هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية؟

هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية؟، موقع مقال mqaall.com ينشره لكم، حيث أنه يعتبر نحر الأضحية من أهم القربات وأعظم السنن التي يتقرب بها العبد إلى ربه عملا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم (من ذبح بعد الصلاة ثم نُسكه فقد أصاب سنة المسلمين).

هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية؟

مع اقتراب عيد الأضحى يتساءل الكثير من الشخص هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية أم لا يجوز؟ ولقد أفتى الكثير من العلماء في هذه المسألة على عدة آراء من أهمها ما يأتي:

  • اتفق الكثير من العلماء بأن لا يجوز لأكثر من شخص الاشتراك في ثمن أضحية الشاة والخروف لأنه تجزئ عن الشخص وأهل بيته.
    • ولكنه يجوز الاشتراك في ثمن الأضحية إذا كانت من الإبل والأبقار.
  • كما أضافوا إلى أنه يمكن أن يشترك في ثمن أضحية الإبل والأبقار سبعة أشخاص سواء كان تجمع بينهما صلة قرابة أو لا تجمعه أي صلة قرابة.
    • حيث يمكن لأي شخص الاشتراك في ثمن الأضحية.
  • واستدلوا على هذا الرأي بما قام به الصحابة رضوان عليهم في صلح الحديبية عندما اشترك سبعة أشخاص منهم في نحر هدي.
  • أما الدليل الذي استدلوا به في أنه لا يجوز الاشتراك في خروف الأضحية عن عطاء بن يسار رضي الله عنه قال:
    • (سألت أبا أيوب الأنصاري كيف كانت الضحايا على عهد الرسول صلى الله عليه وسلم؟ فقال كان الرجل يضحي بالشاه عنه وعن أهل بيته فيأكلون ويُطعمون).
  • وبناء على هذا الحديث فإن أضحية الخروف أو الشاه تجزئ على الرجل وأسرته وأهل بيته كما يمكن تجزئتها على أقاربه الذين يعيشون معه في منزل واحد.
  • وإذا انفصل الشخص الذابح عن أهل بيته فلا يجوز أن يشترك أحد من عائلته في ثمن أضحية الشاة.

كما يمكنك التعرف على: معلومات عن الخروف ومكانته في الإسلام

ما حكم اشتراك الغير في نية الأضحية؟

  • ذهب بعض علماء الدين بأنه يجوز للشخص المضحي إشراك غيره في نية الأضحية دون الاشتراك في ثمنها.
  • والدليل على ذلك ما فعله النبي صلى الله عليه وسلم عندما ضحى بكبش فقال عني وعن كل شخص لا يستطيع أن ضحي من أمتي.
  • وبناء على ذلك إذا قام الشخص بنحر واحدة من الشاة سواء كانت من الأغنام أو الماعز عن نفسه وعن أسرته أجزأ كل من نواه سواء كان حي أو ميت.
  • أما إذا لم يخص أحدا بالذكر فإن هذه الأضحية تجزأ عن نفسه وأهل بيته فقط دون غيرهم.

ما المقصود بالأضحية؟ وما هي أحكامها؟

  • الأضحية هي اسم يدل على الذبح والنحر في أوقات مخصوصة ومعلومة والتي يطلق عليها أيام النحر.
  • وهي من السنن التي يتقرب بها العباد إلى الله سبحانه وتعالى من أجل الحصول على الأجر والثواب العظيم في الدنيا والآخرة.
  • أما التذكية فهي عبارة عن الأسباب التي تحل للشخص تناول الحيوانات البرية كما أنها تتضمن معنى الذبح والنحر معا.
  • وغالبا ما تشتمل الأضحية على الثور حيث يمكن للشخص طعنة أو رمية بالسهم مع انعقاد نية الأضحية.
    • ولكنه يشترط أن يذكر اسم الله وهو يطعنه فيقول بسم الله الرحمن الرحيم.
  • أما بالنسبة لحكم الأضحية فهي تعد من السنن المؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم فيحصل الشخص الذي يقوم بها على أجر عظيم.
    • وثواب كبير ومن لا يستطع فليس عليه شيء.
  • ولقد تم ذكر الأضحية في أكثر من مرة في القرآن الكريم وفي السنة النبوية الشريفة فلقد قال الله عز وجل في كتابه العزيز:
    • (إنا أعطيناك الكوثر فصل لربك وانحر إن شانئك هو الأبتر).
  • ولقد ورد في السنة النبوية المطهرة العديد من الأحاديث التي تؤكد بأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يفعل ذلك.
    • بالإضافة إلى ذلك يوجد عدد من الأحاديث النبوية التي توضح للمسلمين فضل الأضحية وترغبهم في القيام بها.
  • والدليل على الأضحية من السنة النبوية حديث أنس بن مالك رضي الله عنه وأرضاه بأن قال:
    • (ضحى رسول الله صلى الله عليه وسلم بكبشين أملحين أقرنين ذبحهما بيده وسمى وكبر ووضع رجله على صفاحهما).

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: ما يقال عند ذبح الأضحية

ما هي الشروط الخاصة بالأضحية؟

وبناء على هذا السؤال هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية فإنه يوجد العديد من الشروط التي يجب على المضحي مراعاتها عند ذبح الأضحية ومن أهم هذه الشروط ما يأتي:

  • يجب أن تكون الأضحية من الأصناف التي تم ذكرها في القرآن وهي الإبل والأبقار والجاموس والأغنام والماعز.
    • فإذا كانت الأضحية من الطيور لا تعتبر أضحية ولا تصح من الشخص.
  • ومن أهم الشروط الخاصة بالأضحية خلوها من العيوب التي تؤدي إلى حدوث نقص في لحمها وشحمها ومن هذه العيوب العمياء هي التي لا تستطيع أن ترى بأعينها.
  • ولا يصح أن تذبح البهيمة مقطوعة اللسان سواء كان مقطوعا كليا أو جزء بسيط منه كما لا يجوز أيضا ذبح الماشية التي قطع أنفها أو إحدى أذنيها.
  • ومن العيوب أيضا التي تجعل الماشية غير صالحة للأضحية أن يكون بها علة واضحة لكل من يراها.
  • يجب أن تبلغ بهيمة الأنعام السن الذي حددته الشريعة الإسلامية وهي أما أن تكون بنت عامين.
    • أو تجاوزت سن العامين وهذا الأمر بالنسبة للإبل والبقر والماعز.
  • وإذا كانت الأضحية من الضأن فلا بد أن تكون جذعة أو فوقها فلا يصح للشخص التضحية بالضأن الغير جذعة.
  • ومن هنا يتبن لنا بأن الإبل المسنة من بلغت الخمسة أعوام ودخلت في عامها السادس.
    • أما بالنسبة للأبقار المسن فهي من أتمت العامين ودخلت في السنة الثالثة.
  • والمسن من الماعز هو من تجاوز العام الواحد ودخل في الثاني والضأن هو من أتم الستة أشهر ودخل في السابع.
  • وذهب العلماء بأنه يجوز للشخص المضحي أن يتناول جزء من ذبيحته وينتفع بها سواء بلحمها وجلودها.
    • وأحشائها كما يجوز التصدق بالأضحية على الفقراء والمحتاجين.

هل يجوز للزوجين الاشتراك في ثمن خروف الأضحية؟

  • واستنادا إلى هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية ذهب علماء الأمة الإسلامية إلى أن أقل شيء يجزئ في الأضحية الخروف بأكمله.
    • أو الشاة كاملة ولا يجوز لأكثر من شخص الاشتراك فيها.
  • بل يجب على الشخص المضحي أن يقوم بدفع ثمن خروف الأضحية بنفسه دون إشراك غيره.
    • ولكن يجوز له إشراك ما يريده من الأشخاص في ثواب هذه الأضحية.
  • ولقد اختلف العلماء في مسألة قيام الشخص بذبح ذبيحة واحدة وجمع بين نية الأضحية والعقيقة على رأيين.
    • حيث ذهب أصحاب الرأي الأول بأنه يجوز للشخص فعل ذلك ووافق على هذا الأمر.
  • بينما ذهب أصحاب الرأي الثاني بأنه لا يصح للشخص ذبح الذبيحة بنية الأضحية.
    • ونية العقيقة لأن الهدف من العقيقة أن تكون فدية عن المولود أما الأضحية فهي فداء عن الشخص.
  • وبناء على ذلك ذهب فقهاء الأمة إلى أنه لا يجوز للمرأة الاشتراك مع زوجها في ثمن خروف واحد.
    • سواء كانت النية من الذبح عقيقة أو أضحية أو كلاهما معا.
  • وإنما يجوز للزوجة أن تهب مالها لزوجها لكي يقوم بشراء الخروف بعد ضم النقود معا ثم يقوم بذبحة بالنية التي يريدها.

كما أدعوك للتعرف على: شروط الأضحية والمضحي كاملة

وبذلك نكون قد قدمنا لكم كافة المعلومات والبيانات عن هذا التساؤل هل يجوز الاشتراك في خروف الأضحية كما تحدثنا عن أهم شروط الأضحية وما المقصود منها وما الفرق بينها وبين التذكية.

مقالات ذات صلة