ضوابط التجديد في الفكر الإسلامي

ضوابط التجديد في الفكر الإسلامي أمر يسأل عنه الكثيرين، ولاسيما أن الدعوة للتجديد أمر لا ينتهي في ظل تغير أحوال الدنيا وتغير المسلمين معها.

والتجديد عامة كمعنى لغوي أو اصطلاحي لا يقع على الدين نفسه، فدين الله ثابت، وإنما يقع على علاقة المسلمين بالدين، وفيما يلي عرض لضوابط التجديد فتابعوا مقالنا عبر موقع mqaall.com.

ضوابط التجديد في الفكر الإسلامي

هناك عدد من الضوابط التي ترتبط بتجديد الفكر الإسلامي، وذلك حتى يكون التجديد مقبول لا مرفوض، فالدين لا يحتمل عبث العابثين، وفيما يلي أهم ضوابط التجديد:

الالتزام بالنصوص الشرعية الثابتة

  • وذلك يعني أن التجديد لا يمكن أن يخرج عن حدود كتاب الله سبحانه وتعالى وصحيح سنة الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • الاعتماد على نصوص غير ثابتة ولا ثقة فيها ينتج عنه نوع منحرف من التجديد، وهذا لا يتفق مع الدين الإسلامي.

شاهد أيضا: من ادخل الخوارزمي في الاسلام؟

تطبيق المنهج العلمي لفهم نصوص الشريعة

  • لابد أن يكون التجديد مراعي لقواعد اللغة العربية وألفاظها.
  • وكذلك لابد من احترام فهم السلف لنصوص الدين، فلابد أن ينطلق المجدد في تحديده من عند السلف، فلا ينكر فضلهم ولا يكذب صدقهم.

الالتزام بأصول التجديد

  • المجدد لابد أن يكون واسع العلم والاطلاع والمعرفة، لاسيما اطلاعه على علوم الشريعة.
  • لابد أن يكون من هؤلاء الذين يمكن أن يطلق عليهم مصطلح المجتهد.
  • والاجتهاد كما ورد تعريفه في علم الأصول هو طلب العلم والحكمة بالاجتهاد والمعرفة، واستخدام طريقة الاستنباط.
  • المجدد لابد أن يكون من أهل العلم والمعرفة، فلا يمكن لأي فرد أن يطلق على نفسه مجدد ويؤخذ منه وعنه.

 ترك الابتداع في الدين

  • التجديد في الدين ليس معناه الابتداع وقول ما يخالف الشرع والشريعة.
  • فأي إحداث في الدين بغير أصل أو دليل يعد بدعة، وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار.
  • وعلى ذلك كل من يبتدع في الدين ويخلط بين صحيح التجديد وبين القول بجهل يعد مبتدع ضال.

ما هي شروط المجدد؟

هناك عدد من الشروط التي يجب أن تتوافر في المجدد، وذلك حتى يكون صائب الرأي ويؤخذ عنه، ومن ضمن هذه الشروط:

  • لابد أن يكون المجتهد على دراية بعلوم الشرع، لاسيما علم اللغة العربية، وعلم الأصول.
  • أي لابد على المجدد أن يفهم الدين بشكل كلي.
  • عليه أنه يكون متابع وعلى علم بالرقي العمراني والأحوال المدنية التي يسير عليها عصره.
  • المجدد الحقيقي هو من يدخل طريق التغيير والتعديل بشكل يتماشى مع صحيح الدين ورح المدنية الحديثة.
  • على المجدد أن يكون مطلع بشكل كبير على مقاصد الشريعة الإسلامية، وذلك حتى يكون واعي ومدرك لنصوص الشريعة، ولديه من الفهم الكافي ليعرف أن التغيير لا يضرب في الثوابت.
  • المجدد الحق هو من يكون منبع للعلم وهادي لناس عصره.
  • يترك المجدد الحقيقي أثر صالح يهدي الناس من بعده في سائر الأزمنة والأماكن، ويأتي من بعده من يزيد عليه لا من ينقده ويرفضه.

اقرأ أيضا: أهمية دراسة التاريخ الاسلامي

ما هي مجالات التجديد

يمكن التجديد في الفكر الإسلامي في العديد من المجالات، ومنها ما يلي:

التجديد على علوم العقيدة

  • التجديد في العقيدة يكون بإزالة السيئ الذي علق في أذهان الناس عنها، ولابد أن تكون طريقة إيصال ما هو جديد بسيطة وميسرة.
  • العقيدة الإسلامية ليست عقيدة جامدة، ولكنها تقبل التجديد الذي لا يمس الثوابت.
  • يقوم التجديد في علم العقيدة على الابتعاد عن مشكلة التلقين الصوري، مع التركيز على الجانب العملي والسلوكي.

التجديد في علوم الفقه

  • التجديد في الفقه يعتمد على فتح باب الاجتهاد من جديد، لاسيما بعد قرون تركه المسلمين مغلقًا، فالفقه يقبل التجديد طالما المجدد كان فقيه.
  • يعتبر التجديد في علوم الفقه من الأمور الهامة للغاية، وذلك لأن هناك الكثير من القضايا المستجدة التي تحتاج لإعادة نظر وبحث.
  • المجدد في الفقه يبحث للناس عن الرخص التي تساعدهم على الحياة بشكل أسهل وأيسر.
  • يمكننا القول أن التجديد في الفقه مثل البوصلة التي تهدي المسلم لطريق الحق، ومن أجل أن يتعرف بشكل صحيح على أحكام الله عز وجل في الكثير من المسائل.

تجديد السنة النبوية

من أهم ضوابط التجديد في الفكر الإسلامي تجديد السنة النبوية المطهرة، ومن الممكن إحداث التجديد في السنة كما يلي:

  • يتم تجديد السنة عن طريق عملية تخريج صحيح الأحاديث، وإبعاد الضعيف منها.
  • كذلك التجديد يتضمن تخريج ما لم يتم إخراجه من كتب الحديث، والقيام بوضع الفهارس من أجل تسهيل عملية الوصول إليها.

التجديد في التفسير

  • إحياء علوم التفسير من أهم مجالات التجديد في الشريعة الإسلامية.
  • يكون التجديد قائم على تجنيب الناس الانحراف عن الفهم الصحيح لكلام الله سبحانه وتعالى.
  • يقوم التجديد في علوم التفسير على استبعاد الإسرائيليات والأساطير والأباطيل التي ليس لها أصول تستند عليها.

التجديد في السلوك والتزكية

  • يتم تجديد علم السلوك والتزكية بتنقيته من الانحرافات ومن أي فهم خاطئ.
  • التجديد هنا يرتكز على كتاب الله سبحانه وتعالى وسنة النبي صلى الله عليه وسلم.

التجديد في علوم السيرة والتاريخ

  • تجديد هذا العلم يكون بتوثيق الأخبار، والتأكد من الأحداث التاريخية.
  • يقوم التجديد على تمييز ما هو صحيح وما هو ضعيف من علم التاريخ والسير.
  • كذلك التجديد يبين الفهم الصحيح لمعظم الروايات والأحداث التاريخية.

شاهد من هنا: ما هي الفلسفة الاسلامية

وبذلك عرفنا معًا ضوابط التجديد في الفكر الإسلامي، فالإسلام لا يمنع التجديد والبحث والمعرفة، والغرض من ذلك تحسين حياة المسلمين ومسايرة العصر.

ولكن لا يمكن فتح باب التجديد بشكل عشوائي، فذلك قد يعرض ثوابت الدين لضعاف النفوس، ومن هم يريدون العبث بشرع الله، فالتجديد مقبول ولكن بشروط وضوابط.

مقالات ذات صلة