هل الجيوب الأنفية تسبب ضيق التنفس

سوف نذكر هل الجيوب الأنفية تسبب ضيق التنفس من خلال موقع mqaall.com، حيث يعاني الكثيرون من التهاب الجيوب الأنفية المزمن، ويعتبر هذا المرض من الأمراض الأكثر شيوعًا.

ويسبب انسداد في الأنف بسبب تراكم السوائل، وهذا الأمر يؤدي إلى صعوبة في التنفس بشكل سليم وجيد، وهناك العديد من الأعراض التي تدل على الإصابة به مثل الشعور بوخز في الصدر.

هل الجيوب الأنفية تسبب ضيق التنفس

  • تعتبر الجيوب الأنفية من الأمراض الأكثر شيوعًا والتي يعاني منها الكثيرون في الوقت الحالي.
  • ويؤدي التهاب الجيوب الأنفية إلى حدوث تورم في مجرى التنفس.
  • وهذا الأمر يؤدي إلى انسداد الأنف وتراكم المخاط الناتج فيه.
  • مما يقلل دخول الهواء إلى الرئة وبالتالي يؤدي إلى ضيق وصعوبة في التنفس بشكل سليم.
  • ويعتبر الشعور بالوخز في منطقة الصدر من أكثر أعراض التهاب الجيوب الأنفية انتشارًا.

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

التهاب الجيوب الأنفية لا يقتصر على عدم القدرة على التنفس أو الشعور بوخز في الصدر فقط، وإنما يشمل العديد من الأعراض الأخرى مثل:

ضيق التنفس

  • عدم القدرة على أخذ شهيق وزفير بسهولة والقيام بهذه العملية بصعوبة شديدة.
  • التنفس بشكل أسرع من الطبيعي.
  • الشعور بالإرهاق بسبب عدم كفاية الجسم من الأكسجين الموجود.
  • الشعور بضيق في الصدر وعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي.

شاهد أيضًا: ما أسباب الجيوب الأنفية

سيلان الأنف

  • يسبب التهاب الجيوب الأنفية انتفاخ حول الأنف والعينين.
  • كما يؤدي التهاب الجيوب الأنفية للإصابة بالصداع وألم الأسنان.
  • ويعتبر سيلان الأنف من الأعراض الأكثر شيوعًا ويكون باللون الأصفر والأخضر.
  • وهذه الإفرازات الناتجة من الأنف تكون مصابة بالتهاب وتخرج عبر الممرات الأنفية.

الاحتقان

  • يعتبر الاحتقان من أبرز الأعراض التي تدل على التهاب الجيوب الأنفية.
  • ويؤدي احتقان الأنف إلى الشعور بصعوبة في التنفس بسبب تورم الجيوب الأنفية.
  • وقد يفقد المصاب حاسة الشم والتذوق بسبب هذا الأمر، كما يحدث تغير في الصوت.

الصداع والتهاب الحلق

  • من الأعراض الأكثر شيوعًا أيضًا في التهاب الجيوب الأنفية هو الإصابة بالصداع.
  • حيث يحدث ضغط بسبب تورم الجيوب الأنفية خاصة في الصباح.
  • ويصاحب الصداع ألم الأسنان وتورم في الخد والفك.
  • ويحدث أيضًا التهاب في الحلق مما يؤدي إلى الشعور بالتهيج والكحة المؤلمة.
  • إذا لم يتم علاج الجيوب الأنفية فقد يحدث إصابة الحلق بالتهابات أخرى.

السعال

  • السعال والجيوب الأنفية من أشهر الأمراض المرتبطة معًا.
  • فعند الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية يعاني الشخص من السعال المستمر.
  • حيث يتم إفراز مخاط من الأنف إلى الحلق يسبب سعال مستمر يزداد في الليل.
  • وقد يساعد النوم بشكل مستقيم ورأس مرفوع على التقليل من السعال والنوم بشكل جيد.

أسباب التهاب الجيوب الأنفية

هناك العديد من الأسباب لالتهاب الجيوب الأنفية، والجيوب الأنفية عبارة عن أربعة أزواج من الجيوب تساعد في عملية التنفس، وأسباب التهاب الجيوب الأنفية هي:

  • انسداد فتحة من فتحات الجيوب الأنفية الأربعة.
  • خلل في حركة وشعيرات الجيوب الأنفية.
  • تغير في الإفرازات المخاطية.

خطورة التهاب الجيوب الأنفية

على الرغم من أن التهاب الجيوب الأنفية من الأمراض الشائعة والمنتشرة، إلا أن مضاعفات عدم علاجه لها العديد من الأضرار الخطيرة، مثل:

  • التهاب الجيوب الأنفية المزمن الذي لا ينتهي بالعلاج.
  • الإصابة بالتهاب السحايا بسبب انتقال عدوى الجيوب الأنفية إلى المخ.
  • العمى أو ضعف البصر بسبب انتقال العدوى إلى العين.
  • مشاكل في العظام والجلد بسبب انتشار العدوى إليهم.

اقرأ أيضًا: هل الجيوب الأنفية تسبب وسواس وخوف

تشخيص التهاب الجيوب الأنفية

يعتمد تشخيص التهاب الجيوب الأنفية على تاريخ المريض المرضي وبعض الفحوصات التي يطلبها الطبيب، وقد يتم التشخيص بناءا على نتائج سريرية مثل:

  • تورم الممرات الأنفية بشكل كبير.
  • احمرار الممرات الأنفية.
  • سيلان الأنف.
  • تورم حول العين.
  • انتفاخ الخد واحتقان اللوزتين.
  • فحص السائل المخاطي الأنفي.

علاج التهاب الجيوب الأنفية

هناك العديد من الأدوية التي يمكن استخدامها لعلاج التهاب الجيوب الأنفية، ويجب استخدام جميع العلاجات تحت إشراف الطبيب المختص، والعلاج يكون على هيئة:

مضادات حيوية

  • يعتبر المضاد الحيوي واسع المجال الخيار الأول والأفضل لعلاج التهاب الجيوب الأنفية.
  • غالبًا ما يصف الطبيب دواء أموكسيسلين الذي يقاوم كلًا من الجراثيم والبكتيريا.
  • وفي حال عدم التأثير قد يصف الطبيب مضادات حيوية عن طريق الوريد.

مضادات الاحتقان

  • يوصي الأطباء في بعض حالات التهاب الجيوب الأنفية بمضادات الاحتقان.
  • حيث تعمل هذه المضادات على تقليص الأغشية المخاطية الأنفية.
  • والتي تؤدي إلى تقليل احتقان الأنف المصاحب لالتهاب الجيوب الأنفية.
  • وجدير بالذكر أن هذه الأدوية لا يجب استخدامها لفترات طويلة.

مضادات الهيستامين والالتهاب

  • مضادات الهيستامين عبارة عن أدوية تستخدم ضد الحساسية التي يفرزها الجسم بسبب التهاب الجيوب الأنفية.
  • أما مضادات الالتهاب فهي عبارة عن أدوية لتخفيف الورم الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية.
  • كما تساعد مضادات الالتهاب على تقليل رشح السوائل.

طرق الوقاية من التهاب الجيوب الأنفية

هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباعها لتجنب الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، مثل:

  • وضع مسافة بينك وبين الأشخاص المصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.
  • غسل اليد بالماء والصابون بشكل مستمر.
  • تجنب التدخين في أماكن مغلقة.
  • عدم التواجد في أماكن ملوثة.
  • استخدام مرطبات لتنقية الهواء.

شاهد من هنا: هل الجيوب الأنفية تسبب تنميل في الوجه

وفي خاتمة المقال نكون أوضحنا هل الجيوب الأنفية تسبب ضيق التنفس أم لا، كما هناك العديد من الطرق العلاجية التي قد يلجأ لها الطبيب لعلاج التهاب الجيوب الأنفية مثل العمليات الجراحية.

وتكون من خلال تصريف الخراج أو الوذمات أو أي مصدر قد يسبب عدوى الجيوب الأنفية بالإضافة إلى المضادات الحيوية وغيرها.

مقالات ذات صلة