اسباب الهرش في فتحة الشرح

أسباب الهرش في فتحة الشرح سنعرفها في مقال اليوم على موقع mqaall.com، حيث تعرف هذه الحالة باسم الحكة الشرجية وهي تعتبر حالة مرضية شائعة نوعاً ما، فهي عبارة عن مشكلة جلدية تؤدي إلى الرغبة المستمرة في الحكة في منطقة الشرج، ويزيد الأمر سوءاً بعد التبرز أو بحلول الليل.

أسباب الهرش في فتحة الشرح

حك المنطقة الشرجية تحدث بسبب عدة أمور، فهي عبارة عن حالة مرضية تسبب قدر كبير من الالتهابات والتقرحات، وفيما يلي الأسباب:

  • تنظيف المريض لمنطقة الشرج بشدة، حيث تزيد احتمالية الإصابة بهذه الحالة المرضية إذا قام الإنسان باستخدام مواد عطرية قاسية لتنظيف منطقة الشرج.
    • فهذا عادةً يؤدي إلى تهيج المنطقة.
  • المبالغة في تجفيف منطقة الشرج بمناديل الحمام يمكن أن يزيد احتمالية الإصابة.
  • اتساخ منطقة الشرج بالبراز أو بالعرق لفترة طويلة وتركها دون تنظيف.
    • حيث يؤدي وجود قدر من البراز عند فتحة الشرج.
    • وتركه بدون تنظيف إلى زيادة الرغبة في الحكة حتى بعد التنظيف.
  • التعرق الزائد عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة يعتبر أمر شائع.
    • وهو بدورها يسبب شعور بالحكة عند فتحة الشرج، ولكن هذا الشعور يزول فور غسل المنطقة.
  • معاناة الشخص من اضطرابات القولون والمستقيم والشرج الشائعة، مثل:
  1. هبوط المستقيم.
  2. البواسير الداخلية أو الخارجية.
  3. الشقوق الشرجية.
  4. النواسير.
  5. الإسهال الحاد.
  6. الإمساك الحاد.

معاناة الشخص من التهابات فطرية أو بكتيرية أو فيروسية تزيد من فرص إصابته بمشكلة الحكة الشرجية، ومن أشهر أنواع الالتهابات، ما يلي:

  1. بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية.
  2. بكتيريا العقيدية المقيحة.
  3. فطر المبيضات البيضاء.
  4. الديدان الدبوسية.
  • إصابة الشخص بمرض جلدي من شأنه أن ينتشر في جميع أنحاء الجسم يمكن أن يؤدي إلى التسبب في حكة في فتحة الشرج، وفيما يلي نعرض أهم هذه الأمراض:
  1. الصدفية.
  2. التهاب الجلد التماسي.
  3. التهاب الجلد التأتبي.
  • معاناة الشخص من اضطرابات نفسية حادة مثل التوتر والقلق المرضي يمكن أن ينعكس جسدياً في صورة الإصابة بالحكة الشرجية.
  • إصابة المريض بواحدة من الأمراض الجهازية، ومنها:
  1. مرض السكري.
  2. سرطان الدم.
  3. سرطان الغدد الليمفاوية.
  4. أمراض الغدة الدرقية.
  5. أمراض الكلى.
  6. أمراض الكبد.

شاهد أيضا: علاج حرقان فتحة الشرج بالاعشاب

أنواع الحكة الشرجية

الحكة الشرجية متوفرة بنوعين، وفيما يلي نتعرف على سمات كل نوع من هذين النوعين للحكة الشرجية:

الحكة الشرجية الأولية

  • يصعب تحديد المسبب الرئيسي لهذه الحالة، حيث يمكن أن تبدأ الحكة وتنتهي وتختفي وتتكرر مرة أخرى دون معرفة السبب.

كذلك الحكة الشرجية الثانوية

  • يصاب المريض بهذا النوع من الحكة بسبب أي واحدة من المسببات التي ذكرت أعلاه، ولكن في جميع الأحوال يمكن للطبيب تحديد السبب وكذلك تحديد العلاج الذي سيخلص المريض منها.

تنويه: يجدر معرفة أن أسباب الحكة الشرجية كثيرة وعادةً تصل نسبة الإصابات الناجمة عن واحدة من الأسباب التي ذكرت أعلاه حوالي 75%، أما بقية الحالات أي الإصابات والتي تبلغ نسبتها حوالي 25% عادةً ما تكون مجهولة السبب.

أعراض الحكة الشرجية

يعتقد البعض أن الحكة الشرجية لا ينتج عنها أي أعراض بجانب الشعور المستمر والمزعج بالحكة في منطقة الشرج، ولكن هذا غير صحيح، وفيما يلي الأعراض:

  • احمرار منطقة الشرج.
  • تهيج المنطقة أغلب الوقت.
  • الشعور بألم شديد في منطقة الشرج.
  • تقشر الجلد الأقرب إلى محيط فتحة الشرج.

أعراض الحكة الشرجية التي تستدعي الذهاب إلى الطبيب

يوجد بعض الأعراض التي تظهر على منطقة الشرج وفور ظهورها يجب تدخل الطبيب حتى وأن ظهرت هذه الأعراض لفترة مؤقتة لا تزيد عن بضع دقائق، وفيما يلي نعرضها:

  • الحكة في فتحة الشرج بشكل مستمر ولفترات طويلة للغاية.
  • ملاحظة نزيف من فتحة الشرج نفسها، أو من الجلد الذي يحيط بالفتحة.
  • تسرب البراز، وفقدان السيطرة عليه.
  • ظهور بثور حول منطقة فتحة الشرج.
  • ظهور حبوب مليئة بالصديد.

اقرأ أيضا: مرهم علاج حكة فتحة الشرج

أسباب وعوامل خطر الحكة الشرجية

يوجد بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالحكة الشرجية، وفيما يلي نتعرف على هذه العوامل:

  • العمر من عوامل زيادة خطر الإصابة بحكة الشرج، حيث تكثر الإصابات عادةً بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين الأربعين عاماً حتى الستين.
  • الجنس من الأمور التي تزيد من احتمالية إصابة فئة دون الأخرى بهذا المرض، حيث تكثر الإصابة بحكة الشرج عند الرجال بمعدل أربع مرات أكثر من النساء.
  • النظافة الشخصية من الأمور التي تحدد من سيصاب بهذا المرض الجلدي، حيث يكون الأشخاص الأقل حفاظاً على معدل النظافة الشخصية أكثر عرضة للإصابة.

مضاعفات الحكة الشرجية

يوجد بعض المضاعفات التي تأتي مع الإصابة بمشكلة الحكة الشرجية، وفيما يلي نعرضها:

  • الإصابة بخدش في المنطقة.
  • الإصابة بتقرحات أو انتانية حادة.
  • تنقل الأمراض من فتحة الشرج إلى أماكن أخرى من جسم الإنسان إذا لم تغسل اليد جيداً بعد الحكة.
  • نقل المرض من فتحة الشرج إلى أشخاص آخرين، وذلك حال لم تغسل اليد بعد الحكة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى تلوث الطعام وأحياناً إلى التسمم الغذائي.

تنويه: لتجنب كل هذه المضاعفات علينا الحرص دائماً على غسل اليدين بعد الحكة والتوجه إلى العلاجات المتاحة على الفور للتخلص من مشكلة الحكة الشرجية.

شاهد من هنا: أسباب الهرش في الجسم

عرضنا اسباب الهرش في فتحة الشرح وكذلك علاج لهذه الحالة المرضية المزعجة، حيث تعتبر حكة الشرج من المشاكل الجلدية المنتشرة.

فهي تصيب تقريباً حوالي من 1% إلى 5% من البشر، وهي تعتبر مشكلة صعبة نوعاً ما، حيث إذا لم يتم علاجها بسرعة يمكن أن تؤدي إلى ما هو أسوأ.

مقالات ذات صلة