كيف اعرف اني شفيت من الجرب

يعتبر الجرب من الأمراض الجلدية الخطيرة بالرغم من علاجه البسيط، فالجرب يسبب طفح جلدي وحكة مستمرة، هذا بالإضافة إلى أنه من الأمراض الجلدية المعدية.

ومن الممكن أن يصاب المريض بهذا المرض مرة أخرى خلال فترة علاجه،ولذلك سنوضح لكم خلال هذا المقال الإجابة على سؤال كيف اعرف أني شفيت من الجرب عبر موقع mqaall.com.

أسباب الجرب

يعتبر الجرب من الأمراض الجلدية الخطيرة والمعدية بشكل كبير وتتمثل أسباب الجرب في التالي:

  • يحدث الجرب نتيجة غزو الحشرات الصغيرة المعروفة باسم العث الذي يمتلك 8 أرجل.
    • وهذه الحشرات متناهية الصغر بحيث لا يمكن للفرد رؤيتها على البشرة بالعين المجردة ولكن يمكن رؤية آثارها.
  • يحفر هذا العث الصغير طبقة الجلد العلوية من البشرة.
    • ويعيش بها ويتغذى عليها ويقوم بوضع البيض.
  • يتفاعل الجلد مع هذا العث ونفاياته مما يصيبه بطفح جلدي يسبب له الحكة.
  • ينتقل هذا العث بكل سهولة بين الناس من خلال الاتصال المباشر مع جلد المصاب.
    • ومن الممكن أن يصيب العث أيضاً الملابس والفراش وأساس المنزل.

شاهد أيضًا: معلومات صحية عن أعراض الجرب

أعراض الإصابة بالجرب

عند الإصابة بالجرب في المرة الأولى يستغرق ظهور الأعراض 6 أسابيع، وتتطور هذه الأعراض بشكل أسرع لدى الأشخاص المصابين بالجرب من قبل، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • الحكة الشديدة والطفح الجلدي ويزداد ذلك خلال الليل بشكل أكبر.
  • من الممكن أن يحدث في المنطقة المصابة بالجرب تقرحات بسبب الخدش المستمر في هذه المنطقة.
  • وأكثر المناطق عرضه للإصابة بالجرب لدى البالغين والمراهقين هي الإبط والمرفق والأعضاء التناسلية والردفان ومنطقة بين الأصابع والوسط وحلمة الثدي.
  • ويشمل الجرب لدى كبار السن والرضع والصغار أو المصابين بنقص المناعة أجزاء أخرى مثل الرأس والرقبة واليد والوجه وأخمص القدمين.
  • يمكن أن يظهر الطفح الجلدي على شكل نتوءات تظهر تحت الجلد أو لدغات صغيرة أو بثور.
  • من الممكن رؤية آثار حشرة الجرب فوق الجلد على شكل خطوط صغيرة مشوهة أو مرتفعة.

كيف يتم تشخيص الجرب

هناك أكثر من طريقة يستخدمها الأطباء لتشخيص الجرب، ومنها:

  • من الممكن أن يشخص الطبيب الجرب بسهولة من خلال الفحص البدني للمنطقة المصابة بالجرب في الجلد.
    • وقد يرغب الطبيب في التأكد من التشخيص من خلال إزالة سوسة الجرب من على الجلد بواسطة إبرة.
  • إذا لم يستطيع الطبيب أن يعثر على العث باستخدام الإبرة، من الممكن أن يقوم بكشط جزء بسيط من الجلد المصاب.
    • وفحصها تحت المجهر من أجل التأكد من وجود سوسة الجرب أو بيضها.
  • يمكن أن يستخدم الطبيب اختبار حبر الجرب لمعرفة مسار حجور سوسة الجرب.
    • ويتم هذا الاختبار بوضع الحبر على الجلد المصاب ثم يقوم بمسحه.
    • والحبر الذي وقع في الجحور سيبقى واضح، ويعتبر هذا مؤشر واضح للإصابة بالجرب.

العلاج الطبي للجرب

يعتبر الجرب من الأمراض الجلدية الخطيرة التي يجب استشارة الطبيب قبل أخذ أي علاج لها، وفيما يلي سنذكر لكم بعض الأدوية  التي تساعد في علاج الجرب:

  • 10% مرهم كبريتي.
  • 25% محلول بنزيل بنزوات.
  • 5% كريم بيرميثرين.
  • 1% من محلول الليندين.
  • 10٪ كريم كروتاميتون.
  • مضادات الهيستامين أو محلول البراموكسين للقضاء على الحكة.
  • مضادات حيوية للقضاء على مضاعفات الحكة.
  • كريمات الستيرويد لتخفيف الحكة والتورم.
  • تناول قرص واحد من الإيفرمكتين (Stromectol) عن طريق الفم في حالة عدم تحسن الأعراض بعد مدة العلاج الأولى أو الأشخاص المصابين بالجرب المتقشر أو المصابين بجرب شديد يغطي كافة أجزاء الجسم.
  • الكبريت وهو من المكونات التي تستخدم في علاج الجرب، ومن الممكن استخدامه كمرهم أو صابون أو سائل أو شامبو.

اقرأ أيضًا: علاج الجرب بالكبريت وزيت الزيتون

علاج الجرب بالأعشاب

هناك العديد من العلاجات الطبيعية الشائعة في علاج الجرب، ومنها:

  • زيت شجرة الشاي: هناك بعض الدراسات التي أثبتت أن زيت شجرة الشاي يساهم في علاج الجرب.
    • حيث أنه يخفف من الحكة ويقضي على الطفح الجلدي، إلا أنه لا يقضي تماماً على العث الذي يقوم بحفر الجلد.
  • جل الألوفيرا: يعتبر الرجل الألوفيرا من المنتجات المعروفة في التخفيف من حرقة وتهيج الجلد.
    • حيث يساهم الصبار بشكل كبير في علاج الجرب ويجب التأكد من شراء صبار نقي.
  • الزيوت القرنفل: يعتبر قاتل طبيعي للحشرات بشكل يجعله يقضي على حشرة العث التي تسبب الجرب.
  • عشب الليمون وجوزة الطيب والخزامي: جميعها من الزيوت الأساسية التي أثبتت نجاحها في علاج الجرب.
  • الصابون: يساهم الصابون مع الزيوت الطبيعية والكريمات في قتل العث.

كيف اعرف أني شفيت من الجرب

بعد أن تعرفنا على أسباب الجرب وطرق علاجه سنتعرف على الإجابة السؤال كيف اعرف أن شفيت من الجرب وإليكم بعض العلامات التي تدل على الشفاء الكامل من الجرب:

  • بعد انتهاء الأسبوع الأول من العلاج ستخف الحكة.
    • وتبدأ الجروح في الالتئام مع بداية الأسبوع الرابع من فتره العلاج.
  • إذا لم يلتئم الجلد خلال شهر من فترة العلاج فقد يظل الجلد مصاب بالجرب.
  • يجب الذهاب إلى الطبيب فوراً إذا لم تختفي أعراض الجرب بعد مرور 4 أسابيع من تاريخ العلاج.
  • من الممكن أن يستمر عث الجرب لمدة شهرين على جلد الشخص.
    • ولكن بمجرد ابتعاده عن الجلد يموت في اقل من اربع أيام.
  • من الممكن أن تستمر الحكة الناتجة عن الطفح الجلدي لأكثر من أسبوع بعد بداية العلاج.
    • ويعود ذلك إلى أن بيض وبقايا العث ما زال موجود على الجلد.

شاهد من هنا: علاج الجرب النشا وماء الورد

وفي ختام هذا المقال قدمنا لكم الإجابة على سؤال كيف اعرف اني شفيت من الجرب، ووضحنا أن الحكة قد تستمر بعد شهر من الشفاء من الجرب، وذكرنا طرق علاج الجرب وأعراضه.

مقالات ذات صلة