موضوع تعبير عن ساعة مكة

موضوع تعبير عن ساعة مكة، نكتب هذا الموضوع لنذكر به جمال مدينة مكة المكرمة ومعالمها، فبها بيت الله الحرام، وهي أكثر أماكن الأرض طهرًا ونقاءً.

فهي تحتوي على الكثير من المعالم المميزة لها، وساعة مكة واحدة من هذه المعالم، فهيا نتحدث عنها من خلال المقال عبر موقع مقال mqaall.com.

عناصر موضوع تعبير عن ساعة مكة

  • مقدمة موضوع تعبير عن ساعة مكة.
  • موضوع تعبير عن ساعة مكة.
  • بداية فكرة تصميم ساعة مكة.
  • من الذي صمم ساعة مكة؟
  • مواصفات ساعة مكة.
  • أهمية ساعة مكة.
  • خاتمة موضوع تعبير عن ساعة مكة

مقدمة موضوع تعبير عن ساعة مكة

  • تحتوي مكة المكرمة على الكثير من المعالم الجميلة التي تميزها عن غيرها من المدن.
    • ومنها ساعة مكة والتي هي أكبر ساعات العالم.
  • تحتوي ساعة مكة على الكثير من التفاصيل التي يعجز أحد عن وصفها، وذلك من شدة جمال تصميمها، وإتقان صنعها.
  • كذلك تعتبر هذه الساعة من المعالم المشهورة، وذلك لوجودها في المملكة العربية السعودية.
    • والتي يأتي إليها الناس من جميع أنحاء العالم.
  • تقع ساعة مكة في موقع جغرافي متميز، ويمكن رؤيتها بوضوح من أماكن كثيرة في مدينة مكة المكرمة.

اقرأ أيضا: موضوع تعبير عن نافورة الملك فهد

موضوع تعبير عن ساعة مكة

  • ساعة مكة واحدة من أهم المعالم الموجودة في مدينة مكة المكرمة، فهي تطل على ساحة بيت الله الحرام.
  • تتواجد ساعة مكة فوق مجموعة من الأبراج تسمى أبراج البيت أو وقف الملك عبد العزيز.
  • تتبع هذه الأبراج فندق فيرمونت، والموجود في مكة المكرمة في المملكة العربية السعودية.
  • كذلك أبراج البيت هي 6 أبراج، ومنهم البرج المبني فوقه الساعة، ويسمى برج الساعة، ويبلغ ارتفاعه 601 متر.
  • برج الساعة بناء فندقي يحوي الكثير من الطوابق، والتي تصل إلى 120 طابق.
  • تضاء ساعة مكة باستخدام لوحات شمسية، علاوة على استخدام الطاقات الكهربائية من المدينة نفسها.
  • يتم إضاءتها أيضًا نهارٌا باللون الأبيض، والعقارب باللون الأسود، أما ليلًا يتم إضاءتها باللون الأخضر والعقارب بالأبيض.
  • كذلك يعتبر برج الساعة ثاني أطول برج فالعالم، حيث أن أطول برج هو بوج خليفة في دبي.
  • فمن خلال كتابة موضوع تعبير عن ساعة مكة، نتذكر أن هذه الساعة هي الأكبر والأكثر تكلفة في العالم.

بداية فكرة تصميم ساعة مكة

  • أمر الملك السعودي الراحل عبد الله بن عبد العزيز ببناء ساعة مكة المكرمة.
    • على أن تكون فوق البرج الخامس من مجموعة أبراج البيت.
  • في 13 من شهر مارس سنة 2008 ميلاديًا، صرح الأمير خالد الفيصل وهو أمير مدينة مكة المكرمة.
    • بما أمر به الملك عبدالله بإنشاء الساعة قبل رحيله.
  • كذلك بدأ العمل بها على يد كبار المهندسين من بعض دول العالم، وتم الانتهاء من بناءها.
    • وبداية تشغيلها في شهر رمضان عام 1431 هجريًا.
  • وفقًا للمعلومات عن موضوع تعبير عن ساعة مكة، نذكر أن تم إنجاز العمل بهذه الساعة في وقت قياسي.
    • وذلك على يد أمهر المهندسين.

من الذي صمم ساعة مكة؟

  • تم تصميم ساعة مكة من قبل كبار المهندسين من بعض دول العالم مثل ألمانيا وسويسرا.
  • كذلك اشتركت الكثير من الشركات الدولية الرائدة في مجال البناء والتصميمات المعمارية.
    • وذلك لإنجاز بناء ساعة مكة في وقت قياسي.
  • ومنهم دار الهندسة، وشركة ألمانية متخصصة في الهندسة المعمارية تسمى ( إس إل راش).
  • كما شاركت شركة في دبي بهذا التصميم الرائع، وذلك لتنفيذ كسوة واجهة البرج، ووضع الساعة فوقه.
  • كذلك اشتراك أكثر من 250 مهندس في بناء ساعة مكة، وتم استخدام 7 روافع أبراج.
  • شارك مهندس الديكور شادي عيد السوري الجنسية، في تخطيط الكلمات المكتوبة على ساعة مكة.
    • وذلك لقدراته العالية ومهاراته المتقنة في فن الخط.

كما يمكنكم التعرف على: موضوع تعبير عن متحف تربوي

مواصفات ساعة مكة

أولا

  • تعد ساعة مكة من التحف المعمارية المبهرة والنادرة، وذلك لما يتوافر فيها من تفاصيل مصنوعة بدقة.
  • كذلك تختلف هذه الساعة في تصميمها عن الكثير من الساعات.
    • حيث أنها تعتبر أكبر ساعة في العالم، حيث يصل ارتفاعها إلى أكثر من 600 متر.
  • تحتوي ساعة مكة على 4 ساعات في أربع جوانب، حيث يستطيع الناس رؤيتها.
    • وسماعها من أي مكان في مدينة مكة المكرمة.
  • يوجد لفظ الجلالة (الله) في 4 جوانب الساعة، وتقدر مقاسات الجانب الواحد عرض 43 متر في ارتفاع 43 متر أيضًا.
    • لذلك يمكن رؤيتها على بعد 13 كيلو متر.

ثانيا

  • هناك ساعتان أساسيتان واحدة منهم تطل على ساحة الحرم المكي من ناحية الشمال والأخرى من ناحية الجنوب.
  • كذلك يبلغ الارتفاع لهاتين الساعتين 80 متر، وعرضها 65 متر، وقطرها 43 متر.
  • أما الساعتين الأخيرتين، فهم يقعان من ناحية الشرق والغرب.
    • ويبلغ ارتفاع الواحدة منهم 65 متر، وعرض 39 متر وقطر 25 متر.
  • يوجد على الساعة هلال يبلغ ارتفاعه 23 متر، وقطره 32 متر.
  • ساعة مكة ذات حجم ضخم يساوي 6 أضعاف ساعة بيج بن في لندن، حيث أن وزنها حوالي 36000 طن.
  • تم ضبط الساعة على توقيت مكة المكرمة، وهو يزيد عن توقيت جرينتش بثلاث ساعات.
  • كذلك مكتوب إلى الساعة لفظ التكبير، (الله أكبر)، وطول حرف الألف في اللفظ حوالي 23 متر، ويوجد في وسطها شعار الدولة.

ثالثا

  • عقارب الساعة مصنوعة من مادة الكاربون فايبر، وهي مادة معروفة بتحملها للظروف البيئية المحيطة.
  • من المعروف عن هذه المادة أنها أقوى من الحديد بثلاث مرات، ويصنع منها الطائرات الحديثة.
  • تضاء الساعة ليلًا بحوالي 2 مليون مصباح، ويصل حجم العقارب 6 طن لكل عقرب.
  • حيث أن عقرب الساعات طوله 17 متر، وعقرب الدقائق 23 متر، ومصممة بالطراز الإسلامي.
  • ذكرنا فيما سبق، وذلك من خلال موضوع تعبير عن ساعة مكة، أنها من أكثر الساعات إبهارًا في العالم.
  • كذلك قمة الساعة تضيء باللون الأبيض واللون الأخضر، وذلك بحوالي 21 ألف مصباح.
  • يؤذن الآذان منها ويسمع على بعد 7 كيلو متر من أي مكان في مدينة مكة.
    • حيث أنها مزودة بمكبرات ذات مواصفات عالمية.
  • مزودة بحوالي 16 حزمة ضوئية، وكل حزمة ضوئية 10 كيلو وات، وذلك لتضاء في المناسبات الدينية بطريقة ساحرة.

أهمية ساعة مكة

  • علمنا بعض المواصفات الخاصة بساعة مكة، وذلك من خلال موضوع تعبير عن ساعة مكة، ونريد الأن معرفة أهميتها.
  • ساعة مكة تقع في ساحة الحرم المكي، وذلك يزيد من أهميتها، حيث أن الأذان مرتبط بتوقيت مكة المكرمة.
  • كذلك تفيد جميع الأشخاص بمعرفة التوقيت، ومواعيد الصلاة بما فيهم ذوي الاحتياجات الخاصة.
    • مثلًا الأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع، يمكنهم رؤيتها من مكان بعيد ومعرفة أن وقت الصلاة قد حان.
  • بالإضافة إلى أنها معلم يضيف إلى جمال مدينة مكة المكرمة، جمالًا آخر، حيث أنها تفيد الحجاج والمعتمرين بمعرفة مواقيت مناسكهم.

كما يمكنكم الاطلاع على: موضوع تعبير عن أهم المعالم السياحية في مصر

خاتمة موضوع تعبير عن ساعة مكة

  • في ختام موضوع تعبير عن ساعة مكة، يمكننا القول بأنها بالفعل معلم إسلامي نادر، وتم صنعه باحترافية شديدة.
  • لنا الفخر الدائم بانتمائنا كمسلمين إلى هذه مدينة مكة المكرمة، ليس لوجود الساعة المبهرة بها.
    • ولكن لقدسية هذه الأرض المطهرة بالنسبة لنا.
  • كذلك ساعة مكة من التصميمات العالمية التي تأخذ الطراز الإسلامي الجميل، ولها الفضل الكبير في معرفة مواقيت الصلاة في المدينة.
مقالات ذات صلة