فوائد عباءة السيده للنفاس والرضاعة

فوائد عباءة السيدة للنفاس والرضاعة، عباءة السيدة أو عشبة رجل الأسد أو الدنيان الجبلي، هو نبات عشبي معمر ينتمي إلى عائلة النباتات الوردية التي تنمو في المروج والغابات الرطبة والجبال، وتعتبر عباءة السيدة من الأعشاب الطبية التي تستخدم في علاج العديد من المشاكل الصحية وخاصة مشاكل النساء.

فهي غنية بالأحماض والعوامل المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة والفلافونويد والزيوت المتطايرة والكالسيوم والصابونين والمواد البالميتية، وتستخدم العشبة عن طريق غلي الأوراق في الماء لمدة ربع ساعة.

ثم تناوله مرتين في اليوم على معدة فارغة وقبل الذهاب إلى الفراش لمدة شهر كامل، من خلال موقع مقال mqaall.comوسنقدم لك من خلال المقال التالي فوائد عباءة السيدة للنفاس والرضاعة.

معلومات عن عشبة عباءة السيدة

  • تنتمي عشبة عباءة السيدة إلى العائلة الوردية، وهو نبات عشبي معمر يبلغ طوله من 30 إلى 50 سم.
  • وهذه العشبة لها أوراق متموجة على شكل نصف زهرة ذات لون أصفر مخضر ومرتبة على شكل عناقيد.
  • وتتميز عباءة السيدة بمحتواها من البوليفينول والفلافونويد والعفص، وهم المركبات المسؤولة عن الأنشطة في جسم الإنسان.
  • وتساعد البيولوجيا في النباتات ومركب التانين في التخفيف من مشكلة الإسهال، وإليكم بعض الدراسات التي تم إجراؤها على عشبة عباءة السيدة:
  • وجدت دراسة معملية نشرت في مجلة علم الأحياء التجريبية والطب في عام 2017، أن المستخلص من عباءة السيدة له تأثيرات مضادة للفيروسات.
  • حيث وجد في تلك الدراسة أن له تأثيرات مضادة للجنس من الفيروسات المعروفة باسم orthopoxviruses.
  • ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن هذه الدراسة أجريت في المختبر وتمت دراسة تأثيرات عباءة السيدة عند تطبيقها على الكائنات الحية غير معروفة.
  • ووجدت دراسة أجريت على الحيوانات نُشرت في مجلة العقاقير الطبية عام 2015.
  • أن مركب الميثانول المستخرج من عشبة عباءة السيدة له آثار مفيدة على الأوعية الدموية في ارتفاع ضغط الدم.
  • ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد هذه الآثار على البشر.
  • ووجدت دراسة معملية نشرت في مجلة Biofarmasi Journal of Natural Product Biochemistry في عام 2017 أن مستخلص عباءة المرأة له خصائص مضادة للبكتيريا، والتي قد تكون بسبب محتوى بعض المواد الكيميائية النباتية، وتشمل هذه، العفص، والفلافونويد، والفينولات.

شاهد أيضًا: نسبة حدوث الحمل مع حبوب الرضاعة

فوائد عشبة عباءة السيدة

هناك العديد من الفوائد الصحية والنباتية لعشبة عباءة السيدة، نستعرض منها ما يلي:

  • تزيد هذه العشبة من التمثيل الغذائي في الجسم وتزيد من معدل حرق السعرات الحرارية الزائدة.
  • تزيل الدهون المتراكمة في منطقة البطن وتقلل الوزن.
  • تعالج السمنة ومرض السكري.
  • تعالج التهاب المعدة والإسهال وتسهل عملية الإخراج تخلص الجسم من الغازات.
  • تحسن الخصوبة وتمنع الأورام.
  • تشد الجلد المترهل في منطقة الصدر.
  • تعالج الأمراض الجلدية والطفح الجلدي.
  • يمكن استخدامها كغسول منظف لتطهير الجلد.
  • تطهر الجروح الداخلية والخارجية.
  • تمنع التهابات الجهاز التناسلي للأنثى.
  • تنظم الدورة الشهرية، وتخفف من أعراضها، وتعالج تكيسات المبيض، وتوازن هرمونات الجسم.
  • تقوي الرحم وتمنع الإجهاض، وتعزز إدرار الحليب أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • تشفي العظام المكسورة وتساعد على إصلاحها وشفائها.
  • تخفف الصداع.
  • تعالج التهابات الكلى وتفتيت الحصوات.
  • تقوي جهاز المناعة.
  • تدر البول وتزيل الفضلات والسموم من الدم.
  • تعالج تقرحات الفم وأمراض اللثة والأسنان.
  • تخفف آلام العضلات وإمساك الكبد والتهاب الأذن.
  • تطرد الهواء من الرحم وتتخلص من الهبات الساخنة أثناء انقطاع الطمث.

فوائد عباءة السيدة للنفاس والرضاعة

  • تساعد عشبة عباءة السيدة في إيقاف النزيف وتقلل كمية الدم التي يفقدها الجسم خلال فترة النفاس، لأنه يحتوي على العفص.
  • كمل تقلل من خطر العدوى، وتخفف آلام ما بعد الولادة، وتزيل الإفرازات المهبلية من الجسم، وتعالج أمراض الرحم الناتجة عن الولادة، كما تشد البطن، وتساعد الرحم على العودة إلى حجمه الطبيعي، وتضيق فتحة المهبل، بالإضافة إلى معالجة استرخاء الرحم.
  • وأظهرت العديد من الدراسات العلمية التي تم إجراؤها على عشبة عباءة السيدة أن هناك خطرًا كبيرًا على المرأة إذا شربت هذه العشبة أثناء الحمل، لما لها من خواص منشطة للرحم والمبايض وبالتالي الإجهاض، وينصح باستشارة الطبيب قبل الاستعمال خاصة في حالة نزيف الرحم.
  • ولا توجد معلومات كافية لشرح مستوى الأمان في استخدام عشب عباءة السيدة أثناء الحمل أو الرضاعة، لذلك يوصى بتجنب الاستخدام في هاتين المرحلتين.

درجة أمان عشبة عباءة السيدة

  • قد يكون من الآمن تناول عشب عباءة السيدة عن طريق الفم بكميات مناسبة، ومع ذلك، كما ذكرنا سابقًا، لا توجد معلومات كافية حول سلامة استخدام عشبة عباءة السيدة لكل من النساء الحوامل والمرضعات.

احتياطات لاستخدام عباءة السيدة

  • لا توجد معلومات كافية عن الآثار السلبية لاستخدام عشبة عباءة السيدة، ولكن يمكن أن يكون لها آثار سلبية في بعض الحالات الصحية.
  • نظرًا لأن استخدامها قد لا يكون آمنًا قبل الجراحة أو الإجراءات الطبية الأخرى، وتجدر الإشارة إلى أنه يجب إبلاغ الأخصائي باستخدام الأعشاب والفيتامينات والمعادن أو غيرها من المكملات الغذائية قبل أي عملية جراحية أو إجراء طبي.

تابع أيضًا: ما هي فوائد الزنجبيل للنفاس ؟

التفاعلات الدوائية لعشب عباءة السيدة

  • كما ذكرنا من قبل، تحتوي عشبة عباءة السيدة على مركبات التانين، وتجدر الإشارة إلى أن هذه المركبات تقلل من قدرة الجسم على امتصاص الأدوية وتقلل من فعاليتها.
  • ومن ثم يوصى بالحذر عند تناول الأدوية وشرب عباءة السيدة معًا، وعادةً يوصى بالانتظار لمدة ساعة على الأقل قبل تناول عشب عباءة السيدة عند تناول أي دواء.

هل هناك جرعات موصى بها من عشبة عباءة السيدة؟

  • تعتمد الجرعة المناسبة من عباءة المرأة على العديد من العوامل بما في ذلك العمر والصحة العامة للشخص، ومع ذلك، لا توجد دراسات علمية كافية لتحديد الجرعة المناسبة من عباءة السيدة، كما أن الأعشاب الطبيعية ليست بالضرورة آمنة دائمًا.
  • ومن المهم قراءة ملصقات المنتج واستشارة أحد المتخصصين قبل تناول هذا المنتج، ومع ذلك، فإن عشبة عباءة السيدة تُستخدم تقليديًا للبشر بجرعة من 5 إلى 10 جرام لكل لتر من الماء.

اقرأ أيضًا: ما هي فوائد مر البطارخ

هل من الآمن استخدام أعشاب مختلفة للرضاعة الطبيعية؟

  • في الحقيقة، لا يتم تنظيم الأعشاب من قبل إدارة الغذاء والدواء، لذلك لا توجد ضمانات على إمكانية استخدامها بأمان.
  • وتمت دراسة عدد قليل من الأعشاب للتحقيق في تأثيرها على الرضاعة الطبيعية وعليه، لم يعرف بعد ما هي الأعشاب الآمنة وغير الآمنة للمرضع.
  • لذلك، ينصح الأمهات المرضعات بتجنب المستخلصات العشبية حيث لا توجد معلومات حول ما ينتقل إلى حليب الثدي ومدى سلامته.
  • وكيف يمكن أن تتلوث المنتجات العشبية بالأدوية التقليدية أو المبيدات الحشرية أو حتى المعادن الثقيلة.
  • وتجدر الإشارة إلى أن بعض الأعشاب تحتوي على مكونات تؤثر على هرمونات غير مناسبة للمرأة المرضعة.
  • ويجب تجنب المستخلصات العشبية التي تحتوي على مكونات ذات خصائص مهدئة، يمكن أن يكون لها آثار ضارة على الرضاعة الطبيعية.
  • بالإضافة إلى ذلك، يمكن لبعض المستخلصات العشبية أن تضر الطفل إذا انتقلت إلى حليب الثدي.
  • ويمكن أن يؤثر أيضًا على إنتاج الحليب، لذلك من الضروري التحقق من تأثير المستخلصات العشبية على الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية قبل تناولها.
  • وعلى الرغم من استخدام بعض الأعشاب مثل الحلبة والشمر لزيادة إنتاج حليب الثدي لعدة قرون.
  • إلا أنه لا توجد أدلة كافية لدعم سلامتها وفعاليتها في الرضاعة الطبيعية لكل من الأمهات والرضع.
  • لذلك ينصح استشارة الطبيب قبل استخدام الأعشاب.

تناولنا في هذا المقال تعريف عشبة عباءة السيدة فوائد عباءة السيدة للنفاس والرضاعة، والجرعة الآمنة لتناول عشبة عباءة السيدة، والأعشاب التي يجب على المرضعة تجنبها.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق