نسبة الشفاء من التصلب اللويحي

نسبة الشفاء من التصلب اللويحي، من المواضيع المهمة التي يبحث عنها الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة الأشخاص المصابون بهذا المرض، ويريدون أن يكون لديهم معلومات كافية من أجل التغلب على المرض، وفي هذا المقال عبر موقع مقال mqaall.com، سوف نتحدث عن جميع المعلومات التي تخص هذا المرض.

نسبة الشفاء من التصلب اللويحي

  • إن التصلب اللويحي هو مرض يصيب الدماغ والحبل الشوكي، مما يسبب اختلالات عديدة في الحركة والتوازن والرؤية.
  • إن مرض التصلب اللويحي عندما يصاب به الإنسان سوف يلزمه طوال حياته، مما يؤثر عليه في ممارسة حياته الطبيعية.
  • لا يوجد أي علاج يذكر للتعافي تمامًا من مرض التصلب اللويحي، لذلك لا يوجد لدينا حل له سوى التعايش معه.
  • يوجد دراسات وإحصائيات حول فترة العيش الذي يعيشها الإنسان المصاب بالتصلب اللويحي، حيث تقل فرصته في العيش عن الإنسان الطبيعي.
    • حيث إن الإنسان المصاب بالتصلب اللويحي سوف يعيش أقل من الإنسان الطبيعي بسبعة سنوات تقريبا.
  • إن الطب يتطور كل يوم عن اليوم الذي يسبقه، ومع هذه التطورات فرصة البقاء في الحياة للإنسان المصاب بالتصلب اللويحي تزداد.
  • عندما يموت الشخص المصاب بالتصلب اللويحي، يكون السبب الرئيسي في الموت هو حدوث مضاعفات للشخص مثل الالتهابات وليس بسبب المرض نفسه.

كما نقدم لكم من هنا: اسباب التصلب اللويحي واعراضه

كيفية علاج التصلب اللويحي

لا يوجد علاج يؤدي إلى الشفاء التام من التصلب اللويحي ولكن يمكن استخدام أدوية تساعد المريض على التأقلم من الأعراض، ومنها:

  • يمكن استخدام أدوية تعمل على تسريع الشفاء من الهجمات التي يسببها التصلب اللويحي.
    • منها الأدوية الستيرويدية التي تعمل على الحد من الالتهابات العصبية.
  • استخدام تقنية تسمى فصل البلازما للحالات المستجدة في المرض، أو في حالة ظهور أعراض شديدة لا تزول باستخدام الأدوية الستيرويدية.
  • استخدام أدوية تعمل على بطء حدوث تطورات لمرض التصلب اللويحي، حيث تعمل على تغيير مسار المرض.
  • مرض التصلب اللويحي يؤثر على مناعة الشخص المصاب، لذلك يقوم الطبيب بوصف الأدوية المناعية التي تبطئ تطور المرض.
  • يقوم الطبيب بوصف الأدوية التي تساعد المريض على علاج الأعراض التي يسببها التصلب اللويحي.
  • من أدوية علاج أعراض التصلب اللويحي، الأدوية التي تعمل على علاج آلام العضلات.
    • والأدوية التي تعمل على علاج التعب العام، والأدوية التي تساعد المريض على الحركة.
  • استخدام الأدوية التي تعمل على علاج الاضطرابات التي تنجم عن التصلب اللويحي، مثل الأرق والقلق والاكتئاب ومشكلات التبول.

طرق أخرى تساعد في علاج مرض التصلب اللويحي

  • إن الطرق التي تساعد في شفاء التصلب اللويحي تختلف من حالة إلى أخرى، وهناك طرق تستجيب لها حالات وحالات أخرى لا تستجيب لها.
  • يتم اختيار الطريقة التي تساعد المريض على التخفيف من حدة التصلب اللويحي بناء على نوع التصلب.
    • كما أن جميع الطرق والأدوية تستخدم بهدف تخفيف الألم والأعراض وجعل فترة الانتكاسة قليلة.
  • من طرق العلاج المستخدم، العلاج بالكورتيزون حيث يعمل الكورتيزون على تخفيف آلام الالتهابات التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث إصابة في الأعصاب.
    • العلاج بالكورتيزون له آثار جانبية عديدة يجب علينا الحذر منها، وهي ارتفاع في السكر والضغط وزيادة في الوزن.
  • أيضا من الطرق التي تساعد المريض على علاج أعراض التصلب اللويحي هو العلاج بالبلازما.
    • في العلاج بالبلازما يتم نزع البلازما الموجودة في دم المريض ومزجها مع نوع بروتين يدعى الألبيومين، ثم يتم حقنها في جسم المريض مرة أخرى.
    • عندما تكون الحالة شديدة جدا والمريض لا يتحمل الألم ولا يستجيب لطريقة الكورتيزون يتم اللجوء إلى طريقة العلاج بالبلازما.
  • اوكرليزوماب، إن العلاج بهذه الطريقة هو العلاج الوحيد الذي تم اعتماده من قبل منظمة الغذاء والدواء لمرضى التصلب اللويحي.
    • إن الاوكرليزوماب هو من الأدوية التي تعمل على تثبيط المناعة، مما قد تحدث الاستجابة المناعية التي تكون مرتبطة بالمرض بنوعه المتعدد في بداياته.
    • عندما تكثر من استخدام العلاج الاوكرليزوماب لمريض التصلب اللويحي، تقل فرص حدوث الانتكاسة وتخفف ألام الأعراض.
  • كذلك من الطرق الأخرى التي تساعد في تخفيف مرض التصلب اللويحي أسيتات الغلاتيرامر، وهو دواء يساعد الجهاز المناعي في عدم مهاجمة المايلين.
    • يتم حقن أسيتات الغلاتيرامر تحت جلد المريض، ومن أعراضه الجانبية أيضا حدوث تحسس في المنطقة التي تم الحقن فيها.
  • العلاج الطبيعي من الطرق المهمة جدا التي يجب على مريض التصلب اللويحي اعتماده ضمن خطة العلاج الخاصة به.
    • إن العلاج الطبيعي يعمل على إعادة بناء العضلات بالإضافة إلى تقويتها، كما يعمل العلاج الطبيعي على التخفيف من الألم الناتج عن أعراض التصلب اللويحي.
    • كذلك يعمل العلاج الطبيعي على إعادة الصلابة للعضلات وعودة الحياة للعضلات، مما يجعل المريض يتحرك بسهولة دون مشاكل.

اقرأ أيضا في هذا الموضوع: هل التصلب اللويحي مرض نفسي

كيفية التعايش مع التصلب اللويحي؟

على الرغم من عدم إمكانية الشفاء بشكل كامل من مرض التصلب اللويحي، إلا أنه يوجد العديد من الطرق التي تساعد المريض على التعايش مع المرض، ومنها:

  • يجب على المريض أن يحرص على استشارة الطبيب بشكل مستمر من أجل الاطمئنان على نفسه ومتابعة هل حدث تطورات للمرض أم لا.
  • يجب على المريض أن يتناول الطعام الصحي الذي يحتوي على قيمة غذائية عالية.
  • المداومة على تناول الفواكه والخضروات الطازجة والطعام الذي يحتوي على بروتينات ودهون صحية.
  • الحرص على عدم التعرض لأشياء تجلب لك القلق والتوتر.
  • كذلك الحرص على الراحة والهدوء حتى تكون بصحة جيدة، وهذا يساعدك في الشفاء العاجل.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر لأنها تساعدك في العلاج بشكل كبير.
  • ممارسة تمارين الأيروبيكس والمرونة وأيضا المقاومة، حيث تساعد المريض على تقوية عضلاته.
  • كما يجب البعد عن التدخين بجميع أنواعه، ومنع تناول الكحوليات والمواد المخدرة.
  • الحرص على أن تكون صحة المريض النفسية جيدة، ويجب على المريض أن يشارك مشاعره وخوفه لشخص مقرب له حتى لا يتزايد الضغط عليه.
  • عدم بذل مجهود عنيف حتى لا تتعرض لآلام في العضلات والحرص على الراحة باستمرار.
  • أيضا يجب البحث كثيرا حول المرض والتعرف على جميع الطرق التي تجعلك تمارس حياتك اليومية بشكل طبيعي.

تطور التصلب اللويحي

  • من الطبيعي والمتوقع دائما هو حدوث تطور مرض التصلب اللويحي، ومن الممكن أن يتطور إلى تصلب لويحي انتكاسي سكوني.
  • التصلب اللويحي الانتكاسي السكوني هو تطور يبدأ بظهور الأعراض فجأة لمدة معينة، ثم تزول إما كليا أو جزئيا.
    • التطور الانتكاسي يحدث فجأة ولا نستطيع معرفة المدة التي سوف تبقى عليها الانتكاسة في جسم المصاب وهل سوف ينجم عنها مضاعفات أم لا.
  • من الممكن أن يتطور التصلب اللويحي إلى تصلب لويحي ثانوي.
    • التصلب اللويحي الأولي أو الثانوي، هذا النوع تبدأ الأعراض فيه بالظهور بشكل تدريجي، ثم تتطور أيضا بشكل تدريجي ولكن للأسوأ، مما قد يسبب مشكلات خطيرة.
    • إن التصلب اللويحي الأولي من الممكن أن يؤدي إلى حدوث إعاقات.

من هنا يمكنكم التعرف على: ما هو التصلب اللويحي وما علاجه

وفي النهاية نكون قد تناولنا موضوع نسبة الشفاء من التصلب اللويحي بشكل مفصل من جميع جوانبهِ، ونتمنى أن يكون المقال قد أجاب على جميع أسئلتكم، كما نتمنى أن ينال المقال قدر كبير من إعجاب كل من يطلع عليه.

مقالات ذات صلة