مقدمة عن الهندسة

مقدمة عن الهندسة، موقع مقال mqaall.com يقدم لكم مقدمة عن الهندسة، فلا أحد يستطيع أن ينكر أهمية مجال الهندسة في حياتنا اليومية، فلا يمكن للدول أن تبنى ولا كان من المحتمل أن نصل إلى تلك الرفاهية التكنولوجية التي نعيشها اليوم لولا علم الهندسة، لذلك سوف نقوم اليوم بتناول موضوع الهندسية وأهميته وبعض المعلومات التي قد يجهلها البعض.

مفهوم الهندسة

  • هي علم تطبيقي يعمل على توفير احتياجات الإنسان، ويقوم ذلك العلم على استخدام العديد من العلوم التطبيقية الأخرى مثل الفيزياء والرياضيات في العمليات الخاصة بالدراسة والتصميم.
  • لا يجب على المهندس أن يقوم بمهمة التصميم ولكن هناك أشخاص متخصصون في ذلك المجال ويطلق عليهم الفنيون، فهو يقوم باتباع إرشادات المهندس ويبرز ذلك من خلال التصميمات المطلوبة.
  • تم تسمية الأشخاص المتخصصون في مجال الهندسة بالمهندسين، وهناك الكثير من التخصصات المختلفة للهندسة وكل مهندس متخصص في أيهم لا يستطيع أن يقوم بممارسة تخصص آخر مثل مهندس البترول لا يستطيع أن يقوم بأعمال مهندس الجودة وهكذا.
  • وتدخل الهندسية في الكثير من المجالات مثل تصنيع الصواريخ الموجهة أو بناء السدود أو تأسيس محطات الكهرباء الكبرى، أيضا يعملون في تصنيع الأجهزة العلمية التي يتم استخدامها لاكتشاف الفضاء الخارجي.
  • ونجد الهندسة في تصنيع السيارات ومحطات تحلية وتنقية المياه، وفي الكثير من الأجهزة التكنولوجية مثل الحواسب الآلية والهواتف والبرامج الكثيرة التي ساعدت على تيسير الكثير من الأعمال والمهام الوظيفية.
  • أغرب ما قد نجده في مجال الهندسية أنه قديما كان المهندسون يقومون بالبناء والإنشاءات دون أي تصميمات، فكانوا يعتمدون فقط على التجربة والخطأ.
  • ولكن حديثا قد ظهرت الأماكن الدراسية والتعليمية التي تقوم بمد المعلومات الهندسية وتعليمها للأشخاص الراغبون، كما أنه أصبح هناك الكثير من المعايير والقياسات التي يتم الاعتماد عليها.

كما أدعوك للتعرف على: أصعب تخصصات الهندسة بالترتيب؟

معلومات تاريخية عن الهندسية

  • قبل خمسة آلاف عام عرفت الحضارة المصرية والحضارة البابلية بعض مبادئ الهندسة، وقد اتخذ البابليين نفس خطى المصريين في التطبيقات العملية فيما يخص الهندسة.
  • النظرية الثابتة الوحيدة عن الهندسة هي أنها تقوم على الأشكال والنظريات.
  • وقد نقلت لنا بردية رايند أن العلم في الحضارة المصرية القديمة كان يعتبر مجموعة من التقنيات ليس أكثر وأن الهندسة وقتها لا تتعدى المرحلة العملية.
  • ويتضح لنا من خلال الآثار التي نراها اليوم أن المهندسين المصريين القدامى كانوا على قدر كبير من العلم المتعلق بالحسابات والهندسة، وأكبر شاهد على ذلك الأهرامات.
  • الأهرامات تعطي دليل على علم المصريين بالمساحات والأحجام للأشكال الهندسية المختلفة، وكان يطلق قديما على المساحون اسم الحكماء، فلم يكن وقتها هناك من يفوقهم علما.
  • البابليون حرصوا على البحث في المجال العملي والتطبيقي فيما يتعلق بالمسائل الحسابية ولم يكتفوا بالنظريات، وقد توصل البابليون إلى حساب مساحات بعض الأشكال الهندسية مثل المستطيل والمثلثات ومتوازي المستطيلات ومحيط الدائرة وقطرها.
  • كما توصل البابليون إلى كيفية حساب ميل السدود وحساب القوة التي تؤثر عليها، ولا يمكن التغاضي عن نظرية فيثاغورث التي ما زالت أشهر النظريات إلى يومنا هذا في علم الهندسة.
  • وهم أول من اكتشفوا أن الزاوية الموجودة في منتصف الدائرة هي زاوية قياسها 90 درجة.
    • كما توصلوا إلى حساب أحجام الأسطوانة والمخروط المقطوع.
  • ومن أهم الكتب التاريخية في مجال الهندسة “الأصول” والذي قام بتأليفه عالم الرياضيات المشهور “إقليدس” وهو كذلك من أشهر الأسماء التي يتردد اسمها كثيرًا في مجال الهندسة.

تابع المعلومات التاريخية عن الهندسية

  • قام إقليدس بإثبات الكثير من النظريات الهندسية، وما زال كتابه من أهم المراجع الموجودة في كليات الهندسة في كل دول العالم.
  • كتاب “الأصول” يقوم بتناول علم الرياضيات في الزمان الذي كتب فيه وأيضا للأزمنة السابقة له، ويتكون الكتاب من 13 جزء.
  • أول ستة أجزاء تدور حول الهندسة المستوية، والجزء السابع يتناول الأعداد الأولية والقسمة.
    • أما الجزء الثامن فهو يدرس الأعداد التي يتم تربيعها وتكعيبها وأيضا المتواليات الهندسية.
  • الجزء التاسع من الكتاب يبحث في النظريات المتعلقة بالأعداد الفردية والأعداد الزوجية.
    • والجزء العاشر كان من أحدث الدراسات التي تناولت الأعداد الصماء.
    • وباقي الأجزاء تناولت العديد من النظريات المرتبطة بقياسات الدوائر والمجسمات ومعالجتها.
  • ومن أشهر العرب الذين حرصوا على البحث والدراسة في مجال الهندسة هو “سهل بن رستم القوهي”.
    • حيث إنه قام بتأليف 24 كتاب يتناولون العديد من النظريات والإثباتات الهندسية.
  • واهتم العلماء العرب بترجمة العديد من المؤلفات الهندسية للحضارات الأخرى.
    • كما كان من أوائل اهتماماتهم نظريات إقليدس الذي قام بإثباتها من خلال كتابه “الأصول”
  • ومن أهم الطفرات التي أدت إلى تطوير كبير في مجال الهندسة هي الاكتشافات الرياضية.
    • التي ظهرت في القرن التاسع عشر وأدت إلى الوصول إلى مداخل وطرق أخرى للهندسة.

كما يمكنك التعرف على: افضل تخصصات الهندسة فى المستقبل

أنواع التخصصات الهندسية

قديما لم يكن هناك الكثير من التخصصات الهندسية، فقط اقتصرت قديما على البناء والتشييد والطرق ووسائل التنقل.

ولكن مع التقدم والتطور الذي شهدته الهندسة فظهرت الكثير من الفروع والتي انقسمت عدة مرات مع التطور وإليكم بعض المعلومات حول هذه التخصصات:

1- الهندسة الطبية

  • تقوم الهندسة الطبية على الجمع بين النظريات الهندسية والمجالات الطبية للوصول إلى الأجهزة التي تساعد في معالجة الأمراض أو اكتشافها وتشخيصها.
  • ولعل من أهم ما أنتجته الهندسة الطبية الأجهزة الخاصة بمساعدة الأشخاص المصابون بالصمم أو المصابون بالعمى.
    • كذلك التوصل إلى تصنيع الأطراف الصناعية الذي أدى إلى تغيير الكثير من الأشخاص من المعاناة إلى ممارسة حياة طبيعية.
  • وأجهزة قياس الضغط وأجهزة الأشعة المختلفة وأجهزة المختبرات التي تقوم بقياس مستوى كفاءة العمليات
    الحيوية وأيضا معرفة نسبة الاختلالات التي قد يتعرض لها الجسم.
  • أيضا تدخل الهندسة الطبية في إنشاء وتأسيس المراكز الطبية والمستشفيات والمعامل وأماكن الأشعة،
    والبرامج الطبية التي أصبحت لديها القدرة على تشخيص المريض دون تدخل الطبيب.
  • وتقوم فكرة الأطراف الصناعية على الجمع بين خواص المواد وكمياتها والتفاعلات التي تحدث بينها وبين
    أعضاء جسم الإنسان وهي أكبر إثبات على كيفية الجمع بيم مجال الهندسة والطب.
  • وتقوم الهندسة الطبية على الجمع بين علوم الطب والأحياء والكيمياء مع الهندسة الكهربائية والهندسة الميكانيكية وهندسة المواد وخواصها.

2- الهندسة المدنية

  • تعتبر الهندسة المدنية من فروع الهندسة التاريخية، فهي من أول التخصصات التي ظهرت ولا زالت موجودة إلى يومنا هذا.
  • وتقوم الهندسة المدنية على التصميم وكيفية تنفيذ المشروعات المتعلقة بالبناء والإنشاء مثل الجسور والسدود،
    ويقوم المهندسون المدنيون بالمشاركة مع المهندسون المعماريون في أعمال البناء الخاصة بالمباني العادية
    كالمباني السكانية وغيرها.
  • أيضا تتضمن مجالات الهندسة المدنية تصميم وإنشاء المطارات ومحطات الري والصرف.
    • بجانب التزامهم بتنفيذ اللوائح والمعايير التي تضمن سلامة وأمن المنشآت على العنصر البشري والبيئي
  • هناك بعض التفرعات التي تندرج تحت تخصص الهندسة المدنية ومنها الدراسة الفيزيائية المتخصصة في خصائص التربة والصخور.
    • أيضا التخصص المتعلق بتصميم وسائل التنقل والطرق.
  • وهناك العديد من المهندسين المدنيين الذين يميلون إلى التخصص المتعلق بالتخطيط المدني والعمراني.
  • وتندرج الأعمال المتعلقة بمحطات القوى الكهرومائية والأدوات والأجهزة.
    • التي تقوم بالتحكم في مياه الفيضانات ووسائل الري العديد التي يتم استخدامها في مجال الزراعة

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: أنواع الهندسة ومجالاتها

وبهذا نكون قد انتهينا عزيزي القاريء من سرد بعض المعلومات الخاصة بمجال الهندسة وقمنا بالتعرف معا على مفهوم الهندسة وأيضا التطور التاريخي على ذلك المجال.

وعرفنا أن هناك الكثير من التخصصات المختلفة وذكرنا أشهر التخصصات الهندسية التي تثير الكثير من التساؤلات والاستفسارات.

مقالات ذات صلة