خط الزلازل في العالم

خط الزلازل في العالم، الزلزال هو ظاهرة طبيعية، ويعتبر الزلزال سلسلة ارتجاجات تحدث لسطح الأرض في برهة من الزمن لا تتعدى ثواني.

وذلك بسبب حركة الصفائح الصخرية في القشرة الأرضية وتوجد الأنشطة الزلزالية على مستوى حدود الصفائح الصخرية وبسبب نشاط البراكين تنتج الزلازل.

خط الزلازل في العالم

  • يتركز النشاط الزلزالي في جميع أنحاء العالم في مناطق جغرافية محددة والتي تسمي بالأحزمة الزلزالية حيث تكون منطقة الحزام الزلزالي ضيقة جداً على سطح الأرض.
    • وعند تحرك الصفائح المكونة للغلاف الصخري الخارجي ينتج الزلزال ويحدث باتجاهات معاكسة مسببة له.
  • ولذلك من الممكن حدوث الزلزال في أي وقت دون سابق إنذار وفي أي موقع ولكن كل أشكال الزلازل تكون متشابهة وتتمركز في 3 مناطق كبيرة على سطح الأرض:

اقرأ أيضا: أين تحدث الزلازل

حزام زلزال المحيط الهادي

  • يقع حزام زلازل المحيط الهادي علي طول حدوده ويبلغ طوله حوالي 40000 كيلومتر، ويحدث به كثير من الزلازل التي تسمى حلقة النار وذلك بسبب نشاطه البركاني المستمر.
  • تضم منطقة الحزام الناري أكثر من 450 بركاناً والتي تشكل حوالي 90% من الزلازل التي تحدث على سطح الأرض.
  • وتكون هذه الزلازل هي الأكثر خطورة وعنف على سطح الأرض وأشهرها زلزال تشيلي الكبير الذي حدث عام 1960 وزلزال ألاسكا الذي حدث عام 1964 في منطقة حزام المحيط الهادي.

حزام زلازل الألب

  • يعد هذا الحزام أهم الأحزمة الزلزالية في العالم والذي يشكل 17% من أخطر الزلازل في العالم والتي تكون أكثر تدميراً.
    • ويمتد طوله من جزيرة جاوا إلى جزيرة سومطرة متجهاً إلى المحيط الأطلسي عابراً جبال الهملايا والبحر الأبيض المتوسط.
  • ومن أمثلته زلزال باكستان الذي حدث عام 2005 ونتج عنه وفاة ما يزيد عن 80000 شخص وزلزال إندونيسيا والذي أودي بحياة ما يزيد عن 230000 وفاة.

حزام زلازل المحيط الأطلسي

  • تعتبر أكثر المناطق انتشارا على وجه الأرض التي تحتوي على تضاريس جيولوجية هي وسط المحيطات ومن أشهر هذه المناطق هو وسط المحيط الأطلسي.
  • ويتكون من سلسلة جبلية تتكون من صفيحتين متباعدتين تحت الماء ويمتد من 87 درجة شمالاً حتى 333 كم جنوب القطب الشمالي وصولاً لجزيرة بورفيت في أسفل القطب الشمالي.
  • ترتفع هذه السلسلة الجبلية 3 كيلو متر من قاع المحيط وبعرض 1000-1500 كيلو متر وتحتوي على كثير من الصدوع والشقوق والأودية.
    • والتي تشكل حٍزاماً زلزالياً في عمق المحيط وبسبب هذا الحزام نتج عنه زلزال كبير في أيسلندا بسبب وقوعها فوق سطح المحيط الأطلسي.

أسباب الزلازل

  • الانفجار البركاني الذي يرافقه زلزال.
  • الزلازل التكتونية التي تحدث بسبب انزلاق الصخور: – تثور الزلازل على سطح الأرض بسبب عوامل كثيرة تحدث داخل تكوين الأرض.
    • والتي تتكون من عدة طبقات من خارج الأرض إلى داخل الأرض وهم القشرة والوشاح ولب الأرض.
  • تصل درجة حرارة لب الأرض قرابة 6000 درجة مئوية ويتكون من الحديد والنيكل وبسبب أن طبقات الأرض غير متشابهة تتسبب في انتقال الحرارة من منطقة لأخري.
    • عن طريق الحمل الذي يحدث في المناطق السائلة أو خاصية الإشعاع على سطح الأرض أو عن طريق التوصيل الذي يحدث في المناطق الصلبة.
  • ويظهر دور الشمس والقمر من خلال الجاذبية التي تؤثر بها على الأرض وذلك بسبب تراكم وتجمع الطاقة الحبيسة في منطقة معينة في طبقات الأرض.
    • ويحدث بعد ذلك بخروج الحرارة المخزنة داخل باطن الأرض التي تحدث على شكل براكين أو زلازل.
    • وأيضاً من أسباب حدوث الزلازل هي ظاهرة اقتران الكواكب وذلك بسبب وصول قوي المد الشمسي والقمري إلى أقصى حدودها وينتج عن ذلك خروج الحرارة المخزنة داخل الأرض.
  • ومن أسباب حدوث الزلازل هي الجيولوجيا في تكوين الأرض وذلك بسبب تأثير سمك القشرة الأرضية والتصدعات وتأثير قرب الكوكب من الشمس الذي يساهم في زيادة الجاذبية المسببة في حدوث الزلازل والبراكين الكبيرة.
    • وأيضاً العكس صحيح فكلما زادت كبر الكواكب وابتعادها عن الشمس تقل الزلازل والبراكين.
  • وتتكون الطاقة الحرارية التي تتخزن داخل الأرض من مصدرين الأول هو الشمس والتي تؤثر على المنطقة السطحية.
  • وهو الجزء الذي يعلو القشرة ولا يزيد عن 28-30 متر، والمصدر الثاني الذي يتسبب في الطاقة الحرارية داخل الأرض هو النشاط الإشعاعي لبعض العناصر مثل اليورانيوم والثوريوم والتي تكون شديدة الإشعاع.

الحث التزلزلي

  • يزعم بعض الباحثين والعلماء أن هناك تدخلات بشرية التي تسبب الزلزال والتي تظهر عند البحث عن خط الزلازل في العالم مثل الكميات الكبيرة التي تخزن وراء السدود.
    • وكذلك المباني الفائقة الوزن وأيضاً حفر الآبار وعمليات استخراج الفحم وعمليات حفر الآبار النفطية مثل:
    • زلزال سيتشوان الذي حدث عام 2008 في الصين الذي نتجت عنه 69 ألف قتيل وترتيبه رقم 19 بين أكثر الزلازل فتكاً التي حدثت على سطح الأرض.
  • وقد قال بعض الباحثين إن سبب تسارع حدوث زلزال سيتشوان هو سد زيبجبو وذلك بسبب الوزن الهائل للمياه المخزنة خلفة الذي تسببت في تسارع تحرك طبقات الأرض.
    • وأيضاً أكبر زلزال حدث في تاريخ أستراليا بسبب التنقيب على الفحم وذلك أيضاً بسبب الأعمال البشرية في مدينة نيوكاسل التي تم بناؤها فوق قطاع كبير من الفحم.

كما يمكنكم التعرف على: أسباب حدوث الزلازل

التنبؤ بحدوث الزلزال

  • تنتقل الطاقة التي تنبعث من البؤرة إلى جميع الاتجاهات التي تسمي بالمركز السطحي للزلزال على هيئة موجات زلزالية وتنتقل إلى أسفل الأرض بعض الموجات وينتقل بعضها الأخر فوق سطح الأرض وتتسارع الموجات السطحية.
  • وتستخدم أجهزة رصد الزلازل في رصد الموجات الصادرة في المنطقة المقابلة للزلزال من العالم.
    • وتستغرق الموجات الصادرة عن زلزال كبير مدة 21 دقيقة حتى تصل تلك الموجات إلى سطح الأرض

شدة الزلزال

يتم قياس شدة الزلازل عن طريق مقياسين مهمين:

شدة الزلزال

  • ويتم قياس شدة الزلزال بما ينتج عنه من هلاك ودمار على الإنسان وممتلكاته وبسبب أنه مقياس وصفي فأنه يختلف من إنسان لأخر في وصف الزلزال بسبب اختلاف صور الحياة في جميع بلدان العالم.
  • وبسبب المبالغة في تدخل العامل الإنساني فقد ظهرت العديد من المقاييس والتي أهمها مقياس ميركالي المعدل والذي يحتوي على 12 درجة.
    • ويعتبر الزلزال صاحب الدرجة رقم 12 يكون مدمراً وهالكاً وينتج عنه اندلاع البراكين وظهور الحمم البركانية من باطن الأرض.

قوة الزلزال

  • أما المقياس الثاني هو قوة الزلزال والذي وضعه العالم الأمريكي فرانسيس ريشتر والذي سمي باسمه والذي يعتمد على كمية الطاقة والإجهاد.
    • التي تسببت في إحداث الزلزال ويعتبر هذا المقياس مقياس علمي في قيمة الموجات الزلزالية التي تسجلها محطات الزلازل المختلفة.

الفرق بين شدة الزلزال وقوة الزلزال

  • يقوم العلماء باستخدام مفاهيم قوة الزلزال وشدة الزلزال لمعرفة حجم الزلزال ويستخدم مفهوم شدة الزلزال الذي يستخدم لقياس الطاقة التي تنتج عن الزلزال.
  • ويستخدم مقياس ريختر لقياس قوة الزلزال التي يصل إلى تسع درجات وعندما تكون البؤرة العميقة للزلزال فتزداد شدة الزلزال عكس قوة الزلزال التي تكون ثابتة ولا تتأثر في المكان الذي يحدث فيه الزلزال.

الموجات ورصدها

  • عندما تتكون البؤرة الزلزالية ويحدث التصدع الأرضي تتحرك الصفائح الأرضية بطريقة شديدة فينتج عنها طاقة حركية شديدة على شكل موجات اهتزازية مرنة وهي الموجات الزلزالية التي تصدر من بؤرة الزلزال.
  • وينتج عنها نوعان من الموجات موجات ابتدائية وموجات مستعرضة والذي ينتج عنها موجات سطحية.
    • وتختلف بالسرعة عن بعضهم البعض، ولذلك يختلف والوقت التي تصل فيها الموجات إلى محطات رصد الزلازل.
  • ويتم التقاط الموجات الزلزالية عن طريق جهاز السيسموغراف الذي يعلمنا بشدة الموجات الزلزالية وزمن وصلها.
  • ويتم التعرف على الفارق الزمني بين وصول الموجات الابتدائية ووصول الموجات المستعرضة بسبب وجود علاقة مهمة يمكن أن تستخدم لتحديد مسافة انتقال الموجات الزلزالية من مركزها إلى محطات الرصد.
  • وأن هذا الفرق يتناسب مع المسافة بين مركز الزلزال ومحطة الرصد ويتم تمييز الموجات الزلزالية حسب وقت وصولها إلى محطة الرصد ويتم رصد الاهتزازات عند حدوث التصدعات.

تحديد موقع البؤرة الزلزالية

  • عند البحث عن خط الزلازل في العالم وجدنا أنه يتم التعاون بين 3 محطات رصد الزلازل يكونوا قريبين من موقع الزلزال ليتم تحديد موقع البؤرة الزلزالية ويتم تحديد بعد الزلزال عن كل محطة من هذه المحطات الثلاث.
  • ويتم حساب المسافة بتقدير زمن وصول الموجات الزلزالية وسرعها ويتم رسم دائرة من كل محطة.
    • ويكون نصف القطر هو المسافة المحسوبة ويكون موقع البؤرة الزلزالية هي نقطة تقاطع الدوائر الثلاثة.

كما يمكنكم التعرف على: أنواع الزلازل وتصنيفاتها

في نهاية رحلتنا عبر موقع مقال mqaall.com مع خط الزلازل في العالم تؤدي الزلازل إلى حدوث تشقق في الأرض وظهور الينابيع الجديدة.

وحدوث ارتفاعات وانخفاضات في القشرة الأرضية وأيضاً يؤدي إلى حدوث أمواج عالية تحت سطح البحر مثل التسونامي.

وغير كل هذا يحدث أثار تخريبية للمباني والمواصلات والمنشأة والتي تحرك الصفائح القارية التي تتسبب في حدوث الزلازل.

مقالات ذات صلة