هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات؟

هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات؟ حركة الجنين يتم حدوثها داخل الأم بدءًا من الأسبوع السادس عشر حتى الأسبوع السادس والعشرين من الحمل، وحركات الجنين هذه تكون بدايتها على هيئة ركلات خفيفة مع تطور الأيام والأشهر.

وتعد حركة الجنين هذه من أكثر الدلائل والعلامات التي تدل على صحة وسلامة الجنين؛ لكن، هل تظهر حركة الجنين أنه آمن من التشوهات؟ تابعوا موقع مقال للتعرف على هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات؟

ما المقصود بالتشوهات الجنينية؟

  • التشوه الجنيني هو مشكلة تحدث عندما ينمو الطفل في الرحم؛ وهذا التشوه يكون إما واضحًا على معالم الجسد ظاهريًا، أو داخليًا، أو يكون عبارة عن خلل في أنسجة الجسم الداخلية.
  • يمكن أن تكون التشوهات الجنينية كبيرة أو قليلة، ومن الممكن تأثيرها على المظهر وجميع الوظائف الأخرى العقلية والبدنية؛ كما تظهر معظم هذه التشوهات في الجزء الأول من الحمل أو الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، عندما لا تزال الأعضاء تتشكل.
  • بعض التشوهات الخلقية غير ضارة، لكن، يحتاج البعض الآخر إلى علاج طبي طويل الأمد؛ كما تعتبر التشوهات الجنينية الحادة السبب الرئيسي لوفاة الرضع في معظم الدول، حيث تمثل نسبة عالية من الوفيات.

شاهد أيضًا: نسبة الخطأ في تحديد نوع الجنين بالسونار في الشهر الثالث

هل حركة الجنين دليلاً على السلامة من التشوهات؟

  • إن زيادة حركة الجنين في بطن الأم في الأشهر المتقدمة من الحمل (الشهر الخامس إلى السابع)، هي علامة ودلالة جيدة ومحمودة تشير إلى صحة الجنين وسلامته.
  • وذلك لأن هذه الحركات تدل على أن الجنين نشيط ولا يعاني من أي تشوهات أو أمراض، فلا تخافي من الكثير من هذه الحركات، لأن هذا شيء طبيعي.
  • كما يمكننا ملاحظة إلى أن الجنين يتحرك كإنسان طبيعي في حالة صحية، ولكن عندما تقل حركة الجنين وخفتها، فهذا يدل على أن الجنين قد يكون به عيب أو تشوه خٌلقي.
  • ومع ذلك فإن قلة حركة الجنين لا تشير بالضرورة إلى نقص نمو أو سلامة الجنين كما أنك إذا كنت تعانين من السمنة أو كانت المشيمة أمام الرحم، فقد لا تشعرين بحركة الجنين لأن الجنين لن يتحرك في أي وقت، لأنه ينام في الرحم عدة ساعات.
  • ومع ذلك، نوصيك باستشارة طبيبك عندما تشعر أن جنينك ليس نشطًا بما يكفي لمعرفة سبب هذه المشكلة.

ما هي أسباب تشوهات الجنين؟

  • يؤدي التعرض للإشعاع خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل إلى حدوث العديد من التشوهات مثل: العمى، صغر الرأس، الحنك المشقوق، السنسنة المشقوقة.
  • وتتمثل في ظهور فتحة أو ثقب في مؤخرة الجنين مما يدل على عدم اكتمال نمو نهايات الأعصاب الشوكية، أما تعرض الجنين للكحول فيؤدي إلى الجنين.
  • إصابة امرأة بعدوى مثل: الحصبة الألمانية خلال الفترة الأولى من الحمل، وظهور تشوهات في الجنين، والإصابة بفيروس زيكا نلاحظ ولادة طفل صغير بحيث يكون المخ والجمجمة أصغر من الحجم الطبيعي، وترتبط الإصابة بهذا الفيروس أثناء الحمل بحدوث مشاكل هيكلية في الدماغ،

أنواع أخرى من العدوى التي يمكن أن تسبب تشوهات في الجنين

  • جدري الماء وداء المقوسات (بالإنجليزية: Toxoplasmosis)، لكن هذه الأنواع تعتبر نادرة، لأن الكثير من الناس يتلقون لقاحات ضد هذه الأنواع من العدوى.
  • وفي الحقيقة بعض أنواع هذه العدوى لا تسبب أي أعراض، أو قد تسبب أعراضًا قليلة عند البالغين، لذلك قد تصاب المرأة بنوع أو أكثر من هذه العدوى دون علمها.
  • من بين المواد التي تسبب تشوهات الجنين التدخين أيضًا، حيث يتسبب التعرض للتدخين السلبي في إلحاق الأذى والضرر بالجنين، وتلد الأم المُدخِنة أطفالًا يعانون من نقص الوزن عند الولادة،
  • الوزن المرأة التي تعاني من نقص الوزن أقل من الطبيعي وهي عرضة بشكل طبيعي لإنجاب أطفال يعانون من انخفاض الوزن عند الولادة، وقد تكون المرأة التي تعاني من السمنة أو زيادة الوزن معرضة لخطر الإصابة بحالات صحية، مثل: مرض السكري وارتفاع ضغط الدم.
  • يعتبر النظام الغذائي عدم الحصول على كميات كافية من حمض الفولات أثناء الحمل وقبل حدوثه يعتبر عاملاً رئيسياً في عيوب الأنبوب العصبي.

ما هي أعراض تشوهات الجنين؟

  • عادًة، لا تصاحب التشوهات أي علامات على وجودها، ويمكن اكتشافها فقط عن طريق الموجات فوق الصوتية التي تصور الجنين في الرحم وتظهر تطوره وسلامته.
  • لكن، من العلامات التي قد تشير إلى أن الجنين غير طبيعي أو به تشوهات هو زيادة نسبة السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين، لكن لا يمكن اعتبار ذلك كدلالة أساسية؛ لذلك، ننصحك بإجراء جميع الفحوصات اللازمة التي يطلبها طبيبك أثناء الحمل للتحقق من صحة الجنين ومراقبة تطوره.

كيف يمكنكِ تقليل فرص إنجاب طفل مصاب بتشوه؟

هناك العديد من الخطوات التي يمكن للمرأة أن تتخذها لتقليل فرصها في إنجاب طفل مصاب بتشوهات خُلقية، بما في ذلك الحفاظ على صحتها قبل أن تقرر الحمل؛ وذلك لأن المرأة غالبًا لا تعرف أنها حامل في الأسابيع القليلة الأولى، الأمر الذي يمكن أن يكون حاسمًا لصحة الطفل ونموه.

تشمل الأشياء الأخرى التي يجب أخذها في الاعتبار طوال فترة الحمل، ما يلي:

  • التوقف عن التدخين – يميل الأطفال المولودين لأمهات مدخنات إلى أن يكون وزنهم أقل عند الولادة؛ بالإضافة إلى أن التعرض للتدخين السلبي يمكن أن يضر بالجنين.
  • اتباع نظام غذائي صحي قبل وأثناء الحمل – والذي لا يمثل إفادة للصحة العامة للأم فقط، بل هو ذو أهمية ضرورية من أجل منح الجنين داخل الأم العناصر الغذائية اللازمة من أجل النمو والتطور السليم لهذا الجنين.
  • الحفاظ على وزن صحي – قد تعاني النساء اللواتي يعانين من زيادة الوزن من مشاكل طبية مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري، والنساء اللائي يعانين من نقص الوزن قد ينجبن أطفالًا يعانون من انخفاض الوزن عند الولادة.
  • الإدارة الطبية للحالات الموجودة مسبقًا – تحكم في أي مشاكل طبية متواجدة، مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم.
  • تجنب الكحول والمخدرات – احرصي على إبلاغ طبيبك بأي أدوية ومكملات عشبية تتناولينها، حيث يمكن أن يكون لها جميعًا آثار سلبية على نمو الجنين.
  • تجنب العدوى – يتوجب على النساء الحوامل عدم تناول أي لحم غير مطبوخ جيدًا، كذلك عدم تناول البيض النيء، فضلاً عن عدم لمس فضلات الحيوانات الأليفة كالقطط، حيث قد تشتمل هذه الفضلات على طفيليات التوكسوبلازما.
  • تناول الفيتامين يوميًا – ابدئي بتناول فيتامين ما قبل الولادة يوميًا، الذي يصفه طبيبك، للتأكد من حصول جسمك على جميع العناصر الغذائية والفيتامينات اللازمة لتغذية طفل سليم.
  • التعامل مع العنف المنزلي – قد تكون النساء اللواتي تعرضن لسوء المعاملة قبل الحمل عرضة لخطر الإساءة المتزايدة أثناء الحمل؛ يمكن لطبيبك مساعدتك في العثور على موارد مجتمعية واجتماعية وقانونية لمساعدتك في التعامل مع العنف المنزلي.

شاهد أيضًا: ما هي علاقة ألم جهة اليسار للحامل وجنس الجنين؟

كيف يمكن التعامل مع الأجنة ذو التشوهات الخلقية؟

  • غالبًا ما يحتاج الأطفال المصابون بتشوهات خلقية إلى رعاية وتدخلات خاصة للبقاء على قيد الحياة والنمو؛ وتوفر برامج الدول لتتبع التشوهات الخلقية طريقة واحدة لتحديد الأطفال وإحالتهم في أقرب وقت ممكن للحصول على الخدمات التي يحتاجونها.
  • يعد التدخل المبكر أمر حيوي لتحسين النتائج لهؤلاء الأطفال؛ فإذا كان طفلك يعاني من تشوه خلقي، يجب أن تسأل طبيبك عن الموارد والعلاج المحلي؛ كما يعتبر علماء الوراثة والمستشارون الوراثيون وغيرهم من المتخصصين مصدرًا آخر.

شاهد أيضًا: حاسة السمع عند الجنين

في النهاية مقال هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات؟ يمكنكم التعرف على المزيد من المعلومات عن تشوهات الأجنة وأسبابها وطرق التعامل معها، نرجو أن يكون المقال أفادكم ونال رضاكم، وإذا أردتم المزيد من المعلومات التثقيفية، زوروا موقع مقال!

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق