كيفية فتح حوار مع الآخرين

يصعب على البعض فتح حوار مع الآخرين سواء من العائلة أو الأصدقاء في المدرسة أو في الجامعة أو في العمل، وفي هذا الموضوع سنوضح كيف تبدأ حوارًا مع الآخرين، كما سنوضح نصائح لإتقان ذلك.

كيفية فتح حوار مع الآخرين

إذا كنت ترغب في فتح حوار مع الآخرين في أي مكان وتجد صعوبة في ذلك فعليك اتباع النصائح التالية:

كن مجاملًا بصدق

  • من أسهل طرق فتح حوار مع شخص ترغب في التحدث معه أن تجامله بصدق، وذلك لأن مجاملتك للشخص تجعله يشعر بلباقتك وحسن أخلاقك، وفي نفس الوقت ستتسبب في شعوره بالسعادة الداخلية بمجرد سماعه لما لديه من مميزات أو صفات تذكرها أمامه.
  • وعليك في البداية وقبل مجاملة الشخص أن تتعرف على صفاته ومظهره ومهنته والمواهب التي يمتلكها والإنجازات التي حققها في مجالات دراسته أو عمله أو في غيرها من الأمور المختلفة، وذلك حتى تجامله بصدق.

شاهد أيضا: فن قيادة الحوار

وجه له التساؤلات

  • إذا كنت ترغب في فتح حوار مع شخص محدد فعليك توجه التساؤلات له، فأكثر من يفضله البشر هو التحدث عن الذات، فعليك توجه التساؤلات من النوع المفتوح التي لا يكون الرد عليها بالتأكيد أو النفي فقط.
  • فابدأ أسئلتك له بماذا؟ أو من؟ أو لماذا أو كيف؟ لأنها في الغالب ستجعل الشخص الذي وجهت له السؤال يتحدث باستفاضة.
    • أما الأسئلة من النوع المغلق غالبًا ما يكون بدايتها “هل”؛ ويكون الرد عليها إما نعم أو لا، ويعم الصمت من جديد، فإذا سألت شخصًا مثلًا هل تحب السمك؟ فستكون الإجابة نعم أحبه أو لا أحبه.
  • ولا توجه الأسئلة التي تضم اختيارين، لأن الشخص سيختار أحداهما وسيصمت، فمثلًا إذا سألت شخصًا هل تفضل تناول السمك أم اللحم؟ فستكون الإجابة قصيرة للغاية إما السمك أو اللحم أو كلاهما، هذا الأمر غير مطلوب لتفتح حوار مع الآخرين.

المصافحة

من أروع الطرق التي يمكن الاستعانة بها للتحدث مع شخص محدد سواء تعرفه أو لا تعرفه هو أن تصافحه بيدك، فعليك فقط أن تقترب منه وتنظر في عينه مبتسمًا وتمد يدك لمصافحته ثم تتحدث معه وتقول:

أنا في غاية السرور لمصافحتك ورؤيتك، أو غيرها من الكلمات والأوصاف المُعبرّة.

قد يهمك: أساسيّات الحوار

اظهِر اهتمامك به

يجب عندما تبدأ في الحديث مع شخص ما أن تجعله يشعر باهتمامك به، فعلى سبيل المثال قل له ما هو مجال دراستك إذا كان في مرحلة التعليم، أو ما هو مجال عملك إذا كان في سن العمل، أو اطرح له أسئلة حول آرائه وهواياته، مع مراعاة أن تكون الأسئلة مفتوحة كما تحدثنا مسبقًا لضمان استمرار الحديث مع الشخص.

نصائح لإتقان الحوار مع الآخرين

هناك مجموعة من الآداب التي يجب الالتزام بها أثناء فتح حوار مع الآخرين، وهي على النحو التالي:

  • يجب أن تتحلى بالأدب عندما تتحدث إلى الآخرين حتى في حالة عدم ارتياحك في الحديث معه.
  • لا تبادر بذكر المواقف المزعجة بالنسبة لك أو سرد القصص المؤلمة التي مررت بها خلال حياتك، ففي بداية فتح حوار مع الآخرين يجب أن يكون الحديث لطيف وممتع.
  • لا تبالغ في تصرفاتك لتلفت انتباه الآخرين كبداية لفتح حوار يمهم.
  • لا تقنع أحد بأفكارك أو بوجهات نظرك خلال الحديث معه، فعليك إخباره بها فقط.
  • يجب أن تتحدث بصدق وبدون مبالغة في الأحداث.
  • لا تقاطع المتحدث أثناء حديثه حتى إذا كانت يتحدث خاطئًا، لأن هذا التصرف يغضب البعض.

اخترنا لك: الإتيكيت فن التعامل مع الآخرين

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن تعرفنا على كيفية فتح حوار مع الآخرين، وذكرنا نصائح لإتقان الحوار معهم، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع على جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة