كيف اسوي جلسة بخار للطفل في البيت

كيف اسوي جلسة بخار للطفل في البيت؟، وما هي أهم الحالات التي تتطلب التبخير؟، سيتم الرد على الأسئلة السابقة في هذه المقالة عبر موقع مقال mqaall.com، فقد يعاني الطفل وخاصة خلال العامين الأولين من حياته من نزلات البرد المتكررة وأمراض الجهاز التنفسي الشائعة خلال هذا العمر.

لذا نجد أن البخار هو الحل الأمثل للتخلص من الأعراض المزعجة المرتبطة بالاضطرابات السابقة؛ وهو الأمر الذي جعل الكثير من الأمهات يتساءلن عن الطريقة الصحيحة لاستخدامه، فكيف أقوم بعمل جلسة بخار للطفل في المنزل؟ هذا ما سيتم مناقشته في الأسطر التالية، فتابعونا.

كيف اسوي جلسة بخار للطفل في البيت

يعتبر البخار من المواد المفيدة التي تساعد على توسيع المسالك التنفسية للطفل وطرد الإفرازات العالقة بداخلها، كما تفيد في تقليل لزوجة البلغم وتحقيق نوع من الاسترخاء والراحة، وجواب سؤال كيفية عمل جلسة بخار للطفل في المنزل كالتالي:

وضع الماء المغلي في وعاء واسع

  • يمكن إجراء جلسة بخار للطفل من خلال وضع الماء المغلي في وعاء واسع لكي يتبخر الماء منه وينتشر في كافة أنحاء الغرفة الذي يتواجد فيها الطفل.
  • بالإضافة إلى أنه يجب على الأم أن تراقب طفلها عن كثب وأن تمنعه ​​من الاقتراب من الوعاء الساخن ولمس الماء الساخن أو السقوط فيه أو استنشاق البخار الساخن يسبب نتائج خطيرة في بعض الحالات.

اقرأ أيضا: طريقة تنظيف البشرة بالبخار

تحويل الحمام إلى غرفة بخار

يعد تحويل الحمام إلى غرفة بخار من الطرق المفيدة والفعالة للتعامل مع أعراض نزلات البرد لدى الطفل، وللقيام بذلك يجب اتباع ما يلي:

  • الأم تدخل الحمام مع طفلها.
  • غلق جميع النوافذ والفتحات التي يدخل الهواء من خلالها إلى الحمام.
  • فتح صنبور الماء الساخن وترك الماء الساخن يجري حتى يمتلئ الحمام بالبخار الدافئ.
  • حاول ترفيه الطفل والبقاء في الحمام لمدة 15 إلى 30 دقيقة.
  • لا تسمح للطفل بالاقتراب من صنبور الماء الساخن حتى لا يحرق نفسه أو يؤذي نفسه.

فوائد إجراء جلسة بخار للطفل في البيت

بعد الإجابة عن سؤال كيف اسوي جلسة بخار للطفل في البيت؟، سيتم التطرق إلى فوائد إجراء جلسة بخار للطفل، ومن أهمها:

  • تقليل لزوجة المخاط في الجهاز التنفسي العلوي، مما يساعد الطفل على التنفس بسهولة وراحة.
  • توسيع المسالك التنفسية التي يمكن أن تتشنج في حالات الحساسية ونزلات البرد، حيث يساعد البخار على توسيع القصبة الهوائية والشعب الهوائية الرئيسية والقصيبات الطرفية.
  • تقليل الأعراض الناتجة عن نزلات البرد أو التهابات الجهاز التنفسي، حيث أن البخار فعال في تهدئة سعال الطفل (الكحة) وتخفيف الشعور بالضيق والاختناق الناتج عن السعال المتكرر.
  • مساعدة الطفل على النوم الهادئ والمستمر؛ مما يحسن الحالة المزاجية للطفل ويمنحه الطاقة الكافية لمقاومة المرض والتغلب عليه.
  • الشفاء من أمراض الجهاز التنفسي بسرعة دون حدوث مضاعفات أو اضطرابات لدى الطفل.

الحالات المرضية التي تتطلب إجراء جلسة البخار

هناك مجموعة كبيرة من الحالات الطبية التي تتطلب جلسة بخار خاصة تلك المتعلقة بالجهاز التنفسي العلوي والسفلي، ومن أهم هذه الحالات:

  • نزلات البرد: نزلات البرد أو ما يسمى بالزكام من الأسباب الشائعة لإجراء جلسة البخار مما يساعد على تخفيف الإفرازات اللاصقة الموجودة في الأنف والبلعوم والقصبة الهوائية، وبالتالي إراحة الطفل من الشعور بالاختناق وعدم القدرة على التنفس.
  • التهاب القصيبات: يمكن القول أن التهاب القصيبات مرض شائع عند الأطفال الصغار، ويترافق مع تشنج عام في القصبات الهوائية مما يؤثر على فعالية التنفس وتبادل الغازات.
  • ذات الرئة والقصبات: تترافق ذات الرئة والقصبات بمجموعة من الأعراض المزعجة الذي ترهق جسم الطفل.
    • وبذلك تعتبر جلسة البخار من الحلول المناسبة والفعالة التي تساعد في إدارة تقلصات الشعب الهوائية وتراكم الإفرازات بداخلها.
  • الربو: يمكن القول أن جلسة البخار ضرورية في تدبير أمراض الحساسية المختلفة التي تصيب الجهاز التنفسي  مثل الربو وتضاف أدوية موسعات القصبات إلى العلاج الروتيني في هذه الحالة.

طريقة استخدام جهاز البخار للطفل

في سياق الإجابة عن سؤال كيفية عمل جلسة بخار للطفل في المنزل سنتحدث عن طريقة استخدام جهاز بخار للطفل والتي تعتبر من الطرق المفيدة وسهلة الاستخدام في المنزل، ويمكن تلخيص هذه الطريقة على النحو التالي:

  • ضع الجهاز في غرفة الطفل التي يفضل أن تكون صغيرة الحجم.
  • ضع الماء النقي في جهاز البخار.
  • قم بتشغيل الجهاز بعد إبعاده عن متناول الطفل، يجب على الأم توخي الحذر عند استخدام هذه الأجهزة.
  • أغلق النوافذ والفتحات بقطعة قماش مبللة أو منشفة.
  • أبقِ الطفل بعيدًا عن الجهاز قدر الإمكان حفاظًا على سلامته وأمنه.

الآثار الجانبية لاستعمال جهاز البخار للطفل

هناك عدد من الآثار الجانبية السلبية التي قد تنجم عن استخدام جهاز البخار للأطفال، ومن أهمها:

  • ضوضاء الطفل وسوء مزاجه أثناء جلسة التبخير، وقد يدخل الطفل في نوبة بكاء مستمرة بسبب المفاجأة والألم.
  • تلف الأغشية المخاطية للطفل نتيجة استنشاق البخار الساخن، ويعتبر هذا من أكثر الآثار الجانبية شيوعًا وخطورة.
  • حدوث جروح أو خدوش أو حروق ناتجة عن ملامسة الطفل للأجهزة التي تعتبر غير آمنة لسنه، ويعتبر ذلك نتيجة حتمية لإهمال الأم وإلهائها عن ابنها.
  • لا يستفيد الطفل من التطبيق غير السليم لخطوات استخدام جهاز البخار، وبالتالي فإن هذا سيؤدي إلى إرهاق الطفل والأم دون جدوى.

كما أدعوك للتعرف على: متى يسقط الشعر بعد أول جلسة الليزر

نصائح للحصول على أفضل النتائج بعد استعمال الجهاز

بعد الحديث عن إجابة السؤال كيف أقوم بإجراء جلسة بخار للطفل في المنزل وفوائد الإجراء السابقة، سيتم ذكر مجموعة من النصائح العامة التي تساعد في الحصول على أفضل النتائج بعد استخدام الجهاز، وأهمها:

  • أخبر الطفل عن خطوات إجراء جلسة التبخير خطوة بخطوة (إذا كان عمره يسمح بذلك) حتى لا يشعر بالخوف أو الشعور بالغرابة والاستياء.
  • تبقى الأم بجانب طفلها في جميع الأوقات لدعمه والتأكد من بقائه على مسافة معينة من مصدر البخار الذي قد يسبب له خطرًا حقيقيًا.
  • قم بتنفيذ الخطوات بدقة مع الحرص على إغلاق النوافذ ومصادر دخول الهواء للحفاظ على تركيز البخار داخل هواء الغرفة.
  • استخدام الماء المالح بدلاً من الماء العذب (بدون ملح) لفعالية الماء المالح في تقليل لزوجة الإفرازات الداخلية الموجودة في الجهاز التنفسي؛ مما يحسن حالة الطفل ويساعده على التنفس بحرية.

كما يمكنكم الاطلاع على: طريقة عمل جلسة تنظيف البشرة في البيت

في نهاية المقالة نكون قد تحدثنا معكم عن كيف اسوي جلسة بخار للطفل في البيت، كما تم تناول فوائد إجراء جلسة بخار للطفل والظروف المرضية التي تتطلب ذلك.

وأخيرًا طريقة استخدام جهاز البخار وذكر الأعراض الجانبية المحتملة، بالإضافة الى مجموعة من النصائح الذي تساعد في الوصول الى افضل النتائج بعد جلسة بخار الطفل.

مقالات ذات صلة