مرهم لعلاج تورم أصابع القدم

مرهم لعلاج تورم أصابع القدم يعد أحد أكثر الأدوية طلبًا خاصة خلال فصل الشتاء؛ حيث يعاني العديد من الأشخاص باختلاف أعمارهم من الآلام المصاحبة لهذا التورم، ويستطيع جميع الأشخاص التعرف على طبيعة هذا التورم عن قرب من خلال mqaall.com.

مسببات تعرض أصابع القدم للتورم

يعد تورم الأصابع أحد أنواع الالتهابات التي من الممكن أن تتعرض لها الشعيرات الدموية صغيرة الحجم المتواجدة داخل جلد أصابع القدمين ويسبب هذا الالتهاب ألمًا شديدًا.

لا يزال المسبب الحقيقي للإصابة بهذا التورم غير معروف بشكل واضح، ومع ذلك فيمكن التخمين بأن تورم أصابع القدمين خلال فصل الشتاء يمكن أن يتسبب به أحد الأمور التالية:

  • تعرض بعض الشعيرات الدموية الموجودة في أصابع الأقدام للهواء البارد مباشرة بصورة مستمرة.
  • تكرار عملية إمداد أصابع القدم بالدفء ثم القيام بتعريضها للهواء البارد مرة أخرى الأمر الذي ينعكس بصورة سلبية على الشعيرات الدموية.
  • عملية إمداد أصابع الأقدام بالدفء تتسبب في حدوث توسع في الأوعية الدموية صغيرة الحجم بطريقة سريعة الأمر الذي يسبب توارد الدم إلى الأوعية الدموية كبيرة الحجم بطريقة تفوق قدرتها على الاستيعاب، وفي النتيجة يحدث النزيف الذي يعقبه التهاب وتورم الأصابع.

شاهد من هنا: مرهم لعلاج تورم أصابع القدم في الشتاء

أسباب تزيد من احتمالية الإصابة حدوث التورم

توجد بعض العوامل التي ثبت من خلال بعض التجارب والفحوصات أنها تزيد من خطر الإصابة بتورم أصابع القدمين طوال فصل الشتاء، ومن أهمها التالي:

  • التدخين بشراهة.
  • التواجد في الأماكن التي تتمتع برطوبة مرتفعة.
  • المعاناة من زيادة الوزن أو انخفاضه عن المعدل الطبيعي.
  • ارتداء الملابس المكشوفة أو الضيقة غير المريحة بكثرة الأمر الذي يتسبب في تعرض أصابع القدمين للهواء البارد.
  • المعاناة من بعض الحالات المرضية مثل مرض الذئبة الجلدي، وضعف الدورة الدموية، وحالة رينود.

الأعراض المصاحبة لتورم أصابع القدمين

تتعرض أصابع القدمين للإصابة بالتورم عند مواجهة البرد، وربما تزداد شدة الألم والأعراض عند انتقال الشخص إلى منطقة دافئة، ومن أهم الأعراض المصاحبة للتورم التالي:

  • الشعور بحكة وحرقة في أصابع القدم الملتهبة.
  • تغير لون أصابع القدم الملتهبة حيث يتغير لونها الطبيعي إلى اللون الأحمر ثم إلى اللون الأزرق الداكن.
  • المعاناة من كثرة التقرحات الجلدية وذلك في بعض الحالات النادرة.

الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب

يتخلص معظم المرضى من مشكلة تورم أصابع القدمين بمجرد انتهاء فصل الشتاء وربما يستغرق هذا الأمر بضعة أسابيع، ولكن من المهم استشارة الطبيب عند ظهور أحد الأعراض التالية:

  • ارتفاع حرارة الجسم عن المعدل الطبيعي.
  • خروج الصديد من مكان الالتهاب أو التورم.
  • التهاب أصابع القدمين باستمرار.
  • عدم تحسن هذا التورم بعد انتهاء فصل الشتاء بحوالي من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
  • المعاناة من مرض السكري؛ حيث تعتبر الإصابات العديدة للقدم أحد الأمور الأكثر خطورة لمرضى السكري.
  • حدوث بعض المضاعفات، مثل: حدوث انتفاخ للجلد.
    • ونشأة العديد من البثور الأمر الذي يجعل أصابع القدمين أكثر تعرضًا للتقرحات وهو ما يمكن أن يمثل خطرًا على حياة المريض إذا تم إهماله.

مرهم لعلاج تورم أصابع القدم

يلجأ الأطباء في بعض الأحيان إلى وصف بعض الأدوية من أجل القضاء على مشكلة تورم أصابع القدمين في الشتاء، خاصة عند تعرض المريض للمضاعفات وعدم قدرته على ممارسة حياته اليومية بصورة طبيعية، ومن أهم هذه الأدوية التالي:

  • المراهم الموضعية التي تشتمل على الكورتيزون بمعدل معتدل مثل مرهم بيتنوفيت الذي يحتوي على العديد من المواد الفعالة المضادة للالتهابات.
    • ويساعد في التحكم في الحكة التي ربما تصاحب التورم.
    • ويمكن استخدامه في علاج بعض الحالات المرضية الأخرى مثل الإكزيما.
  • مرهم بيتاديرم المضاد للالتهاب؛ نظرًا لاحتوائه على الكورتيزون بكمية مناسبة.
    • وبالتالي يساهم في التغلب على الحكة والتورم طوال فصل الشتاء.
  • مرهم ريباريل جيل الذي يمكن استخدامه في علاج التورم المصاحب لبعض الأمراض أو اللقاحات إلى جانب التخلص من مشكلة تورم أصابع القدمين.
  • أدوية السيولة مثل الأسبرين؛ حيث تعمل على تنشيط عمل الدورة الدموية وبالتالي تدفئة الأصابع وعلاج التورم.

من المهم الانتباه إلى تحذير المرضى من الإقدام على تناول هذه الأدوية بمفردهم دون استشارة الطبيب.

أساليب الوقاية من التورم

يجب على الإنسان أن يحاول بقدر الإمكان أن يبتعد عن أدوية علاج تورم أصابع القدمين وبالتالي من المهم أن يتعرف على أهم طرق الوقاية من هذه المشكلة، ومن أهمها التالي:

  • الحرص على تعريض اليدين والقدمين للدفء باستمرار باستخدام الملابس القطنية.
    • وتجنب ارتداء الصوف بقدر الإمكان؛ نظرًا لما يتسبب به من حرارة واحتكاك تؤدي إلى الإصابة بالتحسس والالتهاب.
  • الأطعمة بمختلف أنواعها تقوم بتوفير التدفئة المناسبة لأطراف الجسم.
    • لذلك يجب الاهتمام بتناول الأغذية التي تمنح الطاقة للجسم وتقوم بتنشيط الدورة الدموية مثل المكسرات والشوربات.
  • نقص بعض العناصر الغذائية مثل فيتامين باء يؤدي إلى زيادة الشعور بالبرودة في الأطراف.
    • لذلك تشكل هذه العناصر أحد أهم أساليب الوقاية من تورم الأصابع.
  • التجفيف المنتظم للأصابع يعمل على حمايتهم من مشكلات التورم والالتهاب.
    • حيث يؤثر الهواء البارد على المناطق المبتلة من الجسم بصورة سيئة الأمر الذي من الممكن أن يؤدي إلى الإصابة بعضَّة الصقيع.
  • الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بانتظام نادرًا ما يتعرضون لمشكلة التورم.
    • حيث تتحرك أجسادهم طوال الوقت وبالتالي فإن تدفق الدورة الدموية للأطراف يكون جيدًا.

اقرأ أيضًا: أدوية علاج تورم الأصابع في الشتاء

تم إلى هنا الانتهاء من جولة اليوم والتي تم التعرف فيها على مشكلة تورم أصابع القدمين بصورة مفصلة إلى جانب التحدث عن مرهم لعلاج تورم أصابع القدم، تم ذكر أهم أسباب هذه المشكلة وأعراضها إلى جانب ذكر أهم طرق الوقاية منها.

مقالات ذات صلة