نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع

نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع، يعتبر من الأمور الطبيعية التي يجب على المرأة الحامل أن تعرفها، سواء في الشهر التاسع أو في باقي شهور فترة الحمل، لذلك في هذا المقال عبر موقع مقال mqaall.com سوف نتعرف على نسبة الدم الطبيعية للحامل وخاصة في الشهر التاسع.

نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع

  • قبل أن نوضح نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع، يجب أن نوضح أن نسبة الدم الطبيعية.
    • لأي شخص تتم عن طريق تحليل نسبة الدم، أو الذي يطلق عليه تحليل الهيموجلوبين.
  • حيث إن الهيموجلوبين يعتبر أحد البروتينات التي توجد في خلايا الدم الحمراء، كما أنه يعتبر مسئول عن توصيل الأكسجين لجميع خلايا الجسم.
  • وبالتالي فإن نسبة الدم الطبيعية في الثلاث شهور الأولى للمرأة الحامل تكون ما بين 11.6-13.9 جرام.
  • أما في الثلاثة أشهر الثانية تكون ما بين 9-15 جرام.
  • أما نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع تكون ما بين 9.5-15 جرام.

اقرأ أيضا: هل الإسهال يفتح الرحم في الشهر التاسع

نبذة عن فقر الدم أو الأنيميا أثناء الحمل

  • عندما نتحدث عن نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع أو في أي شهر من شهور الحمل، يحدث فقر الدم.
  • حيث إن فقر الدم يعتبر نقص في خلايا الدم الحمراء، وفي فترة الحمل يحدد فقر الدم على حسب الصيغة التي تحدد لخلايا الدم الحمراء ويتم ذلك عن طريق فحوص حمل معينة.
  • ويحدث فقر في خلايا الدم الحمراء بسبب أسباب عديدة ومتنوعة ومنها نقص الحديد.
  • حيث يعتبر الحديد هو العامل المهم في صناعة الهيموجلوبين الذي يوجد في خلايا الدم الحمراء.
  • كما أن نقص حمض الفوليك يعتبر أيضا من أسباب فقر الدم، وكذلك نقص فيتامين ب 12، حيث إن هذه الأسباب تعتبر بسبب سوء التغذية.
  • بالإضافة إلى ميوعة الدم، حيث إنها تعتبر أيضا من أسباب فقر الدم، ويحدث ذلك بسبب ارتفاع حجم الدم حيث يصل إلى 50%، مما يؤدي ذلك إلى ارتفاع حجم السائل الدموي الذي يسمى البلازما.
  • حيث إنه يكون أكثر من حجم خلايا الدم الحمراء، وفي هذه الحالة يخف تركيز خلايا الدم الحمراء.
  • أما عن الأنيميا التي تحدث بسبب ميوعة الدم أثناء فترة الحمل، لا تكون مهمة، كما أنها لا تعتبر خطيرة.
  • ولكن فقر الدم أو الأنيميا التي تكون خطيرة تكون بسبب نقص الحديد في الجسم، والذي تكون بسبب سوء التغذية.
    • حيث أن المرأة الحامل تحتاج إلى نسبة حديد تكون أعلى من نسبة الحديد الذي يقوم الشخص العادي بتناولها.
  • لذلك يقوم الطبيب بإعطاء المرأة الحامل حبوب الحديد وذلك لكي يتم تعويض هذا النقص، حيث إن نقص الحديد يمكن أن يسبب نزيف.

أعراض فقر الدم أو أنيميا الحمل

عندما تنقص نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع أو في باقي شهور الحمل، يمكن أن يتم نقص كريات الدم الحمراء، وفي هذه الحالة تتعرض المرأة الحامل للأعراض التالية:

  • تشعر المرأة الحامل بضيق في التنفس، ولن تتنفس بشكل طبيعي.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الشعور بالخمول، والإعياء لفترة مستمرة.
  • يحدث بهتان في بشرة المرأة الحامل، ويحدث تساقط الشعر، وتشقق الأظافر.
  • عدم التوازن، والشعور بالدوار، وفقدان الوعي.
  • سوف تعاني أيضا بالبرودة الدائمة في القدمين وخصوصا في فصل الشتاء، كما أن لون الأطراف يمكن أن يتحول إلى اللون الأزرق.
  • الشعور بالألم في أجزاء الجسم، وخصوصا في منطقة الصدر.
  • كما يحدث اضطرابات في نبضات القلب، وزيادة ضربات القلب.

كما أدعوك للتعرف على: هل الحامل تكمل الشهر التاسع كامل

مخاطر فقر الدم أثناء الحمل

نقص نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع، أو في أي شهر من شهور الحمل، ويحدث فقر الدم أو الأنيميا، يمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات عديدة ومنها:

  • يمكن أن يتم ولادة الجنين بوزن أقل، ويكون جسم الجنين ضعيف، كما يمكن أن يصاب الحنين بالأنيميا.
    • وفي هذه الحالة قد يحتاج الجنين لنقل الدم، أو يمكن أن يتم وضعه في الحضانة.
  • كما يمكن أن يحدث إجهاض الجنين وذلك يعتبر من أخطر المضاعفات التي تكون ناتجة عن فقر الدم.
    • كما يمكن التعرض لخطر الولادة المبكرة وخصوصا في الشهر السابع أو الشهر الثامن.
  • من مخاطر فقر الدم أيضا ولادة الأجنة المشوهة، أو يمكن أن يصابون بإعاقة خلقية في الدماغ أو في العمود الفقري.
  • وهذه الإعاقات تسمى عيوب الأنبوب العصبي، التي لها تأثير على الطفل وتجعل الطفل قليل التركيز.
    • أو يشعر بالدوخة والإعياء، وفي بعض الأحيان يكون الطفل مصاب باعوجاج في عظام الساق.
  • ومن مخاطر الأنيميا، يمكن أن تصيب الأم بالاكتئاب بعد الولادة، وقد يؤدي ذلك إلى نقص فيتامين ب 12.
    • وهذا الاكتئاب يمكن أن يسبب سوء حالة الأم حيث يمكن أن يصل لدرجة تتخلص الأم من جنينها.

كيفية علاج فقر الدم أثناء الحمل

  • إذا شعرت المرأة الحامل بأعراض فقر الدم الذي يحدث بسبب نقص نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع، يجب أن تذهب إلى الطبيب فورا، لعمل التحاليل اللازمة.
  • كذلك أوضحنا أن يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى فقر الدم، ويتم علاج هذا المرض على حسب معرفة السبب ودرجة خطورته.
  • حيث إن فقر الدم عندما يكون بسبب نقص الحديد، فذلك فإن العلاج قد يكون إضافة الحديد للمرأة الحامل.
    • حيث يجب على المرأة الحامل أيضا أن تتناول جميع الأطعمة التي تكون مليئة بالحديد.
  • ولكن إذا كانت حالة الأم خطيرة، يقوم الطبيب بإعطائها مكملات حديد.
  • أما إذا كان فقر الدم بسبب نقص حمض الفوليك، يتم توصية المرأة الحامل أن تتناول جميع الأطعمة التي تكون مليئة بحمض الفوليك، وذلك مثل الكبدة، والفول السوداني، وجميع الخضروات الخضراء.

كما يمكنكم الاطلاع على: صغر حجم البطن في الشهر التاسع

وبذلك قد نكون وصلنا إلى نهاية موضوعنا اليوم وتعرفنا على نسبة الدم الطبيعية للحامل في الشهر التاسع، وأعراضها وكيفية علاجها، كما يجب على الطبيب أن يقوم بضبط نسبة الدم الطبيعية لكي لا يحدث أي مضاعفات، ويجب على الأم اتباع جميع نصائح الطبيب.

مقالات ذات صلة