كيف أعرف أن طفلي حديث الولادة يسمع

كيف أعرف أن طفلي حديث الولادة يسمع، نقدمه لكم عبر موقع مقال mqaall.com حيث أن حاسة السمع من الحواس التي تتطور عند الطفل منذ ولادته بل وهو في بطن أمه، سوف نتعرف في هذا المقال على أهم اختبارات السمع للتأكد من حاسة السمع عند الطفل.

كيف أعرف أن طفلي حديث الولادة يسمع

يتمكن الطفل حديث الولادة من سماع كل ما حوله، وفيما يلي سوف نتعرف على العلامات والدلالات التي نعرف منها أن الطفل حديث الولادة يسمع:

  • لابد أن ينزعج الطفل ويبكي عند سماع أصوات عالية.
  • إذا كان الطفل حديثي الولادة يسمع جيدًا، فسوف يهدأ عند سماع الأصوات المألوفة وصوت أمه.
  • يستجيب الطفل مهما كان صغير للأصوات من حوله عن طريق تحريك راسه، وكذلك قد يحرك عينيه نحو الصوت.
  • يتجاوب الطفل مع الألعاب التي تصدر صوت وموسيقى.
  • بعدما يصل الطفل للشهر السادس من عمره يكون قادر على تقليد أصوات مختلفة والالتفات إلى مصدر الصوت.
  • وكذلك تتطور حاسة السمع عند الطفل ليلتفت لاسمه أو يبتسم عن سماع أصوات مضحكة.
  • لابد أن يكون الطفل قادر على نطق كلمات بسيطة في عامة الأول، مثل كلمة بابا وماما أو كلمات غير مفهومة.

اقرأ أيضا: أسباب تكرار التهاب الأذن الوسطى عند الرضع

علامات ضعف السمع عند الرضع

في ضوء الحديث عن كيف أعرف أن طفلي حديث الولادة يسمع نعرض لكم فيما يلي أعراض ضعف السمع أو ما يدل على أن هناك مشكلة في السمع عند الطفل الرضيع:

  • عدم التجاوب مع الأصوات المختلفة.
  • كذلك عدم الالتفات عند مناداته أو نطق اسمه أو المناداة بالكلمات المألوفة له.
  • عدم الخوف أو الانتباه عندما يسمع الطفل أصوات عالية قوية وصاخبة.
  • كما تظهر مشكلة في سمع الطفل عندما يكبر قليلًا ويسمع كلمات دون الأخرى.
  • عدم المناغاة أو الهمهمة عند سماع أصوات مختلفة أو صوت الأم من علامات ضعف السمع عند الرضع.
  • عدم التفاعل مع أصوات الموسيقى وعدم محاولة إصدار أصوات، حتى إن كانت أصوات حيوانات أو همهمات.

اختبارات السمع لحديثي الولادة

  • يمكن اختبار سمع المولود بعدة طرق حيث يتم قياس السمع وضغط الأذن بعدة طرق لاكتشاف مشكلات الأذن.
  • ويتم تحديد الطريقة المناسبة لقياس السمع بناء على بعض العوامل مثل الاستعداد الوراثي وعمر الطفل.
  • وقد أصبحت فحوصات السمع للأطفال حديثي الولادة من أهم الفحوصات الأساسية التي يخضع لها حديثي الولادة.
    • لتشخيص ضعف السمع مبكرًا.
  • يساعد تشخيص ضعف السمع عند الطفل مبكرًا وقبل إتمام 3 أشهر في معرفة المشكلة وحلها.
    • لكي يكون الطفل في نفس مستوى أقرانه عندما يحين وقت المدرسة.

أنواع اختبارات فحص السمع للأطفال

هناك نوعان من اختبارات الفحص الأولية للأطفال حديثي الولادة، وهي فحوصات بسيطة وغير مؤلمة، هي كما يلي:

النوع الأول اختبار OAE للسمع عند الرضع

يتم وضع ميكروفون في أذن الطفل ويتم تسجيل الأصوات التي تخرج من قوقعة الأذن في قناة الأذن.

يتم تحليل الانبعاثات والترددات، لاكتشاف إن كان الطفل يعاني من فقدان أو ضعف السمع.

النوع الثاني اختبار الاستجابة السمعية للدماغ ABR

  • تستخدم في هذه الطريقة أقطاب كهربائية تقدم أصوات، ويتم تركيب السماعات على رأس الطفل وأذنه.
    • لكي يتم قياس النشاط الدماغي.
  • إن كان الطفل كبير السن فيتم استخدام اختبارات السمع التي توجد على المواقع الإلكترونية لقياس السمع عند الطفل.
  • يتم ضبط الأصوات على حسب عمر الطفل وجنسه، كما يتم اختيار السماعة على حسب عمر الطفل.
  • كذلك يمكن استخدام سماعات كبيرة، بدلًا من سماعة الرأس.

كما يمكنكم التعرف على: تجاربكم مع التهاب الأذن عند الأطفال

مراحل تطور حاسة السمع عند الرضيع

هناك مراحل لتطور حاسة السمع عند الطفل حديث الولادة نعرضها لكم فيما يلي:

تطور السمع عند الطفل منذ الولادة حتى عمر الشهرين

يمكن للطفل الرضيع أن يسمع الأصوات العالية القوية بوضوح لكن بقية الأصوات لا يستجيب لها.

تطور السمع عند الرضيع في عمر 3 أشهر

  • يستجيب الطفل للأصوات التي يسمعها، ويكون له رد فعل مثل محاولة التقليد وإصدار أصوات وهمهمات.
  • كما يتفاعل الطفل عند مناجاته وعند سماع صوت أمه أو أي صوت آخر مخالف له.
  • تعد المناغاة مهمة جدا في هذه المرحلة لتطوير الاستماع عند الطفل، كما أنها تحسن من قدرته على الكلام مبكرًا.

تطور السمع عند الطفل في عمر 6 أشهر

  • يمكن للطفل تقليد الأصوات في هذا العمر، حيث أن استجابته تكون أفضل للأصوات المختلفة.
  • كما تزداد قدرته على السمع بوضوح ودقة، كما قد يميز بين صوت أمه وبقية الأصوات.

تطورات حاسة السمع عند الطفل في عمر عام

  • يكون الطفل قادر على سماع الأصوات وتمييزها بشكل كبير.
  • كما أنه يعرف أصوات الشخصيات الكرتونية بوضوح ويكون له شخصيات مفضلة يتفاعل مع صوتها ويقلد طريقتها في الكلام.

نصائح لتجنب مشاكل الأذن

يمكن تجنب مشكلات الأذن والسمع ببعض الطرق ومن خلال اتباع النصائح التالية:

  • الرضاعة الطبيعية تفيد الطفل خاصة في 6 أشهر الأولى بعد ولادته، حيث أنها تنمي مهاراته وحواسه.
  • لابد أن يبتعد الطفل عن أماكن تدخين السجائر، ولا يتواجد في مكان به مدخنين.
  • في السن الصغير لابد أن لا يختلط الطفل بأطفال لديهم عدوى أو يعانون من أمراض معدية تجنبًا لانتقال العدوى.
  • كما لابد من اختيار الحضانة المناسبة للطفل ولعمره مع التأكد من الاهتمام به.
  • لابد من الاستعانة بالطبيب في الحال إذا كان الطفل يعاني من حساسية.
    • أو عند ظهور أي علامة من علامات ضعف النمو عليه.

كما يمكنكم الاطلاع على: وجع الأذن اليسرى عند الأطفال

ختاماً نكون قد عرضنا لكم كيف أعرف أن طفلي حديث الولادة يسمع من خلال الاختيارات الطبية والطرق المنزلية البسيطة، كما عرضنا لكم نصائح لتجنب مشاكل الأذن، حيث أن اكتشاف مشكلات السمع لدى الطفل بشكل مبكر له أهمية كبيرة في الوصول للعلاج وتجنب مشكلات المستقبل.

مقالات ذات صلة