مقدمة عن المولد النبوي

مقدمة عن المولد النبوي، ولد أشرف الخلق وخاتم الأنبياء في اليوم الثاني عشر من ربيع الأول من عام الفيل.

في مكة المكرمة التي أضاءها بجماله، للمولد النبوي والنبي خصيصاً مكانه كبيرة في قلوب المسلمين وفي هذا المقال سنتحدث عن الرسول صلَ الله عليه وسلم.

مقدمة عن المولد النبوي

سوف نتناول في هذا المقال موضوع مقدمة عن المولد النبوي، ولد الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام.

بمكة فكان خير خلف لأبيه الهاشمي عبد الله بن عبد المطلب ومصدر فخر وسعادة لجده عبد المطلب الذي تبناه بعد وفاة أمه.

  • ثم تولى أمره عمه أبي طالب من بعد جده عبد المطلب، حيث عاش الرسول الكريم أربعين سنة قبل البعثة.
    • وثلاث عشرة سنة بعدها في مكة المكرمة، ثم قضى العشرة سنوات الباقية من عمره في المدينة المنورة.
  • ينتظر المسلمون يوم ميلاد الرسول صل الله عليه وسلم فتكثر مظاهر الفرحة والسعادة في الدول العربية والإسلامية عند حلوله.
  • رغم أنه ليس من أعياد المسلمين المشروعة إلا أن رغبتهم في الاحتفال.
    • بهذا اليوم تعظيماً للذي جاء فيه حامل الرسالة النبوية هداية للبشرية تكون كبيرة.
  • يدفعهم حبهم الشديد للرسول بالفرح بهذا اليوم العظيم تكريما له وتزداد الشوارع.
    • بهجة في ذكرى ميلاد الحبيب، فتفوح روائح البخور والمسك من بعض البيوت.

عادات تفعلها المسلمين في مولد الرسول عليه الصلاة والسلام

تعقد جلسات الذكر في المساجد، حيث تعلوها الترنيمات الخاصة بالمدائح النبوية الجميلة.

  • وتنصب الخيام التي تمتلئ بأصناف الحلوى ويتم رؤية الناس في هذه الخيام حاملين من كل صنف لأولادهم وفقا للعادات والتقاليد المتعارف عليها.
  • في هذا اليوم العظيم يفضل قراءة الأذكار، والصلاة على الرسول صل الله عليه وسلم لتنال شفاعته يوم الدين.
    • كما يجب أن نستغل هذه الذكرى بكل ما هو مفيد من عمل الخيرات مثل الصوم على سبيل المثال.
  • ويجب إخراج الصدقات وعمل الخير وتلاوة الأحاديث النبوية الشريفة وأن نكثر من السنن.
    • ونجمع الأطفال والشباب في حلقات ونذكر المواقف النبوية السمحة ليتعرفوا على نبيهم وهادي الأمه أكثر.
  • وأيضا لكي يتلمسوا حلاوة أخلاقه بقلوبهم، ويتمثلون بطباعه السامية في معاملاته فلا ينقطعون عنه ولا يغيبون عن محاسنه.
  • توفي رسول الله محمد صل الله عليه وسلم في شهر ربيع الأول من العام الحادي عشر للهجرة.
  • وترك فينا شوقا للقائه لا ينتهي فيجب أن نسعى ليكون هذا دافعا لنا لعمل الخيرات، وأن نستحضر الرقابة الإلهية والنبوية لنا.
  • كما قال الله في كتابه العزيز (وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون).
    • ويجب أن نعتصم بحبل الله ورسوله كي لا نضل ولا نشقى أبدا.

اقرأ أيضًا: موضوع عن الرسول صلى الله عليه وسلم مختصر

فائدة استذكار المولد النبوي

هناك الكثير من الفوائد التي يحصل عليها المسلم من استذكاره لميلاد الرسول صل الله عليه وسلم واستذكار خصاله الكريمة.

ومن هذه الصفات سوف نذكرها بمقال مقدمة عن المولد النبوي:

  • التقرب من النبي عليه الصلاة والسلام ومحبته بذكر السيرة النبوية له وأخلاقه، وصفاته ونشر ذلك بين جميع الناس.
  • الاعتراف بإحسانه على أمته فقد أخرج الأمة من الظلمات إلى النور والهدى والسعادة.
  • إتباع الرسول وأن نقتدي بأخلاقه الكريمة كتواضعه، ورحمته، وكرمه.
    • وغيرها من الأخلاق وهذا يستدعي محبة الله عز وجل في قوله تعالى (قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله يغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم).
  • الثبات على الإيمان في قوله تعالى (وكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت بِه فؤادك وجاءك في هـذه الحق وموعظة وذكرى للمؤمنين).
  • التصدق والإحسان إلى الفقراء واليتامى والمحتاجين وأن نظهر الفرح والسرور ممّا يشعر الناس بمحبة وتعظيم النبي عليه الصلاة والسلام.
  • تعبير للفرح والبهجة وحب النبي عليه الصلاة والسلام الذي يعتبر حبه من أصول الإيمان.
    • لقوله صلى الله عليه وسلم (لا يؤمن أحدكم، حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين).

أسباب حب النبي الكريم

توجد الكثير من الأسباب التي توجب محبة النبي الكريم عليه الصلاة والسلام ومنها أمر الله سبحانه وتعالى بمحبة النبي:

  • وهذا الأمر يعد من شروط صحة الإيمان، لقوله عليه الصلاة والسلام
    • (ثلاث من كن فيه وجد بهِن حلاوة الإيمان، من كان الله ورسوله أحب إليه مما سواهما).
  • كما أن نطلع على سيرته، وصفاته، وخصاله الكريمة، وأخلاقه وحرصه على هداية الأمة.
    • وإنقاذها من الضلال، ورحمته بهم، فكل هذا يوجب محبته عليه الصلاة والسلام.

قد يهمك: موضوع تعبير عن مولد النبي بالعناصر والمقدمة والخاتمة

رضاعة الرسول وكفالته

  • بدأت مرحلة الرضاعة عند ولادة الرسول عليه الصلاة والسلام من أمه آمنة بنت وهب إذ أرضعته سبعة أيام، ثم أرضعته بعد آمنة أم حمزة بن عبد المطلب.
  • فأَرضعته مع عبد الله بن عبد الأسد المخزومي الملقب بأبي سلمة، فتشاركا في الرضاعة.

حادثة شق صدر رسول الله صل عليه وسلم

  • رضع الرسول الكريم بعد ذلك من حليمة السعدية أم كبشة حليمة بنت أبي ذؤيب عبد الله بن الْحارث السعدية.
  • فبقي في رِعايتها حتى أتم رضاعته، وفي رضاعته منها أقوال مختلفة، فقيل في ذلك عامين وشهر، وقيل أربع سنين، وقيل خمس وشهر.
  • فكانت تروي ما أصابها وقومها من قحط وفقر وضعف، حتى كانوا لا يجدون ما يكسر ضعفهم.
    • ولا ما يشبع أطفالهم ولا مواشيهم، ثم تغير حالهم بعد ذلك.
  • تغير حالهم بقدوم الرضيع محمد عليه الصلاة والسلام، فحلت بهم وبأرضهم بركة ورزق وخير لم يعهدوا.
  • وأرضعت معه ابن عمه أبا سفيان بن الحارث بن عبد المطلب وعندها كانت حادثةُ شقِّ صدره.
  • بقي الرسول صلى الله عليه وآله وسلم عند مرضعته حليمة السعدية في بادية بني سعد السنوات الخمس الأولى من عمره.
    • حيث وجد في هواء الصحراء وخشونة عيش البادية ما يسرع به إلى النمو، ويزيد من وسامته وحسن تكوينه.
  • وفي هذه الفترة وقبل أن يبلغ الثالثة من عمره حدثت حادثة شق الصدر ففي السنة الصحيحة.
  • عن أنس رضي الله عنه أن (رسول الله صل الله عليه وسلم أتاه جِبريل عليه السلام.
    • وهو يلعب مع الغلمان فأخذه فصرعه فشق عن قلبه فاستخرج قلبه فاستخرج القلب فاستخرج منه علقة.
    • فقال هذا حظ الشيطان منك ثم غسله في طست من ذهب بماء زمزم ثم لأمه.
    • ثم أعاده في مكانه وجاء الغلمان يسعون إلى أمه فقالو إن محمد قد قتل فاستقبلوه وهو منتقع اللون).

 الرسول قبل البعثة

  • اشتغل رسول الله في التجارة مع خديجة مع غلامها ميسرة، وبعد أن رأت.
    • ما كان عليه من البركة والأمانة عرضت عليه أن يتزوجها وفعل، وكانت تكبره بخمسة عشر سنة.
  • إذ كانت تبلغ الأربعين من عمرها وكان عمر الرسول وقتها خمسا وعشرين عاما.
  • وشهد الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام بنيان الكعبة وهو في عمر الخامسة والثلاثين.
    • واستحكم في وضع الحجر الأسود وكان أهل مكة في خلاف على وضع الحجر، ولكن بعدها قد ارتضوا بحكمه.

شاهد أيضًا: موضوع عن الرسول قدوتنا

بعثة الرسول صل الله عليه وسلم

  • بعث عليه الصلاة والسلام نبيا عندما تم سن الأربعين، فآمنت به خديجة، وابن عمه علي بن أبي طالب، وصديقه أبو بكر الصديق.
  • وأيضا زيد بن حارثة، ومعهم عثمان بن عفان، وطلحة، والزبير، وعبد الرحمن بن عوف، وسعد بن وقاص، وأبو عبيدة بن الجراح.
  • فأسر دعوته لمدة ثلاث سنوات، ثم أذن الله لنبيه بالجهر في دعوته، فلقى من أذى الكفار وتصديهم لدينه أمراً كبيرا فتصدى له وحاربوا دعوته.
  • فكانت زوجته خديجة تخفف حزنه، وتشد من عزيمته وتشجعه، وما زالوا على ذلك حتى توفي في عام الحزن.

لا تنسى قراءة: قصة المولد النبوي الشريف

وفي نهاية المقال نكون قد تحدثنا كل ما يخص موضوع مقدمة عن المولد النبوي وذكرنا به مولد الرسول واحتفالات خاصة بالمولد النبوي كما أوضحنا بعض المعلومات الخاصة بحياته وقبل البعثة وبعد البعثة.

مقالات ذات صلة