تجارب رجيم الوجبة الواحدة في اليوم

تجارب رجيم الوجبة الواحدة في اليوم، تتبع السيدات والفتيات العديد من أنظمة الغذاء التي تساعد على إنقاص الوزن، ومن ضمنها نظام الوجبة الواحدة في اليوم، والذي يعتمد على صيام 23 ساعة من 24 ساعة وإتاحة الطعام لمدة ساعة واحدة فقط، وفيما يلي نستعرض كل ما يخص هذا النظام وفوائده.

الصيام المتقطع

تتعد الطرق المتبعة في نظام الصيام المتقطع، ولكن الهدف منهم هو تغير نظام الطعام المتبع الذي يتسبب في زيادة الوزن وعدم القدرة على حرق الدهون المختزنة أو الدهون المصاحبة للطعام، ولكن يبقى الهدف هو تنظيم ساعات معينة لتناول الطعام وساعات انقطاع كالتي نتبعها في رمضان ولاكن الفارق بأن يكون الفترات بدون طعام تعتمد على المياه والفواكه والخضروات التي لا تحتوي على سعرات حرارية.

وتختلف الطرق المتبعة خلال هذا النظام كما يلي

  • صيام 12 ساعة من اليوم: ويلتزم الشخص بالامتناع عن الطعام على حسب مقدرته لمدة 12 ساعة والباقي من اليوم يتناول أطعمة قليلة في السعرات الحرارية، ويهدف إلى تحفيز الدهون المخزونة بالجسم ومساعدتها على الاحتراق وتحويلها إلى طاقة.
  • يوم صيام خلال الأسبوع: ويتم قطع الأكل خلال ذلك اليوم ويقتصر على المشروبات الخالية من السكر وشرب كمية كبيرة من المياه خلال اليوم وشرب الأعشاب التي تساعد على رفع مستويات الحرق، ولكن هذا النظام يشكل خطورة على الصحة العامة فمن الممكن ألا يتحمله الشخص ويتعرض للتعب، ويتسبب هذا النظام في الصداع والإرهاق ولتجنب هذه الأعراض يجب تدريج عدد الساعات حتى الوصول ليوم كامل.
  • الامتناع عن الطعام يوم ويوم: وهو يطبق إما بمنع الطعام ليوم وفي التالي يكون الأكل عادي، أو أن يتم تناول سعرات حرارية في يوم الصيام لا تتعدى عن 500 من السعرات، وقد أثبتت هذه الطريقة نجاح في إنقاص الوزن. ولكن الحرص من اتباع هذا النظام للمصابين بأمراض مزمنة مثل السكر والقلب فهم معرضين لمضاعفات غير محببة.
  • الصيام 8:16 وفي الغالب يتبعه من لم ينجح معهم نظام صيام 12 ساعة، وهو يتيح تناول الطعام لثمان ساعات يوميًا ومنع الأكل ل 16 الآخرين ويساعد هذا النوع على علاج مرض السكر من النوع الثاني كما إنه يساعد على إنقاص الوزن.
  • يومين في الأسبوع بدون طعام: وهذا النظام لا يكون بمنع الطعام بل بحساب عدد سعرات لا يزيد عن 600 للرجل، و500 للنساء، ويفضل الفصل بين اليومين ولا يكونا متتابعين.
  • إلغاء وجبات: وهو بمنع الوجبات الأساسية ولكن التعويض بطعام مفيد صحيًا يساعد على الحرق.

اقرأ أيضًا: كم صباع محشي في الرجيم؟

الواجبة الواحدة في اليوم

هو يمنع الطعام فيه لقرابة 23 ساعة من اليوم وتناول وجبة واحدة خلال الساعة الباقية من اليوم، ولا يتم تحددي طعام معين خلال تلك الوجبة فمن الممكن أن تكون صحية تعتمد على الخضروات والاكلات قليلة السعرات أو وجبات ثقيلة مثل المخبوزات.

فوائد الوجبة الواحدة

تعتمد الوجبة الواحدة على تقليل السعرات المستهلكة خلال اليوم، مما يساعد على اكتساب فوائد من تلك النظام مثل:

  • فقدان الوزن: قد أكدت الدراسات التي تمت على أنظمة الوجبة الواحدة أثار إيجابية النتائج في فقد الوزن بصورة ناجحة، وقد أدت دور مميز بين الطرق الأخرى المتبعة، ولكن يعبها أنها تؤدي لرفع الضغط.
  • رفع مستويات حرق الدهون: أثبتت الدراسات أن الوجبة الواحدة تساعد على حرق الدهون ولما يتبعها من فوائد، مثل:
  • التحكم في الشهية على مدار اليوم مما يساعد الجهاز الهضمي على التعود على قلة الطعام.
  • ضبط معدلات السكر بالدم، وخاصة من النوع الثاني الذي يعتمد على الحبوب.
  • حرق الدهون المختزنة، وعلاج تكيس المبايض.
  • مكافحة علامات كبر السن: تنظيم الطعام وتناول طعام صحي وسعرات مقننة، يساعد على الحفاظ على الصحة بشكل عام مما يقلل فرص الاصابة بأمراض كبر السن، ولكن يجب الحرص مع هذا النظام أو غيره من انظمة الصيام المتقطع ويجب اتباع أسهلها مع التقدم في العمر.

أضرار نظام الوجبة الواحدة

لكل حمية غذائية توابع قد تضر متبعيها، أو إنه من الممكن إتباع تلك الحمية بصورة خاطئة، وفي ذلك ينتج بعض الأضرار التي تختلف من شخص إلى آخر ومن أمثلتها ما يلي:

  • نقص العناصر الهامة الموجودة في مختلف الأطعمة وحرمان الشخص منها، فلا يمكن أن يتم التوفيق بين مختلف العناصر الموجودة في كذا نوع طعام في وجبة واحدة.
  • على الرغم من الفائدة المذكورة بأنه اتباع نظام الوجبة الواحدة يقوم بضبط معدلات السكر إلا إنه من الممكن أن يقوم بالعكس من ذلك ويؤدي إلى ارتفاع السكر أثناء تناول الطعام مما يسبب ضرر للشخص، أو انخفاض ملحوظ خلال ساعات الصيام، وفي كلا الحالتين هي نتيجة غير مرغوبة لذلك يجب استعمال النظام بحرص ومتابعة جيدة في الحالات المرضية.
  • من الممكن أن يقل معدل الحرق مع البعض نتيجة اللخبطة أثناء الوجبة الواحدة أو زيادة السعرات الحرارية بصورة كبيرة تؤدي لخلل في معدلات الحرق والأيض بالجسم.
  • يحدث خلل بالجسم من حيث شعور الجسم بالجوع والشبع.
  • التركيز على وجبة واحدة يزيد من معدلات الدهون مما يتسبب في رفع الكوليسترول والدهون المشبعة التي تتراكم بالجسم وتضر بالقلب والأوعية الدموية.
  • ومن الممكن الإصابة بأنواع مختلفة من الأعراض السلبية لنظام الوجبة الواحدة، فالدوخة والصداع تكون أعراض مصاحبة لذلك النظام، كما ينخفض السكر لدى البعض بشكل ملحوظ، وحدوث خلل بالهرمونات.

شاهد أيضًا: تجربتي مع رجيم النقاط بالتفصيل  

أطعمة يجب تناولها في نظام الوجبة الواحدة

لما يحققه هذا النظام من نجاح في حرق الدهون وخسارة الوزن، فيجب تجنب أضراره قدر الإمكان وذلك باتباع وجبات تقلل من أخطار نظام الوجبة الواحدة:

  • تناول الخضروات والاهتمام بتنويعها مثل القنبيط، والكرنب، والفلفل الأخضر، والخص والخيار والبروكلي والجزر والسبانخ، والبقدونس والكزبرة.
  • الفواكه المتنوعة والتي تحتوي نسبة ألياف متوازنة مع السعرات الحرارية المكتسبة منها.
  • الحفاظ على معدل منتظم من البروتينات المتوفرة في اللحوم، والأسماك، والدجاج، والبقوليات، واللبن والبيض، والفطر.
  • إضافة الدهون الصحية للطعام مثل الزيوت الطبيعية المستخلصة من الزيتون وجوز الهند، وزبدة المكسرات.
  • وجبات تمنع في نظام الوجبة الواحدة:
  • الفواكه الدسمة مثل البلح والمانجو والأناناس والعنب.
  • الأطعمة التي تحتوي مواد حافظة مثل الكاتشب والمايونيز والصلصة المعدة مسبق، واللحوم المصنعة.
  • العصائر التي تحتوي على سكر والمشروبات الغازية، والمشروبات التي تمد بالطاقة.
  • الأطعمة التي تحتوي سعرات عالية مثل الأرز الأبيض والمعكرونة والخبز الأبيض والكاجو والزيوت المهدرجة.

نصائح يجب اتباعها في نظام الواجبة الواحدة

  • خلال اتباع نظام الوجبة الواحدة يجب تجنب المجهود الشاق والقيام برياضة مرهقة خلال ساعات الصيام.
  • يجب عدم المنع التام للطعام حتى لا يتم العودة بشراهة بالغة مما ينتج عن زيادة الوزن والخوف من الحرمان مرة أخرى.
  • استعمال التوابل التي تساعد على إضافة نكهات محببة وبدون الضرر بالصحة والنظام الغذائي فمثلاً الخل والليمون بديل للملح، والأعشاب الطبيعة التي تساعد على حرق الدهون والثوم والبصل.
  • اختيار وجبات قليلة السعرات وتشعر بالشبع فترات أطول مثل الفشار ومن الفواكه البطيخ الذي يساعد على ملئ المعدة وسعراته منخفضة.
  • شرب الماء بكميات كبيرة حتى يتجنب حدوث جفاف أو امساك لطول فترات الصيام.

قد يهمك:نصائح غذائية قبل الوجبة الرئيسية

نظام الوجبة الواحدة ساعد العديد على خسارة الوزن وكذلك تجنب بعض الأمراض الناتجة عنها، مما يؤكد على أن الفوائد أكثر من الأضرار لذلك النظام، ولكن يجب الحذر في الحالات المرضية وتجنب العواقب.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق