أضرار حبوب المغنيسيوم

أضرار حبوب المغنيسيوم تكمن في تناولها بدون الاحتياج لها، لأن الجسم يحصل على الماغنيسيوم من خلال تناول الأطعمة التي تتكون منها.

وفي حالة زيادة نسبة هذا العنصر بالجسم يؤدي إلى الحاق الضرر به بشكل أو بأخر، وفي هذا الموضوع سنتعرف على أضرار حبوب الماغنسيوم المختلفة.

أضرار حبوب المغنيسيوم

  • يكتسب العديد من الناس الكمية الكبيرة من الماغنسيوم عن طريق تناول الأطعمة التي تتكون منه.
  • وفي حالة تناول المكملات الغذائية فإن ذلك يؤدي إلى استهلاك هذا العنصر بأكثر من اللازم، مما ينتج عنه تعرض الإنسان للخطر.

درجة أمان حبوب المغنيسيوم

  • يعد استهلاك مكملات الماغنسيوم بالشكل الصحيح من الأمور الآمنة لدى البعض.
    • كما يعد استهلاكه في جرعات تقل عن 350 مليجرام يوميًا من الأمور الآمنة لدى بعض الأفراد في سن البلوغ.
  • ولكن هناك بعض الأعراض الجانبية التي قد تحدث لدى البعض مثل:
    • الإصابة باضطرابات المعدة.
    • قد يصاب الفرد بالتقيؤ.
    • من أعراض تناول حبوب المغنيسيوم الإصابة بالإسهال والغثيان.
  • وفي حالة استهلاك مكمل الماغنسيوم بجرعات كبيرة تزيد عن 350 مليجرام يوميًا، فقد يكون ذلك غير آمنًا.
  • حيث قد ينتج عن ذلك تخزين كميات كبيرة من هذا العنصر وتراكمها بالجسم، فيؤدي ذلك إلى حدوث بعض المشكلات الصحية الخطرة، مثل:
    • عدم استقرار النبضات القلبية.
    • وأيضا تعرض ضغط الدم للانخفاض.
    • بالإضافة إلى الإصابة ببطء في العملية التنفسية.
    • كما أن من نتائج تخزين كميات كبيرة من المغنسيوم الإصابة بالغيبوبة.
    • وأيضا تعرض الفرد للارتباك.
    • قد ينتج عن تراكم المغنيسيوم في الجسم التعرض للوفاة.

درجة أمان استخدام حبوب المغنسيوم للعامل

  • في حالة تناول المرأة الحامل أو المرضع لمكملات المغنيسيوم فإن ذلك يعد من الأمور الآمنة أحيانًا.
  • وذلك في حالة الحصول عليه بجرعة تقل عن 350 مليجرام في اليوم الواحد.
  • وأشارت بعض الدراسات إلى أن تناول الماغنسيوم من أجل منع الولادة المبكرة قد يتسبب في إصابة الجنين بالمشكلات الصحية الخطرة.
  • ومن جانب آخر فإن استهلاك جرعة كبيرة من الماغنسيوم قد يكون غير آمنًا.
    • فقد يتسبب في الإصابة بالإسهال، بالإضافة لزيادة نسبته بالدم.
  • كما أن تناول الجرعة الموصوفة من المغنسيوم بالوريد أو بالحقن بمدة لا تتجاوز الخمسة أيام.
    • قد يتسبب في الإصابة بالمشكلات المختلفة للعظام وللدماغ لدى الطفل في مرحلة الرضاعة الطبيعية.
  • ويعد تناول الأطفال للماغنسيوم بالجرعات المناسبة منه من الأمور الآمنة أحيانًا.
    • وذلك عند استهلاكه بجرعة تقل عن 65 مليجرام للأطفال الذين يتراوح أعمارهم بين 1 عام إلى 3 أعوام.
    • وعند تناوله بجرعات تقرب من 110 مليجرام لمن يتراوح عمره من الأطفال بين 4 أعوام إلى 8 عام.
    • وبجرعة تقدر بـ350 مليجرام لمن يزيد عمره من الأطفال عن ثمانِ أعوام.
  • ولكن يجب العلم أن تناول الأطفال الماغنسيوم بجرعات كبيرة يعد غالبًا من الأمور الغير آمنة.

شاهد أيضا: حبوب المغنيسيوم .. دواعي استخدامها ومصادرها؟

محاذير استهلاك حبوب المغنيسيوم

هناك بعض المحاذير من تناول مكمل الماغنسيوم لتجنب الإصابة بالمشكلات والمضاعفات الصحية المختلفة، ومن أهما ما يلي:

الاضطراب النزفي

من المعروف أن الماغنسيوم يعمل على إبطاء تجلط الدماء، وقد ينتج عن استهلاك الماغنسيوم زيادة خطر الإصابة بالنزيف وحدوث الكدمات للأفراد المصابون بالاضطراب النزفي.

مرض السكري

مرض السكري من الأمراض التي تزيد من خطر عدم امتصاص الجسم للمغنسيوم، ففي حالة الإصابة بالسكري وعدم التحكم الجيد فيه فإنه يصعب على الجسم امتصاص الماغنسيوم بالكمية التي يحتاجها، ومن ثم مواجهة العديد من المشكلات الصحية المختلفة.

كبار السن

يزيد خطر نقص الماغنسيوم لكبار السن نتيجة لانخفاض قدرة أجسامهم على امتصاصه فضلًا عن إصابة البعض منهم بالأمراض التي قد تعيق أجسامهم عن امتصاص هذا العنصر المهم.

الإصابة بالإحصار القلبي

على المصابون بالإحصار القلبي – المعروف إنجليزيًا باسم Heart Block – عدم تناول الكميات الكبيرة من حبوب المغنيسيوم بالوريد حتى لا يتعرضون للمشكلات الصحية الخطيرة.

الأمراض التي تعيق امتصاص الماغنسيوم

من الممكن أن تتأثر الكميات الخاصة بالماغنسيوم والتي تمتصها الجسم بسبب الإصابة ببعض الأمراض، كالالتهاب المعدة، والإصابة بالأمراض المناعية، بالإضافة لداء الأمعاء الالتهابي.

المشكلات الكلوية

  • حيث تصاب الكلى التي لا تعمل بالشكل الكامل بالمشاكل في تصفية الماغنسيوم من الجسم، ولذلك في حالة استهلاك جرعات كبيرة من الماغنسيوم إلى تخزين بالجسم.
  • وفي حالة تراكمه بشكل زائد في الجسم قد يؤدي ذلك إلى حدوث بعض المشكلات الصحية الخطيرة.
  • ولذلك ينصح الأفراد المصابون بالمشاكل الكلوية كالفشل الكلوي بعدم تناول حبوب المغنيسيوم.

متلازمة تململ الساقين

  • تعد متلازمة تململ الساقين هي – المعروفة إنجليزيًا باسم Restless Legs Syndrome- الاضطرابات التي ينتج عنها كثرة تحريك الساقين.
  • وقد يمتلك الأفراد المصابون بهذه الاضطرابات نسب عالية من الماغنسيوم.
  • ولكن لا تتوفر دراسات كافية تدل على ما إذا كان هذا العنصر هو المسبب لمتلازمة تململ الساقين، وأحيانًا يكون سبب الإصابة بها هو نقص الماغنسيوم أيضا.

قد يهمك: أضرار تناول حبوب المغنيسيوم

التداخلات الدوائية

عند تناول حبوب المغنيسيوم الغذائية فيجب الحرص عند تناول العقاقير الطبية التالية لتجنب التفاعلات الكيميائية معها:

العقاقير المضادة للحموضة

تعمل العقاقير الطبية التي تعمل كمضادة للحموضة على تقليل تأثير الملين للماغنسيوم، وقد يلزم للأفراد الذين يستهلكون الماغنسيوم للتليين زيادة جرعته عند تناول الأدوية المضادة للحموضة.

المضادات الحيوية

  • تمتلك بعض أدوية المضاد الحيوية المعروفة باسم أمينوغليكوزيد – التي تعرف إنجليزيًا باسم Aminoglycosides- التأثير في العضلات.
    • وهو نفس التأثير الذي يسببه تناول المغنيسيوم، لذلك فيجب وقف تناول حبوب المغنيسيوم أثناء تناول هذا الدواء لتجنب حدوث أي مشكلات صحية بالعضلات.
  • وفي بعض الحالات الأخرى قد يعمل الماغنسيوم على تقليص الكميات التي يقوم الجسم بامتصاصها من أنواع محددة من أدوية المضاد الحيوي.
    • حيث يتسبب استهلاك الماغنسيوم مع هذا المضاد الحيوي في إضعاف فاعليته.
  • وحتى نتجنب حدوث هذه المشكلة فيجب على الفرد استهلاك المضاد الحيوي قبل 120 دقيقة على الأقل من تناول حبوب المغنيسيوم الغذائية.
    • أو بعد مرور مدة تتراوح بين 4 إلى 6 ساعات من تناولها.

البيسفوسفونات

  • يعمل الماغنسيوم على تقليل الكميات التي يقوم الجسم بامتصاصها من الدواء الذي يُعرف بالبيسفوسفونات – المعروفة إنجليزيًا باسم Bisphosphonates -.
  • كما يعمل على تقليل فاعليته عند استهلاكه مع الدواء في وقت واحد، ولنتمكن من تجنب ذلك يفضل تناول هذا الدواء قبل 120 دقيقة على الأقل من تناول حبوب المغنسيوم.

الديجوكسين

قد تعمل حبوب الماغنيسيوم على تقليل كميات دواء Digoxin التي يقوم الجسم بامتصاصها، مما يفشل في علاج المرض الموصوف لأجله.

غابابنتين

  • من أضرار حبوب المغنيسيوم أنها قد تقلل من الكميات التي يقوم الجسم بامتصاصها من عقار غابابنتين – المعروف إنجليزيًا باسم Babapentin.
  • مما تسبب في فشله في علاج المرض الموصوف لأجله، ولذلك فيفضل تناول هذا العقار قبل 120 دقيقة على الأقل من استهلاك الماغنسيوم.

أدوية مرضى السكري

قد ينتج عن تناول الماغنسيوم زيادة الكميات التي يقوم الجسم بامتصاصها من هذه العقاقير، مما قد يزيد من خطر حدوث انخفاض مستويات السكر بالدم عند بعض المرضى.

أدوية ضغط الدم المرتفع

  • تهدف بعض العقاقير الطبية المتخصصة في علاج ارتفاع ضغط الدم إلى عدم السماح للكالسيوم بالدخول للخلايا.
  • وقد يعمل الماغنسيوم نفس العمل، ولذلك فإن تناول المغنسيوم مع أدوية ضغط الدم المرتفع قد يؤدي إلى انخفاض الضغط بشكل مضاعف.

العقاقير المضادة للتخثر

قد يعمل الماغنسيوم على إبطاء تخثر الدماء كما وضحنا ذلك سابقًا، ولذلك فإن تناول العقاقير المضادة للتخثر مع تناول الماغنسيوم قد يؤدي إلى الإصابة بالكدمات والنزيف.

العقاقير المرخية للعضلات

تبين أن الماغنسيوم يتسبب في صابة العضلات بالارتخاء، وتناوله مع العقاقير التي تؤدي نفس العمل قد يزيد من خطر الإصابة بالأعراض الجانبية لهذه العقاقير.

الأدوية المدرة للبول

هناك بعض العقاقير الطبية التي تعمل كمدرة للبول التي قد ينتج عنها زيادة مستويات الماغنسيوم بالجسم، ولذلك قد ينتج عن استخدمها مع حبوب المغنسيوم حدوث زيادة في كميات الماغنسيوم بالجسم بشكل كبير.

اخترنا لك: فوائد المغنيسيوم للدماغ

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن تعرفنا على أضرار حبوب المغنيسيوم المختلفة.

عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة