، وتكون وضعية الذراعين كوضعية الزراعيين في الوضعية الرابعة، ويتم وضع باطن الذراع على الرأس، لتلتقي مع الذراع الموضوعة فوق، مع التأكد من عدم لمس الاصابع وأن بينها مسافة كافية.

ما يجب معرفته لتعلم البالية

إن النصائح هي بمثابة إرشادات تعلمك كيفية بدأ ما تقدمون عليه، وهي:

  • أولاً يجب أن يتحلى الراقص بالصبر، وعلى ذلك يجب أخذ التمارين ببطء، والتمسك بالحاجز الخشبي جيدًا الموضوع على طول حائط الأستوديو، ويتم وضع هذا الحاجز ليساعد الراقصات على التمرين بصورة جيدة، وعند إتقان الوضعيات عليك التمرن عليها في منتصف قاعة التدريب دون التمسك بحواجز.
  • ثانيًا على الراقصين أن يقوموا بافتتاح الرقصات التي يتدربون عليها والتمارين أولاً على الحاجز الخشبي، وأي رقصة بالية يقدم عليها عليه بدأها الحاجز الخشبي، لمنع حدوث أي خطأ أو إصابة وللتمكن من الرقصات بنجاح.
  • يجب إتقان والتدرب على حركة الانحناء عند تعلم حركات البالية أول مره أو المبدأ بها تمهيد لها، حيث تعطي مرونة للمفاصل والعضلات والأوتار، وتحسن من التوازن.

التمرين يوميًا

  • على الراقص أن يتمرن يوميًا، سواء على وضعيات البالية، أو الرياضات العضلية حتى يقوم بتمديد عضلاته جيدًا، وإن لم يخصص جدولًا للتمرينات يوميًا هذا سوف يقوم بتدمير صحة جسده، وعلية تنظيم وجباته جيدًا.

أهمية الالتحاق بمعهد

  • على الراقص الالتحاق بمعهد لتعلم فن البالية، حيث أن البالية هو فن يدرس، لا فقط يمارس، والتدرب مع توجيهات المحترفين توفر العناء والإصابات الخطيرة التي قد تحدث ضرر دائم إن كان مستخدمها من الهواة، وسيكون من السهل مع الخبراء معرفة الأخطاء والتدرب على التخلص منها، وأيضًا سيمنح الراقص ثقة للممارسة أمام الجمهور، وسيكون هناك تطورًا لحظيًا متجدد ولن يكون هناك رتابة، إن تطور راقصي الباليه لهو أمر هام لاستمراره طويلًا.

شاهد أيضًا: معلومات عن فوائد الرقص

إن فن الباليه هو فن راقي ويتطلب من الراقص إن كان مكتسب لتلك المهارة أن يتمتع بحس فني عالي ورؤية مختلفة، وإما إن كانت موهبة فعلية تنميتها باستمرار والحفاظ عليها، إن الرقص يساعد على تحسين الصحة النفسية، حيث يستخرج من الراقص المشاعر ويوجهها في اتجاه لا يؤذي صاحبة، كما أنه يقي من تقلب المزاج ويقي من الإصابة بالأمراض النفسية مثل الاكتئاب، كما يضعه في موضع صحي وهذا يحميه من الأمراض الجسدية، ويمنح الراقص الشعور بالثقة بالنفس، مما يجعله يقود حياته الشخصية بصورة جيدة.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق