عدد المسلمين في روسيا

عدد المسلمين في روسيا، يتداعى إلى الذهن سؤال من قبيل عدد المسلمين في روسيا ما هو؟، وذلك على خلفية الأحداث الراهنة بين روسيا وأوكرانيا وما يسمى بالحرب العالمية الثالثة، وذهاب البعض نحو موقف روسيا والرئيس بوتين من المسلمين بعد ذلك الصراع المحتد مع أمريكا، لذا في هذا المقال سوف نناقشه عبر موقع مقال mqaall.com وهل يمكن أن يصبحوا يوما ما وقود الأحداث داخل روسيا أم لا.

موقع روسيا على الخريطة العالمية

  • روسيا هي الدولة الأكبر مساحة في العالم، حيث تقع روسيا بالجزء الشمالي من منطقة أوراسيا.
    • ويوجد بها ما يقترب من 83 اتحادا فيدراليا يسوده نظام جمهوري.
  • تتلاعب أمريكا بين كل فترة وأخرى بورقة الانفصال ضد روسيا.
    • من خلال تبني بعض الدول داخل الاتحاد الفيدرالي هذا الاتجاه أو تلك النظرية الأمريكية.
  • تحتل روسيا كذلك المركز التاسع من حيث عدد السكان حول العالم، فيبلغ عدد سكانها ما يزيد عن 143 مليون مواطن.
    • فتمتاز بتنوع عرقي وديني كبير، وتلك الكيانات لديها القدرة على التجانس تحت قيادة الكرملين لهذا البلد الكبير.
  • الروس هم النسبة الغالبة بين المواطنون بنسبة تبلغ 79.9٪، بينما يتشكل الجزء الباقي من أصول جنسية أخرى مثل التتار والأوكرانيين.
    • فتوجد نسبة كبيرة تصل إلى ما يقترب من 45٪ ممن يعرفون باللادينيين.
    • بينما تنحصر مختلف الديانات السماوية بالنسبة المتبقية ما بين مسلمين ومسيحيين وبوذيين.
  • تتخذ روسيا من مدينة موسكو عاصمة لها، وتعد موقعا سياسيا هاما للحزب الحاكم هناك الذي يقوده بوتين.
    • فروسيا هي القوة السابعة اقتصاديا على مستوى العالم والثانية من حيث التأثير السياسي حول العالم بعد أمريكا مباشرة.
  • أما بالنسبة لموقع روسيا السياسي، فهي من بين الدول الأكبر التي تغير من مجرى الحدث على السطح السياسي.
    • لما لها من قدرات نووية ضخمة، إلى جانب امتلاكها بشكل أكبر عن أمريكا ما يعرف بأسلحة الدمار الشامل.
  • تعتبر روسيا من الدول الأعضاء الأكثر تأثيرا حول العالم، لكونها عضوا في مؤسسات دولية كثيرة.
    • من بينها مجلس الأمن الدولي ومجموعة الثماني، إلى جانب منظمة شنغهاي للتعاون وغيرها من المؤسسات الاقتصادية والسياسية الأخرى.

اقرأ أيضا: عدد المسلمين في الصين

عدد المسلمين في روسيا

  • انتشر الإسلام داخل روسيا في عام 922م أي في القرن الثامن عشر، وكانت بلغاريا من أوائل الدول التي اعتنقت الإسلام وقتها.
    • فاحتضن الإسلام بداية التتار والقوقاز، ثم كان الأتراك أكثر الجنسيات لحوقا بهم بعد ذلك.
  • ولكن في تلك البقعة الشاسعة من أوراسيا انتشر الإسلام في وقت مبكر عن ما أسلفنا قوله، تحديدا في القرن السادس عشر.
    • فكانت مناطق القوقاز هناك أول من حظي بتلك الفرصة، فدخل في الإسلام الشركس والشيشان والأنغوش وداغستان، ثم لحقت بهم روسيا بعد ذلك.
  • يمثل المسلمون الروس داخل روسيا ما يقترب من 20٪ من إجمالي الديانات المنتشرة هناك.
    • وهذا يعادل 28 مليون مسلم أو يزيد قليلا، وهذا يشكل أكثرية دينية للأقلية المسلمة هناك، كاتجاه ديني سماوي معروف.
  • يحاول بوتين تحسين علاقاته مع المسلمين خلال ذلك التوقيت، وذلك بعد فترة من الصراع ما بين النظام الحاكم والمسلمين خلال فترة التسعينات.
  • فصحب ذلك اعتداءات على المساجد من قبل المواطنين والحكومة في فترة التسعينات.
    • حيث يوجد 4 مساجد كبيرة داخل روسيا ومرشحة للزيادة خلال السنوات المقبلة وهي من أكبر المساجد بأوروبا في وقتنا الحاضر.
  • يتواجد المسلمون داخل روسيا بمنطقتين أحدهما القوقاز التي تقع بمنتصف البلاد.
    • والأخرى بالجزء الجنوبي الغربي.
    • والتي تضم داغستان وأنغوشيا والشيشان، فيصل عدد الجالية المسلمة في روسيا نحو 5000 ألف، وذلك بنسبة 10٪ من إجمالي السكان.

التاريخ الإسلامي في روسيا

  • تشكل جمهوريتي تتارستان وباشكورتوستان المعقلين الرئيسيين للمسلمين داخل روسيا.
    • ويتواجد بهما نظاما للحكم يتبع روسيا فيدراليا وجغرافيا وسياسيا، وينفصل عنها اقتصاديا وقانونيا.
  • لم تكن العلاقات بين روسيا والمسلمين القاطنين بها على ما يرام طيلة الوقت، تتخلل ذلك صراعات عديدة وبعضها غلبت عليه الدموية، وذلك خلال فترات الحكم الشيوعي السادي.
  • يغلب المسلمون السنة عددا ومنهجا على المسلمين الشيعة، فيما يتبنى جزء كبير منهم المعتقد الصوفي وتتواجد بشكل كبير بمنطقة الشيشان.
  • تأسس ما يعرف بحركة نور داخل روسيا، وهي حركة تستهدف الحفاظ على حقوق المسلمين السياسية والقانونية والاجتماعية.
    • وهي حركة ذو صيت واسع، كذلك تلعب دورا هاما في المناداة بحقوق الأقليات الأخرى من الديانات المختلفة.

كما يمكنكم التعرف على: عدد المسلمين في العالم العربي؟

مستقبل الديانة الإسلامية في روسيا

  • حيث أشارت إحدى المؤسسات الروسية العاملة بمجال الاستشراق الديني والسياسي.
  • وهي المنظمة التي تعرف ب PEN إلى تكهنات وتوقعات مثيرة بشأن مستقبل الديانات في روسيا
    • مؤكدة بتراجع كبير سوف يحدث لطبقة اللادينيين مقارنة بالمسلمين هناك.
  • مرجحة تزايد عدد المسلمين في روسيا خلال السنوات القليلة، معتمدة على أسباب بعينها، منها التركيبة السكانية وعوامل الديموغرافيا المتعلق بالسن والجنس أيضا.
  • كما أن تلك المؤسسة تتوقع تقلص عدد الأرثوذكس الروس من 100 مليون إلى 88 مليون بحلول عام 2050 لصالح الديانة الإسلامية والهندوسية، مما بطبيعة الحال قد يغير من مستقبل العلاقات بين المسلمين وروسيا.
    • وكذلك سيؤثر بالإيجاب على عدد المسلمين في روسيا بلا شك.

شكل العلاقات المستقبلية بين روسيا والدول العربية من واقع زيادة عدد المسلمين في روسيا

  • ليس عامل عدد المسلمين في روسيا وحده العامل الفيصلي في تاريخ العلاقات بين روسيا والدول العربية.
    • بل العلاقات المهمشة بين أمريكا والعرب لها الدور الأبرز.
    • في وقت أصبح فيه الحديث عن الإرهاب أنه صنيعة إسلامية من قبيل الهذيان.
  • فأمريكا التي ترفع شعار أنها إله الديموقراطية في الشرق الأوسط لم تعد محل ثقة ولا تصديق من عاقل.
    • فالممارسات الممنهجة سياسيا واقتصاديا تعبر عن ملامح مختلفة من العلاقات والمفاهيم كذلك.
  • القبضة الحديدية التي تمارسها أمريكا ضد روسيا بالتعاون مع دول أوروبا، من خلال عزلتها سياسيا واقتصاديا.
    • سوف يكون لها بالغ الأثر في الانفتاح على المسلمين من جهة والدول العربية من جهة أخرى.
  • كل ذلك بدوره سيقود عدد المسلمين في روسيا إلى زيادة مطردة.
  • من شأنها أن تغير من شكل الاتحاد الفيدرالي داخل روسيا من خلال وجود لوبي إسلامي يمثل أوراق ضغط محضة على صانع القرار الروسي مستقبلا.

كما يمكنكم الاطلاع على: كم عدد المسلمين في بريطانيا؟

عدد المسلمين داخل روسيا سوف يكون مرشحا للزيادة خلال السنوات العشرين القادمة، في وقت تتراجع فيه السياسة الأمريكية الداعمة لإسرائيل في المنطقة، مما قد يقلب موازين القوى لصالح المسلمين إن أحسنوا استغلال نقاط القوة التي ستتاح لهم، فقولة النبي التي حملت معنى إني مكاثر بكم الأمم يوم القيامة قد تؤكد لنا أن لعدد المسلمين معادلة قوية لمن يفهمها.

مقالات ذات صلة