أشهر كتب التاريخ الإسلامي

أشهر كتب التاريخ الإسلامي، تعتبر كتبًا خالدة في أذهان الكثيرين، فقد أثارت كتب التاريخ الإسلامي اهتمام قرائها لما بذله المؤرخين والباحثين من جهدا كبيرا في نقل أخبار المسلمين.

من المواقف والأحداث التي مروا بها على مر العصور، فهناك العديد من كتب التاريخ الإسلامي التي تروي أفضل قصص الغزوات والحروب في ذلك الوقت.

أشهر كتب التاريخ الإسلامي

التاريخ هو ماضي الأمم الذي يربطه بالحاضر فالتاريخ الإسلامي ملئ بالعديد من المواقف والأحداث المثيرة بالفتوحات الإسلامية والغزوات والحروب التي حُفرت في قلوبنا جميعا.

كذلك أخذت قرونا عديدة في تدوين وسرد الأحداث التي تمت على يد ملوك التاريخ الإسلامي العظماء، فيما يأتي إليكم أشهر كتب التاريخ الإسلامي العظيم.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: أفضل كتب التاريخ الإسلامي

كتاب “تاريخ ابن خلدون”

  • مؤلف هذا الكتاب هو عبد الرحمن بن خلدون، يتناول الكتاب العبر وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر، ويناقش تطور الدول الإسلامية وانهيار الشعوب ونشوؤها.
  • كما عرض أيضا العديد من الأفكار المرسخة في ذهن الكثيرين من القراء في مناقشة وسرد كافة ميادين الطب المختلفة ومجالات السياسة والعمارة والاقتصاد.
  • يضم كتاب تاريخ ابن خلدون الذي يعد من أشهر كتب التاريخ الإسلامي حوالي 3713 صفحة.
  • اشتهر الكاتب باسم بن خلدون الذي يعد من أشهر علماء الدولة الإسلامية وتحديدا في الحضارة الإسلامية القديمة فقد عرض في كتابه آثار ونتائج العمران بهدف العظة والعبرة.

كتاب “موسوعة الفتوحات الإسلامية”

  • مؤلفه المفكر الإسلامي د. محمود شاكر أبو فهر وقد تم نشر الكتاب في عام 2002، ويبلغ عدد صفحاته حوالي 256 صفحة.
  • هذا الكتاب يعد من أشهر الكتب الإسلامية في تاريخ الإسلام، وقد ركز فيه الكاتب على سرد الفتوحات الإسلامية التي حدثت على مر العصور.
  • وقد شملت الفتوحات فتح مصر وبلاد الشام والفتوحات في بلاد الأندلس وأفريقيا والعراق، كما عرض أيضا فتح القسطنطينية وفتح مكة على يد المسلمون.
  • بالإضافة إلى أنه تم نشر هذه الموسوعة عن طريق دار الكتاب المصري وأيضا دار الكتاب اللبناني.

كتاب “البداية والنهاية”

  • يعد كتاب البداية والنهاية من أعرق وأشهر كتب التاريخ الإسلامي المؤلفة على مر العصور والذي كتبه المؤلف عماد الدين إسماعيل بن كثير الدمشقي.
  • الكتاب يتكون من 21 جزءا ويضم عدد صفحاته حوالي 10254 صفحة.
  • فقد روى فيه المؤلف العظيم التاريخ منذ خلق الملائكة والجن وتباعا خلق سيدنا آدم.
    • كما ذكر أيضا المؤلف في كتابه علامات قيام الساعة وأحداث البعث والخلود والفتن وأحداث الفتوحات والمعارك الإسلامية والدول الإسلامية العظيمة.
  • قام المؤلف بعرض صفة والاختلاف بين الجنة والنار منذ بداية خلق سيدنا آدم حتى وقت تاريخ زمانه في عام 767 هجريا.
  • توفي الكاتب ابن كثير إسماعيل بن عمر الدمشقي عام 774 هجريا.

كتاب “تاريخ الإسلام”

  • يعد من أكثر الكتب متعة وتشويق التي تناقش التاريخ الإسلامي للمؤلف شمس الدين محمد بن أحمد الذهبي.
    • حيث تناول الكتاب وفيات أشهر العلماء والمشاهير والشخصيات البارزة في تاريخ الإسلام، وذكر فيه ما يقرب حوالي 40 ألف شخصية مهمة تركت أثرا كبيرا في التاريخ على مر العصور.
  • يحتوي الكتاب على 636 صفحة، قام الكاتب فيها بسرد أهم طرق التدريس والمناظرة ومناقشة الأحداث الثقافية في التاريخ الإسلامي.
  • فقد سلط الكاتب الضوء على الشخصيات الهامة وعرض أعمالهم المؤثرة في تاريخ الإسلام، كما ناقش أيضا أغلب الأحداث والوقائع التي تم حدوثها في التاريخ الإسلامي.

كما يمكنك التعرف على: التطور الحضاري للدولة الإسلامية ومراحلها

كتاب “تاريخ الرّسل والملوك”

  • عُرف الكتاب بالاسم المشهور هو كتاب تاريخ الطبري للمؤلف الشهير محمد بن جرير الطبري.
  • كما يعد الكتاب من أشهر كتب التراث الإسلامي لمناقشته العديد من الأحداث منذ خلق سيدنا آدم بالتحديد عام 310 هجريا حتى زمن الكاتب الموافق العصر العباسي.
  • نُشر الكتاب عام 1967م حيث يحتوي على 11 مجلدا، ويضم الكتاب حوالي 3816 هجريا.
  • يناقش الكتاب أهم الأحداث الخاصة بكتب الدين القرآن الكريم، الإنجيل، التوراة، لذلك تم تصنيفه على أنه من أهم المصادر التي يلجأ إليها القراء للبحث في تاريخ الأمم والملوك.
  • فقد شمل الكتاب عرض الأحداث ما قبل الهجرة النبوية الشريفة وعرض قصص الرسل والأنبياء باختلاف مواقفهم من خلال أسلوب إبداعي منمق ومتناسق.
  • كما أضاف الكاتب أيضا الكثير من آداب اللغة والحديث والشريف والشعر والأدب وكل ما يتعلق به.

كتاب “فتوح البلدان”

  • مؤلفه الإمام أحمد بن يحيى بن جابر أبو الحسن البلاذري وهو قطعا من أشهر كتب التاريخ الإسلامي.
    • فقد نُشر الكتاب عام 1988م ويبلغ عدد صفحاته 1460 صفحة.
  • قد تم اختصار الكتاب من كتابه الكبير الذي سُمي باسم “البلدان الكبيرة”.
    • ويعد الكتاب من أولى الكتب التي ناقشت التاريخ الإسلامي بكل أحداثه مرورا بالفتوحات.
    • والغزوات والحروب منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم حتى وقته هذا.
  • كما عرض في الكتاب أحداث ومواقف مختلفة لم يتم ذكرها ومن ضمنها أحكام العطاء والخراج وغيرها من الأحداث والسياسات.

كتاب “الكامل في التاريخ”

  • ألفه الكاتب علي بن محمد بن محمد ابن الأثير الجزري عز الدين أبو الحسن ويضم 6958 صفحة.
    • حيث يعطيك نظرة شاملة ومجمعة لملوك الشرق والغرب.
    • وكافة الحوادث والمواقف التي تم حدوثها عبر التاريخ الإسلامي حتى نهاية عام 628 هجريا.
  • فقد عرض في مقدمة الكتاب الحوادث منذ بداية الخلق معتمدا على البحث والتفكير في كافة المواقف وربطها بتاريخ الملوك.
    • وذكر أيضا المتوفيين من العلماء والمشهورين في نهاية كل سنة.

كتاب “عصر الدولتين الأموية والعباسية وظهور فكر الخوارج”

  • كتاب عصر الدولتين الأموية والعباسية وظهور فكر الخوارج للمؤلف علي محمد الصلابي ويضم الكتاب 328 صفحة.
  • قام المؤلف بعرض الأحداث المتعلقة بالدولتين الكبيرتين في ذلك العصر وهما الدولة الأموية والعباسية.
    • وذكر عوامل سقوطهما والنتائج المترتبة على ظهور الخوارج عليهما.
  • فقد سرد كل الأحداث والمواقف التي تم حدوثها بالتفصيل في عصر الدولتين الأموية والعباسية.
    • وضرورة ذكر العوامل الأساسية التي أدت إلى سقوطهما لعدم تكرار هذا الخطأ مرة أخرى.
  • ركز الكاتب على سرد الأحداث بالتحديد في عهد بني أمية مما أحدث العديد من المواقف المؤثرة في حكمهم للبلاد وذلك يعود إلى عظمة الدولتين الأموية والعباسية وتأثير ظهور الخوارج عليهما.

كتاب “موجز التاريخ الإسلامي”

  • يسلط المؤلف الضوء على الأحداث منذ خلق سيدنا آدم والأنبياء والرُسل كما سلط الضوء على الدولة الإسلامية منذ نشأتها حتى الوقت الراهن.
  • مؤلف هذا الكتاب هو أحمد معمور العسيري فقد نُشر عام 1996م وألفه الكاتب في مجلد واحد.
    • ويبلغ عدد صفحات الكتاب 540 صفحة.
  • يركز المؤلف في كتابه على عرض صورة شمولية كاملة للأحداث منذ خلق سيدنا آدم والأنبياء.
    • وبعثهم حتى بعثة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وحتى وقتنا هذا.
  • واعتمد في سرده للأحداث على عرض النظرة الشاملة لكافة فترات التاريخ الإسلامي دون التركيز على فترة محددة.

اقرأ من هنا عن: أهمية دراسة التاريخ الإسلامي

وأخيرا عبر موقع mqaall.com نجد أن كل كتاب يتمتع بميزة خاصة به يختلف عن غيره من الكتب الأخرى.

وهناك أيضا عدد كبير من الكتب المشهورة في التاريخ الإسلامي منها: تاريخ دمشق لابن عساكر، كتاب العواصم من القواصم لابن العربي، وغيرها.

مقالات ذات صلة