كيف أستيقظ لصلاة الفجر؟

كيف أستيقظ لصلاة الفجر؟، موقع مقال mqaall.com يقدم لكم هذا الموضوع، حيث أن هذا السؤال يبحث عن إجابته ملايين المسلمين الراغبين في معرفة السبل المختلفة لأداء صلاة الفجر في موعدها.

من أجل تحصيل الأجر ونيل الثواب والبركة، فالصلاة ليست روتين يعتاد المسلم يوميا على فعلها، بل تصل أبعادها إلى راحة النفس وغذاء الروح.

ما هي الصلاة؟

  • تعد الصلاة عمود الدين وإحدى الثوابت اليومية الواجبة على الفرد المسلم، كما أن مسؤولية أداء الصلاة تقع على عاتق الآباء والأمهات.
  • حيث يكون من الضروري نشأة الأبناء على أنها إحدى المسلمات في دنياهم.
  • لذا يجب ترسيخ الالتزام بأدائها في مواعيدها المحددة ابتداءً من صلاة الفجر وحتى الانتهاء من صلاة العشاء.
  • فتعتبر الصلاة أحب الأعمال إلى المولى – عز وجل – وغذاء للروح.

اقرأ من هنا عن: كيف تستيقظ لصلاة الفجر بدون منبه؟

فضل صلاة الفجر

  • يريد الكثير منا الاستيقاظ قبل صلاة الفجر من أجل تأدية الفرض في موعده لكي ينال أجر عظيم ويكسب رضا الرحمن عنه.
  • واستنادًا بما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن سيدنا محمد – صلى الله عليه وسلم – قال “يعقد الشيطان على قافية رأس أحدكم إذا هو نام ثلاث عقد يضرب كل عقدة عليك ليل طويل فارقد فإن استيقظ فذكر الله انحلت عقدة فإن توضأ انحلت عقدة فإن صلى انحلت عقدة فأصبح نشيطا طيب النفس وإلا أصبح خبيث النفس كسلان”.
  • كما أن لأداء صلاة الفجر في وقتها قبل طلوع الشمس فوائد جمة، وفيما يلي فضل صلاة الفجر العظيم:
  • يمنح أداء صلاة الفجر في وقتها نورا تاما على المسلم يوم القيامة.
  • يعادل أجر وثواب قيام صلاة الفجر في جماعة نفس أجر قيام الليل.
  • تؤدي المواظبة على صلاة الفجر إلى الفوز بالجنة ونعيمها.
  • كما تسبب المحافظة على صلاة الفجر سرعة استجابة الدعاء وحلول البركة على المرء وزيادة الرزق.
  • ينال كل من يصلي الفجر في موعده ويذكر الله تعالى حتى وقت الشروق أجر عظيم يعادل أجر عمرة وحج.
  • أداء صلاة الفجر في موعدها تجعل المرء المسلم في ذمة الله وحفظه.
  • تعتبر صلاة الفجر من علامات قوة إيمان العبد.
  • تجعل صلاة الفجر الروح طيبة والنفس نشيطة.

كما يمكنك التعرف على: فوائد صلاة الفجر للدماغ

كيف أستيقظ لصلاة الفجر؟

توجد سبل عديدة تساعد المسلم على الاستيقاظ مبكرًا من أجل صلاة الفجر، فمنها:

1- عقد نية الاستيقاظ لصلاة الفجر

  • التوكل على الله وعزم النية الصادقة من أجل أدائها في الموعد، فيمكنك الإلحاح على الله تعالى بالدعاء حتى يوقظك في الوقت المراد.
  • كما يجب على المسلم عند الذهاب إلى النوم مبكرًا أن يحرص على قول أذكار المساء كاملة، وأن يكون الجانب الأيمن هو موضع النوم.
  • والجدير بالذكر أن أداء صلاة الفجر في المسجد أو داخل المنزل في جماعة تجعل العبد في رعاية الله وذمته حتى المساء.
  • فمن كان في حفظ الله ورعايته لا يصيبه أي ضرر أو مكروه.
  • اشتكي بعض الصحابة لرسول الله – صلى الله عليه وسلم – من عزم النية الصادقة للاستيقاظ قبل الفجر لأداء الصلاة في جماعة ولم يتمكنوا من فعل ذلك.
  • فقد قال سيدنا محمد في الحديث الشريف “من نام عن صلاة أو نسيها فليؤديها وقت تذكرها”، وهنا لم يقل الرسول للصحابة أنتم تاركين للصلاة.
  • لكن يكون الذنب على كل مسلم كان مستيقظًا حتى أذان الفجر أو قبله بدقائق بسيطة وخلد إلى النوم.
  • فيعد مذنبا في الإسلام لترك أداء الصلاة في موعدها المحدد في جماعة، أما في حالة كنت تنام مبكرًا ولم تتمكن من القيام فلا بأس.

2- قراءة بعض الآيات القرآنية

  • على كل عبد مسلم أن يلجأ إلى ربه، حيث أمرنا الله سبحانه وتعالى بالطاعة وما التوفيق إلا من عند الله.
  • فيجب على من يرغب في الاستيقاظ مبكرًا لأداء صلاة الفجر أن يقرأ قبل النوم آخر ثلاث آيات من سورة الكهف.
  • إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا (108) قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا (109) قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا .صدق الله العظيم.
  • فقد ثبت أن لخواتيم سورة الكهف دور كبير في استيقاظ المسلم لصلاة الفجر في وقتها، فهي طريقة مجربة لمن يريد الاستيقاظ قبل الفجر.
  • كما يشترط عزم النية الصادقة للصلاة بشدة.
    • فالله تعالى يعطي أجر الصلاة لمن يعقد النية لأدائها حتى لو لم يتمكن من الاستيقاظ.
  • والجدير بالذكر أن أداء صلاة الفجر في موعدها في جماعة لها ثواب وفضل عظيم، فهي تطرح الرزق والبركة على حياة العبد.
  • فتعد صلاتي الفجر والعشاء أثقل صلاتين على المسلمين المنافقين.

3- النوم مبكرًا

  • يعتبر النوم مبكرًا هو إحدى السلوكيات الكامنة المهمة عند الرغبة في الاستيقاظ لأداء صلاة الفجر.
  • فهي طريقة أثبتت فاعليتها، وينصح بأن يذهب المسلم إلى النوم قبل الفجر بحوالي ست ساعات كحد أدنى، وتختلف هذه النسبة من شخص لآخر.
  • وبعد ذلك ستعمل الساعة البيولوجية للجسم على تحفيز خلايا العقل على استيقاظ الفرد في نفس الموعد لا محالة.
  • فمن المعروف أن الاستيقاظ في نفس الموعد لفترة من الوقت حينها يعتاد الجسم على الاستيقاظ دون الحاجة إلى منبه.
  • فهذه طريقة سهلة وبسيطة من الطرق التي تساعد المرء على الاستيقاظ لأداء صلاة الفجر في موعدها.
  • كما تعتمد على توفير البيئة المناسبة، فهي تساهم في النوم لعدة ساعات في هدوء تام دون إزعاج.

4- تحديد وقت الاستيقاظ باستخدام المنبه

  • في إطار التطورات التكنولوجية الحديثة التي انتشرت في كل منزل، أصبح من السهل الاستيقاظ في الموعد المراد نتيجة لتعدد وسائل التنبيه.
  • فتحتوي الهواتف على نظام ذكي للتنبيه يعمل على تنبيهك للاستيقاظ في الوقت الذي ستقوم بتحديده.
  • تعتبر هذه الطريقة من أفضل الطرق المقترحة عند البحث عن إجابة كيف أستيقظ لصلاة الفجر.
  • كما يفضل الاستيقاظ مسرعا من أجل القيام بالصلاة حتى لا ينصاع المسلم لوسواس الشيطان، فقد يقوم البعض بغلق المنبه.
  • مما يؤدي في نهاية الأمر إلى الشعور بالتثاقل ويرغب المرء في النوم لبضع دقائق ولا يستيقظ بعد ذلك إلى في وقت الصباح.
  • فالقيام السريع والجلوس على السرير يذهب النوم ويقضي على وساوس الشيطان.
  • وبذلك يستطيع الفرد أن يتجه للوضوء من أجل أداء صلاة الفجر، ومن ثم يعود مجددًا إلى النوم.

5- وضع الآلة المستخدمة للتنبيه في مكان بعيد

  • تعتبر طريقة إبعاد آلة التنبيه عن الشخص النائم من الطرق التي لديها فاعلية كبيرة في مساعدة المسلم على أداء صلاة الصبح في موعدها.
  • حيث إن وضع الهاتف المحمول أو المنبه بعيدًا عن مكان النوم، يجعلك تستيقظ من أجل إغلاقه، وحينئذ يكون من السهل الاستعداد للصلاة.

6- شرب كميات وفيرة من الماء قبل النوم

  • يساهم تناول كميات كثيرة من الماء قبل الذهاب إلى النوم في استيقاظ المسلم عدد من المرات خلال الليل.
  • فهذا له دور في سماع أذان الفجر، والتوجه إلى الصلاة في الموعد المحدد.

ولا تتردد في زيارة مقالنا عن: أحاديث صحيحة عن فضل صلاة الفجر

وبذلك نكون تناولنا اليوم طرق مختلفة لكل من يسعى إلى البحث عن كيف أستيقظ لصلاة الفجر.

لا تنسوا مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي حتى تعم الفائدة على الجميع.

مقالات ذات صلة