طرق معالجة المياه المستعملة في الصناعة

طرق معالجة المياه المستعملة في الصناعة، في الآونة الأخيرة مع التطور والازدهار في مجال الصناعة والإقبال على طلب المياه حتى في الدول الوفيرة فيها، ولا تعاني من ندرتها نظراً لتعدد مصادرها التقليدية، لكن توزيع كميات المياه الصالحة يعتبر غير متساوي في كافة بقاع الكرة الأرضية، مما تسبب في التوجه إلى توفير مياه صالحة للاستخدام من مصادر غير تقليدية مثل إعادة تدوير مياه الصرف الصحي، ومعالجتها فهي من الطرق الغير تقليدية في الاستغلال الأمثل للمياه في الآونة الأخيرة، ومعالجة هذه المياه يحمي من تأثيرها على البيئة، وكذلك الصحة العامة حيث أن المعالجة.

في البداية كانت تنحصر في التخلص وإزالة الأوساخ والمواد ‏العالقة والطافية، وكذلك المواد العضوية الناتجة من تحلل بقايا الأحياء إزالة كافة الملوثات التي يصعب إزالتها بالطرق القديمة. ‏

مياه الصرف والمواد الملوثة لها

تقوم محطة معالجة المياه وتجميع مياه الصرف الصحي من أكثر من مصادر، وتختلف الكميات التي تجمع في المصدر والنظام التجميع، وترجع أهم مصادر هذه المياه ما يلي:

  • ‏مياه من مصادر منزلية وتجارية وأخرى مثل المدارس والمطاعم والفنادق. ‏
  • ‏المياه المستخدمة في الصناعية. ‏
  • بعض المياه الناتجة من الأمطار المختلطة بشبكة الصرف الصحي من خلال شبكات تصريف السيول. ‏
  •  المياه الجوفية. ‏

وتحتوي هذه المياه على العديد من العناصر الصلبة والذائبة، يمثل نسبة الماء فيها ٩٩.٩%

و١% الباقي عبارة عن مجموعة من الملوثات هي: ‏

  • ‏مواد عضوية (قابلة للتحلل ‏-غير قابلة للتحلل).
  • ‏ كائنات دقيقة حية تسبب الأمراض ‏
  • ‏عناصر مدعمة للتربة (نتروجين -فوسفور -بوتاسيوم ‏).
  • معادن ثقيلة. ‏
  • أملاح معدنية.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن مصادر المياه فى مصر

طريقة المعالجة لمياه الصرف الصحي 

  • تتم عملية معالجة مياه الصرف الصحي في عدة مراحل علاجية منها الطبيعية والكيميائية.
  • والفيزيائية التي يقوم فيها بإزالة المواد العضوية المواد الصلبة والكائنات الدقيقة أو تخفيضها إلى الحد الأدنى المقبول.
  • وقد يشتمل هذا على إزالة بعض عناصر المياه الغذائية التي تتميز بتركيزها العالي مثل (الفوسفور ‏-النيتروجين)

وتقسيم عمليات معالجة هذه المياه حسب درجتها إلى:

  • عملية معالجة تمهيدية: يتم في هذه المرحلة التخلص من القطع الكبيرة باستخدام منخل واسعة الفتحات وأجهزة سحق.
  • عملية معالجة أولية: في هذه المرحلة يتم إزالة المواد الصلبة والعضوية بالترسيب

وفي هذه ‏المرحلة يمكن إزالة 35 – 50 % من المواد القابلة للتحلل العضوية ونسبة 50 –70 % من المواد الصلبة ولا تعتبر هذه ‏الدرجة من المعالجة كافية لجعل هذا الماء صالح للاستعمال. ‏

  • عملية معالجة ثانوية: وفي هذه المرحلة يتم   عمل تحويل حيوي للمواد العضوية إلى كتل حيوية يمكن إزالتها بالترسيب في أحواض الترسيب الخاصة بهذه العملية، ويمكن تقسيم المعالجة الثانوية حسب سرعة التحليل للمواد العضوية (عمليات عالية المعدل -عمليات منخفضة المعدل يتم فيها إزالة ما يقرب 90 % من المواد العضوية القابلة للتحلل و‏‏85 % من المواد العالقة). ‏
  • عملية معالجة متقدمة: وهذه العملية تجرى في حال الحاجة للحصول على مياه عالية النقاوة، وتتمثل في (التخثر الكيميائي -الترشيح الرملي -الامتصاص الكربوني -التبادل الأيوني ‏‏-التناضح العكسي.
  • عملية التطهير: عن طريق حقن محلول الكلور إلى أحواض التطهير بجرعة 5 –10 مليجرام / لتر لمدة ١٥ دقيقة

استخدامات المياه التي يتم مُعالجتها

من الممكن استخدام المياه المعالجة في أغراض كثيرة بطريقة مباشرة أو بطريقة غير مباشرة، وعامةً فإن إعادة ‏استخدام المياه المعالجة بنسب مختلفة كالآتي: ‏

  • ‏‏في مجال زراعية 60 % ‏.
  • ‏في مجال صناعية 30 % ‏.
  • ‏مجالات أخرى مثل تغذية المياه الجوفية 10 % ‏.

شاهد أيضًا: طرق كشف تسريب المياه

مساوئ المياه المعالجة

  • تعتبر من أكثر مساوئ استعمال المياه المعالجة هي أنها قد تسبب مشاكل صحية في حال لم تتم معالجتها بشكل كامل، وصحيح حيث أنه قد يبقى فيها أنواع مختلفة من البكتيريا والفيروسات.
  • وكذلك تركيزات المواد الكيميائية والمعادن الثقيلة التي لا تتم إزالتها، والتي تسبب ‏أضرارا خطيرة للنباتات في حال استخدامها في الري.

من أهم مجالات استخدام المياه المعالجة

تعتمد نسبة المعالجة ودرجاتها على المجال التي سوف تستخدم فيه، وقد عرضت منظمة الصحة العالمية طرق خطوات معالجة المياه حسب الاستعمالات الشائعة لتلك المياه كالاتي:

‏لأغراض الشرب 

  • في حالات الجفاف يمكن استخدام مياه الصرف الصحي بعد تمام معالجتها لسد الاحتياجات من مياه الشرب

للمرافق الترفيهية

  • مثل مشروع سانتي ومشروع خزان الجدول الهندي وفي هذا الخزان يستلم المياه التي تم معالجتها من محطة تاهو الجنوبية بعد لإزالة (النتروجين -الفوسفور -البوتاسيوم)، وتوجد بها أجهزة ومرشحات رملية وامتصاص كربوني ويسع هذا ‏الخزان إلى ما يقرب من 27 مليون متراً مكعباً من المياه التي تم معالجتها وتستخدم لِعدة مجالات منها السباحة وصيد ‏الأسماك. ‏

في أغراض الزراعة

ويعتبر مشروع مدينة موسكيغون الواقعة بولاية مِشجان الأمريكية لإعادة استعمال، ومعالجة مياه الصرف الصحي من المشاريع الحديثة المتطورة بِغرض ‏الاستفادة من هذه المياه في مجال الزراعة.

    • وقد وضع لهذا المشروع بحثاً حيث تمر هذه المياه أولًا من خلال الأراضي الزراعية، وبعدها تصب في ‏البحيرة وتعتبر عملية مرور هذه المياه في الأراضي الزراعية أحد الطرق في ترشيح وإزالة الملوثات.
    •  بالإضافة إلى فائدتها العظيمة في ري بعض المحاصيل حيث يقوم هذا ‏المشروع بتوفير مياه تكفي لري أكثر من حوالي 2000 هكتار من الأراضي التي تُزرع بالمحاصيل المتنوعة مثل الذرة، والقمح الأخضر. ‏

في غرض إيقاف تدفق المياه المالحة:

  • يحدث هذا في المناطق الساحلية، وكذلك في الكثير من بلدان العالم يؤدي زيادة الطلب على المياه الجوفية لحدوث انخفاض في مستواه، ومنسوبيها مما يتسبب في وينتُج عنه دخول، وانسياب المياه ‏المالحة إلى الطبقات التي تحمل المياه العذبة.
  • تعتبر معالجة هذه المشكلة من خلال ضخ مياه الصرف الصحي التي تم عليها عمليات المعالجة في هذه المناطق مما يسبب ‏إيقاف تدخل المياه المالحة في طبقات المياه العذبة، وكذلك أيضاً الاستفادة منها في عملية تغذية المياه الجوفية، ويعتبر من أمثلة ذلك ما حدث في ولايتي كاليفورنيا -ونيويورك ‏الأمريكيتين. ‏
  • وقد أصدرت هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية فتوى شرعية تجيز استخدام مياه الصرف الصحي التي تم معالجتها فقد جاء هذا في الدورة الثالثة عشر، ‏وذلك بموجب قرار الهيئة رقم 64 بتاريخ 25-10-1398هـ بالنص التالي “بناءً على ما ذكره أهل العلم من أن الماء الكثير المتغير ‏بنجاسة يطهر.
  •  إذا زال تغيره بنفسه أو بإضافة ماء طهور إليه أو زال تغيره بطول مكث أو تأثير الشمس ودور الرياح عليه أو نحو ذلك ‏لزوال الحكم بزوال علته “انتهى. ‏

حيث انه يتم عمل تنقية لمياه الصرف الصحي طبقاً لطرق المعالجة المذكورة من منظمة الصحة العالمية فإن أسباب عدم طهارتها تكون قد تم إزالتها، ويمكن شربها بشرط ‏ألا تسبب أضرار صحية مستهلكها، ومع ذلك فإن المجلس يفضل الاستغناء عن استعمال المياه المعالجة في أغراض الشرب. ‏

شاهد أيضًا: ما هي مصادر تلوث المياه؟

وفي النهاية تعتبر عملية معالجة المياه من أهم وأفضل نتائج تطور العلم والأبحاث نظراً لنقص موارد المياه وتعرض بعض الدول لِلجفاف وندرة المياه، لهذا يعتبر معالجة المياه من أهم وسائل مكافحة هذه النُدرة.

مقالات ذات صلة