أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج

إن أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج من الأمور المهمة التي يتساءل عليها الكثيرون، حيث أن ألم المعدة قد يحدث بسبب الاضطرابات الهضمية، وقد يشير ذلك على وجود مشكلة في الجهاز الهضمي.

وكذلك يمكن أن تكون من الأعراض التي لا تحتاج إلى أدوية ويتم الشفاء منها بدون وصفات طبية، وهذا إن كانت تحدث على فترات، وليست أمر متكرر بعد تناول الطعام مباشرة.

أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج

إن أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج قد تحدث بسبب تناول الكثير من الطعام، وهذا يؤدي إلى حدوث خلل في الجهاز الهضمي، مما يسبب ألم بالمعدة، وقد تحدث بسبب مشاكل صحية، مثل:

حساسية الغذاء

إن حساسية الغذاء عبارة عن التحسس من بعض الأطعمة، وحينها يقوم الجهاز المناعي بإنشاء أجسام مضادة لتحارب هذا الطعام، مما يسبب ألم في المعدة بعد تناول الطعام مباشرة، وتشمل الحساسية الغذائية:

  • حساسية الغلوتين “الأكثر انتشارًا”.
  • حساسية الصويا.
  • كذلك حساسية الحليب.
  • حساسية المكسرات.
  • حساسية البيض والألبان.
  • كذلك حساسية فول السوداني.

عدم تحمل الطعام

  • من أكثر أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج هي عدم القدرة على تحمل بعض أنواع الطعام.
  • حيث أن الجهاز الهضمي لا يستطيع هضمها، ويحدث تهيج بالمعدة واضطرابات قد تؤدي إلى التقيؤ.
  • وأبرز الحالات التي تسبب ذلك هي عدم القدرة على تحمل اللاكتوز.
  • والذي يوجد في منتجات الألبان بشكل كبير، وعلاج عدم تحمل الطعام الابتعاد عن منتجات اللاكتوز.
    • وتناول حليب خالي الدسم.

شاهد  أيضًا: أكلات لمرضى قرحة المعدة

أمراض الجهاز الهضمي

  • مرض الجهاز الهضمي أو الاضطرابات الهضمية تحدث عند استجابة الجهاز المناعي لحساسية الغلوتين.
  • ويوجد الغلوتين في منتجات القمح والشعير، وهذه الحساسية قد تؤدي إلى تلف بطانة الأمعاء الدقيقة.
  • ويسبب هذا مشاكل في الجهاز الهضمي، ويؤدي إلى مضاعفات خطيرة يمكن أن تؤدي لوفاة الشخص.

مرض الارتداد المعدي المريئي

  • هذا المرض مزمن ويحدث مشكلة هضمية، تؤدي إلى عودة حمض المعدة للمريء.
    • وهذا الأمر يسبب تهيج في بطانة المريء، ويسبب الشعور بحرقة شديدة في المعدة.
  • وهناك العديد من الأشخاص المصابين بهذا المرض خاصة بعد تناول طعام معين.

متلازمة القولون العصبي

إن القولون العصبي من أكثر الأمراض انتشارًا، وهو من الحالات المزمنة التي تؤثر على الأمعاء الغليظة.

  • وتسبب ألم وتشنجات وانتفاخات في البطن، ويتهيج القولون بسبب بعض الأطعمة مثل “البقوليات والكافيين”.

بالإضافة إلى التسبب في أحد الأعراض التالية:

  • الإصابة بالإمساك.
  • الإصابة بالإسهال.
  • وجود غازات في البطن.

مرض كرون

يعتبر مرض كرون من أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج هو الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الحساسية، حيث أن مرض كرون عبارة عن التهاب في الأمعاء.

وهو من الأمراض التي تشكل خطورة على الصحة، كما أنه يسبب التهابات بالجهاز الهضمي، ويؤدي إلى حدوث أعراض أخرى مثل “الإسهال والبراز الدموي”.

قرحة المعدة

  • إن قرحة المعدة عبارة عن التهابات في بطانة المعدة والجزء العلوي للأمعاء الدقيقة.
    • والتي تسبب ألم في المعدة خاصة بعد تناول الأطعمة التي تحتوي على توابل، خاصة التوابل الحارة.

المحليات الصناعية

  • إن المحليات الصناعية من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ألم في المعدة.
  • وهذا لأنها تعمل على تهيج المعدة وإصابتها بالالتهابات.
    • خاصة إن تم تناولها مع المشروبات أو الأطعمة المضاف لها سكر.

الإمساك

  • إن الإمساك من أكثر الأعراض شيوعًا لألم المعدة.
  • وهو عبارة عن صعوبة التخلص من البراز عبر الجهاز الهضمي.
  • وهناك العديد من الأشخاص المصابين بالإمساك المزمن.
  • ويحدث هذا عند تناول بعض الأطعمة مثل “الدهون والسكريات”، ويسبب هذا الشعور بالألم والانتفاخ في المعدة.

علاج ألم المعدة بعد تناول الطعام

إن أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج تختلف من شخص لآخر، وهناك العديد من الطرق للوقاية من ألم المعدة بعد الطعام مباشرة، وهي:

الأطعمة الصحية

إن اختيار الأطعمة الصحية من العوامل الأساسية لعلاج ألم المعدة، فيجب الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الدهون والسكريات الصناعية.

وتناول الكثير من الخضروات والفواكه الطازجة والصحية.

المياه

إن شرب الكثير من المياه من الأمور المفيدة، حيث تساعد المياه على تسهيل الهضم.

وتعزيز عمل الجهاز الهضمي ووظائفه.

كما أنها تحمي المعدة من التعرض للإصابة بالإسهال أو الإمساك.

تناول الطعام ببطء

إن تناول الطعام بشكل سريع دون المضغ جيدًا، يمكن أن يسبب صعوبة في الهضم.

وهي من الأشياء التي تسبب ألم في المعدة، لهذا يجب مضغ الطعام جيدًا.

بالإضافة إلى تناول كمية مناسبة من الأطعمة.

وينصح بتقسيم الوجبات إلى خمسة على مدار اليوم.

بحيث يتم تناول ثلاث وجبات رئيسية “الإفطار، الغداء، العشا”.

ووجبتين خفيفتين تتكون من الفواكه أو الخضروات وتساعد على الشبع.

تجنب بعض الأطعمة

هناك الكثير من الأطعمة التي تهيج المعدة، مما يسبب ألم شديد فيها.

وبمرور الوقت يمكن معرفة الأطعمة التي تهيج المعدة والابتعاد عن تناولها.

وتختلف من شخص لآخر حسب الحساسية أو الالتهابات التي تسببها في الجهاز الهضمي.

الأدوية والأعشاب

في بعض الحالات المرضية يصف الأطباء الأدوية التي تساعد على تخفيف ألم المعدة.

على سبيل المثال هناك أدوية لحرقان المعدة، وأدوية لعلاج التهاب القولون المزمن.

وأدوية لالتهابات وتقرحات المعدة وغيرها.

كما أن هناك العديد من المشروبات العشبية التي تساعد على تهدئة المعدة بعد تناول الطعام.

وتخفف من الألم مثل البابونج واليانسون، حيث يحتوي كلاهما على مضادات الأكسدة وغيرها من المواد المهدئة.

أعراض ألم المعدة بعد الأكل

بعد معرفة أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج فإن الأعراض التي يشعر بها الشخص المصاب، هي:

  • الغثيان والتقيؤ.
  • الإمساك أو الإسهال.
  • انتفاخ البطن ووجود غازات.
  • ارتجاع أحماض المعدة.
  • حرقان في منطقة الصدر والمعدة.
  • الشعور بالشبع والثقل الشديد.

هل تسبب حصى المرارة ألم في المعدة؟

إن حصى المرارة عبارة عن حصوات صغيرة تشبه الحجر، وتنتج بسبب تصلب العصارة الصفراوية، وغالبًا ما تحدث لمن يعانون من ارتفاع الكوليسترول أو الحمض الصفراوي.

كما أن وجود حصى في المرارة يسبب ألم في الجانب الأيمن والجزء العلوي للبطن، خاصة بعد تناول الطعام.

لهذا نعم وجود حصى في المرارة يسبب ألم شديد في المعدة، خاصة بعد تناول وجبة كبيرة أو جبة دسمة مليئة بالدهون، وقد ينتشر الألم في المعدة وخلق عظم القص وأعلى الظهر.

والجزء العلوي للبطن ويرافقه عدة أعراض مثل “الغثيان والتقيؤ وآلام شديدة في المعدة”.

اقرأ أيضًا: الم المعدة بعد الأكل

هل التهاب البنكرياس يسبب ألم في المعدة؟

إن البنكرياس من أهم العوامل التي تسبب ألم في المعدة بعد تناول الطعام، حيث يسبب عدم ارتياح للمريض بعد تناول الطعام وخاصة وجبة الإفطار.

ويسبب ألم في الجزء العلوي للبطن والظهر، ويتحسن من تلقاء نفسه دون الحاجة لعلاج، ولكن يجب استشارة الطبيب عند تكرار الأمر.

وجدير بالذكر أن الأعراض الخاصة بالتهاب البنكرياس هو الشعور بألم شديد في المعدة بعد تناول الطعام، والغثيان والتقيؤ وارتفاع درجة الحرارة.

ويجب تناول طعام قليل الدسم مثل الفواكه والحبوب والخضروات خاصة الورقية والبروتين الخالي من الدهون.

هل فرط نشاط الغدة الدرقية يسبب ألم في المعدة؟

إن وجود فرط في نشاط الغدة الدرقية يرتبط ارتباط وثيقًا بألم المعدة، خاصة بعد تناول الطعام.

حيث يتم إفراز هرمون الغدة بكمية كبيرة في الدم.

مما يسبب وجود خلل في الجسم  يؤدي إلى زيادة الشهية والأكل بشراهة.

مما يسبب الانتفاخ ومشاكل في الجهاز الهضمي.

وعلى الرغم من زيادة الشهية إلا أن الأشخاص الذين لديهم فرط نشاط في الغدة الدرقية، يفقدون الوزن بشكل كبير.

وتكون حركة الأمعاء لديهم مضطربة مما يسبب ألم بعد تناول الطعام.

كما أنها تسبب الإصابة بآلام المعدة الطبيعية مثل الإمساك والإسهال.

متى يجب استشارة الطبيب لألم المعدة؟

يجب استشارة الطبيب في الحالات والأعراض التالية:

  • ألم قوي فجأة في المعدة.
  • صعوبة في التنفس.
  • التقيؤ ليومين أو أكثر.
  • لون البراز دموي أو أسود.
  • تورم في البطن.
  • اصفرار الجلد.

شاهد من هنا: هل جرثومة المعدة تسبب اكتئاب

وفي خاتمة المقال نكون أوضحنا أسباب ألم المعدة بعد الأكل والعلاج والتي تضمن عدم تناول الأطعمة التي تسبب تهيج للمعدة.

بالإضافة إلى علاج الأمراض التي تسبب ذلك مثل متلازمة القولون العصبي أو الاضطرابات الهضمية، وكذلك استشارة الطبيب عند تكرار الأمر والشعور بألم مستمر وقوي.

مقالات ذات صلة