هل يجوز الاستحمام من الجنابة بدون غسل الشعر المكوي؟

هل يجوز الاستحمام من الجنابة بدون غسل الشعر المكوي، موقع مقال mqaall.com يقدم لكم هذا الموضوع، حيث نتعرف على حكمه بالتفصيل، كما سوف نذكر آراء العلماء والفقهاء في هذا الحكم ونتعرف عن كل ما يتعلق بهذا الموضوع.

هل يجوز الاستحمام من الجنابة بدون غسل الشعر المكوي؟

  • يدور الكثير حول سؤال هل يجوز الاستحمام من الجنابة بدون غسل الشعر المكوي، ورد عنها أنه لا يجوز حتى يغسل جميع الجسد، ويعتبر الشعر جزء من الجسد.
  • وقد ورد عن الدكتور مجدي عاشور المستشار العلمي لمفتي الجمهورية أنه لا يجوز حتى يتخلل الماء الشعر ويصل إلى الجذور حتى تكتمل أركان الغسل.
  • كما أضاف حمدي عاشور أن للغسل ركنان حتى يتم على أصح وجه وهما النية، وتعميم الجسد بالماء، والشعر جزء من الجسد.
  • كذلك كما ذكر الدكتور حمدي عاشور أيضا حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال ” تحت كل شعرة جنابة”، فيجب إيصال الماء إلى الجذور وطهارتها.
  • كما ذكر الدكتور حمدي حديث عائشة رضي الله عنها كدليل لوجوب غسل الشعر ووصول الماء إلى الجذور حيث قالت:
    • كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا اغْتَسَلَ مِنْ الْجَنَابَةِ يَبْدَأُ فَيَغْسِلُ يَدَيْهِ ثُمَّ يُفْرِغُ بِيَمِينِهِ عَلَى شِمَالِهِ فَيَغْسِلُ فَرْجَهُ ثُمَّ يَتَوَضَّأُ وُضُوءهُ لِلصَّلاةِ.
    • ثُمَّ يَأْخُذُ الْمَاءَ فَيُدْخِلُ أَصَابِعَهُ فِي أُصُولِ الشَّعْرِ حَتَّى إِذَا رَأَى أَنْ قَدْ اسْتَبْرَأَ حَفَنَ عَلَى رَأْسِهِ ثَلاثَ حَفَنَاتٍ ثُمَّ أَفَاضَ عَلَى سَائِرِ جَسَدِهِ ثُمَّ غَسَلَ رِجْلَيْهِ”.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: كيفية الغسل من الجنابة بدون غسل الشعر

حكم تخليل المرأة شعرها دون صب الماء

  • ذكر أنه لا يكفي تخليل المرأة شعرها دون صب الماء عليه ولو لمرة واحدة.
  • كما أنه لا يجوز تخليل الأصابع المبللة أو الرطبة في الشعر للاغتسال من الجنابة.
  • كذلك ذكر أنه يجب صب الماء على الرأس ولو لمرة ولكن السنة ثلاث.
  • كما ذكر في حديث أم سلمة حين قالت للرسول صلى الله عليه وسلم:
    • يا رسول الله! إني أشد شعر رأسي، أفأنقضه لغسل الجنابة؟ -وفي رواية:
    • والحيضة؟ عند مسلم رحمه الله- قال: يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات، ثم تفيضي عليك الماء؛ فتطهري”.

أقوال العلماء في غسل الشعر المكوي من الجنابة

  • اتفق العلماء على أن غسل الشعر واجب في الجنابة لا خلاف فيه، ولكن الخلاف هنا على غسل ما استرسل من الشعر وبل ما على الجسد منه.
  • قال ابن قدامة في المغني أن غسل ما استرسل من الشعر وبل ما على الجسد منه فيه وجهان.
  • الوجه الأول وهو الوجوب، وهو قول الشافعي وظاهر قول الأصحاب.
    • كما أنهم استدلوا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال: تحت كل شعرة جنابة، فبلوا الشعر، وأنقوا البشرة”.
    • كما قالوا أن الشعر نابت في محل غسل فوجب غسله، مثل الحاجبين وأهداب العينين.
  • الوجه الثاني وهو قول أبى حنيفة والخرقي، حيث قالوا أنه لا يجب.
    • كما استدلوا بقول الرسول لأم سلمة “يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات” بالرغم من أنها أخبرته بشد ضفر رأسها.
    • كما قالوا أن الشعر لا حياة فيه ولا ينجس بموته، وأنه ليس من أجزاء الحيوان، ولو وجب بله لوجب نقضه ليعلم أن الغسل أتى عليه.
    • وقالوا في حديث ” بلوا الشعر” أنه ضعيف ولم يرويه إلا الحارث بن وجيه وهو ضعيف الحديث.
  • القول الراجح هو وجوب غسل الشعر بدون نقض المضفور منه، إذ أنه لا مشقة فيه.

اقرأ من هنا عن: كيفية الغسل من الجنابة للمرأة

مسببات الجنابة عند المرأة

  • عند انتهاء فترة الحيض أو النفاس تكون المرأة جنب ويجب عليها الاغتسال والطهارة.
  • الاحتلام أثناء النوم أيضا من مسببات الجنابة ووجب الغسل والطهارة.
  • وطبيعي أيضا أن يكون بعد الجماع جنابة سواء نزل مائها أم لا، ووجب عليها الغسل والطهارة.

كيفية الغسل والطهارة من الجنابة

  • أولًا يجب توافر النية للطهارة والغسل.
  • قول البسملة “بسم الله الرحمن الرحيم”
  • غسل كف اليد ثلاث مرات.
  • ثم غسل الفرج باليد اليسرى جيدًا، حيث أنه موضع الجنابة.
  • يجب تطهير اليد اليسرى جيدًا وتدليكها والتأكد من إزالة أي شيء عالق بها.
  • ثم يتوضأ الشخص كما كان يتوضأ لإقامة الصلاة.
  • صب الماء على الشعر كله وغسله من جذوره حتى أطرافه، ومن ثم مسح الرأس ثلاث.
  • من السنة صب الماء مرة واحدة على الجسم كامل مع التدليك.

اقرأ أيضًا: كيفية الاغتسال من الجنابة للنساء والرجال

هذا وقد ذكرنا كل ما يتعلق بما يدور حول سؤال هل يجوز الاستحمام من الجنابة بدون غسل الشعر المكوي، كما ذكرنا آراء العلماء حول ذلك الموضوع وما يدور حوله بالتفصيل.

مقالات ذات صلة