فوائد الصيام الروحية والصحية والاجتماعية

فوائد الصيام الروحية والصحية والاجتماعية، فريضة الصيام هو الركن الرابع من أركان الإسلام، وهو فريضة على كل المسلمين مستطيع، والله تعالى لم يفرض فرض على الإنسان إلا وكانت له العديد من الفوائد الصحية والدينية والاجتماعية له، الإنسان منا قد يكتشف بعض من هذه الفوائد مع مرور الوقت ويظل البعض غير معروف، لهذا سوف نستعرض لكم فوائد الصيام الصحية والروحية والاجتماعية.

فوائد الصيام الروحية والصحية والاجتماعية

قال الله تعالى في كتابه الكريم: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ).

الصيام له العديد من الفوائد على الإنسان سواء كانت صحية أو روحية أو اجتماعية ومنها ما يلي:

  • الإنسان الصائم يتمتع بالهدوء والسكينة التي تغمر قلبه وتزيد الإيمان في داخله.
  • يتعود الصائم على تحمل المشقة، وأيضًا يتعود على الصبر لأن الصيام يعمل على تهذيب النفس.
  • ينتصر المسلم على نفسه ويستطيع كبح الشهوات وتقليص مشاعر الغضب والابتعاد عن فعل المحرمات.
  • الصيام باب للمسلم يساعده على دخول الجنة، خاصة أن هناك في الجنة باب يسمى باب الصائمين.
  • يستجيب الله دعوة الصائم كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ثلاثُ دَعَواتٍ مُستجاباتٍ: دعوةُ الصائِمِ، ودعوةُ المظلُومِ، ودعوةُ المسافِرِ).

شاهد أيضًا: أنواع الصوم وفوائده

فوائد الصيام الروحية

تتعدد فوائد الصيام الروحية وتتمثل في التالي:

  • الصيام هو ذلك العبادة التي أمرنا الله تعالى بها، وعندما يصوم المسلم فإنه يمتثل لأوامر الله ويطيعه مما يجعله يحصل على عظيم الأجر والثواب.
  • الصيام يؤثر على صاحبه بشكل إيجابي ويجعله يتحمل مشقة الحياة، كما أنه يكون قادر على تقليل انفعالاته السلبية المتمثلة في الغضب والتوتر والانفعال.
  • عندما يصوم الإنسان فإنه يبتعد عن فعل المحرمات وعن المعاصي حتى يحافظ على صيامه، هذا الأمر يساهم في توبة الإنسان من ذنوبه.
  • يعمل الصيام على حفظ اللسان والجوارح من سيء القول والفعل.
  • عندما تجتمع الأسرة بالكامل على الإفطار فإن هذا الشعور يدخل في نفس الصائم الراحة والطمأنينة.

فوائد الصيام الصحية

لقد اكتشف العلماء بعد البحث أن الصيام له العديد من الفوائد الصحية للإنسان نذكر منها ما يلي:

  • يعمل الصيام على تخفيض نسبة السكر في الدم عن المعدل الطبيعي لها، بالتالي يؤدي هذا إلى وقاية الإنسان من الإصابة بمرض السكر التي تنتج عندما يزيد معدل السكر في الدم، بالإضافة إلى إعطاء فرصة للبنكرياس للراحة.
  • الصيام يساعد في اكتساب الوزن المثالي والتخلص من الدهون الزائدة في الجسم، لأن الجسم يقوم بحرق كمية الدهون المخزنة لاستمداد الطاقة للجسم أثناء الصيام، بالتالي يعمل هذا على التخلص من الدهون الزائدة في الجسم.
  • الصيام يقي الإنسان من التعرض للجلطة القلب أو السكتات الدماغية، لأنه يقلل من نسبة الكوليسترول الضارة في الدم ويمنع من ترسبها على الشرايين.
  • يساعد الصيام على تنظيم تدفق الدم في الأوعية الدموية مما يساهم في نقل الأكسجين إلى كل أجزاء الجسم وبالتالي الحصول على الطاقة والنشاط والحيوية.
  • يعمل الصيام على تقليل نسبة الماء في الجسم، بالتالي يؤدي ذلك إلى الوقاية من الإصابة ببعض الأمراض الجلدية مثل: الأكزيما، الصدفية وغيرها.
  • عندما يصوم الإنسان فإن الجسم يتخلص من السموم الزائدة فيه، مما يؤدي إلى تحسين صحة البشرة والشعر نتيجة التخلص من الشحوم والدهون التي كانت تترك أثر سلبي عليهم.
  • يعمل الصيام أيضًا على علاج الكثير من المشاكل التي تصيب الجهاز الهضمي مثل: عسر الهضم، الانتفاخات، الإسهال، الإمساك وغيرها.

شاهد أيضًا: خصائص ومميزات شهر رمضان

فوائد الصيام الاجتماعية

  • يعمل الصيام على شعور جميع الناس بالمساواة خاصة أن كل الناس تشترك في وقت الصيام وتشترك في وقت الإفطار والكل سواسية في هذه العبادة.
  • عندما يصوم الإنسان المقتدر فإنه يشعر بما يعاني منه أخيه الفقير الغير قادر، هذا الأمر يجعله يبذل مجهود أكثر لمساعدة الفقراء والمساكين بعد الشعور بهم، مما يزيد من معدل الحسنات والثواب لديه.
  • يتعلم الصائم في شهر رمضان النظام، لأنه يرتبط بموعد للصيام وموعد إفطار وسحور، بالإضافة إلى تنظيم نفسه ووقته على أداء العبادات الأخرى.
  • يتعلم المسلم في هذا الشهر كيف يمكن أن يتكيف مع التغيير الذي يحدث له في الصيام سواء كان تغيير في العادات المتبعة اليومية أو في مواعيد الأكل وغير ذلك من الأمور.
  • من أفضل الفوائد الاجتماعية التي تعود على المجتمع في شهر رمضان هو إفشاء السلام والتسامح بين الصائمين، والتخلص من النزاعات والصراعات.
  • يتربى المسلم من خلال الصيام على حسن الخلق، ولهذا فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (…فإنِ امرؤٌ شاتمَهُ أو قاتلَهُ ، فليقُلْ : إنِّي صائمٌ. إنِّي صائمٌ).
  • ينمي الصيام في داخل الإنسان حب الخير والإقبال على عمل الخير أكثر في شهر رمضان بشكل خاص.

الفوائد النفسية للصيام

يترك الصيام في نفس المؤمن العديد من الفوائد النفسية مثل:

  • يشعر الإنسان في هذا الشهر وبفضل الصيام بالراحة النفسية نتيجة إحداث التوازن الذي يحققه الصيام في الجسم.
  • يزيد الصيام من الشعور بالسعادة والرضا والتفاؤل؛ لأن العبد يزيد تقربه من ربه من خلال الزيادة في العبادات التي تساعده على الشعور.
  • لقد أثبتت العديد من الدراسات أن الصيام يترك أثر إيجابي في الإنسان ويجعله يتخلص من الاكتئاب والشعور بالتوتر وغيرها من المشاعر السلبية.
  • يستطيع الإنسان من خلال الصيام التحكم في جميع شهواته، سواء كانت هذه الشهوات خاص بالأكل والشرب أو بعض الأعمال التي يتوقف عنها أثناء الصيام.

شاهد أيضًا: نصائح للصائم في شهر رمضان

بهذا نكون أحبابنا الكرام قدمنا لكم فوائد الصيام الروحية والصحية والاجتماعية، حتى يتعرف المسلم على الفوائد المتعددة التي تعود عليه من الصيام، كما وضحنا بعض الفوائد النفسية والدينية، نتمنى أن يكون هذا الموضوع حاز على إعجابكم.

مقالات ذات صلة