هل فاكهة القشطة تزيد الوزن؟

هل فاكهة القشطة تزيد الوزن، أم أنها تساعد في إنقاص الوزن، أي من هذه الإجابة هو الأدق، هنا ومن خلال موقعنا سوف نصل إلى الإجابة التي تمكننا من فهم طبيعة فاكهة القشطة.

والمكونات الغذائية لها والتي تساعد في كسب أو خسارة الوزن، وما هي الأضرار التي تحدث من كثرة تناول فاكهة القشطة، ومن أجل معرفة كل هذه الإجابات، فتابعونا.

فاكهة القشطة 

  • هي نبات استوائي ينتمي إلى عائلة القِشطيات، وتعتبر فاكهة القشطة أكبر أنواع هذه الفصيلة.
    • حيث يصل متوسط حجم الثمرة الواحدة نحو 4 كيلو جرام، ويكون لونها في بداية الموسم أخضر داكن.
    • ولكنها كلما نضجت تتفتح درجة الأخضر حتى تصبح اخضر فاتح وعند تمام النضج.
  • تأخذ عدة أشكال (المخروطي، البيضاوي، على شكل قلب) تحتوي بداخلها على شرائح ليفيّةٍ وهي بيضاء.
    • يتخللها بذور سوداء أو بنيّة داكنة، ويتميز طعمها أنه يكون خليط بين طعم الأناناس والمانجو وهناك من يقول إنها بين الأناناس والموز.
    • وطعمها حلو وبه درجة من الحموضة.
    • ويمكن أن تأكل طازجة أو يمكن عمل العصائر منها، وهي تحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية تجعلها ذات قيمة غذائية عالية.

شاهد أيضًا: فوائد فاكهة القشطة للرجال

هل فاكهة القشطة تزيد الوزن؟

تحتوي القشطة على الألياف الغذائية الهامة والتي تحسن من عملية الهضم بشكل كبير.

فهي مناسبة لكل الحالات حيث أنها من الفواكه التي يمكن أن تستخدم في زيادة الوزن بسبب السعرات الحرارية العالية.

لاحتوائها على نسبة من الدهون، وتزيد الوزن خاصةً إذا تمت إضافة العسل إليها، إذا فالإجابة عن هذا التساؤل هي نعم ولكن مع إضافة بعض التحلية عليها.

كما تستخدم فاكهة القشطة في إنقاص الوزن حيث يتم استخدام ثمرة واحدة في الأسبوع.

وذلك بسبب أهمية العناصر بداخلها ولكن بها نسبة عالية من السعرات الحرارية لهذا لا يفضل تناول أكثر من ثمرة واحدة، وهذا ما سوف نقدمه ونوضحه في الفقرات التالية.

هل القشطة مفيدة للرجيم؟

لا يوجد نوعٌ واحدٌ من الأطعمة أو المشروبات يعمل بمفرده على خسارة الوزن، لأن خسارة الوزن عملية تحتاج إلى تداخل عدد من الطرق المختلفة، فاتباع نظام غذائي واحدة منهم، مع وجود نشاط بدني يومي وبشكل منتظم.

لهذا فإن تناول الفواكه والخضروات عنصر هام في اتباع نظام غذائي وتعتبر فاكهة القشطة هو من أنواع الفواكه التي يتم إدراجها في النظام الغذائي للرجيم بفضل أنها غنية بالألياف الغذائية التي تعطي إحساس بالشبع.

بالإضافة إلى أنه أثبتت الدراسات أن ورق شجرة فاكهة القشطة له أهمية في تقليل مستوى الدهون الثلاثية في الجسم.

وكذلك البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة (الكوليسترول) مما يؤدي لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، ولكن ما زالت تحتاج هذه الدراسة على أوراق شجر فاكهة القشطة إلى مزيد من الأبحاث.

ومن هنا سنتعرف على: فوائد فاكهة القشطة لعلاج السرطان

القشطة وفوائدها لإنقاص الوزن  

تتمتع بخصائص غذائية تجعلها تتميز بقدرتها على المساعدة في إنقاص الوزن وكذلك في زيادة الوزن.

فتكون الإجابة عن هل فاكهة القشطة تزيد الوزن؟ نعم ولكن مع إضافة مكملات لها، وهنا سوف نعرض خصائصها في إنقاص الوزن، ومنها:

  • تحتوي على نسبة عالية جداً بالألياف التي تعطي الشعور السريع بالشبع مع استمرار هذا الشعور لفترات طويلة.
  • احتوائها على الأملاح المعدنية المختلفة والفيتامينات اللازمة للجسم، تجعل استخدام فاكهة القشطة من أفضل الاختيارات.
    • لأنها تساعد على إنقاص الوزن دون حدوث أي خلل صحي في الجسم.
  • تحتوي القشطة على نسبة من الدهون مما يجعلها وجبة غذائية متكاملة، وذلك بعيد عن الرجيم الذي لا يفضل فيه تناول أي نسب من الدهون.
  • تحتوي القشطة على نسبة مرتفعة من الأحماض المعدنية التي تساهم في إمداد الجسم بالأحماض اللازمة له.
    • مع الحفاظ على نظام الرجيم وإنقاص الوزن.
  • تحسين عملية الهضم تجعل المعدة في حالة من الراحة ولا تؤدي إزعاج لأصحابها وذلك بفعل الألياف وعنصر النحاس.
  • تحسين حركة الأمعاء والتخلص من مشاكل الإمساك التي تؤثر بالعكس على راغبين زيادة الوزن حيث يشعر أن معدته ممتلئة باستمرار.
  •  كما أن فاكهة القشطة تحسن من الهضم مما يعطي شعور بالراحة وبقدرة على تناول الطعام بشكل أفضل.
    • لهذا فإن الإجابة عن هل فاكهة القشطة تزيد الوزن؟ فالإجابة هي نعم لأنها بالإضافة لاحتوائها على سعرات حرارية عالية.
    • فهي تحسن من عملية الهضم التي يحتاجها الشخص حتى يستطيع أن يأكل الوجبات التي تليها.

كيف يمكن تناول القشطة لإنقاص الوزن؟

يسمح بتناول ثمرة واحدة من فاكهة القشطة في كل أسبوع، ويتميز مذاقها بالحلاوة مع وجود نسبة من الحموضة.

ويمكن تناول القشطة من خلال تقسيم الثمرة إلى نصفين ويتم تناول اللحم الذي بداخلها بالملعقة، ولكن دون إضافة أي إضافات أخرى، بعكس من يريد زيادة وزنه.

كما يمكن أن يتم تناولها من خلال تقطيعها على سلطة الفواكه، بالإضافة إلى أنها يمكن أن يصنع منها عصير مع إضافة بعض من الحموضة مثل إضافة عصير الليمون أو البرتقال.

ولكن دون إضافة أي نوع من المُحليات، حتى لا تؤثر بالعكس على نظام الرجيم المتبع.

ويمكن التعرف على: فاكهة القشطة ومرض السرطان

فوائد فاكهة القشطة

القشطة هي من الفواكه عالية السعرات الحرارية، كما أنها غنية بمضادات الأكسدة الفيتامينات مثل فيتامين C.

التي تساهم في التخلص من الشقوق الحرة للأكسجين، وهى غنية كذلك أيضاً بالمغنيسيوم والكالسيوم، والبوتاسيوم والحديد.

ومع ذلك يجدونها الكثيرون أنها فاكهة ثقيلة في الأكل ومتعبة، لاحتوائها على العديد من البذور السوداء، التي يشاع عنها أنها سامة.

تعتبر فاكهة القشطة هي البديل المناسب بدلاً من منتجات الألبان، وذلك لأنها تحتوي بداخلها على كل العناصر الغذائية التي تتواجد في في منتجات الألبان المختلفة، ومن فوائد القشطة ما يلي:

صحة الشعر والجلد

  • تساعد في زيادة حيوية الشعر وترطيب ونعومة الجلد لاحتوائها على فيتامين A بنسبة عالية.
  • كما أنها تساعد في التقليل من علامات تقدم السن.
  • بالإضافة أن لحم القشطة الداخلي يستخدم لعلاج القروح الجلدية والدمامل لأنه يعمل كبلسم مرطب.

أثناء الحمل

  • فوائد تناول القشطة أثناء الحمل عديدة، فهي تساعد على نمو الجهاز العصبي للجنين والدماغ.
  • تقوي من الجهاز المناعي للطفل بشكل كبير، وتقلل أيضاً من آلام المخاض، والولادة المبكرة.
  • التناول المنتظم لها خلال فترة الحمل يساعد على إدرار الحليب للأم.
    • ولكن يفضل عدم الإفراط في تناولها لأنها قد تؤدي لحدوث تشنجات لهذا يجب استخدامها بطريقة معتدلة.

تحسين وظائف المعدة

  • تحتوي القشطة بداخلها على نسبة عالية من الألياف الغذائية وعنصر النحاس، اللذان يساعدان في عملية الهضم.
    • مما يعالج حالات عسر الهضم والتنظيم الجيد لحركة الأمعاء مما يقلل من حدوث الإمساك.

تخفف من نوبات الربو

تحتوي القشطة بداخلها على فيتامين B6، الذي يساعد في الحد من التهاب الشعب الهوائية، وبالتالي يقلل نوبات الربو.

تقلل من الأزمات القلبية

  • لأنها تحتوي على المغنيسيوم، الذي يساعد في استرخاء العضلات ويقلل من الأزمات القلبية.

لمرضى السكر

  • تساعد الألياف الموجودة داخل القشطة على إبطاء امتصاص السكر بالدم، كما أنها تقلل من احتمالية الإصابة بَالسكري من النوع الثاني.

ضبط ضغط الدم

  • تتواجد بداخلها نسبة عالية من البوتاسيوم والمغنيسيوم، فَتساعد على ضبط مستويات ضغط الدم في نطاق معدلها الطبيعي.

ولا يفوتكم قراءة موضوع: فوائد وأضرار فاكهة القشطة

أضرار فاكهة القشطة

فاكهة القشطة كما أن لها فوائد فإن لها أضرار مع الاستخدام المفرط لها ويمكن تعدد هذه الأضرار فيما يلي:

تتعارض مع أدوية الاكتئاب

  • تحتوي القشطة على مواد يمكنها أن تتسبب في إبطال تأثير الأدوية المضادة للاكتئاب من خلال وقف عمل المادة الفعالة بها.
  • لهذا فإن من الضروري عدم تناول فاكهة القشطة في الوقت الذي يتم أخذ أدوية مضادات الاكتئاب.

انخفاض ضغط الدم 

  • من فوائد القشطة أنها تنظم ضغط الدم، ولكن للأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم المنخفض.
    • فإن تناول فاكهة القشطة قد يؤدي لنتائج عكسية، لأنها تؤدي لانخفاض شديد في ضغط الدم.
  • يجب استشارة الطبيب في حالات مرضى الضغط.
    • لأنه هو الشخص الوحيد الذي يستطيع أن يحدد إذا يمكن للمريض تناول ثمرة القشطة أم لا.

لها خصائص سامة

  • لثمرة القشطة تأثير سام وخاصة البذور أو التناوب المفرط الثمرة وخاصة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكبد والكلى.
    • ومن المفضل البعد عنها للذين يعانون من هذه الأمراض وكذلك البعد عن المكملات الغذائية المتكونة من ثمرة القشطة.

تسبب التهابات مختلفة

  • تحتوي ثمرة القشطة على مواد تساعد في تحفيز نمو البكتيريا والفطريات
    • لهذا فإن من الممكن أن تساعد في ظهور بعض الالتهابات وتحفز ظهورها في الجسم.

قد يهمك أيضًا: القشطة ومرض السكري

هل فاكهة القشطة تزيد الوزن؟ نعم إنها تزيد الوزن وخاصة عند أضافة السكريات إليها أو إضافة بعض المغذيات الأخرى، كما أنها الأفضل في النظام الغذائي بسبب القيمة الغذائية لها.

مقالات ذات صلة