اعراب بسم الله الرحمن الرحيم

يتساءل الكثيرون حول إعراب بسم الله الرحمن الرحيم وسنقدم طريقة الإعراب عبر موقعنا الإلكتروني mqaall.com، وبسم الله الرحمن الرحيم.

أو كما يعرف “بالبسملة” من العبارات التي يبدأ بها المسلمون جميع الأمور في حياتهم، فهي تقال في كل وقت وحين، وهذا لزيادة البركة والحرص على جلب الخير في كل الأمور والأشياء التي يفعلها المسلم للاستعانة بالله.

إعراب بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله الرحمن الرحيم من العبارات التي تجلب الخير والتي يفتتح بها المسلم كلامه عند التحدث أو عند قراءة القرآن الكريم أو عند تناول الطعام وغيرها، وإعرابها هو:

  • إعراب بسم هو “الباء حرف جر مبني على الكسر ولا محل له من الإعراب، بينما “اسم” هو اسم مجرور وعلامة جره الكسرة.
  • كذلك إعراب “الله” هو لفظ جلالة مضاف إليه وعلامة جره الكسرة.
  • إعراب “الرحمن” هي من صفات الله عز وجل وهي من الصفات التابعة للموصوف وتعرب نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
  • إعراب “الرحيم” نعت ثاني مجرور وعلامة جره الكسرة.

شاهد أيضًا: تفسير نطق اسم الله في المنام

معنى بسم الله الرحمن الرحيم اللغوي

  • بسم الله الرحمن الرحيم عبارة عن جملة تتكون من 4 كلمات فقط.
  • الكلمة الأولى للعبارة تشير إلى الله سبحانه وتعالى وحرف الباء فيها يدل على الاستعانة بالله.
  • الكلمة الثانية هي لفظ الجلالة الله عز وجل والمقصود منها عبادة الله والتوحيد به.
  • والكلمة الثالثة هي الرحمن وهي صفة من صفات الله سبحانه وتعالى المرتبطة بالذات الإلهية.
  • وأخيرًا الكلمة الرابعة وهي الرحيم وهي أيضًا من صفات الله عز وجل المرتبطة بالذات الإلهية والتي تدل على رحمة الله بالعباد.

أول من قال بسم الله الرحمن الرحيم

  • يشير العلماء والفقهاء إلى أن أول من بدأ الكلام بعبارة بسم الله الرحمن الرحيم هو خالد بن سعيد بن العاص.
  • ويقال أيضًا أنه من كتب بها في مدينة مكة المكرمة.
  • ويقال الفقهاء الآخرون أن أول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم في المرسول كان سيدنا سليمان عليه السلام.
  • حيث بدأ نبي الله سليمان رسالته إلى ملكة بلقيس بالسلام “قالت يا أيها الملأ إني ألقى إلي كتاب كريم إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم”.
  • وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبدأ كلامه باسمك اللهم ثم عند نزول آية “قال اركبوا فيها بسم الله مجراها ومرساها” قال صلى الله عليه وسلم بسم الله الرحمن الرحيم.

اقرأ أيضًا: من أول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم ؟

فضل البسملة على المسلمين

  • البسلمة أو بسم الله الرحمن الرحيم من العبارات التي تحتوي على الكثير من الخير للمسلمين.
  • فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “أي أمر ذي بال لم يبدأ بالبسملة فهو أبتر”.
  • بمعنى أن الكلام أو الأمر الذي لا يبدأ بـ بسم الله الرحمن الرحيم ناقص ومقطوع.
  • وفضل البسملة لا يحصى فقد تم افتتاح القرآن الكريم بها.
  • تقال العبارة عند تغيير الملابس لحجب أنظار الجن عن عورات المسلم.
  • البسملة مهمة عند الذبح للمباركة.
  • تقال في الغسل والوضوء وقراءة القرآن.
  • يتم ذكر البسملة عند تناول الطعام أو شرب الماء.
  • تقال لتجنب ضرر الشيطان عند الجماع، فقد قال رسول الله “باسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا”.
  • تقال في العديد من الأمور اليومية كالقيام والجلوس ففيها بركة واستعانة بالله عز وجل.

هل تعتبر البسملة من القرآن الكريم؟

  • لم يختلف العلماء أو الفقهاء في الدين على بدأ القراءة بالبسملة عدا سورة التوبة.
  • فقد اتفق العلماء بدون اختلاف على عدم افتتاح سورة التوبة بالبسملة بل البدء في قراءة الآيات.
  • ولكن اختلفت بعض آراء العلماء فذهب البعض إلى أن بسم الله الرحمن الرحيم هي آية من الآيات التي ذكرت في بعض السور القرآنية.
  • وأجمع العلماء والفقهاء بإثبات البسملة في القرآن الكريم ولم يقم أي شخص بنفي ذلك.

ما هي أوجه قراءة بسم الله الرحمن الرحيم في القرآن؟

يوجد العديد من الأوجه للبسملة في القرآن الكريم، وتم تحديدها من قبل العلماء والفقهاء الذين أجازوا 4 فقط وقاموا بمنع واحدة، والأوجه هي:

  • البسملة للفصل بين نهاية سورة في القرآن الكريم وبداية سورة أخرى أو السورة التي تليها.
  • كذلك البسلمة للجمع بين نهاية السورة السابقة وبداية السورة التالية.
  • البسملة للفصل بين سورة القرآن السابقة والجمع بالسورة التالية.
  • ترك قراءة سور القرآن الكريم بشكل كلي أو الانتهاء من القراءة.

لماذا يقول المسلم بسم الله الرحمن الرحيم؟

يقول المسلمين بسم الله الرحمن الرحيم في كل وقت وقبل الشروع في أي عمل، وهذا بسبب:

  • فضل البسملة العظيم في الحصول على البركة كما أوضح الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله.
  • عند قيام الإنسان بشيئًا ما فإنه يحتاج إلى القوة والدعم والبسملة تكون بمثابة الدعم له.
  • فعندما يريد الشخص قوة يقول “بسم القادر أو بسم القوي”، وعندما يريد الرزق يقول “بسم الغني” وعند يريد الهدايا وترك الذنوب يقول “بسم الله الرحمن الرحيم”.
  • روى عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه قال “بسم الله إنه شفاء من كل داء وعون على كل دواء، والرحمن فهو لكل من آمن به ولم يسم به غيره، والرحيم لمن تاب وعمل صالحًا”.

شاهد من هنا: معنى بسم الله الرحمن الرحيم

وفي خاتمة المقال نكون أوضحنا اعراب بسم الله الرحمن الرحيم وفضل البسملة للمسلمين.

وجدير بالذكر أنه روى عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنه قال من أراد النجاة من الزبانية التسعة عشر فليقرأ بسم الله الرحمن الرحيم فإنها تسعة عشر حرفًا لكل حرف منها جنة.

مقالات ذات صلة