علاج البرد بعد الولادة القيصرية

علاج البرد بعد الولادة القيصرية يعد من الموضوعات التي تشغل بال الكثير من السيدات؛ حيث هناك الكثير منهم يتعرضون لنزلات البرد بعد إجراء الولادة القيصرية.

وذلك يرجع لعدة أسباب سوف نتناولها معكم من خلال موقعنا mqaall.com بشكل مفصل، كما سنعرض لكم كيفية علاج نزلات البرد التي تتعرض لها الكثير من السيدات بعد الولادة القيصرية.

أسباب البرد بعد الولادة القيصرية

هناك عدة أسباب يمكنها أن تصيب الأم بالبرد بعد الولادة القيصرية، ويجب معرفة تلك الأسباب جيدًا حتى يتم تحديد علاج البرد بعد الولادة القيصرية بصورة صحيحة، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • يعد من أكثر الأسباب التي قد تعرض المرأة لنزلات البرد بعد الولادة القيصرية هو تغيير الجو.
    • وذلك بسبب وجود التكييفات داخل غرف العمليات مما يتسبب في تعرضها للبرد.
  • وتظهر أيضًا عليها أعراض البرد في آلام حادة في الجسم.
    • بالإضافة إلى ذلك نجد أن تتعرض لارتفاع في درجة الحرارة والصداع المستمر.
  • لذا لابد من توخي الحذر من حيث الحفاظ على تدفئة الجسم بشكل جيد حتى لا تتعرض للإصابة بالبرد.
  • كما أنه من الممكن أن تتعرض المرأة بعد الولادة لعدوى بكتيرية في مكان الولادة أو أي جزء من الرحم.
    • الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • في هذه الحالة لابد من استشارة الطبيب على الفور حتى لا يتفاقم الأمر.
    • وذلك لأن هذه الأعراض في حالة إهمالها قد تعرض الأم للكثير من المشكلات الصحية.

شاهد أيضًا: أدعية لتسهيل الولادة القيصرية

مخاطر ارتفاع درجة حرارة الأم بعد الولادة القيصرية

من أهم الأمور التي تستدعي القلق والتوتر هو ارتفاع درجة الحرارة عند الأم بعد إجراء الولادة القيصرية، ومن ضمن المخاطر التي تثير القلق نحو ذلك هو ما يلي:

  • يدل ارتفاع درجة الحرارة على الإصابة بعدوى بكتيرية أصابت شق الولادة أو أي مكان محيط بالرحم، وتعد هذه الحالة شائعة بين الكثير، ومن أعراضها الآتي:
    • احمرار حول المنطقة المصابة.
    • آلام حادة في محيط الجرح.
    • انتفاخ حول الجرح أيضًا.
    • خروج بعض الإفرازات من مكان الجرح.
    • كما أن هذه العدوى أعراضها لا تظهر بعد الولادة بشكل مباشر بل قد يستغرق وقت طويل حتى تبدأ في ظهور أعراضها.
    • بالإضافة إلى ذلك نجد أنه قد يستغرق ظهور الأعراض لهذه العدوى نحو شهر من الولادة.
      • وفي هذه الحالة لابد من استشارة الطبيب على الفور حتى لا يتطور الأمر.
    • ومن بين الأعراض أيضًا التي ترتبط بارتفاع درجة حرارة الجسم الناتج عن عدوى شق الولادة هي الصداع والتعرق وجفاف جسم الأم مع عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • ومن بين المخاطر التي تحيط بارتفاع درجة حرارة الجسم بعد الولادة هي الإصابة بعدوى المسالك البولية الذي يرجع في كثير من الأحيان إلى تركيب القسطرة.
    • وذلك بسبب عدم قدرة الأم على الحركة بعد الولادة مباشرة.
    • لذا تستخدم القسطرة بعد الولادة القيصرية حتى تقوم بتفريغ المثانة.
  • ومن الممكن أيضًا أن تصاب المرأة بعدوى بكتيرية في بطانة الرحم بعد الولادة، والتي تظهر أعراضه من خلال الآتي:
    • وجود آلام شديدة في البطن.
    • ارتفاع في درجة الحرارة.
    • الإصابة بنزيف مهبلي.
    • نزول إفرازات مهبلية بنسبة كبيرة.

اقرأ أيضًا: حقنة pca بعد الولادة القيصرية

علاج البرد بعد الولادة القيصرية

عندما تتعرض الأم بعد الولادة القيصرية لنزلات البرد يقوم الطبيب في العديد من الحالات بوصف المضادات الحيوية؛ حيث لها فاعلية ممتازة في التخلص من نزلات البرد، ومن ضمن هذه العلاجات ما يلي:

  • دواء كلينداميسين: من أفضل أنواع المضاد الحيوي الذي يعمل على وقف نمو البكتيريا التي تتسبب في الإصابة بنزلات البرد.
    • بالإضافة إلى ذلك يتم وصفه في حالة الإصابة بالالتهابات الناتجة عن العدوى البكتيرية في الرئتين أو المفاصل أو الدم.
    • وعلى الرغم من فعاليته المتميزة إلا أنه من الضروري استشارة الطبيب قبل استعمال هذا الدواء لتحديد الجرعة المناسبة وفقًا لحالة المريض.
  • دواء جنتاميسين: يتم الحصول على هذا النوع من المضادات الحيوية عن طريق الحقن.
    • ويتم استخدامه في الكثير من الحالات منها الالتهاب الرئوي ومشاكل العظام والمفاصل.
    • وغيرها من الأمراض التي تستدعي تناول المضادات الحيوية.
    • ومع الأخذ في الاعتبار ضرورة استشارة الطبيب المختص قبل تناول هذا الدواء.
  • دواء سودافيد: يعد هذا الدواء من الأدوية التي لها درجة كبيرة من الأمان على صحة الأم.
    • ومن أهم العلاجات التي يصفها الطبيب في علاج البرد بعد الولادة القيصرية.
    • حيث من دورها التخفيف من أعراض البرد الذي يليه ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
    • بالإضافة إلى ذلك يتم استخدامه في علاج الجيوب الأنفية والاحتقان.

النصائح الوقائية بعد الولادة القيصرية

هناك مجموعة من النصائح لابد من الحرص على اتباعها قبل إجراء الولادة القيصرية، ومنها ما يلي:

  • لابد الحرص على نظافة الجرح من خلال التنظيف بالماء الصابون، وذلك مع الالتزام بطرق التنظيف التي ينصح بها الطبيب.
  • في بداية الأمر لابد من تغطية الجرح جيدًا.
  • تجنب الاستحمام بالماء الساخن أو التواجد في حمامات سباحة معرضة للسخونة.
  • كما يجب الالتزام بموعد الأدوية بناءً على تعليمات الطبيب.
  • البعد عن ارتداء الملابس الضيقة حتى لا يتأذى الجرح.
  • لابد من اللجوء للطبيب في حالة التعرض للبرد حتى يصف العلاج المناسب للحالة.

شاهد من هنا: متى اخرج من البيت بعد الولادة القيصرية

هنا نكون قد انتهينا من مقالنا عن علاج البرد بعد الولادة القيصرية؛ حيث أنه لابد من الالتزام ببعض النصائح قبل إجراء عملية الولادة القيصرية، ومنها تنظيف المهبل عن طريق استخدام محلول طبي يقوم بوصفه الطبيب المختص.

بالإضافة للحفاظ على الوزن المثالي، وكذلك ضرورة الحفاظ على توازن في مستوى السكر في الدم حتى لا تتعرض لأي مضاعفات، وذلك بالطبع للحفاظ على صحة الأم والجنين.

مقالات ذات صلة