كيف أصبح جريئة مع الناس

كيف أصبح جريئة مع الناس، ليست القدرة على المواجهة والجرأة من الصفات التي يرثها الإنسان من أبويه أو من الطباع المكتسبة، ولكن هي سلوك يتم تطويره وتقويمه للوصول إلى النتيجة المطلوبة، وتوجد عدة خطوات تساعد على الاتصاف بالجرأة لنتخطى بها صعوبة الحياة، وسوف نتعرف عليها عبر موقع مقال mqaall.com.

اقرأ أيضا: كيف أصبح قوياً جداً

كيف أصبح جريئة مع الناس

  • أن تكوني مستقلة بنفسك: بمعنى أن تمتلك شخصيتك وأفكارك الخاصة بك، وأن تقتنعي بأفكارك وبنفسك، ولا تكوني تبعا لأحد أبدًا.
  • اختيار هدف: وهو أن تفكري في هدف ما وأن تضعه أمام عينيك، وأن تحاولي جاهدة على تحقيقه مهما كان الأمر ومهما كانت الظروف.
  • تحديد نقاط القوة لديك: ليس من الضروري والمهم أن تكوني ملمة بكل المعارف والمواهب، كما يكفي فقط معرفة نوع أو نوعين والتركيز عليهم والعمل على تنميتهم وتطويرهم.
  • حسن الظن بالغير: ومعناه توقعي الأفضل دائما من الآخرين، وأنهم يحبونك ولا يتمنون لك إلا الخير، ولا يريدون الشماتة بك.
  • أن تخوض التجربة: ومعناه الابتعاد عن أي مخاوف وقلق وتوتر والدخول دائما في تجربة جديدة، والاستمتاع بما تقومي به، والاحتفاظ به في الذاكرة.
  • تقبل وجود الآخرين: الأشخاص من حولنا يمتلكون وجهة نظر خاصة بهم ومختلفة، فليس من الضروري أن تكوني متشابهة ومطابقة لوجهة نظرنا، فعلينا أن نكون على قدر كاف بهذا الأمر وأن نفهمهم فهما جيدا.
  • التفكير بإيجابية: فعلينا دائما أن نطرد كل الأفكار السلبية من عقلنا، وأن نفكر في نفسنا بشكل إيجابي، ودائما نتذكر قوتنا وصراحتنا.
  • التعبير عن المشاعر: ومعناه عدم ترك أي شيء تريدي التعبير عنه حتى ولو كان بسيطا، ودائما عليك التعبير عن الذات.
  • القراءة الدائمة: دائما عليك أن تطوري من نفسك وأن تغذي عقلك بالقراءة المفيدة، وذلك لتطوير مهاراتك بهذه القراءة في أوقات فراغنا.
  • الاهتمام بنفسك: وهذا الشيء لابد أن يكون منبعث من داخلك، ولكن الشكل والمظهر الخارجي الأنيق والمرتب يعطي ثقة أكبر في النفس، وقوة كبيرة ومضاعفة لمواجهة العالم الخارجي.
  • السلوك الجريء: يمكنك التحول من شخصية منطوية إلى شخصية جريئة، وهذا من خلال رسم تصور جديد عن النفس ويشتمل على جميع عناصر الجرأة، وغيرها من العناصر الإيجابية التي يبحث المرء عنها ليمتلكها ويصبح أكثر جرأة.
    • وأن يبحث عن عدد من الشخصيات التي يمكن الاقتداء بها ومحاولة تقليدهم والاحتفاء بهم، وذلك عن طرق القراءة عنهم أو مقابلتهم شخصيا.
  • السعي والاجتهاد لتحقيق الأهداف: يرى البعض أن السعي والإصرار وراء تحقيق الهدف نوع من أنواع الفشل، ولكن المكافحة والنضال لتحقيق غاية ما ضروري جدا لكسر حاجز الخوف وتطوير مهارات مختلفة والتحلي بالجرأة.
  • البحث عن النقاط الجيدة في الناس: شعور الخوف داخل الإنسان يخلق حاجز بينه وبين المجموعة التي يتعامل معها، وخصوصا إذا ظهر هذا الشعور كرد فعل للتصرفات أو الأقوال السلبية النابعة من أفراد هذه المجموعة.
    • ولتجنب هذا الشعور وتخفيفه عليكِ بأن تتجاهلي كل هذه التناقضات والثبات على الجرأة وأن تنظري وتري الخصال والصفات الجيدة الموجودة داخل هذه المجموعة والتركيز عليها أو أن تبحثي على الاهتمامات المشتركة وإبرازها.
  • أن يشعر الإنسان بالأمان مع نفسه: الشعور بالأمان والسلام النفسي يعتمد ويرتبط على التركيز على النقاط الإيجابية وعلى نقاط القوة الموجودة في شخصيته وغيرها، وعليه أن يحاول إبرازها وظهورها أمام الآخرين، والشعور بالأمان والاسترخاء يساعدهم في تكوين علاقات وثيقة معهم.
  • أن يحدد نقاط قوته: معرفة الإنسان لنقاط قوته ونقاط ضعفه قادر على فعل كل شيء حتى يتحول إلى شخصية جريئة وواثقة من نفسها، وبالأخص تقدير النفس وتحديد نقاط قوتها كفيل لاكتساب الجرأة أثناء التعامل مع الناس، وأيضا قادرة على تحمل الضغط وتحدي الشعور بالفشل، وأيضا قادرة على تجربة أمور جديدة، وتحقيق أهداف كثيرة غير متوقعة تتمنها.

كما أدعوك للتعرف على: كيف أصبح عالمة فلك

كيف تكوني جريئة؟

  • تميزي وعليكِ أن تتصرفي بلباقة وحيوية وحب، وأن تكوني سريعة الرد والحفاظ على ابتسامك الهادئة مع ضحكة خفيفة، وبعيدا عن الغضب فإذا تصرف أحدهم بشيء من المكر خاطبيه بنفس الطريقة ولا تغضبي من قوله.
    • كما يجب عليكِ أن تثقين في نفسك أكثر، لكي تمتلكي الشجاعة لفعل كل ما تحبيه وكل ما يحلو لك، وأن تعبري عن رأيك بصراحة وبدون خوف لكي تزيد جرأتك.
  • لابد أن تكوني أيضا مرحة وهذه الصفة بطبعها صفة بشرية، لا علاقة لها بالجينات.
  • لكي تكوني جريئة، أيضا يجب أن تكوني صريحة ومباشرة، ويحدث هذا عند بلوغنا سن العشرين وأن نتعلم ألا نعبر عما يدور بداخلنا باستفاضة، ومهم جدا ألا نحرج أنفسنا على الإطلاق، ووقت تعلم ذلك نفقد قدرتنا على الصراحة.
  • يجب أن تكوني نشيطة فإحساس الشعور بالسعادة والمرح والحيوية والطاقة يجعلكِ أكثر جرأة، فإذا أحسست بالفتور وافتقار الحماس والكبت فستكون جرأتك محل للسخرية، ولكن التحلي بالحيوية والمرح يزيد من جرأتك ويجعلها محل أنظار الجميع.
  • كوني أنتِ الشخصية التي تستمتع بأي موقف وأي شيء، ويجب عليكِ أيضا أن تثبتي حضورك حيث أنك تتمتعي بحيوية وضجة واضحة فالجرأة تحتاج إلى شيء يلاحظه الجميع.
  • لتصبحي جريئة عليكِ أن تعبري عن رأيك بدون خجل أبدا وتوضيح ما يفكر به الآخرون، لابد أن تعبر لغة جسدك عن جرئتكِ، ومعناها أن تكون رأسك مرفوعة وأكتافك مفرودة وهنا تحتاجين الكثير من الثقة بالنفس لفعل ذلك، أيضا لابد أن تحافظي على التواصل البصري، ولا تخجلي من المغازلة فتعاملي بشكل عادي وابتسمي وتواصلي مع الشخص، فأنت تعلمي كيف تجرى الأمور.

كما يمكنكم الاطلاع على: كيف أصبح مخترعاً

في نهاية رحلتنا عبر موقع مقال mqaall.com فإن هذه النقاط والكلمات تعتبر أهم الصفات والسمات التي تجعلك واثقة بنفسك وجريئة مع الناس وأن تتعاملي بكل حيوية ونشاط واهتمام مع الآخرين كما سنقدم لكم الكثير والكثير عن هذا الموضوع في المرة القادمة.

مقالات ذات صلة