دواء للبرد سريع المفعول للمرضعات

دواء للبرد سريع المفعول للمرضعات ومضمون النتائج هذا ما سنعرضه لكِ في موقع mqaall.com اليوم، حيث سيكون هناك أدوية عديدة يمكنكِ أن تختاري منها.

حيث يعتبر أخذ أي دواء خلال فترة الرضاعة أمر مخيف لجميع الأمهات، وذلك لأنهم يكونوا خائفين من آثاره الجانبية على الطفل الذي يتناول غذاءه يومياً من الأم، ولهذا سوف نعرض آمن أدوية البرد.

دواء للبرد سريع المفعول للمرضعات

يوجد أدوية كثيرة في الأسواق لعلاج نزلات البرد، ولكن ليست جميع هذه الأدوية مناسبة للمرأة الحامل أن تأخذه، وبالطبع بعضاً منها غير مناسب للمرأة التي تعتمد على الرضاعة الطبيعية، وفيما يلي نعرض الأدوية الآمنة التي يمكن أخذها بدون قلق:

دواء الأسيتامينوفين أو الباراسيتامول

  • يتميز هذا الدواء بأنه من الأدوية التي تعمل على تسكين الألم.
  • يخلصك الأسيتامينوفين أو الباراسيتامول من بعض أعراض نزلات البرد الحادة مثل الالتهابات، والحمى.
  • ينقل عقار الأسيتامينوفين إلى حليب الأم، ولكنه لا يؤذي الطفل الرضيع بأي شكل، ولهذا فهو من الأدوية التي تأخذ بدون وصفة طبية، وهو من الأدوية الآمنة للغاية على الأم، والرضيع.

شاهد أيضًا: أفضل مضاد حيوي للبرد والبلغم

دواء أيبوبروفين

  • يتميز هذا الدواء بأنه يحمل العديد من الأسماء التجارية المتنوعة الخاصة به.
  • يعرف عنه أنه من الأدوية الفعالة في علاج البرد، وفي ذات الوقت فهو من الأدوية الآمنة للغاية على الأم المرضعة، وعلى الطفل.
  • ينقل هذا الدواء إلى لبن الأم، ولكنه ينقل بكمية بسيطة، ولا يؤثر سلباً على الجنين.
  • يعد دواء الأيبوبروفين كذلك من الأدوية المضادة للالتهابات (غير الستيروئيدية).
  • يساعد هذا الدواء على الحد من الشعور بالألم، أو الإصابة بالالتهابات، أو الحمى الشديدة.
  • يمكن استخدام هذا الدواء للتخلص من الصداع والبرد.
  • يعمل هذا الدواء أيضاً على علاج التهابات الجيوب الأنفية، وكذلك الإنفلونزا.
  • ينصح باستشارة الطبيب أولاً قبل أخذ هذا الدواء، وإذا كنتِ من الأشخاص الذين يعانون بالفعل من قرحة في المعدة، أو الربو، فيجب تجنب أخذه لأنه من شأنه أن يضاعف الحالة المرضية.

دواء ديكستروميتورفان

  • يتميز هذا الدواء بأنه يمكن استخدامه لعلاج نزلات البرد المصحوبة بكحة شديدة.
  • يساهم هذا الدواء في علاج السعال الشديد.
  • يعتبر من الأدوية الآمنة تماماً على المرأة المرضعة والأطفال.
  • يجب على النساء المصابات بالربو، أو داء السكري، أو أمراض الكبد، أو المصابين بالتهاب الشعب الهوائية طويل الأمد أو المزمن تجنب أخذ هذا الدواء تماماً.

أدوية لعلاج نزلات البرد والسعال للمرضعات

نعرض فيما يلي مجموعة متنوعة من الأدوية التي يمكن أخذها من قبل المرأة المرضعة عند الإصابة بنزلات برد، أو عند الإصابة بكحة، وفيما يلي مجموعة من الأدوية الأكثر أماناً، ومنها:

دواء بروميكسين أو جوافينيسين

  • يعرف عن هذا الدواء أنه فعال للغاية في علاج نزلات البرد المصحوبة بالسعال والبلغم.
  • يساهم هذا الدواء في التخفيف من تراكم المخاط في الأنف.
  • يعتبر آمن للغاية على الطفل الرضيع والأم.

دواء أموكسيسيلين

  • يتميز هذا الدواء بأنه من الأدوية الآمن لاستخدام الأطفال، والأمهات المرضعات.
  • يعتبر دواء أموكسيسيلين مضاد حيوي في الأساس، ويتم وصفه عادةً للتخلص من عدوى البرد، والتهابات الجيوب الأنفية.
  • يجب مراجعة الطبيب قبل أخذ هذا الدواء، أو أي دواء أخرى.

أدوية يجب على الأم المرضعة تجنب أخذها عند الإصابة البرد

خلال هذه الفقرة سوف نتعرف على نقيض الفقرة الأولى، وهو مجموعة من الأدوية المضرة التي يجب تجنب أخذها تماماً خلال فترة الرضاعة الطبيعية، وذلك لأنها أدوية غير آمنة، ومنها:

الأسبرين

  • يعتبر هذا الدواء من الأدوية واسعة الانتشار التي تمتلك العديد من الفوائد الطبية التي تساهم في تخفيف آثار البرد، ولكن بالنسبة إلى المرأة المرضعة يجب تجنب أخذه بدون مراجعة طبيب.
  • يمكن أن يؤدي الأسبرين إلى إصابة الطفل بحالة الحماض، وهي حالة تعجز فيها الكليتان عن الحفاظ على مستويات الحموضة المتزنة في الدم.
  • يمكن أن يؤدي كذلك إلى إصابة الرضيع بمتلازمة راي، وهي حالة مرضية تنتفخ فيها الكثير من الأعضاء مثل المخ والكبد.

اقرأ أيضًا: دواء تلفاست Telfast شراب وأقراص للبرد والجيوب الأنفية

الكوديين أو ثنائي هيدروكودين

  • يعد هذا الدواء واحد من أكثر الأدوية المضرة على الأم المرضعة، وهو مركب منوط بتسكين الألم، ويمكن من خلال دمجه مع بعض المكونات الأخرى مثل الأسيتامينوفين أن يستخدم كمضاد للبرد والسعال.
  • يعمل هذا الدواء عن تناوله على تحويل الكبد إلى مورفين، وهذا الأمر يؤثر بشكل كبير على الجهاز العصبي المركزي للأم.
  • يمكن أن يمر المورفين إلى الرضيع عن طريق حليب الأم، وهذا الأمر سوف يؤدي إلى مضاعفات مثل النعاس، الإسهال، الضعف العام والوهن.

نصائح للأم المرضعة المصابة في البرد

نعرض فيما يلي بعض النصائح البسيطة التي يمكن الأخذ بها لتسريع عملية الشفاء من نزلات البرد، خاصةً إذا كانت الأم مرضعة، ومن أهم هذه النصائح ما يلي:

  • أهمية غسل اليدين باستمرار وبالأخص قبل حمل الطفل.
  • يفضل أن يتم غسل اليدين بالماء والصابون المطهر.
  • عند القيام بإرضاع الطفل عليكِ أن ترتدي القناع الطبي الذي يحمي من انتشار العدوى.
  • يجب تجنب التنفس أو العطس أو السعال في وجه الطفل خلال الرضاعة الطبيعية.
  • ينصح بالحد من الاتصال الجسدي بينك وبين الطفل خلال فترة المرض الأولى، ويفضل التوقف عنه إلا في أضيق الحدود أو عندما يحتاج الطفل إلى اتصال جسدي للطمأنينة.
  • يفضل المزج بين العلاجات الطبية، والعلاجات الطبيعية المنزلية لتسريع وتيرة الشفاء.
  • شرب الكثير من السوائل.

شاهد من هنا: دواعي استعمال دواء كومتركس Comtrex للبرد والرشح والزكامالانف

بجانب أخذ دواء للبرد سريع المفعول للمرضعات ينصح أيضاً بشرب مرقة دجاج دافئة، وينصح بشرب بعضاً من أنواع الشاي المنزوعة الكافيين.

وبعض العصائر الطبيعية المفضلة، بالإضافة إلى شرب كوب من الماء مع الليمون أو العسل في الصباح.

مقالات ذات صلة