هل يحتوي السمك على عمود فقري؟

هل يحتوي السمك على عمود فقري؟، تختلف الأسماك كثيراً في حجمها ولونها وأنواعها.

حيث نجد أن البعض له شكل مفلطح والآخر يشبه الديدان والبعض له جسم منتفخ وكبير.

وفي مقالة اليوم سوف نتعرف على إجابة سؤال قد يشغلنا وهو هل يحتوي السمك على عمود فقري؟

الأسماك

  • تتنوع الأسماك وتختلف كثيراً، فقد تطور كل نوع ليعيش بنجاح في بيئته الخاصة تحت الماء، من الجداول والبحيرات إلى الامتداد الشاسع للمحيط.
  • كل نوع له طريقته الخاصة في العيش، على سبيل المثال، تأكل الرنجة والماكريل العوالق.
    • وغالبًا ما توجد تحت سطح البحر مباشرة بينما تعيش معظم أنواع أسماك القرش في القاع.
    • حيث يصطادون الحيوانات القاعية مثل الديدان وسرطان البحر والجمبري.
  • في الواقع، تعد الأسماك أكثر أنواع الحيوانات تنوعًا بين الفقاريات مع 32000 نوع مختلف من الأسماك.

اقرأ أيضًا: كيفية تغيير ماء حوض الأسماك

السمات الشائعة لدى الأسماك

هناك بعض السمات الشائعة لدى الأسماك ومن أهمها ما يلي:

جميع الأسماك من ذوات الدم البارد

  • جميع الأسماك من ذوات الدم البارد، هذا يعني أن الأسماك غير قادرة على تنظيم درجة حرارة الجسم.
    • ولكنها تعتمد فقط على البيئة الخارجية لتنظيم درجة الحرارة حيث تتغير درجة حرارة جسم الأسماك مع تغير درجة حرارة البيئة.
  • هذا هو عكس الثدييات، التي تعتمد على العمليات الداخلية للحفاظ على درجة حرارة الجسم ثابتة.
  • العديد من أنواع الأسماك حساسة للغاية لهذه التغيرات في درجات الحرارة.
    • ولا يمكن أن توجد إلا في درجة حرارة ماء معينة والأنواع الأخرى قادرة على البقاء على قيد الحياة في نطاقات درجات حرارة أوسع.
  • تتقلب درجة حرارة جسم السمكة وفقًا لدرجة حرارة الماء من حولها ونتيجة لذلك.
    • تقلل المياه الباردة من درجة حرارة جسم السمكة، مما قد يجعلها بطيئة أو نائمة أثناء فترات البرد.

موطنها المياه

من الخصائص الأخرى المشتركة بين جميع الأسماك أنها تعيش في الماء وقد يبدو هذا واضحًا جدًا ويسهل استنتاجه.

ولكن الغريب هناك بعض الأسماك التي يمكن أن تقضي وقتًا طويلاً خارج الماء.

حيث أن هناك بعض الأنواع التي تأكل وتتفاعل مع بعضهم البعض على الأرض، وغالبًا ما يذهبون تحت الماء فقط للاختباء من الحيوانات المفترسة.

وليس لديهم رئتان ولكن يمكنهم التنفس من خلال جلدهم والحفاظ على رطوبة الخياشيم بالماء الذي يخزنونه داخليًا.

لديهم خياشيم للتنفس

  • أحد المعايير الأساسية لتصنيف الحيوان على أنه سمكة هو وجود الخياشيم طوال دورة حياته.
  • تعتبر الخياشيم ضرورية للحياة تحت الماء حيث تسمح الخياشيم للأسماك بامتصاص الأكسجين من الماء.
    • وإطلاق ثاني أكسيد الكربون، مما يسمح لها بالتنفس تحت الماء.
  • تحتوي جميع الأسماك على خياشيم، ولكن بعض أنواع الأسماك التي تعيش في بيئات شديدة النقص في الأكسجين قد نجد أن لديهم رئتين أيضًا.
  • كل الأسماك لها خياشيم ولكن ليس كل شيء به خياشيم هو سمكة، حيث تمتلك الأسماك خياشيم طوال حياتها بينما الأنواع الأخرى التي لديها خياشيم.
    • غالبًا ما تفقدها في مرحلة ما على سبيل المثال الضفادع الصغيرة لديها خياشيم، لكنها تفقدها في النهاية لأنها تتحول إلى ضفادع.

زعانف للحركة

  • الزعانف هي سمة عالمية تقريبًا للأسماك وتوجد أنواع كثيرة من الزعانف.
    • ولكن الأكثر شيوعًا هي زعنفة الذيل وزوج مطابق من الزعانف الجانبية والزعانف الظهرية والزعنفة الشرجية.
  • الغرض العام من الزعانف هو توفير الحركة والقدرة على المناورة والاستقرار.
    • وتسمح الزعانف الحوضية والصدرية للأسماك بالمناورة والحفاظ على ثباتها بينما تقلل الزعانف الظهرية والبطنية من حركة الدوران أثناء السباحة.
    • وتساعد الأسماك أثناء المنعطفات وتدفع زعنفة الذيل السمكة للأمام أثناء السباحة.
  • ومع ذلك، لا توجد أشكال محددة أو أحجام أو حتى أغراض محددة لنوع معين من الزعانف.
    • حيث يختلف استخدام الزعانف والغرض منها بشكل كبير اعتمادًا على تكيفات واحتياجات كل نوع من الأسماك.

تشريح السمك

علم التشريح هو دراسة هياكل الكائن الحي، وتأتي الأسماك في مجموعة متنوعة من الأشكال، والعديد منها به تعديلات خاصة.

يسمح شكل وحجم وبنية أجزاء الجسم للأسماك المختلفة بالعيش في بيئات مختلفة أو في أجزاء مختلفة من نفس البيئة ويمكن للتشريح الخارجي للأسماك أن يكشف الكثير عن مكان وكيفية عيشها.

قد يهمك: لأي سبب تتكون خياشيم الأسماك من نسيج رقيق

الفقاريات

  • نشأت الفقاريات الأولى منذ حوالي 525 مليون سنة، خلال فورة هائلة من الإبداع التطوري المعروف باسم الانفجار الكمبري.
  • حوالي نصف الفقاريات الحديثة عبارة عن أسماك، بينما النصف الآخر عبارة عن رباعيات الأرجل.
    • أو كائنات رباعية الأطراف مثل البرمائيات والزواحف والطيور والثدييات.
  • في حين أن جميعها لها عمود فقري بحكم التعريف، إلا أنه لا ينمي كل عمودها الفقري بنفس الطريقة.
  • ينمو العمود الفقري لدى جميع الفقاريات التي تعيش على الأرض بما في ذلك البشر من مجموعة من الخلايا تسمى الجسيدات.
  • والأسماك ذات الزعانف وهي التي لها زعانف من الجلد مدعومة بأشواك عظمية، من ناحية أخرى.
    • تنمو أشواكها باستخدام نوعين مختلفين من الخلايا: الجسيدات ونوع آخر يسمى الأرومات الحبلية.

ننصح بقراءة: ماذا يغطي جسم السمكة وما أهميته

هل يحتوي السمك على عمود فقري؟

الأسماك من الفقاريات مما يعني أن لديها فقرات، والهيكل العظمي لها يتكون من العمود الفقري.

وهناك نوعان من الأسماك التي لديها هذا التكوين، الأول عبارة عن هيكل عظمي مكون من غضاريف.

كما هو الحال في الأسماك الغضروفية، والآخر هو عظم موجود في الأسماك العظمية وكلا النوعين لهما عمود فقري.

لذا يمكن القول أن كل الأسماك لها عمود فقري، ولكن البعض لديهم قضيب غضروفي يمر عبر أجسامهم ولا يصنف من الناحية العلمية على أنه العمود الفقري.

ومع ذلك، فإن كل الأسماك الأخرى لها عمود فقري يدعم جميع العظام وأجزاء الجسم الأخرى، وجميع أنواع الحيوانات الفقارية.

وليس الأسماك فقط، لها عمود فقري حيث أن هناك أكثر من 65000 نوع معروف من الحيوانات الفقارية في العالم.

ما هو الغرض من العمود الفقري؟

الغرض الرئيسي من العمود الفقري والهيكل العظمي للحيوانات هو دعم وحماية الأعضاء الحيوية والعضلات وأجزاء الجسم الأخرى للأسماك.

تمامًا مثل البشر، تحتاج الأسماك إلى دعم أجسامها وحماية جميع أعضائها الحيوية بهيكلها العظمي وهم يستخدمون العمود الفقري باعتباره الهيكل الرئيسي الذي يتم من خلاله دعم جميع العظام وأجزاء الجسم الأخرى.

ما هي الأسماك التي ليس لها عمود فقري؟

تسمى الكائنات الموجودة في المحيط التي ليس لها عمود فقري باللافقاريات وتشكل اللافقاريات واحدة من أكبر الأنواع في المحيط ولكن جميعها تشترك في شيء واحد وهو أن ليس لديهم العمود الفقري.

تعتبر قناديل البحر ونجوم البحر والروبيان والمحار من أنواع البحريات التي لا يوجد لديها عمود فقري.

كيف ينمو العمود الفقري للأسماك؟

في حين أن جميع الأسماك لها عمود فقري بحكم التعريف، إلا أنه لا ينمو بنفس الطريقة.

حيث ينمو العمود الفقري لدى الفقاريات التي تعيش على الأرض مثل البشر من خلايا تسمى الجسيدات.

وهذا على عكس الأسماك ذات الزعانف الشعاعية التي ينمو عمودها الفقري باستخدام أنواع مختلفة من الخلايا تسمى الجسيدات وأرومة الغضروف.

شاهد أيضًا: أنواع الأسماك واسمائها

وفي نهاية المقال يمكن ان نشير إلى عظمة الخالق والذي خلق فأبدع، ويمكن أن نتأمل عظمة خلقه في هذا التنوع الهائل في الهياكل الموجودة على الأرض حيث أن الله تعالي خلق كل مخلوق لكي يتناسب مع البيئة التي يوجد فيها.

مقالات ذات صلة