أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة

أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة، موقع مقال mqaall.com يقدم لكم أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة، حيث أنها هي طلب العبد من الله الدليل ومعرفة الشر والخير في أمور معينة.

وهي عباره عن صلة روحانيه بين العبد وربه وتعين العبد في اختيار أموره منها استخارة الزواج والسفر والعمل وكثير من الأمور الدنيوية.

الفرق بين الاستشارة والاستخارة

  • الاستشارة هي لجوء الإنسان إلى إنسان آخر يستشيره في قضية معينه ومعرفة رأيه بها.
  • وتختلف الاستشارة علي حسب القضية الذي يستشير فيها فيمكن أن تكون استشارة طبية فيلجأ إلى الطبيب، ويمكن أن تكون دينية فيلجأ إلى المشايخ والمختصين بأمور الدين.
  • أما الاستخارة هي لجوء الإنسان إلى الله عز وجل يساعده في اختيارات أمور حياته مع اليقين أن الله سبحانه وتعالى يلهمه الوصول إلى الطريق الصحيح في أي قرار أو مسألة في حياته.

كما يمكنكم التعرف على: صلاة الاستخارة حكمها وكيفية صلاتها ودعاء الاستخارة

أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة

  • اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ‑تسميه باسمه- خيرٌ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري.
  • (أو في عاجل أمري وآجله) فأقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر ‑وتسميه باسمه- شرٌّ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري
  • (أو في عاجل أمري وآجله) فاصرفه عني واصرفني عنه، وأقدر لي الخير حيث كان، ثم أرضني به»

كيفية ترديد دعاء الاستخارة

  • أرشدنا رسولنا الكريم اللي دعاء الاستخارة وكيف يقال بعد السلام من الصلاة ويجب على كل مسلم أن يذكر الأمر الذي يريد الإجابة عليه أو الأمر الذي يستخير الله به عند هذا الموضع من الدعاء.
  • (اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر)، بعد ذلك تقول الأمر الذي تريد الإجابة عليه.
  • التيقن من الإجابة بأن الله سيحقق لك ما تريد ويبعد عنك التفكير والحيرة، وهي من أهم الأشياء التي يجب عليك القيام بها بعد الاستخارة.
  • في حالة التيقن من استجابة الله لك ستشعر براحة نفسية، ويجب عليك أن تستخير الله عز وجل في جميع أمور حياتك.

ما هي خطوات تأدية صلاة الاستخارة الصحيحة؟

  • استحضار النية قبل الوضوء وتؤدي الوضوء بشكل الصحيح التام.
  • بعد استحضار النية والوضوء تصلي ركعتين غير الفريضة، ويفضل أن تقرأ في الركعة الأولى سورة الكافرون، وفي الركعة الثانية سورة الإخلاص.
  • بعد انتهاء الصلاة، ترفع يديك إلى السماء بالدعاء كما أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة وتقول أثناء الدعاء الأمر الذي تريد الإجابة فيه الله.
  • التيقن من الإجابة فالإيمان بالله والتيقن من الإجابة يجب أن تكون عند المستخير لأن التيقن بالإجابة مفاتيح السعادة والفرج ويحب أن تكون النية خالية من أي شر أي تكون صافي النية، فصفاء النية واجب عند الاستخارة.

متى يقال دعاء الاستخارة قبل الصلاة أم بعدها؟

  • أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة، أنه يقال بعد الانتهاء من الصلاة برفع اليدين مرددين بدعاء الاستخارة وتذكر الحاجة التي تريدها من الله عز وجل.
  • وصلاة الاستخارة هي الحل الأمثل للجوء إلى الله لينير الله لك الطريق الصحيح لأنها تقضي على الحيرة والتفكير.
  • تقام صلاة الاستخارة في أي وقت، ولكن الأفضل أن تقام في أوقات يكون الإنسان فيها أقرب إلى الله مثل الثلث الأخير من الليل حتى أذان الفجر.
  • ولا يجب عليك أن تصلي في أوقات المنهي عنها، ألا وهي من بعد أذان الفجر حتى ظهور الشمس وطلوعها أي حتى الشروق.
  • ومن الأوقات المنهي عنها أيضا من بعد أذان العصر حتى انقضاء الشمس واختفائها أي حتى الغروب.

اقرأ أيضًا من هنا: متى يقال دعاء الاستخارة قبل أو بعد السلام ؟

ما هو حكم دعاء الاستخارة بدون صلاة؟

  • ذكر الإمام النووي رحمة الله عليه في كتاب الأذكار، ولو تعذرت عليه الصلاة استخار بالدعاء.
  • أي يجوز على المسلم أن يدعو دعاء الاستخارة بدون صلاة سواء كان رجلا أو امرأة، وايد علماء المذاهب الأربعة كلام النووي السابق وأقروا به.
  • الدعاء في حد ذاته عبادة حيث قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز ادعوني استجب لكم، والاستخارة كمان نعلم هي الدعاء وطلب للمشورة فيجوز الاستخارة بالدعاء دون صلاة.
  • حين وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم اختلف بعض الصحابة رضي الله عنهم في اللحد والشق، تحدثوا في ذلك وكان لكل منهم رأي فارتفعت أصواتهم.
  • فقال أنس بن مالك رضي الله عنه وكان بالمدينة رجل يلحد وآخر يصرخ فقالوا نستخير ربنا وانا ابعث إليهم فأيهم سبق تركناه، فسبق صاحب اللحد.
  • فنعرف من كل لذلك أن دعاء الاستخارة يجوز في أي وقت دون صلاه في حال وجود عذر شرعي طارق أو عدم وجود أي عذر.

دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج من شخص معين

  • الزواج هو وسيلة لحفظ الجنس البشري وحماية الإنسان من الفتن والمعاصي والضياع حيث تضمن الزواج المودة والرحمة بين الزوجين.
  • أحيانا ما يكون الزواج نعمه وأحيانا أخرى يكون نقمة وهما وحزنا لصاحبه لوجود عدم توافق بين الزوجين.
  • وغالبا قد يؤدي عدم التوافق وكثرت المشاكل إلى الطلاق، ولكي يحدث توافق يحتاج الزوجان إلى أداء صلاة الاستخارة قبل الموافقة لينير الله بصيرتهم ويهديهم إلى الطريق الصحيح.

كيف اعرف نتيجة دعاء الاستخارة؟

  • أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة ونتيجته حيث تكون نتيجة الدعاء واضحة تماما في حياة المستخير، حيث أن المستخير يقول في دعاء الاستخارة اللهم فإن كنت تعلم هذا الأمر.
  • ثم يقول الأمر الذي يريد من الله الإجابة عليه، خيرا لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فأقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه اللهم إن كنت تعلم أنه شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة امري.
  • أو يقول في عاجل أمري وأجله تصرفني عنهم واصرفه عني وأقدر لي الخير حيث كان ثم رضني به، التأهيل الإنسان المسلم ثلاث مرات في حين لم يتبين له أي شيء يقوم الاستشارة.
  • ويقبل ما يشار عليه ويجب على كل مسلم أن يقرر صلاه الاستخارة حتى يتبين له الإجابة على طلبه واجب على كل مسلم أن يتعود على الاستخارة في أي أمر في حياته مهما كان صغير أو كبير.
  • فالتعود على الاستخارة يجعل حياة الإنسان أسهل وتعفيه من التفكير والحيرة في اختياراته ونير الله له الطريق في جميع أمور حياته.

فوائد وأهمية دعاء صلاة الاستخارة

  • هذا الأمر يكمن حيث انه دعاء وصلاة الاستخارة سبب الراحة النفسية للإنسان والاطمئنان لأن الله عز وجل هو الذي يختار له أموره ووفقه لاختيار الأفضل له.
  • من اهم فوائدها أنها تقوي العلاقة بين العبد وربه فكلما لجاء المسلم إلى الله عز وجل في جميع أمور حياته، وأعطاه الله الإجابة وكلما وفقت اختياراته زادت ثقته وإيمانه بالله عز وجل.
  • تعود العبد على الصلاة والدعاء فتكون الاستخارة ليست مجرد دعاء ينتظر العبد بعدها الإجابة من الله.
  • وبالتالي إذا لجأ العبد في جميع أمور حياته إلى الله ستجعله يتعود على الصلاة يتقرب من الله عز وجل أكثر.
  • زيادة الخير والبركة والراحة والاطمئنان في حياة الإنسان الذي يستخير الله عز وجل في جميع أمور حياته.

كما أدعوك للتعرف على: طريقة صلاة الاستخارة ودعاء الاستخارة بالتفصيل

في نهاية المقال نكون قد عرفنا لماذا أرشدنا رسولنا الكريم إلى دعاء الاستخارة، في جميع أمور حياتنا ومدى الراحة التي يحصل عليها العبد المستخير والبركة الذي تحل عليه طوال حياته.

مقالات ذات صلة