كم يستغرق الثدي ليمتلئ بالحليب

كم يستغرق الثدي ليمتلئ بالحليب، من الأسئلة التي تهتم الأم المرضع بمعرفتها، لهذا سوف نتعرف من خلال موقع مقال mqaall.com على الفترة التي يتكون فيها الحليب داخل ثدي الأم، بجانب التعرف على العوامل التي تساهم في زيادة الحليب في ثدي الأم.

كم يستغرق الثدي ليمتلئ بالحليب

للإجابة على كم يستغرق الثدي ليمتلئ بالحليب ينبغي معرفة الآتي:

  • لا نستطيع تحديد فترة معينة لكي نحددها لامتلاء ثدي الأم بالحليب، لأن امتلاء الثدي يختلف من طبيعة امرأة إلى أخرى.
  • كما أن وقت امتلاء الثدي يختلف على حسب ما إذا كانت الأم ترضع رضاعة طبيعية منتظمة أو كانت تعتمد على الحليب الصناعي بجانب الرضاعة الطبيعية.
  • لكن ينبغي العلم أن اعتماد الطفل على الرضاعة الطبيعية والحرص على الرضاعة أكثر من مرة في اليوم يساهم في امتلاء الثدي بشكل أسرع.

اقرأ أيضا: أضرار شفط الحليب من الثدي على الرضع

علامات امتلاء الثدي بالحليب

تظهر بعض العلامات التي تستدل المرأة من خلالها على امتلاء الثدي بالحليب ومنها:

  • يكون حجم الثدي أكبر في الحجم ويكون أكثر تحسس عند ملامسة المرأة لثدييها.
  • كما أن المرأة تشعر ببعض التغييرات في الثدي الخارجي، بحيث تكون لون الحلمة داكنة أكثر وقد تبدو منتفخة وتفرز مواد زيتية.
  • التغييرات التي تحدث في ثدي المرأة بسبب امتلائه بالحليب تهدف إلى ترطيب الثدي وتحمي الحلمة من الإصابة بالعدوى.
  • عندما يتكون الحليب في أنسجة الثدي، فإن بعض القطرات من الحليب قد تتسرب وهذا التكوين للحليب منذ شهور الحمل.
  • بعد ولادة الطفل والتخلص من المشيمة فإن نسبة هرمون البروجستيرون والأستروجين تقل في الجسم، ويزداد هرمون الحليب الذي يزيد من إنتاج الحليب.

العناصر الغذائية في حليب الأم

ننصح كل أم بإرضاع الرضيع الحليب الطبيعي لما فيه من عناصر غذائية تتمثل في الآتي:

  • يحتوي حليب الأم على 200 مكون طبيعي تتنوع ما بين الفيتامينات والمغذيات والسعرات الحرارية.
  • كما يحتوي حليب الأم على نسبة من الدهون تختلف على حسب نوع الغذاء الذي تتناوله الأم.
  • تتغير مكونات حليب الأم بعد الولادة، بحيث يتغير من اللون الأصفر الفاتح إلى اللون الأبيض المعروف.
  • السبب في أن لبن الأم بعد الولادة مباشرة يكون أصفر اللون يرجع إلى وجود كمية بسيطة من الكربوهيدرات والدهون في تكوينه.
  • كما يتكون حليب الأم من فيتامين ه، فيتامين ك، الزنك، الأحماض الأمينية والدهنية، بجانب الأجسام المضادة التي تقي الرضيع من العدوى.

عوامل إنتاج حليب الأم

هناك بعض العوامل التي قد تؤثر على إنتاج حليب الأم ومنها:

  • لو كانت الأم تتناول أطعمة ومغذيات تمد جسمها بجميع العناصر الغذائية التي يحتاجها، فإن حليبها يكون ممتلئ بهذه العناصر الغذائية.
  • البدء في الرضاعة الطبيعية بعد الولادة مباشرة، من العوامل التي تحفز الغدد اللبنية على إنتاج الحليب بشكل أكثر.
    • بعكس الرضاعة بعد فترة أو عدة أيام من الولادة.
  • عدد مرات الرضاعة من العوامل التي تؤثر في إنتاج الحليب، وكلما زادت عدد مرات الرضاعة الطبيعية كلما ساعد ذلك على إدرار الحليب بشكل أكثر.
  • الحالة الصحية للأم من العوامل التي تؤثر على إنتاج الحليب، لأن إصابة الأم بالسمنة أو الضغط وغيرها من الأمراض قد تؤثر على إنتاج الحليب.
  • إرضاع الطفل بالشكل الصحيح، لأن الكثير من الأمهات لا تعرف كيفية وضع الحلمة داخل فم الطفل لكي يرضع بشكل جيد.

كما يمكنكم التعرف على: وصفة لتنشيف الحليب من الثدي

كيفية زيادة الحليب في ثدي الأم

لكل أم ترغب في زيادة كمية حليب الثدي لديها عليها اتباع الآتي:

  • ينصح بإرضاع الطفل مباشرة بعد الولادة، أو في خلال ساعة من الولادة، لأن ذلك يحفز إنتاج الحليب عند الأم.
  • يمكن للأم أن تعتمد على مضخة الحليب التي تستعملها في شفط الحليب من الثدي، وذلك لزيادة إدرار الحليب في الثدي.
  • كما ينصح بأن ترضع الأم طفلها رضاعة منتظمة وتحاول أن تكون عدد مرات الرضاعة ما بين 8 إلى 12 مرة في اليوم.
  • يمكن التبديل في الرضاعة بين الثديين بالتناوب لأن تفريغ أي ثدي من الاثنين يزيد من إنتاج الحليب.
  • ينبغي الحفاظ على جدول الرضاعة والالتزام بالمواعيد الثابتة التي يتم فيها إرضاع الطفل.
  • لا يفضل ترك حليب الأم فترة من الوقت، لأن تركه في ثدي الأم قد يقلل من إفراز الحليب.
  • يجب توخي الحذر قبل تناول أي أدوية، وضرورة استشارة الطبيب المتخصص قبل تناول الأدوية.
    • لأن بعض الآثار الجانبية لبعض الأدوية تؤثر على حليب الأم.
  • تناول الماء والسوائل بشكل عام بكثرة، يساعد على زيادة إنتاج الحليب.
  • في وقت إرضاع الطفل عليك الالتزام بالهدوء وعدم تشتيت الانتباه لكي يركز الطفل في الرضاعة ويحصل على ما يكفيه من حليب الأم.

كم تنتج المرأة من الحليب في اليوم

بالطبع يختلف إنتاج الحليب في ثدي الأم على حسب عمر الطفل واحتياجه اليومي من الحليب.

  • في اليوم الأم ينتج ثدي الأم ما بين 5 إلى 7 ملليتر، وتزداد هذه الكمية بشكل تدريجي.
  • تكون كمية الحليب في ثدي الأم ما بين 45 إلى 60 ملليتر.
  • كلما زادت عدد مرات الرضاعة الطبيعية كلما زاد إنتاج حليب الأم والذي يختلف من طبيعة جسم إلى أخرى.

سبب وجود الحليب في ثدي واحد للمرضعة

تتعجب الكثير من الأمهات لوجود الحليب في ثدي واحد فقط لديها ويعود ذلك إلى الأسباب الآتية:

  • قد تكون الأم قامت بإجراء عملية جراحية في أحد الثديين في السابق، مما يتسبب في قلة إفراز الحليب في ثدييها.
  • لو اعتاد الطفل على الرضاعة من ثدي واحد فقط، فإن الثدي الآخر لن يقوم بإفراز الحليب، وقد يكون ذلك بسبب اختيار الأم لوضعية خاطئة.
  • قد يكون أحد الثديين مصاب بالتهاب يؤدي إلى تغيير طعم ومذاق الحليب عند الطفل مما يجعله يرفض الرضاعة منه.
  • لهذا لكي تحافظ الأم على إنتاج الحليب في كلتا الثديين، عليها أن تقوم بشفط الحليب الآخر الذي لا يرضع الطفل منه لكي لا يتوقف عن إنتاج الحليب.
  • كما يجب أن تعلم الأم أنه لا إشكال في إرضاع الطفل من ثدي واحد فقط.
    • لأنه في كل الأحوال سوف يحصل على كمية الحليب التي يحتاج إليها.
    • وسوف يحصل على ما يحتاج إليه من مغذيات من الثدي الواحد.

كما يمكنكم الاطلاع على: كيف يتكون الحليب في الثدي للمرأة

الآن تعرفنا على كم يستغرق الثدي ليمتلئ بالحليب بجانب التعرف على كيفية زيادة الحليب في ثدي الأم، بالإضافة إلى العلامات التي يستدل من خلالها على امتلاء ثدي الأم، ونود أن نشير إلى أهمية الرضاعة الكبيرة للطفل، لهذا ينبغي أن تحرص الأم على الرضاعة الطبيعية بقدر الإمكان.

مقالات ذات صلة