شعر نزار قباني عن المرأة

شعر نزار قباني عن المرأة، نقدمه لكم عبر موقع مقال mqaall.com حيث اهتم الشاعر نزار قباني بالمرأة وقدم لها أبيات شعرية رائعة مازالت باقية ويتغنى بها الكثير من الناس في يومنا هذا.

لذا سوف نتعرف خلال هذا المقال على أهم الأبيات الشعرية التي كتبها نزار قباني كما نتعرف من خلال هذا المقال على نبذة عن حياته وأهم قصائده التي قدمها عن المرأة والحب.

شعر نزار قباني عن المرأة

ترك نزار قباني الكثير من القصائد والأبيات عن المرأة، حيث أنه كان يعترف أن للمرأة دور كبير في الحياة وفي المجتمع، كما قدم أقوال عن دور المرأة سواء بشكل اجتماعي أو بشكل عاطفي في حياة الرجل، وفي هذه الفقرة نقدم لكم أجمل ما كتب نزار قباني عن المرأة:

أحبك وأقفل القوس.

لا أستطيع أن أحبك أكثر.

لقد كتبت بالخط الكوفي.

على أسوار الحمام.

وأباريق النحاس الدمشقي.

وقناديل السيدة زينب.

وجوامع الأستانة.

وقباب غرناطة.

وعلى الصفحة الأولى من الإنشاد.

وأقفلت القوس.

فأما أن تسافري أنتِ.

وإما أن أسافر أنا.

وإما أن تسافر الكتابة.

جمالك يحرض ذاكرتي الثقافية.

ويكهرب لغتي وأصابعي.

وجسد الورقة البيضاء.

جمالك يشعل البروق في أثاث غرفتي.

وشراشف سريري.

ويربط أسلاك الرجولة.

بيني وبين نون النسوة تاءات التأنيث.

فكيف أتحاشاك يا امرأة.

حتى القبح إذا اقترب منك يصبح جميلًا.

أنت اللغة التي يتغير عدد أحرفها كل يوم.

وتتغير جذورها ومشتقاتها.

وطريقة إعرابها كل يوم.

أنت الكتابة السرية التي لا يعرفها.

إلا الراسخون في العشق.

أنت الكلام الذي يغير في كل لحظة كلامه.

كل نهار أتعلم عن ظهر قلب.

أتعلم خرائط أنوثتك وسيراميك خصرك.

وموسيقى يديك عن ظهر قلب.

كل صباح أدرسك كما أدرس تفاصيل الوردة.

ورقة، ورقة، تويجًا، تويجًا.

أيتها المرأة المعجونة بأنوثتها كفطيرة العسل.

والمعجونة بدم قصائدي ودم شهوتي.

يا امرأة الدهشة المستمرة.

يا التي بدايتها تلغى نهايتها، وأولها يلغى آخرها.

وشفتها السفلى، تأكل شفتها العليا.

أيتها المرأة، التي تتركني معلقا بين الهاوية والهاوية.

أيتها المرأة، المأزق.

أيتها المرأة، الدراما.

أيتها المرأة، الجنون.

اقرأ أيضا: شعر نزار قباني عن الحب

قصيدة نزار قباني عن المرأة

قدم نزار قباني قصيدة عن الحب والمرأة بعنوان أحملك كالوشم على ذراع بدوي، وبرع  نزار قباني في هذه القصيدة واستعان فيها بألفاظ رائعة تدل على مهاراته في اللغة وفي التعبير عن المشاعر والعواطف، وفيما يلي نعرض لكم كلمات القصيدة وأجمل ما قيل عن المرأة في بيوت شعرية من تأليف نزار قباني:

أحملك كالوشم على ذراع بدويّ.

أحملكِ كطعم الجدّريّ.

واتسكع معك على كل أرصفة العالم.

ليس عندي جواز سفر وليس عندي صورة فوتوغرافية.

منذ كنت في الثالثة منذ كنت في الثالثة من عمري.

إنني لا أحب التصاوير.

كل يوم يتغير لون عيوني.

كل يوم يتغير مكان فمي.

وكل يوم يتغير عدد أسناني.

إنني لا أحب الجلوس.

على كراسي المصورين.

ولا أحبّ الصورَ التذكارية.

كلّ أطفال العالم يتشابهون.

وكل المعذبين في الأرض يتشابهون.

كأسنان المشط، لذلك نقعت جوازَ سفري القديم.

في ماء أحزاني وشربته.

وقررت أن أطوف العالم على دراجة الحرية.

وبنفس الطريقة غير الشرعية.

التي تستعملها الريح عندما تسافر.

وإذا سألوني عن عنواني.

أعطيتهمْ عنوان كل الأرصفة.

التي اخترتها مكاناً دائماً لإقامتي.

وإذا سألوني عن أوراقي.

أريتهم عينيك يا حبيبتي.

فتركوني أمرّ، لأنهم يعرفون.

أن السفر في مدائن عينيكِ.

من حق جميع المواطنين في العالم.

قصيدة أشهد أن لا امرأة إلا أنت نزار قباني

تعد قصيدة أشهد أن لا امرأة إلا أنت التي كتبها نزار قباني من القصائد الطويلة التي تعبر عن المرأة الرومانسية عن الحب والهيام بالمرأة وجمال تفاصيلها، حيث يمكن لأي رجل يحب امرأة أن يهدي هذه القصيدة لها، لأنها مليئة بالمشاعر والعواطف والكلمات التي تعبر عن الحب والمأخوذة من المعاجم العربية:

أشهد أن لا أمرأه إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة، أتقنت اللعبة إلا أنت.

واحتملت حماقتي عشرة أعوام كما احتملت.

واصطبرت على جنوني مثلما صبرت.

وقلمت أظافري ورتبت دفاتري.

وأدخلتني روضة الأطفال، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة تشبهني كصورة زيتية.

في الفكر والسلوك إلا أنت.

والعقل والجنون إلا أنت.

والملل السريع والتعلق السريع، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة، قد أخذت من اهتمامي.

نصف ما أخذت واستعمرتني مثلما فعلت.

وحاورتني مثلما فعلت.

أشهد أن لا امرأة.

تعاملت معي كطفل عمره شهران، إلا أنت.

وقدمت لي لبن العصفور.

والأزهار والألعاب، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة.

كانت معي كريمة كالبحر.

راقية كالشعر ودللتني مثلما فعلت.

وأفسدتني مثلما فعلت.

أشهد أن لا امرأة.

قد جعلت طفولتي.

تمتد للخمسين، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة.

تقدر أن تقول إنها النساء، إلا أنت.

وإن في سرتها، مركز هذا الكون.

أشهد أن لا امرأة.

تتبعها الأشجار عندما تسير، إلا أنت.

ويشرب الحمام من مياه جسمها الثلجي، إلا أنت.

وتأكل الخراف من حشيش إبطها الصيفي.

إلا أنت أشهد أن لا امرأة اختصرت بكلمتين قصة الأنوثة.

وحرضت رجولتي علي، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة ًتوقف الزمان عند نهدها الأيمن، إلا أنت.

وقامت الثورات من سفوح نهدها الأيسر، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة.

قد غيرت شرائع العالم إلا أنت.

وغيرت خريطة الحلال والحرام، إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة، تجتاحني في لحظات العشق كالزلزال.

تحرقني، تغرقني، تشعلني، تطفئني.

تكسرني نصفين كالهلال.

أشهد أن لا امرأة.

تحتل نفسي أطول احتلال وأسعد احتلال.

تزرعني وردا دمشقيًا ونعناع وبرتقال.

يا امرأة، اترك تحت شعرها أسئلتي.

ولم تجب يوما على سؤال.

يا امرأة هي اللغات كلها، لكنها تلمس بالذهن ولا تقال.

أيتها البحرية العينين والشمعية اليدين.

والرائعة الحضور، أيتها البيضاء كالفضة والملساء كالبلور.

كما أدعوك للتعرف على: شعر عيد ميلاد حبيبي نزار قباني

أبيات شعرية من قصيدة المرأة نزار قباني

هناك أبيات شعرية تكمل قصيدة أشهد أن لا امرأة لنزار قباني، حيث أنه أبدع في هذه القصيدة، وهي قصيدة طويلة مكونة من كلمات يشعر المستمع أنها سهلة ويمكن كتابة مثلها ولكنها صعبة التعبير والتكوين وتدل على كاتب بارع ماهر في استخدام مرادفات اللغة العربية وفي التلاعب بالألفاظ لكي يعبر عن ما بداخله بدقة:

أشهد أن لا امرأة ًعلى محيط خصرها، تجتمع العصور.

وألف ألف كوكب يدور.

أشهد أن لا امرأة، غيرك يا حبيبتي.

على ذراعيها تربى أول الذكور وآخر الذكور.

أيتها اللماحة الشفافة، العادلة الجميلة.

أيتها الشهية البهية، الدائمة الطفولة.

أشهد أن لا امرأة ً.

تحررت من حكم أهل الكهف إلا أنت.

وكسرت أصنامهم وبددت أوهامهم.

وأسقطت سلطة أهل الكهف إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة.

استقبلت بصدرها خناجر القبيلة.

واعتبرت حبي لها، خلاصة الفضيلة.

أشهد أن لا امرأة.

جاءت تمامًا مثلما انتظرت.

وجاء طول شعرها أطول مما شئت أو حلمت.

وجاء شكل نهدها، مطابقا لكل ما خططت أو رسمت.

أشهد أن لا امرأة.

تخرج من سحب الدخان، إن دخنت.

تطير كالحمامة البيضاء في فكري، إذا فكرت.

يا امرأة، كتبت عنها كتبًا بحالها.

لكنها برغم شعري كله.

قد بقيت، أجمل من جميع ما كتبت.

أشهد أن لا امرأة ً.

مارست الحب معي بمنتهى الحضارة.

واخرجتني من غبار العالم الثالث إلا أنت.

أشهد أن لا امرأة ً.

قبلك حلت عقدي وثقفت لي جسدي.

وحاورته مثلما تحاور القيثارة.

أشهد أن لا امرأة ً، إلا أنت، إلا أنت، إلا أنت.

عبارات نزار قباني عن المرأة

قدم نزار قباني العديد من العبارات والجمل عن المرأة، كما كتب جمل رنانة ولا نكتفي خلال هذا المقال بعرض شعر نزار قباني عن المرأة بل نقدم لكم أيضًا أجمل ما قاله نزار قباني عن المرأة في العبارات القصيرة المعبرة عن دور المرأة وعن علاقة المرأة بالرجل في الحب والرومانسية:

  • خمسين سنة حملت المرأة على أكتافي وقاتلت من أجلها وفي سبيل قضيتها.
    • لكنها في عز المعركة تركتني وذهبت إلى الكوافير.
  • أروع ما في حبنا أنه ليس له عقل ولا منطق، وأجمل ما في حبنا أنه يمشي على الماء ولا يغرق.
  • أعرف الوجع الذي تتركه الكلمات التي تقال، وأعرف الوجع الأشد وجعا الذي تتركه الكلمات التي لا تقال.
  • اشتقت إليك فعلِّمني أن لا أشتاق.
  • عندما تحب المرأة تحب بصوت عالٍ، وتعبر عن حبها بالصورة والصوت.
    • أما الرجال فيمتص حبه كما تمتص ورقة النشاف قطرة الحبر.
    • ويأكل قلبه تدريجيا كما يتآكل محرك السيارة من داخله.
  • الحب لا تحدده جغرافيا جسد المرأة.
  • تصوري، ماذا يكون العمر لو لم توجدي. أنا المسافر في عينيكِ دون هدى.
  • لم أحبك كشخص فقط بل أحببتك كوطن لا أريد الانتماء لغيره.
  • عندما أشرب القهوة معك أشعر أن شجرة البن الأولى زرعت من أجلنا.
  • ما دمتِ لي، فحدود الشمس مملكتي، والبر، والبحر، والشطآن، والجزر.
  • قولي أي عبارة حبٍ حتى تبتدئ الأعياد.
  • أريدكِ، أعرف أنّي أريد المحال.
  • ثلاثة أنتبه منها: الماء والنار والمرأة، فالماء تغرق، و النار تحرق، و المرأة تجنن.

كما يمكنكم الاطلاع على: أبيات شعر عن الحب نزار قباني

ختامًا، نكون قد قدمنا لكم شعر نزار قباني عن المرأة حيث أن الكثير من الشعراء كتبوا عن المرأة وتنافسوا في كتابة القصائد والأشعار عن الحب والرومانسية وعلاقة المرأة بالرجل، ومن أبرع الشعراء نزار قباني الذي كتب أكثر من قصيدة عن المرأة لأنه اهتم بها وعرف قيمتها وهو من أكثر الشعراء الرومانسيين الذين استطاعوا التعبير عن المرأة ذاتها وشخصيتها الناعمة الجميلة.

مقالات ذات صلة