اسم مخترع المولد الكهربائي

اسم مخترع المولد الكهربائي، سوف نتعرف عليه من خلال موقع مقال mqaall.com، فالمولد الكهربائي كما نعلم هو عبارة عن آلة تعمل على تحويل الطاقة إلى تيار كهربائي، ويعتبر هذا التحول هو السبب الرئيسي في توليد التيار الكهربائي.

اسم مخترع المولد الكهربائي

  • مخترع المولد الكهربائي هو العالم مايكل فاراداي، لقد ولد هذا العالم في جنوب لندن، كان ذلك في التاريخ الموافق 22 من شهر سبتمبر عام 1791ميلادياً.
  • والمفاجأة أنه قد ترك التعليم وعمل في مهنة تجليد الكتب، كما أنه كان يقرأ كثيراً وكان يركز ويطلع على المصطلحات العلمية.
  • لكن كان تركيزه الأكبر في الموضوعات الكيميائية فقد كان يهتم بهذا المجال رغم صغر سنه.
  • وبسبب الاطلاع والبحث والقراءة استطاع أن يقوم باختراع المولد الكهربائي، وقام بتطوير تطبيقات الكهرومغناطيسية، فالكهرباء كانت من أهم الإنجازات التي حدثت في تاريخ البشرية.
  • فقد قام العالم مايكل فاراداي في الفترة ما بين عام 1791م إلى 1867م في العمل على تحقيق الكثير من الإنجازات المتعلقة بمجال الكهرومغناطيسية والكيمياء الكهربائية.
  • وأخيراً لقد ساهم العالم فاراداي أيضاً في توضيح الكثير من المصطلحات الكهربائية مثل: القطب الكهربائي والمهبط والأيون.
  • توفي العالم مايكل فاراداى في 25 من شهر أغسطس من عام 1867م في هامبتون كورت في سري إنجلترا.

اقرأ أيضا: 15 معلومة عن مخترع المولد الكهربائي وأهم إنجازاته

حياة العالم مايكل فاراداي

  • لقد ترعرع وعاش العالم مايكل فاراداي مع أسرة متواضعة جداً، فقد كان والده يعمل حداداً أما والدته كانت تعمل مزارعة.
  • لكنهم لم يستطيعوا توفير سوا التعليم الأساسي من أجل مايكل، وعلى رغم من تلك الصعوبات لكن فاراداي كافح ووصل إلى مستوى تعليمي كبير جداً لما يصل إليه من أكمل تعليمه.
  • فقد أطلق عليه أبا الهندسة الكهربائية وذلك اللقب بسبب كثرة إنجازاته في مجال الهندسة الكهربائية، فهو من أهم علماء عصره في مجال الهندسة الكهربائية.
  • عمل مايكل على قراءة سلسلة من المحاضرات للعالم همفري ديفي وذلك عام 1812م، وقام بدراستها ثم قام بإرسال مجلداً يحتوي على 300 صفحة للعالم ديفي يوضح فيه بعض الملاحظات.
  • ذلك الأمر ساهم في أعجاب العالم ديفي به، وبالفعل قام بتعينه مساعداً له في مختبر الكيمياء في المعهد الملكي.
  • ذلك الأمر ساهم بشكل كبير في دراسة فاراداي للكيمياء ومن ثم أصبح كيميائياً بارعاً، وعمل فاراداي على نشر العلوم والتكنولوجيا وتطورها وذلك كان في القرن الـ19.
  • فقد كان يلقي المحاضرات وينشر مقالاته ويقوم بعمل خطبة علمية وتثقيفية أسبوعياً، ويعد هذا الأمر جزء هام من مسؤولياته لمساعدة جميع الأشخاص في مختلف العلوم.
  • كما أنه قام بإعداد المحاضرات السنوية للأطفال في العيد السنوي للمؤسسة التي كان يعمل بها، فتلك المحاضرات أصبحت تقليداً هاماً ومازالت مستمرة حتى اليوم.

اكتشاف فاراداي للمولد الكهرباء

  • لقد قام العالم فاراداي من خلال دراسته والتجارب التي قام بها باختراع واكتشاف نوع جديد من القوى، هذه القوى تساعد على مجاراة التقدم الهائل في الصناعة والثورة الصناعية في بداية القرن الـ19.
  • وقام فاراداى فى العشرينات من القرن الـ19 بإجراء تجارب على أعمال كلاً من فولتا وهانس كريستيان فهم كانوا متخصصين في مجال البطاريات والقوى المغناطيسية.
  • توصل بالفعل فاراداي بتجاربه العلمية في عام 1931م لاكتشاف ظاهرة الحث المغناطيسية التي من خلالها أصبحت تلك الظاهرة هي الأساس التكنولوجيا الكهرومغناطيسية الحديثة.
  • وهذه الفكرة كانت الأساسية لهذا الاكتشاف حيث يتم لف أنبوب مفرغ بسلك من النحاس ثم القيام بعزلة بقطعة من القماش.
    • ويتم توصيل طرفي السلك بجهاز جلفانومتر للقيام بقياس التيار الكهربائي، وبعد ذلك يتم تمرير مغناطيس داخل الأنبوب.
  • وهنا لاحظ فاراداى أن مؤشر الجلفانومتر تحرك وهذا دليل على توليد تيار كهربائي، وتعد هذه التجربة هي الأساس لصناعة أول مولد كهربائي.
  • وكان الاختلاف في هذا الاختراع عن أي اختراعات أخرى كانت تعمل بقوة الماء والرياح والغاز هي أن مولدات الطاقة الحركية.
    • تكون ناتجة عن مصادرها وتحريك المغناطيس، هذه الطاقة متواجدة داخل جسم المولد للقيام بتوليد تيار كهربائى.

كما يمكنكم التعرف على: من هو مخترع الدينامو الكهربائي؟

إنجازات العالم مايكل فاراداي

  • يعد العالم فاراداي الفيزيائى والكيميائى من أهم وأعظم علماء القرن الـ19، وذلك يرجع للكثير من الإسهامات التي قام بها في العديد من التجارب التي ساعدت على فهم الطاقة الكهرومغناطيسية.
  • كما بدأ مايكل فاراداي في كتابة دليل الكيمياء العملية وأظهر فيه الكثير من التمكن والإتقان، هذا بجانب أنه عمل على اكتشاف الكثير من المركبات العضوية الجديدة ومن أهمها البنزين.
  • هذا العضو يعد هو أول من أنتج تيار كهربائي من المجال المغناطيسي، كما أنه عمل على شرح العلاقة بين الكهرباء والروابط الكيميائية، هذا بجانب القيام باكتشاف تأثير المغناطيسية على الضوء.
  • ولقد استمر فاراداي في إجراء الكثير من التجارب الكهربائية طوال فترة حياته، ففي عام 1832ميلادياً عمل على إثبات أن الكهرباء ناتجة من المغناطيس.
  • كما أن الكهرباء الفولتية التي تنتج عن طريق البطارية والكهرباء الساكنة متشابهين، كما قام العالم فاراداى بتقديم الكثير من الإنجازات في الكيمياء الكهربائية.
  • فقد عمل على صياغة القانونين الأول والثاني للتحليل الكهربائي، فهؤلاء القوانين هم أساس هذا المجال والكثير من المجالات الأخرى.
  • كما كان فاراداى مؤثر بشكل كبير في الكثير من العلماء مثل: ألبرت أينشتاين، والذي كان يحتفظ بصورة لفاراداي معلقة على الحائط في منزله.

كما يمكنكم الاطلاع على: من هو مخترع المذياع ؟

ختاماً لقد أوضحنا اسم مخترع المولد الكهربائي، كما نعرفنا على حجم المعاناة والتعب التي تعرض لها العالم بسبب ضيق الأحوال المادية للأسرة، وأخيراً تعرفنا على إنجازات العالم فاراداي.

مقالات ذات صلة