معدل السكر التراكمي الطبيعي

موقع mqaall.com يقدم لكم معدل السكر التراكمي الطبيعي من الواجب معرفته، وذلك حيث يود الكثير من الناس الاطمئنان على صحتهم.

فيتوجهون إلى زيارة الطبيب، ويطلب منهم إجراء بعض الفحوصات، ومنها فحص السكر التراكمي، فهيا بنا نستعرض هذا الموضوع من خلال المقال.

فحص السكر التراكمي

  • هناك فحوصات من الضروري عملها وفقًا لإرشادات الطبيب، وذلك إذا علمت أنك مريض سكري لا قدر الله.
    • من أهم هذه الفحوصات ما يسمى بفحص السكر التراكمي HbA1C) Hemoglobin A1c test)
  • يجرى هذا الفحص لمرضى السكر، وذلك لمعرفة نسبة مستوى السكر في الدم، ومدى استجابة الجسم للأدوية المكتوبة للمريض.
    • لمعرفة ما إذا كان الشخص مصابًا بمرض السكر النوع الثاني، يجرى أيضًا له فحص السكر التراكمي.
  • يعتمد فحص السكر التراكمي على الارتباط الحاصل بين الهيموجلوبين الموجود في كرات الدم الحمراء مع الجلوكوز.
  • حيث يعتبر الارتفاع في مستوى الجلوكوز في مجرى الدم.
    • يؤدي بدوره إلى ارتباطه أكثر مع الهيموجلوبين، ويجرى ذلك لمعرفة معدل السكر التراكمي الطبيعي في الجسم.

شاهد أيضًا: معدل السكر التراكمي 10

الفئات التي يتم الفحص لها

تجرى الفحوصات الخاصة بـ معدل السكر التراكمي الطبيعي للجسم لفئتين من البشر.

  • الفئة الأولى هي تلك التي تعاني بالفعل من مرض السكري، وذلك للتأكد من مدى استجابة الجسم للعلاج، وقياس مستويات السكر في الدم.
  • الفئة الثانية، وهم الأشخاص الذين يشعرون بأعراض مرض السكري مثل كثرة التبول.
    • وشرب السوائل بصورة كبيرة وأيضًا الإحساس بالتعب والإرهاق بدون أسباب.

معدل السكر التراكمي الطبيعي

  • يجب ذهاب المريض إلى أحد المعامل الطبية المتخصصة، وذلك لأخذ عينة من الوريد وفحصها.
  • يعتبر الجلوكوز في مستواه الطبيعي وذلك إذا كانت النتيجة 4 – 5.6%.
  • أما إذا ارتفعت النسبة عن معدل السكر التراكمي الطبيعي، أصبحت الحالة تعاني من بداية إصابة بمرض السكري، وذلك على حسب النسبة.

أهمية فحص السكر التراكمي

  • يعتبر فحص السكر التراكمي هام جدًا في حالة رغبة المختصين في هذا المجال لمعرفة إذا كانت الحالة تعاني من سكر النوع الثاني أم لا.
  • تظهر أهمية هذا الفحص أيضًا في معرفة أن الحالة في بداية الإصابة بمرض السكري.
    • وبالتالي تقديم الإرشادات الهامة للحالة، عن طريق اتباع حمية غذائية مناسبة تقلل من خطر الإصابة.
  • أما إذا الشخص فعليًا مصاب بالسكري، فهذا الفحص يعد ذات أهمية بالنسبة لمتابعة الحالة.
    • ومدى استجابة الجسم للأدوية، وذلك تجنبًا للمضاعفات الخطيرة.

عوامل تقلل من نسبة السكر التراكمي

  • يمكن حدوث مضاعفات خطيرة لمرض السكري، وذلك بسبب ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم وارتباطه بالهيموجلوبين، مثل مشاكل العين والقدم.
  • فمن الممكن التقليل من هذه النسبة، وذلك بالتوجه للطبيب المعالج لاستشارته بخصوص جرعات العلاج، وهو من شأنه زيادة الجرعة أو تغيير نوع العلاج.
  • زيادة المجهود البدني والقيام بالتمارين الرياضية والتي من شأنها رفع معدل الأيض أي حرق السكر المتراكم في الجسم، وذلك من خلال المشي أو الجري و غيرها.
  • المحافظة على إتباع أنظمة غذائية صحية من خلال طبيب متخصص، والتي تعمل على تقليل نسبة السكر التراكمي في الجسم.
  • من أهم العوامل التي يجب التحدث عنها، هي الإقلاع عن التدخين.
    • لأنه من المسببات لمرض السكري، أيضًا أمراض أخرى خطيرة.

شاهد أيضًا: جدول معدل السكر التراكمي الطبيعي

فحص السكر التراكمي للحامل

  • من خلال معرفة معدل السكر التراكمي الطبيعي للإنسان.
    • فلابد من قياس هذا المعدل للمرأة الحامل، حيث أن هناك ما يسمى بسكر الحمل.
  • يجب على الطبيب المتابع لحالة المرأة الحامل، عمل فحص السكر التراكمي لها.
    • وذلك لمعرفة مستوى الجلوكوز في الدم خلال الثلاث شهور ماضية.
  • يتم هذا الفحص أيضًا لمعرفة هل أن المرأة الحامل تعاني من مرض السكري بدون سابق معرفة أم لا.
  • يتم عمل اختبار تحمل الجلوكوز الفموي  (OGTT)وذلك لثبوت الإصابة بسكري الحمل من عدمه، حيث يتم عمله بين 24و 28 أسبوع من الحمل.
  • إذا كانت الحامل مصابة بسكري الحمل لا قدر الله، فيجب عمل فحص السكر التراكمي بعد الولادة بمدة لا تتجاوز 12 أسبوع، وذلك لمعرفة معدل السكر التراكمي الطبيعي.

ما يجب معرفته عن فحص السكر التراكمي

  • ينصح المتخصصين في هذا المجال، عمل فحص السكر التراكمي مرتين سنويًا على الأقل لمريض السكري.
    • وذلك للتأكد من استجابة الجسم للعلاج، ومدى مناسبة جرعة الأنسولين الموصوفة للحالة.
  • هناك عوامل خارجية تؤثر على نتائج فحص السكر التراكمي، وذلك عند تناول الطعام أو حدوث توتر للحالة، فقد تتغير النتائج وفقًا لذلك.
  • في حالة إصابة حالة معينة بفقر دم أو فشل كلوي أو مرض كبدي، فقد يعطي الفحص نتائج خاطئة بالنسبة له.
  • إذا ظهرت نتائج عالية عن معدل السكر التراكمي الطبيعي في الجسم.
    • فقد يؤدي ذلك للإصابة بأمراض القلب، وحدوث المضاعفات التي يسببها مرض السكري.

شاهد أيضًا: معدل السكر الطبيعي قبل الأكل

في ختام هذا المقال، نود أن نكون شرحنا لكم الأمور الواجب معرفتها عن معدل السكر التراكمي الطبيعي للجسم.

حيث يجب أن يحرص كل منا على المتابعة الدورية لحالته الصحية، وذلك للتأكد من عدم إصابته بمرض السكر لا قدر الله.

مقالات ذات صلة