الإتيكيت فن التعامل مع الآخرين

الإتيكيت فن التعامل مع الآخرين، الإتيكيت هو طريقة التعامل الصحيحة مع الناس ولابد وأن نكون لدينا الطرق السليمة له من أجل إبقاء الود والتفاهم والتفاصيل بموقعنا مقال mqaall.com.

مفهوم الإتيكيت

  • وهو أحد أهم الآداب الاجتماعية الخاصة بسلوكيات الآخرين عند التعامل معهم، على أن تكون تلك السلوكيات هي التعامل بخصال حميدة معهم.
  • التصرف بخصال جيدة والتعامل بلباقة مع الآخرين، وله مجموعة من القواعد والطرق التي تتحكم في التعاملات مع الآخرين.
  • من خلال التعامل مع الناس برقي ولطف يمكن للارتقاء بالحياة نحو الأفضل والتقدم، مع زيادة مشاعر الحب والمودة بين جميع الأطراف.

اقرأ أيضاً: مفهوم فن الاتيكيت

آداب الإتيكيت

الاحترام والمجاملة

  • الاحترام والتقدير للآخرين هو من أهم وأقوى الأمور التي يجب مراعاتها عند التعامل، فالاحترام بعد أن يتم من تجاهك سوف يكون متبادل مع الآخرين.
  •  المساعدة وتقديم المودة والحب للآخرين، يعود عليك بالإفادة والنصح وهناك مجموعة من الأمثلة العملية والتي سوف نذكرها لكم.
  • مساعدة أي شخص محتاج وخاصةً حينما يكون لديك القدرة على هذا، القيام من أجل جلوس كبار السن والمرضى في المواصلات العامة.
  • عند التحدث مع الآخرين لابد من مراعاة الآداب العامة من كلام وإنصات وتركيز وتدقيق جيد لهم، مما يزيد من الأمر حباً واحتراماً وتقديراً.

الابتسامة

هي واحدة من أهم التصرفات الراقية والتي تلفت الأنظار لك حتى ولو لم تكن تعرف الشخص، كما إنها لطيفة حينما تلتقي بأشخاص لأول مرة.

عند ظهور الابتسامة من الشخص يجعل الآخرين يقابلوك باحترام والود واللطف، فهو يظهر لهم كشخص ودود ولطيف.

كتم الأسرار وعدم نشرها

  • الحافظ على الأسرار الخاصة بالآخرين وخاصةً الشخصية والشائكة، والتي تكون لها علاقة بالفرد داخل المجتمع كذلك الحفاظ على أسرارك الشخصية.
  • عدم القيام بمشاركة الآخرين الأسرار الشخصية، وعدم نشر الأسرار الخاصة بك للآخرين من خلال استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.
  • فلا مانع من أن يتم مشاركة بعض الأشياء الخاصة بك في مواقع التواصل تلك، ولكن ليس كل أمر يحدث معك في حياتك تقوم بنشرها لحمايتك أنت.

قد يهمك: مفهوم فن الاتيكيت

النظر في عيون من تتحدث معهم

  • حينما يقوم شخص بالتحدث معك، ننصح بأن يتم النظر والتركيز في عيون الناس التي توجه لك الكلام.
  • فعند التحدث بعيداً عن الشخص الذي يقوم بمحادثتك وبعد عينيك عنه يكون قلة ذوق.
  • كما إن التواصل البشري أمر غاية في الأهمية وأساسيات الأهميات تلك، هي أن يتم التواصل عبر العيون.
  • على أن يتم النظر باعتدال وبشكل سليم وليس التحديق بهم بشكل زائد عن الحد.
  • التوسط في النظرة للآخرين بشكل جيد أي من خلال التركيز معهم ومع حديثهم، والابتعاد عن التحديق حتى لا يشعروا بالقلق والغضب منهم.

الإنصات والتركيز

من خلال الاستماع بشكل جيد والإنصات لحديث الآخرين باهتمام وبود ولطف، مع التركيز الجيد في الحديث ومن المفضل أن يتم وضع آراء أيضاً.

حيث يعتقد الآخرين حينما لا تنصت لهم بشكل جيد إنك قد مللت من أحاديثهم، ومن الممكن أن يخجلوا ولا يستكملوا في حديثهم نظراً للخوف من هذا الأمر.

الابتعاد عن الغيبة والنميمة

  • لا يجب أن يتم النميمة عن الأشخاص والتحدث عنهم، سواء بعد رحيلهم أو حتى أثناء جلوسهم بطريقة غير مباشرة.
  • لأن حينما تتحدث مع شخص على شخص أخر، فإن هذا الشخص سوف يخشى منك ويعتقد إنك تتحدث عنه كما تحدثت عن غيره.
  • ولا تتحدث بالشر أو الخير عن شخص غير موجود أو من خلفه، بل يجب أن يتم التحدث عند الحاجة فقط وأمام الشخص وليس من خلفه.

عدم استخدام الأصابع في الحديث

لا يجب نهائياً أن يتم استخدام الأصابع عند الحديث عن شخص ما متواجد معك بنفس مكانك، بل من الأفضل أن يتم استخدام الكف كله في الإشارة على هذا الشخص.

حيث إن استخدام راحة اليد أو كف اليد في التأشير على شخص ما، يعطي انطباع للآخرين بالثقة في النفس ويجعلك أكثر أدباً.

عند تناول الطعام في المناسبات

وهو أمر غاية في الأهمية فحينما تكون ضيف في أماكن للطعام سواء أفراح أو مناسبات ويكون هناك طعام، لا ننصح بأن يتم خطف الطعام بطريقة مبالغة فيها.

يجب أن تنتظر في الدور الخاص بك وتحصل على الطعام لك، حتى لا تكون كشخص جشع أو طامع في الطعام.

احترام خصوصية الغير

يجب أن يتم احترام خصوصية الجميع طالما لم يقم الشخص بالتحدث إليك أو سرد الحكايات الخاصة به لك، لا تجبر أحد أن يقوم بإخبارك تفاصيله بالضغط.

ولا تتجسس ولا تبحث وراء أي شخص وبالتالي ننصح أن تكون الخصوصية تلك في الأفعال وليس الكلام فقط، فلا تراقب أي شخص مهما كان درجة قربه منك.

اخترنا لك: ملخص كتاب فن التعامل مع الناس

في خاتمة حديثنا حول الإتيكيت فن التعامل مع الآخرين، لقد قدمنا لكم مجموعة من أهم أسس الإتيكيت حتى تتمكن من التعامل الناس ونرجو أن تكونوا قد استفدتم منه بشكل كبير دمتم بخير.

مقالات ذات صلة