كيفية كتابة رسالة الماجستير بالخطوات

كيفية كتابة رسالة الماجستير بالخطوات، موقع مقال mqaall.com يقدم لكم هذا الموضوع، حيث أنه مع التقدم العلمي وتطور مجال الأبحاث العلمية يسعى الكثير من الطلاب بعد تخرجهم من الدراسة الجامعية للدراسات العليا.

ورسالة الماجستير تعد الخطوة الأولى في مجال الأبحاث العلمية وعلي الرغم من كثرة الأفكار التي يملكها الأشخاص لكتابة رسالة ماجستير إلا أن كتابة مقدمة الرسالة هي من أصعب.

وأهم خطوات كتابة رسالة الماجستير لذا يمكنكم الاستعانة بمقالنا التالي في التعرف على كيفية كتابة مقدمة رسالة ماجستير.

معلومات عامة عن رسالة الماجستير

  • تتطلب كتابة رسالة الماجستير أن يكون لدى الباحثين معلومات كافية حول كيفية كتابة رسالة الماجستير.
  • ويجب أن يفهموا تمامًا موضوع رسالة الماجستير من الباحث.
  • لأنه إذا لم يراجع الباحث جميع شروط رسالة الماجستير التي تطلب الجامعة منه تقديمها فلن ينجح البحث العلمي
  • وتتطلب أيضا أن يتمتع الطلاب بخبرة واسعة في مجال البحث العلمي.
  • لأن الرسالة يجب أن تتضمن عنوانًا فريدًا ومقدمة رائعة.
  • وموضوعًا يثير اهتمام القارئ ويلهمه للدخول في الدراسة المتعمقة للعلوم ويحتوي على نتائج وتوصيات الخاتمة.
  • كلما تم اقتراح رسالة ماجستير كمحتوى جديد للبحث العلمي كان التأثير أفضل.
  • لذلك يجب على الباحثين توخي الحذر لتجنب الموضوعات المكررة التي تمت دراستها من قبل وأن يقوموا بالبحث عن أفكار حديثة.
  • وعلي الباحث أن يتأكد من استيفاء جميع الشروط المتعلقة بالرسالة من أجل الحصول على رضا لجنة المناقشة.
  • وبالتالي يحصل على الشهادة التي يبذل من أجلها الكثير من الجهد.
  • كما يجب عليه التأكد من أن كل مرحلة من رسالة الماجستير مكتوبة وفقًا لشروطها.
  • لأنه يجب اختيار عنوان رسالة الماجستير وفقًا لقواعد ومبادئ معينة.
  • ويجب تحديد عنوان رسالة الماجستير بدقة عالية.
  • وبالإضافة إلى ذلك يجب على الباحثين كتابة المحتوى الأساسي للموضوع بطرق معينة.
  • ويجب الانتباه على عدم توجيه محتوى الرسالة نحو نتائج محددة.
  • ويجب على الباحثين فرز المواد والمراجع التي تقدمها معاهد البحث العلمي الخاصة بهم واستخدامها وفقًا للأساليب العلمية المتبعة.

اقرأ من هنا عن: نموذج مقدمة رسالة ماجستير

الشكل العام لرسالة الماجستير

هناك شكل محدد لرسالة الماجستير يجب على الباحث أن يكون على علم به ولا يمكنه القيام بإعداد رسالة دون الاستعانة بذلك الشكل وهو كما يلي:

  • أولًا: عنوان رسالة الماجستير: هو المحتوى الذي يعبر عن موضوع الرسالة ويجب أن يكون قصيرًا وخالي من الغموض.
  • ثانيًا: مقدمة رسالة الماجستير: هي جزء منفصل بين نص الرسالة والعنوان حيث يشرح الباحث الفكرة الرئيسية الخاصة بمحتوى الرسالة.
  • ثالثًا: الفرضية أو السؤال في رسالة الماجستير: هذه مجموعة من الأسئلة أو الفرضيات الأكاديمية التي تعبر عن وجهة نظر.
    • الباحث في حل المشكلة العلمية المطروحة في الرسالة ولكن هناك شك.
    • لأن الأدلة مطلوبة لمتابعة الدراسة وهذا هو الهدف الذي يريد الباحثون تحقيقه.
  • رابعًا: المحتوى الرئيسي لرسالة الماجستير: يتضمن هذا الجزء فصولاً وبحثاً.
    • يشرح فيها الباحث طبيعة المشكلة وسببها ووجهات نظرها ويسجل الباحث المشكلة بالاستعانة بالمواد المرجعية والكتب حول هذا النوع من البحث.
  • خامسًا: نتيجة رسالة الماجستير: وتتكون من أرقام وتعليمات لتوضيح ما إذا كانت الفرضية أو السؤال صحيحًا.
    • ويجب تسجيل الجزء بشكل محايد تمامًا دون أي تحيز.
  • سادسًا: المقترحات والحلول: هذا هو الجزء قبل الأخير وهو عبارة عن مجموعة من الآراء المبتكرة.
    • التي يطرحها الباحثون لحل المشكلات التي أثيرت في فقرات رسالة الماجستير.
  • سابعا خاتمة الرسالة: هذا هو الجزء الأخير من رسالة الماجستير وهو مشابه جدًا لمقدمة رسالة الماجستير.
    • من حيث الإيجاز والفرق هو أنه يقوم بالتنويه عن العمل الجاد الذي قام به الباحث في سبيل إعداد الرسالة بهذا الشكل.

كيفية كتابة مقدمة رسالة الماجستير

  • تُعرَّف مقدمة رسالة الماجستير بأنها المدخل الرئيسي للقارئ قبل الدخول في عمق البحث.
    • ويجب أن تتضمن المقدمة جميع النقاط الرئيسية والمعلومات الأساسية الواردة في البحث العلمي الذي أجراه الباحث.
    • وعادة ما يتم كتابة مقدمة رسالة الماجستير بعد الاسم وصفحة الإهداء وصفحة المقدمة.
  • وتعتبر مقدمة رسالة الماجستير بمثابة ملخص صغير للبحث العلمي الذي قام به الباحث.
  • لأنه يجب أن يكون قادرًا على تلخيص البحث العلمي الذي قام به حتى يتمكن القارئ من فهمه وذلك من أساسيات البحث العلمي.
  • كما يجب على الطالب أن يذكر في مقدمة رسالة الماجستير كافة الصعوبات والعقبات التي واجهها.
  • في كتابة رسالة الماجستير وكذلك الأساليب التي اتبعها لمواجهة الصعوبات والتغلب عليها.
  • يجب على الطالب صياغة مقدمة رسالة الماجستير بحماس وتأدب وتجنب الأخطاء الإملائية والنحوية.
    • لأنه يجب عليه كتابة الرسالة بطريقة جذابة وفريدة وشيقة.
  • تلعب مقدمة رسالة الماجستير دورًا مهمًا في مساعدة القارئ على تحديد ما إذا كان هذا البحث مناسبًا له وللمقدمة دورًا مهمًا في إجراء البحث العلمي بالطريقة العلمية الصحيحة.
  • على الرغم من تحديد المقدمة في بداية رسالة الماجستير لا يمكن للباحث كتابة المقدمة إلا بعد الانتهاء من الرسالة حتى يتمكن الباحث من تضمين مقدمة الرسالة في جميع فقرات الرسالة.
  • كما يجب على الباحثين التأكد من أن مقدمة الرسالة معتدلة ليست قصيرة ولا طويلة والحجم المفضل للمقدمة هو صفحة واحدة ويجب ألا يكون هناك هوامش على الصفحة أو أي معلومة تحتاج للتوثيق.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: كيفية عمل خطة بحث ماجستير

أقسام مقدمة رسالة الماجستير

يجب أن يدرك الباحثين تمامًا أن مقدمة رسالة الماجستير تنقسم إلى ثلاثة أجزاء:

  • أولًا تعريف القراء وإعدادهم لأفكار البحث العلمي التي يعتزم الباحث إعدادها.
  • ثانيًا كيفية عرض الفكرة الأساسية من البحث الذي ينوي الباحث إجراؤه.
  • ثالثًا الأساليب والأفكار المستخدمة لإثبات الباحث وجهة نظره الشخصية.

مبادئ كتابة مقدمة رسالة الماجستير

من أجل كتابة مقدمة لرسالة الماجستير يجب على الباحثين اتباع مجموعة من المبادئ حتى تظهر مقدمة رسالة الماجستير في شكلها الفريد والمثالي ومن أبرز هذه المبادئ:

أولًا: تحديد الموضوع العام لأطروحة الماجستير

  • يجب على الباحث تحديد الموضوع العام لرسالة الماجستير التي يكتبها كما يجب عليه أن يختار بعناية موضوعًا فريدًا ومرغوبًا وغير قابل للاستهلاك بحيث يكون أكثر حداثة وتميزًا وذلك سوف يزيد من الدرجة التي يحصل عليها الطالب وقدم فائدة إلى العلم.
  • ويجب على الباحثين أيضًا فهم موضوع رسالة الماجستير تمامًا حتى يتمكنوا من ابتكارها بشكل كامل ويجب عليهم أيضًا ذكر سبب اختيار الموضوع في مقدمة رسالة الماجستير.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب عليه تحديد الأهداف التي يأمل في تحقيقها من خلال هذا البحث والتأكد من أن الأهداف منطقية وقابلة للتحقيق.

ثانيًا: أن تكون مقدمة رسالة الماجستير مكتوبة بأسلوب مغر

  • يجب على الباحث أن يكتب رسالة الماجستير بطريقة جذابة وفريدة ودقيقة لأنه يجب أن يستخدم كلمات واضحة وفريدة من نوعها دون أن يبحث القراء عن تفسيرات وتوضيحات ويجب عليهم أيضًا أن يظلوا متواضعين عند كتابة رسالة الماجستير لذلك يجب تجنب استخدام ضمائر الملكية في المقدمة لأن استخدام هذه الضمائر بشكل متكرر سيؤدي إلى إزعاج القراء.
  • كما يجب على الباحثين التأكد من عدم وجود أخطاء إملائية ونحوية في مقدمة رسالة الماجستيرلأن هذه الأخطاء ستنعكس سلبًا في رسالة الماجستير التي يكتبها الباحث وتقلل من درجته لذلك يجب على الطالب التأكد من مراجعة الأخطاء الإملائية والنحوية ويجب عليه أن يكون على دراية بقواعد الترقيم ووضعها في المكان المناسب.

ثالثًا: الموضوعية

عند كتابة مقدمة رسالة الماجستير يجب أن يتحلى بالموضوعية لأنه يجب أن يكون محايدًا تمامًا ولا ينبغي للباحثين دعم أي أفكار أو الاستهزاء بنتائج الدراسات السابقة حتى لو كانت النتائج خاطئة أو متواضعة.

كما يمكنك التعرف على: ما هو البكالوريوس والماجستير والدكتوراه؟

وبهذا عزيزي الباحث تكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا ونتمنى أن نكون قد وفقنا في تقديم المعلومات المفيدة التي تساعدكم في كتابة رسالة الماجستير وأن نكون قد ساهمنا في إبراز فكرة بحثك العلمي من خلال مقالنا السابق

مقالات ذات صلة