أحد علماء المسلمين في الكيمياء

أحد علماء المسلمين في الكيمياء، برع العديد من العلماء المسلمين في علم الكيمياء ذلك العلم الذي يهتم بفصل الأشياء عن بعضها وتجزئة عناصر الطبيعة، وخلال مقالنا اليوم سوف نتحدث عن أحد علماء المسلمين في الكيمياء بالتفصيل خلال السطور التالية عبر موقع مقال mqaall.com.

أحد علماء المسلمين في الكيمياء

يوجد العديد من علماء المسلمين الذين قدموا العديد من الإنجازات في علم الكيمياء ولكن سوف نتحدث اليوم عن واحد منهم بالتفصيل:

جابر بن حيان

  • وهو جابر بن حيان الملقب بأبو الكيمياء، عالم مسلم برع في الكيمياء وقدم العديد من التجارب التي أفادت البشرية حتى يومنا هذا.
  • ولد هذا النابغة جابر بن حيان في إيران تحديدا في قرية طوس وكان ذلك في عام 721 ميلادية.
  • كان ولد جابر هو أحد الصيادلة في بلده ولهذا السبب تعلق قلب جابر بن حيان بعلم الكيمياء منذ الصغر.
  • ولكن مع الأسف الشديد تم إعدام والده ويرجع السبب في ذلك إلى انتشار الصراعات السياسية التي ظهرت في هذه الفترة.
  • وبعد إعدام والده اضطر جابر ترك قريته والفرار هربا إلى العراق تحديدا في مدينة الكوفة.
  • وهناك أتيحت له الفرصة للقيام بكل الأبحاث والدراسات التي استطاع استنتاج منها أنجح النظريات العلمية في الكيمياء.
  • تمتع جابر بن حيان بعلاقة وثيقة مع البرامكة الأمر الذي ساعده في القيام بعمله دون معوقات من أحد.

اقرأ أيضا: نبذة مختصرة عن جابر بن حيان

إنجازات جابر بن حيان في الكيمياء

  • يعتبر العالم المسلم جابر بن حيان هو علامة في علم الكيمياء حيث قدم العديد من النظريات والأبحاث والإنجازات التي خلدها التاريخ حتى الآن.
  • ومن هذه الإنجازات قيام العالم جابر بن حيان باختراع جهاز الأنبيق هذا الجهاز تم استخدامه في عملية التقطير.
  • كما قام بملاحظة تأثير عملية الأكسدة على المعادن حيث تقلل هذه العملية وزنها.
  • كما قام باكتشاف كل من التبخر التكلس والتسامي وأيضا التبلور وهذا العمليات الكيميائية ما زلت تستخدم في الكيمياء الحديثة حتى الآن.
  • حيث طور أيضا الماء المستخدم في إذابة الذهب ويطلق عليه الماء الملكي.
  • ومن الإنجازات التي قدمها بن حيان وما زالت تستخدم حتى يومنا هذا هو قيامه بإبطال مفعول الصبغة الخضراء التي كانت تنتج عن الحديد وفعل ذلك عن طريق تطوير ثاني أكسيد المنغنيز في عملية صناعة البلور.
  • كما قام أيضا بإدخال منهج جديد في الكيمياء وهو المنهج التجريبي.
  • وأيضا طور من عملية منع الصدأ.
  • بالإضافة إلى ذلك قام بتركيب الأحماض مثل كل من الطرطريك حمض الهيدروكلوريك وأيضا حمض الخليك والستريك.
  • كما اخترع جهاز يقيس وزن الأجسام التي يقل وزنها حوالي 6,480 مرة عن الرطل الواحد.
  • مهد الطريق للعالم الجليل أبو بكر الرازي لاكتشاف الإيثانول.
  • وذلك عن طريق ملاحظة جابر بن حيان إلى أن البخار الناتج عن النبيذ المغلي يكون قابل للاشتعال.
  • ساعد بنظرياته القديمة في الكيمياء إلى ظهور ما يعرف بعلم الكيمياء الحديثة.

ما هو علم الكيمياء؟

  • الكيمياء ذلك العلم الذي يهتم بتجزئة الأجسام وتحليلها إلى عناصر.
  • علم الكيمياء هو أحد مسميات الكيمياء حيث يطلق عليها أكثر من لقب ومنها علم التدبير، علم الصنعة، علم الحكمة، علم الميزان، وأخيرا صناعه الأكسير.
  • امتلك الكهنة في مصر قديما جميع الأسرار المتعلقة بعلم الكيمياء حيث ساعدهم هذا في التقدم في عدة صناعات.
  • ومن هذه الصناعات استخدام العلم في صناعة الخمور وأيضا صناعة كل من الصابون والعطور والزيوت النباتية.
  • وأيضا تقدم المصريون قديما في التعدين والتطور في كل من فنون الصباغة والطلاء وأيضا صناعة وتلوين الزجاج.
  • تعد القواعد النظرية هي الركائز التي اعتمد عليها علم الكيمياء سواء قديما أو حديثا.
  • وأيضا الصناعات العلمية التي قام بها العلماء في كل من بابل ومصر ومن هذه الصناعات صناعة الفخار والأقمشة والزجاج وغيرها من الصناعات بالإضافة إلى إذابة المعادن.
  • كما يعد من أكثر الأشياء التي برع فيها المصريون القدماء ولها علاقة وثيقة بالكيمياء هي تحنيط الموتى والتي لم يصل أحد حتى الآن لأسرارها.
  • قام علماء الغرب بذكر الفرق بين كلمة كيمياء والكيمياء حيث أن الكلمة الأولى تشير إلى العلم الحديث والذي قام العالم الفرنسي لافوازيه بتحديثه.
  • أما بالنسبة للكلمة الثانية فهي ترجع إلى علم الكيمياء القديمة والتي نقلت عن العالم المسلم جابر بن حيان موضوع مقالنا اليوم.

كما يمكنكم التعرف على: بحث عن جابر بن حيان

مؤلفات العالم جابر بن حيان

  • ساهم بن حيان بالعديد من المؤلفات التي كان لها أكبر الأثر في الكيمياء عموما.
  • كما كان لها دور كبير في تأسيس علم الكيمياء الحديث.
  • كان من علماء عصره النابغين كان يتميز بالذكاء والحكمة.
  • تمت ترجمت مؤلفاته إلى أكثر من لغة في العصور الوسطى مثل اللغة اللاتينية.
  • كما ترجمت مؤلفاته أيضا إلى عدة لغات أوروبية وكان لهذه المؤلفات أكبر الأثر في تطوير علم الكيمياء الحديثة.
  • ومن أهم مؤلفات جابر بن حيان التي نالت صدى كبير.
  • كتاب الكيمياء.
  • وأيضا كتب الموازين.
  • بالإضافة إلى كتب 112.
  • كما له كتاب يسمى كتاب 500.
  • وأيضا من الكتب المهمة كتاب، الرحمة الكبير.
  • ومن الكتب الغريبة التي قام بتأليفها ابن حيان هو كتاب الأحجار وهذا الكتاب لا يفهمه إلا أشخاص معينين.
  • قاموا بدراسة علم الكيمياء والمبادئ الخاصة بهذا العلم لأنه تم كتابة هذا الكتاب بطريقة غير معروفة وغير مفهومة وغامضة.
  • كتاب السبعين إحدى كتب جابر بن حيان المهمة.
  • وأخيرا الكتاب الذي قام جابر بن حيان تقديمه كهدية إلى هارون الرشيد الخليفة العباسي، ويسمى هذا الكتاب باسم الزهرة.

أسماء أهم علماء المسلمين وإنجازاتهم

  • نبذ كثير من العلماء المسلمين في عدد من العلوم المختلفة كالطب والفلسفة والعلوم الدينية وغيرها، وأيضا برز مجموعة من العلماء المتميزين في علم الكيمياء مثل العالم جابر بن حيان حيث تحدثنا بالتفصيل عنه في السطور السابقة.
  • كما نبذ أيضا العالم المسلم الكبير محمد بن موسى الخوارزمي حيث برع في أكثر من علم وليس علم الكيمياء فقط، مثل علم الرياضيات والفلك والهندسة وغيرها وامتدت شهرته في جميع الدول التي درس فيها، أما بخصوص علم الجبر فهو أول من نقل الأرقام إلى قارة أوروبا وهو مؤسس علم الجبر.
  • الفارابي يعد هو مؤسس الأفلاطونية الحديثة في الإسلام حيث قام بتأليف كتاب تمت مقارنته مع كتاب أفلاطون الجمهورية الفاضلة سمي المدينة الفاضلة، وامتلك أيضا العديد من المؤلفات الأخرى، وسافر إلى العديد من الدول مثل مصر ودمشق، قام الفارابي بسفر إلى مدينة بغداد وكان الغرض من هذه الرحلة هو تعلم اللغة العربية.
  • حصل الفارابي على لقب المعلم الثاني في الوطن العربي، وكان المرتبة الأولى يحتلها الفيلسوف أرسطو.
  • كما اشتهر أيضا العالم الكبير أبي بكر الرازي بالإنجازات الهائلة في مختلف العلوم، خاصة علم الطب.
  • ولد أبي بكر الرازي في عام 865 ميلادية في مدينة الري.
  • بدأ في دراسة الطب عند بلوغه سن الأربعين، حيث بدأ بدراسة مؤلفات القدماء عن علم الطب.
  • وكان من العلماء المجتهدين دائما في إثبات صحة النظريات وإجراء العديد من التجارب.
  • ولم يغفل عن رأي أحد الأطباء بل كان يقوم بشرح جميع الآراء مهما كان درجة الاختلاف بينهما.

كما يمكنكم الاطلاع على: أين توفي جابر بن حيان

وإلى هنا نكون قد انتهينا من مقالنا اليوم حيث تحدثنا فيه عن أحد علماء المسلمين في الكيمياء وهو العالم الكبير أبو الكيمياء جابر بن حيان مع ذكر أهم إنجازاته بالإضافة إلى مؤلفاته نتمنى أن ينال هذا المقال قدر كبير من إعجابكم.

مقالات ذات صلة