طرق علاج البواسير للحامل في الشهر التاسع

تعاني الكثير من السيدات من البواسير خلال الشهر التاسع من الحمل، كما تشعر الكثير منهن بالتردّد في مراجعة الطبيب في حال الإصابة ببعض الالتهابات.

على الرغم من إنها تعتبر مصدراً شديداً للانزعاج، حيث تشبه الدوالي الوريديَّة ويأتي معها شعور بالحكّة بالإضافة إلى الشعور بالألم.

وخلال هذا الموضوع سنذكر طرق علاج البواسير للحامل في الشهر التاسع، بموقعنا المتميز دوماً مقال mqaall.com.

البواسير والحمل

  • ويعتبر ظهور البواسير، أثناء فترة الحمل من الأمور الشائعة بين النساء.
    • خاصةً أثناء الشهر التاسع أو في الجزء الأخير من فترة الحمل.
  • وتجدر الإشارة إلى إنَّ ظهور إصابة المرأة بالبواسير، قد يكون محصوراً فقط أثناء الحمل.
    • ولكنْ يمكن أن تعاني أخريات من النساء من تلك المشكلة في فترات أخرى أيضاً.
  • ومن الجيد إن هناك العديد من الطرق، والتي يُمكنها أنْ تساعد في علاج البواسير أو العمل على تخفيف المشكلة أثناء الحمل.

اقرأ أيضاً: هل القولون العصبي يسبب البواسير؟

أسباب البواسير خلال الحمل

هناك مجموعة من الأسباب التي قد توضح سبب ظهور التهابات البواسير، وبالخصوص عند بعض النساء أثناء فترة الحمل الأخيرة.

وفي النقاط التالية نذكر بعض من تلك الأسباب المنتشرة:

الإصابة بالإمساك

  • حيث يكون البراز صلباً ويصعب التخلص منه، وتصبح الحامل في حاجة لكثير من الشدّ.
    • بالإضافة إلى الجهد للتخلص منه خارج الجسم.
  • وذلك من شأنه أنْ يسبب مزيدًا من الضغط والالتهاب على الأوردة، في ما يطلق عليه منطقة المستقيم.
    • مما يسبب انتفاخ وبروز البواسير، وزيادة فرصة ظهور البواسير أو تهيُّجها.

زيادة حجم الرحم

  • المرأة في الشهر التاسع خلال الحمل يمكن أن تعاني من البواسير.
  • وهذا نتيجة زيادة حجم الرحم خلال تقدّم الحمل.
    • حيث يضغط على أجزاء من منطقة الحوض.

زيادة تدفق الدم في المنطقة

  • من الشائع أن يزيد تدفق الدم داخل منطقة الحوض، أثناء فترة الحمل.
  • وذلك من شأنه أنْ يؤدي إلى انتفاخ جدران تلك الأوردة داخل منطقة المستقيم.
  • بالإضافة إلى بروزها، وكذلك الشعور بالحكّة فيها.

الولادة

ربما يؤدي الدفع خلال الولادة إلى تكون والإصابة بالبواسير.

قد يهمك: ما الفرق بين البواسير وسرطان القولون؟

طرق علاج البواسير للحامل في الشهر التاسع

  • في معظم الوقت تتعافى المرأة من البواسير، بعد انتهاء فترة الحمل، وبشكل عام الطبيب.
    • هو الوحيد المسؤول عن معرفة وتشخيص سبب البواسير عند المرأة.
  • بالإضافة إلى اختيار العلاج الملائم أثناء فترة الحمل، كما يجب التنويه على أهمية استشارة الطبيب.
    • قبل تطبيق الطرق المنزليّة.
  • أو الإقبال على تناول أي نوع من الأدوية، أو تطبيقها موضعياً أثناء فترة الحمل.
    • للتأكد من عدم وجود خطر أو تعريض الطفل لأيَّة أضرار.
  • وفي التالي بعض الطرق التي يتم استخدامها لعلاج البواسير عند المرأة الحامل، خلال الشهر التاسع والتي قد يأمر بها الطبيب.

تخفيف الإمساك

إذْ ينصح بتطبيق عدد من النصائح والتي ربما تساعد على تخفيف الإمساك وتجنبه، ومن تلك النصائح:

  1. الحرص على تناول كميات وفيرة من السوائل أثناء اليوم، والماء بشكل خاص.
  2. الحرص على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، والذي يشتمل على نسبة كبيرة من الألياف.
  3. مثل الحبوب الكاملة، بالإضافة إلى الخضروات، مع الفواكه، والنخالة.
  4. الحد من الأطعمة المقليّة، أو التي تشتمل على نسبة كبيرة من الدهون.
  5. تجنب تناول المشروبات التي تشتمل على مادّة الكافيين، مثل الشاي، أو القهوة، أو الكولا.
  6. الحرص على أكل الفواكه المجفَّفة، أو تناول الخوخ المجفف.
  7. يجب استشارة الطبيب عند اختيار نوع من أنواع المكملات الخاصة بالحديد.
    • والذي لا يسبب استخدامه التعرض للإمساك وذلك لأن مكملات الحديد، يمكن أن تكون أحد الأسباب لحدوث الإمساك.

العلاج الدوائي

  • يمكن أن يصِف الطبيب بعض من الأدوية التي تعمل بشكل أمن أثناء الحمل، مثل المسهلات، أو استخدام التحاميل الشرجية.
  • أيضاً لعلاج مشكلة الإمساك التي تصيب المرأة، وربما يوصى باستعمال الحقنة الشرجية والتي تشتمل على مياه دافئة.
  • والتي تساهم في تفريغ ما يوجد بالأمعاء من فضلات، وكذلك في علاج البواسير.
    • يتم استخدام بعض الأدوية الموضعية في بعض الأحيان.
  • والتي تشتمل على مكوِّنات ومواد مضادّة للالتهاب تساهم في علاج البواسير، غير إمها يمكن ألا تكون آمنة الاستخدام أثناء الحمل.
  • لذلك يجب باستمرار طلب استشارة الطبيب المختص قبل استعمال، مثل تلك الأدوية التي تُباع في الصيدلية بدون وصف الطبيب.

الإجراءات الطبية

وهي تلك الإجراءات التي يمكن أن يوصي بها الطبيب عند التعرض للألم الشديد، وللتخلص من مشكلة البواسير.

استئصال البواسير

ويتم ذلك في الحالات الشديدة دون غيرها، أو عند وجود ازدياد ومضاعفات لمشكلة البواسير.

وتلك الجراحة يصاحبها عدد من المخاطر.

ربط الشريط المطاطي (Rubber band ligation)

وتلك الطريقة، تتضمن لف ما يسمي بالرباط المطاطي الصغير حول منطقة الباسور.

وذلك للحد من تدفق الدم فيه، والذي يمكن أنْ يسبب سقوط الباسور والتخلص منه.

تدبيس البواسير (Stapled hemorrhoidopexy)

وفيها يتم استخدام الدبابيس الجراحية، لتقوم بتثبيت نسيج ذلك الباسور.

بعد أن يتم دفعه إلى داخل المستقيم.

نصائح للتخفيف من أعراض البواسير

من الجدير بالذكر إنه هناك مجموعة من النصائح، للتخفيف من البواسير في الشهر التاسع أثناء الحمل بعد استشارة الطبيب.

ومعرفة أسباب ظهور البواسير:

كما يمكنكِ الأخذ بمشورة الطبيب أيضاً في استخدام النصائح، التي يمكنها أنْ تساعد على التخفيف من أعراض الحكّة.

وغيرها من الألم المصاحب للبواسير خلال الشهر التاسع من فترة الحمل.

والتي تتضمن التالي:

  • الاستلقاء على أحد الجانبين وتجنب النوم على الظهر، وتلك هي وضعيَّة النوم الصحيحة في كل الأحوال.
    • بعد انتهاء الفترة الأولي من الحمل.
  • والتي تساعد على تخفيف الضغط الواقع على منطقة البواسير.
  • تجنب القوة عند مسح منطقة المستقيم بعد التبرزّ، فذلك من شأنه أنْ يؤدي إلى زيادة التهيّج في الأنسجة الحسَّاسة،
  • كما يمكن استعمال المناديل المبلَّلة بديلاً عن ورق المرحاض، إذا كان يسبب الضرر في تلك المنطقة.
  • استخدام كمادات الثلج على منطقة البواسير وهذا لتخفيف الألم والانزعاج.
  • الحرص على الجلوس على الوسادة الدائرية، والتي تشبه شكل الدونات.
  • فمثل تلك الوسادة يعمل على الإحساس بالراحة، كما يقلل الضغط الذي يؤثر على منطقة الشرج والمستقيم.
  • الحرص على الحركة بشكل مستمر وتجنب الوقوف، وكذلك الجلوس لفترات طويل،
  • ومن الأفضل أخذ فترات من الراحة أثناء اليوم، والنوم على الجانب الأيمن من الجسم.
    • ولتخفيف الضغط على المستقيم.
  • وهذا بعد مراجعة الطبيب في المشي، وأيضاً الحركة أثناء الحمل.
  • الحرص على التخلص من الإمساك، وذلك بزيادة تناول الألياف.
    • بالإضافة إلى تناول كميات وفيرة من السوائل.
  • الحد من الشدّ أو الضغط خلال التبرّز.
  • الحرص على الجلوس في وعاء من الماء الدافئ، مع مزجه ببيكربونات الصوديوم.
    • من أجل التخفيف من الحكّة والتهيج في تلك المنطقة.

شاهد أيضاً: كيفية عمل مغطس البواسير بالمنزل

إلى هنا، نصل إلى نهاية موضوع اليوم عن طرق علاج البواسير للحامل في الشهر التاسع عبر موقع مقال.

حيث تعرفنا على العوامل التي تسبب الإصابة بالبواسير، وبعض النصائح لتخفيف البواسير ونرجو أن تكونوا استفدتم منه بشكل كبير وواضح دمتم بخير.

مقالات ذات صلة