خصائص منهج التفكير الإسلامي

منهج التفكير الإسلامي يختلف عنه جميع مناهج التفكير الأخرى، حيث يحكمه عدد من الأسس كوحدانية الله خالق الكون ومن فيه، كما أن خصائصه مختلفة عن خصائص مناهج التفكير الأخرى، وفي هذا الموضوع سنتعرف على خصائص منهج التفكير الإسلامي وسنوضح أسس هذا المنهج.

ما هو منهج التفكير الإسلامي

  • منهج التفكير هو أنشطة عقلية تستخدم في جعل خبرة الفرد منظمة لحل المشاكل وتجاوز الأزمات، والمنهج هو طرق محددة ومستقيمة يتم اتباعها لضمان تحقيق الأهداف بشكل سليم.
  • وعند خلط الأنشطة العقلية بالمنهج فيحدث التفكير المنهجي، والمقصود منه هو النشاط العقلي الذي تحكمه أموار محددة تهدف لتحقيق نتيجة محددة.

شاهد أيضا: ضوابط التجديد في الفكر الإسلامي

خصائص منهج التفكير الإسلامي

تتعدد خصائص منهج التفكير الإسلامي، ومن أهمها ما يلي:

الشمول والتعدد والتنوع

منهج التفكير الإسلامي يجمع بين الأمور الدنيوية وأمور الخاصة بالآخرة، فهو لا يركز على شيء ويترك الأخر، فالدين الإسلامي يتميز بالشمول والتعدد والتنوع بين الاحتياجات الدنيوية واحتياجات الآخرة، ويحرص على معالجة المشاكل بالطرق الملائمة وفي الأماكن المناسبة.

توحيد المعرفة

منهج التفكير الإسلامي محكوم بالقانون النسقي المعرفي في علوم الإسلام، بمعنى أنه كل ما يخص الآخرة مرتبط بكل ما يخص الدنيا، وكل ما يخص الدنيا مرتبطة بالأمور الدينية.

يحكمه العقل

يتميز منهج الفكر الإسلامي بأنه محكوم بالعقل سواء في المنطلق أو المنهج أو النتائج، ويمكن توضيح ذلك على النحو التالي:

المنطلق

أقر الدين الإسلامي بأن ما يساعد الإنسان على التعرف على الله، والإيمان به وبأنبيائه ورسله، وإدراك ما يقولوه وفهمه هو عقله ونقله.

المنهج

حيث لا يستطيع عقل الإنسان إدراك جميع الأمور الغيبية، فهو يمتلك طاقة محددة لا يستطيع تجاوزها.

النتائج

بأن يكون الهدف من إعمال العقل هو التعرف على الله عز وجل، وأداء العبادات جميعها.

معتدل ووسطي

يتميز الدين الإسلامي بأنه دين وسطي ومعتدل، فعلى مر السنين وخلال الخلافة الإسلامية لم يحدث تناقضات عند الإنسان سواء بين روحه وجسده، أو تناقضات بين الدولة والدين، أو ما بين الأمور الدنياوية والأمور الخاصة بالآخرة، أو بين شخص ومجموعة أشخاص، وغير ذلك.

قد يهمك: ما هي الثقافة الإسلامية

متجدد

دائمًا تحدث اجتهادات بالفروع الغير ثابتة في منهج التفكير الإسلامي، لكن تظل أصوله ثابتة تمامًا.

الانفتاح والهيمنة

يتميز منهج التفكير الإسلامي بالانفتاح على العديد من الثقافات الإيجابية والمفيدة والتي لا تعود بالسلب على أمور الدين المختلفة.

يحكمه القيم والأخلاق

منهج الفكر الإسلامي يعتمد على القيم والأخلاق الحسنة ليكون مصدرًا للمنفعة الدائمة، ومعرقلًا للأضرار المختلفة، ومساعدًا على الوصول للمنفعة العامة، فدائمًا كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يردد هذا الدعاء: “اللهم إني أسألك علمًا نافعًا”.

أسس منهج التفكير الإسلامي

هناك مجموعة من الأمور التي يُبنى عليها منهج التفكير في الإسلام، وهي على النحو التالي:

توحيد الله عز وجل

عندما يبدأ الإنسان في التفكير يجب أن لا ينحرف عقله عن توحيد الله عز وجل خالق الكون ومن فيه، وأن تكون النتائج التي سيتوصل إليها على وفاق بينها وبين أمر الوحدانية.

الخلافة وتعمير الأرض

يجب أن ينصب تفكير الإنسان في الهدف الموجود بسبب على الأرض وهو تعميرها وبنائها وتجنب الفساد والهدم.

اخترنا لك: ما المقصود بالأدب الإسلامي؟

السببية وفاعلية الإنسان

بمعنى أن الدين الإسلامي يربط دائمًا بين الأسباب والمسببات، وهو ما يجعل أي شخص يفكر في إحداث التغيرات بما يناسب قدراته.

وحدة الأمة والدين

وهو ما يساعد على تأسيس منهج تفكير شامل ومتماسك يحاول تحقيق احتياجات الأمة.

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن تعرفنا على خصائص منهج التفكير الإسلامي، وأسس هذا المنهج، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع على جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة