طرق إدارة المخاطر في المصارف

طرق إدارة المخاطر في المصارف، حيث تركز معظم البنوك في الفترة الأخيرة حول العمل على التقارير الخاصة بإدارة المخاطر الموجودة في البنوك والتي تعتبر أهم الإدارات التي تساعد البنوك في تفادي أي مخاطر يتعرض لها.

طرق إدارة المخاطر في المصارف

يمكننا تقسيم المخاطر التي تتعرض لها المصارف إلى نوعين:

  • وهما المخاطر المالية والتي يقصد بها مخاطر السوق ومخاطر الائتمان.
  • والنوع الثاني المخاطر الغير مالية أي مخاطر التشغيل.
  • ومن الجدير بالذكر أنه لا يوجد منهج لإدارة المخاطر الموجودة في المصارف إلا أن هناك مجموعة من الطرق المتخذة التي يتبعها مديري المصارف وهما:
    • الطريقة الأولي: هي اتباع أسلوب التجنب، أي يتم التوقف عن جميع الخطوات التي من الممكن أن تتسبب في حدوث أي خطر على البنك.
    • الطريقة الثانية: العمل على استخدام التقنيات الحديثة في الرقابة وذلك بهدف تتبع ما يحدث في المصرف والتقليل من فرص تعرض المصارف للمخاطر المحتملة.
    • الطريقة الثالثة: هو القيام بتكوين شبكة تعاونية واضحة بين إدارة الأعمال وإدارة المخاطر، وذلك بهدف التخفيف من أي تبعات تحدث بسبب المخاطر المصرفية.

اقرأ أيضا: استراتيجية إدارة المخاطر

أهداف إدارة المخاطر في البنوك

  • تعتبر إدارة المخاطر الموجودة في البنوك من أكثر الإدارات أهميتها لما لها من دور كبير في تحقيق الأرباح العالية.
    • بالإضافة إلى الحفاظ على مستوى البنوك من أي مخاطر ناتجة عن التطور التكنولوجي، والخدمات الاستثمارية والتي ينتج عنها زيادة الإجراءات المقدمة من قبل البنوك بهدف خدمة العملاء.
  • بعدما تعرفنا على العديد من طرق إدارة المخاطر في المصارف إلا أنه من أهم أهداف تلك الإدارة أيضا تساهم في نمو الاقتصاد الوطني من خلال زيادة أرباح البنوك وبصفة خاصة البنوك التجارية.
  • تحافظ إدارة المخاطر على أهداف المؤسسة وتساعد في وصول رسالة البنك اللي جميع العملاء، ويتم ذلك من خلال اختيار النماذج الناجحة والتجارب التي سبقت ونالت نجاح.
    • حيث تعمل تلك التجارب على تحقيق أهداف المؤسسة بالإضافة إلى وجود بيئة مصرفية ناجحة.
  • سواء كان ذلك في المجال المهني أو من خلال تحقيق المنافسة بعد دخول البنك في السوق المصرفية على المستوى الدولي.
  • حفاظا على المؤسسة البنكية من المخاطر التي من الممكن أن تتعرض لها ويتم ذلك عن طريق التعرف على تلك المخاطر وتحديدها، والتعرف على كيفية مواجهتها.
  • تعمل إدارة المخاطر في البنوك على استهداف أهم المخاطر المتوقع حدوثها في البنوك وذلك بهدف الوصول إلى خطط مناسبة وذلك من أجل تحقيق الأرباح للبنوك والحفاظ على مكانتهم في السوق الدولي.

أهم المخاطر في البنوك

  • توجد مجموعة من المخاطر التي تتعرض لها البنوك، وتؤثر عليها بشكل سلبي، كما أن إدارة المخاطر تقوم بتحديد المخاطر وتحليل أسبابها ومواجهتها ومن تلك المخاطر.
  • مخاطر السوق والتي تعتبر أولي المخاطر وأكثرها صعوبة والتي تعتمد على إدارة المخاطر بشكل كبير على رصدها.
  • والعمل على تحليلها، بالإضافة إلى متابعة التغييرات التي تطرأ على السوق كما أن السوق يتعرض للكثير من العوامل التي تؤثر عليه ومنها.
  • المخاطر التي ترتبط بالإيرادات المالية والتغييرات التي تحدث في الفائدة وأسعار السلع بالإضافة إلى أسعار الأوراق المالية والصرف.
  • مخاطر السيولة والتي تتمثل في دراسة اللامبالاة المالية الملزمة على البنك والتي من الواجب سدادها.
  • وتعمل دراسة مخاطر السيولة أيضا على مساعدة العميل في التعرف على المخاطر قبل أن تحدث وذلك لتفادي البنوك الإفلاس والعجز.
  • مخاطر التشغيل والتي تعتمد على الدور الرقابي داخل المؤسسات سواء كان ذلك ينطبق على الأشخاص أو الأنظمة العاملة داخل المنظمة.
  • مخاطر استراتيجية والتي تحدث بسبب قيام الإدارات باتخاذ القرارات الغير صائبة والتي تؤثر بشكل سلبي على النشاط والعمل داخل المصرف.
  • وتعد من أكبر المخاطر التي تواجهها البنوك ومن طرق إدارة المخاطر في المصارف أنها تقوم بدراسة المخاطر بشكل دقيق من أجل تنفيذ خطط وأفكار جديدة ومبتكرة تعمل على تحويل القرارات لصالح خدمة المنظمة.
  • المخاطر القانونية والرقابية تساعد الرقابة على اكتشاف العديد من الأخطاء التي تقع فيها المنظمة ولذلك ينبغي على الإدارة اتخاذ كافة الاحتياطات السليمة.
  • ويكون ذلك من خلال الالتزام بالقوانين الخاصة بكل دولة حتى لا تتعرض البنوك للمخاطر بسبب مخالفة المؤسسات للقوانين.

كما أدعوك للتعرف على: 4 مهام لإدارة المخاطر في البنوك

خطوات استراتيجية لإدارة المخاطر في المصارف

تعد مهمة إدارة المخاطر في البنوك عبارة عن نظام متكامل ويعمل بعدة طرق مختلفة لتفادي أي محاضر سوف تتعرض لها المنظمة.

وتظهر أهمية إدارة المخاطر في اختيارها للسياسة المناسبة التي تساهم في تقليل الخطر ومواجهة الخسائر التي يمكن أن تتعرض لها المؤسسة ويتم ذلك من خلال عدة خطوات:

  • من أهم طرق إدارة المخاطر في المصارف بشكل استراتيجي متبع هو تحديد المخاطر وهي أولى الخطوات، والتي يتم فيها تحديد العوامل التي تتسبب في حدوث مخاطر تتعرض لها البنوك والتي يتم تسجيلها بشكل مدون يدويا.
  • الخطوة التالية تحليل المخاطر بعدما يتم تحديد المخاطر يجب التعامل معها وتحليلها والتعرف على الأجزاء التي تتعرض للخطر بشكل محدد بالإضافة إلى التعرف على مدى خطورة المخاطر التي يتعرض لها المصرف.
  • الخطوة الثالثة تقييم المخاطر والتي يتم فيها تصنيف المخاطر إلى عدة فئات متنوعة وفقا لمدى خطورتها، ويتم تسمية المخاطر التي تتسبب فيضرر بسيط للمصرف بالمخاطر المنخفضة، بينما المخاطر التي تتسبب في كوارث بالمخاطر العليا.
    • ويعتبر تقييم المخاطر وتصنيفها شديد الأهمية لأنه يساعد على الحصول على رؤية متكاملة وواضحة المخاطر التي يواجها، والاستعداد لمواجهتها.
  • الخطوة الرابعة وهي معالجة المخاطر حيث ينبغي على الإدارة القيام بتحديد المخاطر ومعالجتها بشكل سريع لحماية المصرف من التعرض للمشاكل الكبرى.
    • ويحدث ذلك من خلال قيام المختصون في إدارة المخاطر بالتواصل مع من لديهم خبرة في ذلك المجال وأصحاب المصالح مع البنوك ويتم إقامة اجتماعات بينهم للمناقشة والوصول إلى حلول محتملة ضد المخاطر.
  • الخطوة الخامسة من طرق إدارة المخاطر في المصارف بشكل استراتيجي وهي مراقبة المخاطر حيث ينبغي دائما مراقبة المخاطر التي تهدد المصارف.
    • ويتم ذلك لتفادي وقوع المصرف في مخاطر كبيرة حيث فلا يمكن للإدارة القضاء على جميع المخاطر بشكل نهائي فهناك مخاطر تكون موجودة بشكل مستمر.
  • ومن المخاطر التي توجد باستمرار مخاطر السوق والمخاطر البيئية، حيث تحتاج تلك المخاطر إلى المتابعة بشكل مستمر من خلال المراقبين والموظفين المختصين، فعند ملاحظة أي تغيير ينبغي إبلاغ إدارة المخاطر بشكل فوري، حيث تساعد إدارة المخاطر على ضمان وجود المصرف واستمراريته.

مفهوم إدارة المخاطر

  • تشمل مجموعة من عدة عمليات محددة ومنظمة وذلك للتمكن من تحديد المخاطر وتحليلها واتخاذ كافة الإجراءات والخطوات اللازمة لتفادي المخاطر التي يمكن أن تحدث للمصرف.
  • ويتم إدارة تلك المجموعات باستخدام مجموعة من الأدوات والتقنيات اللازمة في إدارة المخاطر بالإضافة إلى تأمين المصرف ضد أي خطر يمكن أن يعانيه خلال اليوم.
  • كما أنه بإمكان إدارة المخاطر التنبؤ ببعض المخاطر التي يتحداها المصرف وبعضها لا تستطيع الإدارة المختصة التنبؤ بها.

كما يمكنكم الاطلاع على: معلومات عن ادارة المخاطر وخصائصها

وفي نهاية مقالنا عبر موقع مقال mqaall.com عن طرق إدارة المخاطر في المصارف قد تعرفنا بشكل مفصل على أهم الطرق التي تستخدمها الإدارة المختصة في البنوك للحد من المخاطر والمشاكل التي يمكن أن يتعرض لها.

مقالات ذات صلة